deontologie .pdf



Nom original: deontologie.pdf

Ce document au format PDF 1.4 a été généré par Adobe InDesign CS5 (7.0) / Adobe PDF Library 9.9, et a été envoyé sur fichier-pdf.fr le 05/05/2012 à 12:55, depuis l'adresse IP 81.57.x.x. La présente page de téléchargement du fichier a été vue 860 fois.
Taille du document: 2.2 Mo (20 pages).
Confidentialité: fichier public


Aperçu du document


‫مشـروع‬

‫مدونـــة ســلوك‬
‫ّ‬
‫السياسة ال ّتحرير ّية)‬
‫(أو ّ‬
‫التونـــسيـة‬
‫ؤسسة التـــلفزة‬
‫ّ‬
‫لم ّ‬
‫ُ‬

‫‪ -1‬توطـئـة‬
‫‪ 1.1‬‬

‫مؤسسة ال ّتلفـزة الـ ّتـونس ّيـة بوصفها مرفقا عموم ّيا يقدّ م‬
‫يلتزم الصحفيون واإلعالميون في ّ‬
‫السلوك‬
‫اخلدمات اإلعالم ّية‪ ،‬بالتق ّيـد بأخالق ّيات املهنة من خالل االلتزام الكامل بنصوص ّ‬
‫مدونة ّ‬
‫لتعزيز مصداقية وشفاف ّية املادة اإلعالم ّية التي تنتجها والتي يكون هدفها تلبية حقّ اجلمهور في‬
‫حر ونزيه‪.‬‬
‫إعالم ّ‬

‫ ‬

‫ومن أجل حتقيق هذه الغاية ونيل ثقة اجلمهور واحترامه‪ ،‬ينبغي أن يحرص منتجو املادّة اإلعالم ّية‬
‫على مختلف مستوياتهم‪ ،‬في ّ‬
‫كل البرامج بأنواعها وال ّنشرات اإلخبار ّية على االلتزام باملبادئ‬
‫التالية‪: ‬‬

‫‪2.1‬‬

‫‪ -2‬خدمة المصلحة العامة‬
‫‪ 1.2‬‬

‫أهم اخلدمات التي ميكن لإلعالم العمومي تقدميها للجمهور‪ .‬فاملؤسسة‬
‫تعتبر املصلحة العا ّمة من ّ‬
‫مطالبة بتوفير إعالم ملتزم باملعايير املهن ّية يوازن بني احلر ّية واملسؤول ّية‪ ،‬يع ّبر عن مشاغل املواطن‬
‫وتط ّلعاته‪ ،‬وينقل واقعه ّ‬
‫ويكرس ح ّقه في معرفة احلقيقة‪ ،‬وأيضا‬
‫بكل أمانة‪ ،‬ويو ّفر له املعلومة‪،‬‬
‫ّ‬
‫ح ّقه في ال ّتثقيف والترفيه‪.‬‬

‫‪ 2.2‬‬

‫يدخل في باب خدمة املصلحة العا ّمة االهتمام ّ‬
‫تهم املواطنني في حياتهم‬
‫بكل املواضيع التي ّ‬
‫وتؤ ّثر على مختلف جوانب عيشهم سلبا أو إيجابا‪ ،‬مع ضرورة احترام جميع مكونات املجتمع‬
‫وأطيافه‪.‬‬

‫‪ 3.2‬‬

‫وتتط ّلب خدمة املصلحة العا ّمة‪ ،‬استعمال لغة منصفة وواضحة ودقيقة في التعبير عن كل‬
‫املواضيع دون مبالغة او تقدمي أحكام او مواقف شخص ّية‪.‬‬

‫‪ 4.2‬‬

‫حترض على العنف أوالتمييز‬
‫كما تتط ّلب‪ ،‬االمتناع عن نشر أو بث األخبار أو اآلراء التي ّ‬
‫العنصري مبختلف أشكاله أو الدّ يني أو العقائدي‪ ،‬أو االجتماعي‪ ،‬أو الثّقافي‪.‬‬

‫ؤسسة التـلفزة التونسيّـة‬
‫السـلوك ل ُم ّ‬
‫مشـروع مد ّونـة ّ‬
‫صفحة ‪2‬‬

‫‪ -3‬االستقاللية‬
‫‪ 1.3‬‬

‫تتمسك املؤسسة باستقالل ّية‬
‫من أجل كسب ودعم ثقة اجلمهور في ّ‬
‫املؤسسة اإلعالم ّية‪ ،‬يجب أن ّ‬
‫املعاجلة اإلعالم ّية مبعزل عن أ ّية تأثيرات خارجية والنأي بنفسها عن التجاذبات والصراعات‬
‫مهما كانت طبيعتها‪.‬‬

‫‪ 2.3‬‬

‫للمحررين والصحفيني واملنتجني حرية اختيار ومعاجلة املضامني اإلعالم ّية في إطار االلتزام باخلط‬
‫التحريري ومدونة السلوك املهني وما تفرزه اجتماعات ال ّتحرير من قرارات داخل ّية‪ .‬وفي هذا‬
‫أي ّ‬
‫تدخل خارجي مهما كان لل ّتاثير على املضمون اإلعالمي‪.‬‬
‫اإلطار يجب عدم قبول ّ‬

‫‪ 3.3‬‬

‫وخاصة في مرفق عمومي‪ ،‬ألاّ يكون منتجو املوا ّد اإلعالم ّية منتمني إلى أ ّية‬
‫تفترض االستقالل ّية‪،‬‬
‫ّ‬
‫بأي نوع‬
‫أحزاب أو منظمات سياسية‪ ،‬أو مشاركني في أنشطتها‪ ،‬أو ناطقني باسمها‪ ،‬أو قائمني ّ‬
‫من أنواع الدّ عاية لفائدتها على أ ّية وسيلة اتصال كانت‪.‬‬

‫‪ 4.3‬‬

‫التمسك بتطبيق مبدإ احلياد‪.‬‬
‫وال ميكن لالستقالل ّية أن تتح ّقق دون‬
‫ّ‬

‫‪ -4‬الحـيــاد‬
‫‪ 1.4‬‬

‫يقع احلياد في قلب اخلدمة العامة‪ .‬وينطبق ذلك على جميع أنواع االنتاج واخلدمات سواء في‬
‫املؤسسة‪.‬‬
‫التلفزيون أواإلذاعة أوشبكة اإلنترنت أو أ ّية إصدارات ورق ّية تنتجها ّ‬

‫‪ 2.4‬‬

‫و يفترض احلياد الشمول ّية في ال ّتعاطي مع األحداث ومعاجلتها من منظور واسع‪ ،‬وضمان وجود‬
‫مجموعة مع ّبرة من وجهات النظر‪.‬‬

‫ ‬

‫ويفترض احلياد إعطاء احلدث الوزن الالزم ودعمه باآلراء واحلجج‪ ،‬مع ضرورة دراسة أ ّية أدلة‬
‫أي حدث هام بطريقة سطح ّية أو منقوصة إخالال‬
‫صحتها‪ .‬وتعتبر تغطية ّ‬
‫ووقائع مادية للتأكد من ّ‬
‫باحلياد‪.‬‬

‫‪3.4‬‬

‫‪ 4.4‬‬

‫للمتفرج أو املستمع فرصة معرفة املوضوع من‬
‫كما يعني احلياد اتساع وتنوع اآلراء مبا يعطي‬
‫ّ‬
‫مختلف جوانبه ح ّتى إن لزم األمر توزيع هذه اآلراء على فترة زمن ّية معقولة‪.‬‬

‫‪ 5.4‬‬

‫و ال يتطلب احلياد بالضرورة تغطية واسعة لوجهات النظر أو اآلراء بنسب متساوية‪ ،‬إما ضمن‬
‫الضرورة إعطاء األقلية وزنا‬
‫برنامج واحد أو كل اإلنتاجات األخرى املتالحقة‪ ،‬إذ ليس من ّ‬
‫ؤسسة التـلفزة التونسيّـة‬
‫السـلوك ل ُم ّ‬
‫مشـروع مد ّونـة ّ‬
‫صفحة ‪3‬‬

‫لكن قرار جتاهل أق ّلية صغيرة ليس‬
‫متساويا إذا كان اإلجماع أو الوفاق حاصال حول موضوع ما‪ّ .‬‬
‫لها تأثير يجب أن يكون خاضعا لنقاش داخلي ح ّتى ال تكون وسيلة اإلعالم عرضة للطعن في‬
‫نزاهتها‪.‬‬
‫‪ 6.4‬‬

‫وال يكون اتساع وتنوع اآلراء فقط بني املجموعات السياسية والثقافية‪ ،‬ولكن‪ ،‬وفي بعض‬
‫احلاالت‪ ،‬يجب أن يكون انعكاسا لالختالفات بني املناطق احلضرية والريفية‪ ،‬وبني األكثر فقرا‬
‫واألكثر ثراء وبني ّ‬
‫الشباب وكبار السن‪.‬‬

‫‪ 7.4‬‬

‫كما يفترض أن ّ‬
‫ميكن احلياد من ال ّتوازن اجلهوي على مستوى البلد الواحد في ال ّتغطيات‪،‬‬
‫يتم ال ّتركيز على مناطق دون غيرها‪ .‬وح ّتى إن كانت القيمة اخلبر ّية للحدث اجلهوي‬
‫بحيث ال ّ‬
‫هي الفيصل في إنتاج اخلبر‪ّ ،‬‬
‫أي حدث في املناطق املنس ّية‪.‬‬
‫فإن االجتهاد‬
‫ضروري لتغطية ّ‬
‫ّ‬

‫‪ 8.4‬‬

‫ويفترض احلياد تنويع مواضيع ال ّتغطية داخل اجلهات لتفادي ال ّنمط ّية‪.‬‬

‫‪9.4‬‬

‫ ‬

‫احلياد واجلماهير ‪ :‬من حقّ اجلمهور أن يكون له صوت في وسيلة اإلعالم العموم ّية‪ .‬لكن‬
‫يجب ألاّ يعطى رأي املواطن وزنا أكثر ممّا يستح ّقه‪ّ ،‬‬
‫شخصي وقد يكون االشتراك فيه مع‬
‫ألن رأيه‬
‫ّ‬
‫آخرين محدودا‪ .‬لذلك ‪:‬‬

‫الراي باملوافقة أو املعارضة أو تثمني املوقف‪.‬‬
‫‪ 1.9.4‬يجب اإللتزام باحلياد وعدم إبداء ّ‬
‫‪2.9.4‬‬

‫ إذا كان املوضوع مثيرا للجدل‪ ،‬سياس ّيا كان أواقتصاد ّيا أو دين ّيا أو ثقاف ّيا أو رياض ّيا أو غيره‪،‬‬
‫ينبغي أن نأخذ في االعتبار عند إعداد البرنامج‪:‬‬

‫‪ 3.9.4‬مستوى اجلدل الذي يثيره املوضوع‪.‬‬
‫‪4.9.4‬‬

‫ احلساسية التي ميكن أن يثيرها من حيث املعتقدات‪.‬‬

‫‪5.9.4‬‬

‫ ما إذا كانت املواضيع محل جدل حاد في منطقة معينة لكن تشمل عددا كبيرا من اجلمهور‪.‬‬

‫‪6.9.4‬‬

‫مجرد رأي‪.‬‬
‫ محاولة التمييز بني ما هو واقع حقيقي وما هو ّ‬

‫‪7.9.4‬‬

‫يتم تشريك املواطنني مباشرة في البرامج إلاّ بعد ّ‬
‫ وفي ّ‬
‫التأكد من‬
‫كل احلاالت يستحسن ألاّ ّ‬
‫املؤسسة لتمرير رسائل قد تكون خطيرة من قبل أطراف مجهولة‪.‬‬
‫هو ّيتهم تفاديا الستغالل ّ‬
‫وهنا يجب التق ّيد الكامل بسياسة التحرير وال ّتشاور في املوضوع داخل ّيا على مستوى جلسات‬
‫ال ّتحرير‪.‬‬

‫‪10.4‬‬

‫ ‬

‫ال ّتعامل مع اإلتصال الرسمي ‪ :‬يجب االحتياط في ال ّتعامل مع أ ّية رسائل أو صور أو‬
‫ؤسسة التـلفزة التونسيّـة‬
‫السـلوك ل ُم ّ‬
‫مشـروع مد ّونـة ّ‬
‫صفحة ‪4‬‬

‫السياسة العا ّمة أو مواضيع‬
‫الرسم ّية ‪ّ ،‬‬
‫وتهم مواضيع ها ّمة في ّ‬
‫فيديوهات لل ّنشر مصدرها الدوائر ّ‬
‫مثيرة للجدل‪ ،‬ويفضل في هذه احلالة النقاش فيها داخل ّيا للتمييز بني ما هو دعاية وقيمة خبر ّية‪.‬‬
‫ويأخذ القرار داخل ّيا حول حجم التغطية التي يجب أن يأخذه احلدث‪.‬‬
‫ ‬

‫‪11.4‬‬

‫األخبار ونشرات األحداث اجلار ّية وبرامج الواقع‪.‬‬

‫‪ 1.11.4‬يجب إعداد املادّة اإلخبار ّية وتقدميها بطريقة ال تسمح للمتل ّقي مبعرفة إن كان هناك انحياز‬
‫خاصة في مواضيع السياسة العامة‪ ،‬واجلدل السياسي أو االقتصادي‪ ،‬أو حول أ ّية‬
‫شخصي ّ‬
‫مواضيع تختلف فيها اآلراء‪ .‬ويجب على املقدمني واملذيعني واملراسلني أن يلتزموا بذلك أكثر من‬
‫املؤسسة وحلقة الربط بينها وبني اجلمهور‪.‬‬
‫غيرهم ألنّهم واجهة ّ‬
‫‪2.11.4‬‬

‫قد يسمح ملوظفي األخبار بتقدمي أحكام مهن ّية فحسب‪ ،‬مع وجوب دعمها باحلجج الكاملة‪ ،‬لكن‬
‫ال يجوز التعبير عن آرائهم الشخصية في إنتاجهم اإلعالمي‪ ،‬مبا في ذلك على مواقع شبكة‬
‫اإلنترنت أو أية وسيلة اتصال أخرى‪.‬‬

‫‪3.11.4‬‬

‫ويجب االلتزام أيضا بعدم إبداء آراء شخصية ‪ ،‬في أي شأن من شؤون الساعة أو قضايا تهم‬
‫السياسة العامة‪ ،‬في ما يقدمه املذيعون واملنتجون من برامج‪.‬‬

‫‪ 4.11.4‬وينبغي أال نفترض تلقائيا أن ضيوف األخبار والبرامج األخرى‪ ،‬من منظمات أخرى (مثل‬
‫األكادمييني والصحفيني والباحثني وممثلي اجلمعيات اخليرية) هم غير منحازين ملواقف مع ّينة‪.‬‬
‫الضيف مرتبطا بطرف ما أو يحمل وجهة نظر‬
‫لذلك تفرض املهن ّية ال ّتوضيح للجمهور إذا كان ّ‬
‫مع ّينة‪.‬‬
‫‪12.4‬‬

‫ ‬

‫املؤسسة اإلعالم ّية في صلب موضوع مثير للجدل ‪:‬‬
‫حني تكون‬
‫ّ‬

‫‪ 1.12.4‬يجب الفصل الواضح بني منتجي املوا ّد اإلعالمية‪ ،‬ومن يك ّلف باحلديث في املوضوع من املسؤولني‬
‫املؤسسة‪.‬‬
‫في ّ‬
‫‪ 2.12.4‬أن يبقى ال ّتعامل اإلخباري مع املوضوع مالزما للحياد‪ ، ،‬فضال عن التزام الدقة والنزاهة‪ ،‬ح ّتى‬
‫وإن كانت ال ّنزاهة موضع تساؤل ونقاش‪.‬‬
‫«مؤسستنا»‪.‬‬
‫للمؤسسة اإلعالم ّية بـ‬
‫‪ 3.12.4‬يكون من غير املناسب اإلشارة‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫‪13.4‬‬

‫ ‬

‫التعامل مع مواضيع املسلّمات ‪ :‬هناك بعض املسائل التي تبدو أنّها حتظى بتوافق واسع‬
‫ؤسسة التـلفزة التونسيّـة‬
‫السـلوك ل ُم ّ‬
‫مشـروع مد ّونـة ّ‬
‫صفحة ‪5‬‬

‫أو حتى باإلجماع في الرأي إلى درجة تعدّ من املس ّلمات سواء سياس ّية كانت أو اجتماع ّية أو‬
‫صحية أو علم ّية أو غيرها‪ .‬ومع ذلك‪ ،‬ميكن أن يشكل تب ّني هذه املس ّلمات خطرا على‬
‫ثقاف ّية أو ّ‬
‫نزاهة القناة وحيادها‪ .‬ولهذا‪:‬‬
‫‪ 1.13.4‬ينبغي مقاومة إغراء استخدام لغة ولهجة تبدو أنها تقبل هذه املس ّلمات كحقيقة بديهية‪.‬‬
‫ كما يجب أن يتفادى اإلنتاج اإلعالمي تعزيز التعميمات التي تفتقر إلى األدلة‪ ،‬وخصوصا‬
‫عندما يجري تطبيقها في ظروف محددة‪ .‬قد يحدث هذا في مجاالت السياسة واألعمال اخلير ّية‬
‫والعلوم والتكنولوجيا‪ ،‬والطب وغيرها‪.‬‬

‫‪2.13.4‬‬

‫‪14.4‬‬

‫ ‬

‫من شروط حتقيق احلياد ‪:‬‬

‫‪1.14.4‬‬

‫ يفترض احلياد االستقاللية في التحرير‪ .‬وال يكون ذلك إلاّ إذا كانت القرارات التحرير ّية‬
‫تؤخذ داخل ّيا‪ ،‬ويحتفظ احملررون واملنتجون واملسؤولون عن البرامج بحرية القرار بالنسبة إلى‬
‫مضمونها‪ .‬ويستلزم ذلك إملام املنتجني باملواضيع التي يعاجلونها والتحضير احملكم لها‪.‬‬

‫‪2.14.4‬‬

‫ يجب أن تكون التقارير اإلخبارية بعيدة عن اإلثارة‪ ،‬ومتنوعة وتدل على سعة اإلطالع‪.‬‬

‫‪3.14.4‬‬

‫ يجب أن تولي التغطية اإلخبارية اهتماما مبختلف وجهات النظر الرئيسية في اخلالفات‬
‫السياسية أو احلزبية طوال املدة التي يكون فيها اخلالف قائما‪.‬‬

‫‪16.6‬‬

‫ ‬

‫احليـاد والتعامل مع األطراف اخلارجية‪.‬‬

‫‪1.16.6‬‬

‫ يجب على األفراد العاملني في املؤسسة عدم قبول منافع شخصية لهم أو لذويهم‪ ،‬سواء أكانت‬
‫نقدا أو عينا أو في شكل خدمات من أي طرف خارجي سواء أشخاصا مادّيني أو مؤسسات‪ ،‬أو‬
‫أحزابا أو غيرهم لهم مصلحة إعالم ّية ما‪.‬‬

‫‪2.16.6‬‬

‫ عند ذكر األمثلة‪ ،‬يجب عدم تفضيل مؤسسة على أخرى إال ألسباب موضوعية‪.‬‬

‫‪17.6‬‬

‫ ‬

‫احلياد والتعامل مع اإلعالنات‪.‬‬

‫‪ 1.17.6‬يجب أن يكون والء املؤسسة‪  ‬األول واألخير جلمهورها وليس ملمولي اإلعالنات‪.‬‬
‫‪ 2.17.6‬يجب ألاّ ينخرط الصحفيون ومقدمو البرامج في أية أنشطة دعائية وإعالنية وغيرها ميكن أن‬
‫ؤسسة التـلفزة التونسيّـة‬
‫السـلوك ل ُم ّ‬
‫مشـروع مد ّونـة ّ‬
‫صفحة ‪6‬‬

‫تلقي بظالل من الشك على موضوعيتهم أو على حياد املؤسسة‪ .‬‬
‫‪3.17.6‬‬

‫حرية اإلعالم ألي سبب من األسباب وال أن متنع اإلعالميني في‬
‫ ال ميكن لإلعالنات أن تقيد ّ‬
‫املؤسسة من كشف أ ّية حقائق تتع ّلق بالطرف املعلـِن‪.‬‬
‫ّ‬

‫‪ -7‬اإلنـصــاف‬
‫‪1.7‬‬

‫‪2.7‬‬

‫ يدعم اإلنصاف مصداقية املؤسسة اإلعالمية وثقة املتعاملني معها‪ ،‬ويقتضي اإلنصاف األمانة في‬
‫التعامل مع مختلف األطراف املشاركة دون إقصاء وبتوازن وفي كنف االحترام‪.‬‬
‫ ‬

‫‪1.2.7‬‬

‫ االحترام والصدق في التعامل مع أي طرف مشارك في املنتوج اإلعالمي‪ ،‬مهما كانت صفته أو‬
‫مرتبته‪.‬‬

‫‪2.2.7‬‬

‫ األخذ بعني االعتبار اهتمامات كافة أطياف املجتمع بكل اختالفاتها‪.‬‬

‫‪3.2.7‬‬

‫ ضمان تشريك مختلف اجتاهات الرأي‬

‫‪4.2.7‬‬

‫ يكون اإلنصاف أيضا بتطبيق مبدأ الدقة ومن ذلك ضمان حق الرد حتى ال يتم التعسف على أي‬
‫جهة مت ذكرها دون حضورها‪.‬‬

‫‪3.7‬‬

‫ ‬

‫‪1.3.7‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫يتطلب حتقيق اإلنصاف االلتزام باملبادئ التالية‪:‬‬

‫التعامل مع املشاركني في البرامج ‪:‬‬
‫ يجب على منتجي البرامج أن يكونوا واضحني إلى أقصى حد ممكن حيال طبيعة برامجهم‬
‫وأهدافها حتى ال يشعر املشاركون في أي برنامج بأنهم قد ضللوا أو خُ دعوا أو غُ رر بهم‪ .‬لذلك‬
‫يحق للمشاركني في البرامج أن يعرفوا‪:‬‬
‫● موضوع البرنامج‬
‫● طبيعة مشاركتهم فيه { مقابلة أو مشاركة في حوار‪}...‬‬
‫● احليز الزمني املخصص للمشاركة‬
‫● وفي حال دعوتهم للمشاركة في نقاش أو حوار‪ ،‬يجب إبالغهم بوجهات النظر التي سيتم‬
‫متثيلها باملشاركني اآلخرين‪ ،‬إذا أمكن ذلك‪.‬‬
‫● طبيعة املوضوعات التي ُيحتمل التطرق إليها‪.‬‬
‫● طبيعة املشاركة‪ ،‬هل هي على الهواء مباشرة أو ُمسجلة وما إذا كانت ستخضع للمونتاج إذا‬
‫ؤسسة التـلفزة التونسيّـة‬
‫السـلوك ل ُم ّ‬
‫مشـروع مد ّونـة ّ‬
‫صفحة ‪7‬‬

‫كانت مسجلة‪.‬‬
‫‪2.3.7‬‬

‫ إذا طلب بعض املشاركني االطالع أو املوافقة على نسخة من البرنامج بصورته النهائية قبل بثه‪،‬‬
‫من حق املؤسسة أن ترفض مثل هذه الطلبات‪ ،‬بغية احلفاظ على استقالليتها التحريرية‪ ،‬ولكن‬
‫قد تكون هناك ضرورة تتطلب السماح باالطالع على البرنامج قبل بثه‪ ،‬دون أن يعني ذلك‬
‫تخلي املؤسسة عن سلطتها التحريرية الكاملة على البرنامج‪.‬‬

‫‪4.7‬‬

‫ ‬

‫االنصاف عند إجراء املقابالت ‪:‬‬

‫‪1.4.7‬‬

‫ يجب أن تتسم املقابالت التي يجريها إعالميو املؤسسة بآداب احلوار وحسن األخالق‪ ،‬ومهما‬
‫كانت هذه املقابالت كاشفة أو ناقدة أو مشككة ال ميكن حتت أي ظرف‪ ،‬أن تكون فظة‪ ،‬كما‬
‫يجب أن يعطي األشخاص الذين جتري معهم مقابالت فرصا عادلة للرد بشكل واف على األسئلة‬
‫املطروحة عليهم‪.‬‬

‫‪2.4.7‬‬

‫اإلعالمي التعليق و توجيه األسئلة اإليحائية أو االستفزازية‪ ،‬أو يق ّلل االحترام لضيفه‬
‫ أن يتفادى‬
‫ّ‬
‫الضيف‪.‬‬
‫مهما كانت طبيعة هذا ّ‬

‫‪3.4.7‬‬

‫للضيف عندما يتعلق األمر باألخبار‪.‬‬
‫ أال يبدي رأيه ّ‬

‫‪4.4.7‬‬

‫ التثبت عند استضافة خبير أو متخصص من عدم انتماء الضيف إلى طيف معني أو قربه من‬
‫للضيف ح ّتى ال ُيعتبر ّأن‬
‫وجهة نظر معينة‪ .‬وفي هذه احلالة‪ ،‬يجب إعالم اجلمهور بأ ّية انتماءات ّ‬
‫ّ‬
‫مستقل ومحايد‪.‬‬
‫ما يقوله صادر عن شخص‬

‫‪ 5.7‬‬

‫االنصاف عند تقطيع وانتقاء فقرات من املواد املسجلة ‪:‬‬

‫‪1.5.7‬‬

‫ يجب عدم تشويه ما قيل أو ما حدث أثناء عملية املونتاج للمواد املسجلة وانتقاء الفقرات‪.‬‬

‫‪2.5.7‬‬

‫ ضرورة استكمال الفكرة التي عبر عنها املشارك حتى ال تكون منقوصة وتؤدي إلى معنى مخالف‬
‫شوه‪.‬‬
‫أو ُم ّ‬

‫‪3.5.7‬‬

‫ عدم استخدام أي مقتطف صوتي في غير املوضوع األصلي املتفق بشأنه مع املشارك‪.‬‬

‫‪4.5.7‬‬

‫ عدم استخدام أي صورة في غير سياقها‪.‬‬

‫‪5.5.7‬‬

‫ عدم السعي إلى إضافة أي مؤثرات صوتية أو مرئية للتأثير العاطفي على اجلمهور‪.‬‬
‫ؤسسة التـلفزة التونسيّـة‬
‫السـلوك ل ُم ّ‬
‫مشـروع مد ّونـة ّ‬
‫صفحة ‪8‬‬

‫‪6.5.7‬‬

‫ في حال استخدام صور من األرشيف ضرورة التذكير بذلك (أنظر مبدأ الدقة)‬

‫‪ 6.7‬‬

‫ّ‬
‫األقل اإلحاطة بأهم‬
‫يتط ّلب اإلنصاف شمول ّية تناول املوضوع من مختلف اجلوانب أو على‬
‫املؤسسة باالنحياز‪.‬‬
‫عناصر املوضوع مبا يضمن عدم جتاهل ّ‬
‫أي منها وبال ّتالي اتّهام ّ‬

‫‪ 7.7‬‬

‫ال ّتعـامل مع اإلشهار‪:‬‬

‫‪1.7.7‬‬

‫ تفادي اإلشهار املق ّنع‪ ،‬عندما يتعلق األمر مبوضوع ذي عالقة باملاركات التجارية‪.‬‬

‫‪2.7.7‬‬

‫ إذا وقع تصوير ماركة جتارية يتعني إخفاء شارة املاركة‪.‬‬

‫‪3.7.7‬‬

‫ الفصل التام بني اإلعالن واملادة اإلعالمية وعدم بث اإلشهار الذي حتاول الشركات حتريره كأخبار‬
‫أو كبالغات‪.‬‬

‫‪ 8.7‬‬

‫من اإلنصاف أن يطلب الصحفي إعفاءه من إجناز عمل كـلـّف به‪ ،‬إذا رأى في نفسه عدم القدرة‬
‫على تناول املوضوع بحيادية‪ ،‬لكن ال بد من أن يكون الرفض مبررا ومنطقيا‪.‬‬

‫‪ -8‬الـدقــة‬
‫‪ 1.8‬‬

‫املؤسسة اإلعالم ّية واجلمهور‪ .‬وتتح ّقق الد ّقة من‬
‫الد ّقة هي من املبادئ األساس ّية التي تبني الثّقة بني ّ‬
‫الصحيحة مع توخي الصدق واالبتعاد عن التكهنات غير املستندة‬
‫خالل احلصول على الوقائع ّ‬
‫الى دليل‪.‬‬

‫‪ 2.8‬‬

‫وليست الد ّقة مجرد جمع للوقائع‪ ،‬بل تتط ّلب معاجل ُة املعلومات البحث عن األد ّلة ومتحيصها‪.‬‬‫كما تتط ّلب‪ ،‬في حالة القضايا املثيرة للجدل‪ ،‬تنويع اآلراء والتث ّبت من احلقائق‪.‬‬

‫‪ 3.8‬‬

‫ّ‬
‫الدقة ‪:‬‬
‫متطلّبات حتقيق‬

‫‪1.3.8‬‬

‫ ‪ -‬أن تكون كل املواد االخبارية املقدمة للجمهور واضحة من مصادرها ومبن ّية على أدلة سليمة‪.‬‬

‫ؤسسة التـلفزة التونسيّـة‬
‫السـلوك ل ُم ّ‬
‫مشـروع مد ّونـة ّ‬
‫صفحة ‪9‬‬

‫‪2.3.8‬‬

‫تتضمن معلومات تستحقّ ال ّنشر‪ .‬كما‬
‫مصورة‬
‫ ‪ -‬التث ّبت من أصل ّية ومصادر أ ّية وثائق مكتوبة أو ّ‬
‫ّ‬
‫يجب التثّب من أ ّية أرقام وإحصائ ّيات وذكر مصادرها‪.‬‬

‫‪3.3.8‬‬

‫امللحة إلى‬
‫ ‪ -‬جت ّنب نشر أية أخبار ال ميكن التثبت من صحتها بصورة قاطعة‪ .‬و إذا دعت الضرورة ّ‬
‫ّ‬
‫بث اخلبر‪ ،‬وكنا غير قادرين على التحقق منه مبا فيه الكفاية‪ ،‬ينبغي أن نقول ذلك‪ ،‬وننسب‬
‫اخلبر إلى مصدر واحد على ّ‬
‫األقل‪ ،‬بعد ال ّتشاور فيها داخل ّيا‪.‬‬

‫‪ 4.8‬‬

‫ ‬

‫الدقة في جمع املعلومات ‪:‬‬

‫‪1.4.8‬‬

‫بأي موضوع‪.‬‬
‫والسعي إلى اإلملام مسبقا ّ‬
‫ ‪ -‬يجب القيام باألبحاث اللاّ زمة‪ّ ،‬‬

‫‪2.4.8‬‬

‫ ‪ -‬يجب السعي الى حضور احلدث مباشرة وجمع املعلومات على عني املكان‪ .‬وان ّ‬
‫تعذر ذلك‪،‬‬
‫فيجب التحدث الى شهود العيان‪ ،‬وعدم االكتفاء بشاهد واحد تفاديا للتضليل‪ ،‬أو وقوع‬
‫الشاهد في اخلطإ أوال ّتأويل الشخصي‪.‬‬

‫‪3.4.8‬‬

‫الصحافي كتابة املعطيات األول ّية في اإل ّبان‪ ،‬أو في‬
‫بالصورة أو ال‪ ،‬على ّ‬
‫ ‪ -‬سواء كان احلدث مو ّثقا ّ‬
‫أقرب وقت ممكن‪.‬‬

‫‪4.4.8‬‬

‫ ‪-‬جتنب إذاعة اخلبر من املواقع اإللكترونية إال عند الضرورة القصوى على أن يتم التثبت منه من‬
‫مصادر مختلفة‪.‬‬

‫‪5.4.8‬‬

‫اعتماد أوال املوارد الذاتية للمؤسسة الستقاء املعلومات وإذا تعذر ذلك ال بد من التأكد من صحة‬‫املعلومات من مصادر نثق فيها‪.‬‬

‫‪6.4.8‬‬

‫ ‪-‬إذا كان مصدر املعلومة طرفا خارجيا ولم يكن توفيرها ذاتيا ممكنا‪ ،‬فينبغي وجود مبرر حتريري‬
‫لبثها‪ ،‬ويشمل ذلك املواد من خدمات الطوارئ‪ ،‬واجلمعيات اخليرية‪ ،‬وجماعات حماية البيئة‪،‬‬
‫بالصوت‪ ،‬أو كتابة‪.‬‬
‫وغيرها‪ .‬في حال استخدام هذه املوادّ‪ ،‬يجب ذكر مصدرها بوضوح إ ّما ّ‬

‫‪7.4.8‬‬

‫ ‪-‬عندما ننقل خبرا عن مصدر يثبت ادعاءات خطيرة ويفضل االحتفاظ بهو ّيته ألسباب أمن ّية‬
‫أو غيرها‪ ،‬يجب اتخاذ جميع اخلطوات املناسبة حلمايته وعدم الكشف عنه‪ ،‬ومع ذلك يجب‬
‫أن نعطي اجلمهور ما في وسعنا من املعلومات عن املصدر وبطريقة ال تض ّللهم حول هو ّيته‪.‬‬
‫ويستحسن في هذه احلالة عدم وصف املصدر مبجهول الهوية‪ ،‬ألنه يجب أن يكون معروفا لدى‬
‫منتج املادة اإلعالمية وحتى يكون للخبر مصداقيته لدى اجلمهور‪.‬‬
‫ويحبذ في هذه احلالة وحفاظا على املصدر أن تقتصر معرفة هويته احلقيقية على منتج اخلبر‬
‫ورئيسه املباشر ال غير‪.‬‬
‫ؤسسة التـلفزة التونسيّـة‬
‫السـلوك ل ُم ّ‬
‫مشـروع مد ّونـة ّ‬
‫صفحة ‪10‬‬

‫‪8.4.8‬‬

‫أي سبق صحفي على حساب د ّقة اخلبر‪ .‬ويفضل في هذه احلالة‬
‫ ‪-‬احلرص على ألاّ يكون حتقيق ّ‬
‫ّ‬
‫التر ّيث في ّ‬
‫أي خبر إلى حدّ‬
‫التأكد من مصادره‪.‬‬
‫بث ّ‬

‫‪9.4.8‬‬

‫ ‪-‬وتتطلب الدقة تقدمي املعلومة بلغة واضحة ودقيقة وذلك ب‪:‬‬
‫● جتنب املبالغة‪.‬‬
‫● جتنب استخدام املفردات التي قد يفهم منها املتلقي معنى مختلفا عن املقصود‪.‬‬
‫● جتنب كل ما قد يبدو حكما أو موقفا شخصيا لالعالمي أو للمؤسسة‪.‬‬

‫ ‬
‫ ‬

‫ ‬

‫‪ 5.8‬‬

‫ ‬

‫‪1.5.8‬‬

‫ ‪ -‬عند التصوير‬
‫● يجب تفادي تغيير حقيقة املشهد‪ ،‬مثل جتميع املتظاهرين لتصويرهم في لقطة جماعية تظهر‬
‫زخما غير موجود في األصل‪.‬‬
‫● مينع ّ‬
‫الطلب من أ ّية حشود ترديد شعارات أوإبداء احلماسة أمام الكاميرات‪.‬‬
‫● ولألمانة في ال ّنقل‪ ،‬يجب عدم حصر التصوير في زاوية ضيقة‪.‬‬

‫‪2.5.8‬‬

‫ ‪-‬عند املونتاج‪:‬‬
‫● يجب تفادي استخدام صور القطع التي تظهر وكأنّها حتدث في نفس الوقت‪ ،‬وتعطي انطباعا‬
‫الرسمي‬
‫خاطئا حول احلدث (مسؤول يخطب في حني تظهر صور قطع التقطت قبل االنطالق ّ‬
‫ّ‬
‫وكأن احلاضرين غير معنيني‬
‫لإلجتماع أشخاصا منشغلني باحلديث‪ ،‬مبا يقدّ م صورة مغلوطة‬
‫باخلطاب)‪.‬‬
‫● يجب تفادي تكرار نفس اللقطات بصورة متواصلة في نفس التقرير ح ّتى ال تظهر وكأنّها‬
‫تطويل لنفس املشهد‪.‬‬
‫يتشوه معنى‬
‫● يجب االنتباه ج ّيدا عند استخدام الغرافيك لتفسير أو إضافة معلومة ح ّتى ال‬
‫ّ‬
‫احلدث‪ .‬كما يجب عدم استخدام التالعب الرقمي بالصور الفوتوغرافية والفيديو والوثائق‬

‫ ‬
‫ ‬

‫ ‬

‫ ‬
‫ ‬

‫ ‬
‫ ‬

‫ ‬

‫ّ‬
‫الدقة في استخدام تقنيات اإلنتاج ‪:‬‬
‫‬‫هناك تقنيات تصوير ومونتاج غير مقبولة‪ ،‬حيث ميكن لبعض هذه التقنيات أن تؤثر على‬
‫محتوى اخلبر وأهميته‪ .‬ولهذا ‪:‬‬

‫‪ 6.8‬‬

‫‪1.6.8‬‬

‫ إعادة البناء لتجسيم أحداث حقيق ّية‪.‬‬‫وهي تقنية تستخدم عادة في بعض البرامج الواقع ّية (مكافحة اجلرائم واحملاكمات)‪ ،‬أو‬
‫الصور‪ .‬وفي هذه احلالة‪ ،‬االنتباه إلى‬
‫الوثائق ّيات إلعادة جتسيم احداث حقيق ّية ال تتو ّفر فيها ّ‬
‫ضرورة ‪:‬‬
‫ ‪ -‬عدم تهويل األحداث ح ّتى ال تكون مض ّللة للجمهور‪.‬‬
‫ؤسسة التـلفزة التونسيّـة‬
‫السـلوك ل ُم ّ‬
‫مشـروع مد ّونـة ّ‬
‫صفحة ‪11‬‬

‫‪2.6.8‬‬

‫ ‪ -‬إعادة بناء األحداث بشكل واضح متاما‪.‬‬

‫‪3.6.8‬‬

‫ ‪ -‬ينبغي أن يكون بناء هذه األحداث ومتثيلها مبن ّيا على حقائق وأد ّلة قابلة لل ّتث ّبت‪.‬‬

‫‪4.6.8‬‬

‫ ‪ -‬ينبغي التوضيح كتابة ّأن ال ّلقطات هي إعادة جتسيم ح ّتى ال يأخذها املشاهد وكأنّها لقطات‬
‫حقيق ّية‪.‬‬

‫‪ 7.8‬‬

‫‪ -‬استخدام األرشيف ‪:‬‬

‫‪1.7.8‬‬

‫ ‪-‬يجب تفادي استخدام األرشيف بطريقة ميكن أن تض ّلل اجلمهور‪ :‬مثل إعادة استخدام صور‬
‫مظاهرات قدمية على مظاهرات جديدة)‪.‬‬

‫‪2.7.8‬‬

‫ ‪-‬وفي حال االستخدام للتذكير‪ ،‬يجب وضع إشارة كتاب ّية واضحة عن تاريخ ال ّتصوير ومكانه‪.‬‬

‫‪3.7.8‬‬

‫ ‪-‬وإذا لم تكن صور األرشيف من إنتاج وسيلة اإلعالم نفسها‪ ،‬فيجب اإلشارة كتاب ّيا إلى مصدر‬
‫الصور‪.‬‬
‫هذه ّ‬

‫‪ 8.8‬‬

‫استخدام االحصائيات ‪ :‬بوصفها مصدرا من املصادر الها ّمة في األخبار والبرامج‬‫املتفرج‪.‬‬
‫اإلخبار ّية‪ ،‬لكن يجب أن يخضع بثها لشروط‪ ،‬ح ّتى ال تحُ دث خلطا في ذهن املستمع أو‬
‫ّ‬
‫ولذلك يجب‪:‬‬

‫‪1.8.8‬‬

‫ ‪-‬استخدام الرسوم البيانية (الغرافيك) ما أمكن لتسهيل ّ‬
‫املتفرج‪.‬‬
‫تقبل املعلومة على‬
‫ّ‬

‫‪2.8.8‬‬

‫ ‪-‬مراعاة وقع االرقام االحصائية على املواطن خاصة عندما يتعلق األمر مبسائل صحية او خطيرة‪.‬‬
‫(مثال يفضل أن يقال ّإن املرض يصيب واحدا من ‪ 100‬مواطن‪ ،‬على أنّه يصيب ‪ 100‬على‬
‫مجموعة من عشرة آالف)‪.‬‬

‫‪ 9.8‬‬
‫‪1.9.8‬‬

‫ّ‬
‫بالدقة ‪:‬‬
‫خاصة‬
‫ قواعد أخرى‬‫ّ‬
‫مر على إنتاجها بعض الوقت قبل بثّها‪،‬‬
‫ ‪-‬يجب التحقق من البرامج املسجلة ومن ال ّتقارير إذا ّ‬
‫للتأكد من ّأن األحداث لم تتجاوزها وإجراء تعديل املادّة إن أمكن‪ ،‬أو حذف جزء منها‪ .‬وفي‬
‫تطورات جديدة‪.‬‬
‫بعض احلاالت ميكن اإلعالن على الهواء عن أ ّية ّ‬

‫ؤسسة التـلفزة التونسيّـة‬
‫السـلوك ل ُم ّ‬
‫مشـروع مد ّونـة ّ‬
‫صفحة ‪12‬‬

‫‪ 10.8‬‬

‫‪ -‬حق الرد ‪:‬‬

‫‪ - 1.10.8‬يضمن منح حقّ الر ّد التوازن واملوضوعية واإلنصاف‪.‬‬
‫تضم ِن مادة إعالمية اتهاما لشخص أو مؤسسة بسوء التصرف أو اإلهمال أو التقصير‪،‬‬
‫‪- 2.10.8‬في صورة ّ‬
‫مبا يؤثر على سمعتهم‪ ،‬فان من حق الشخص أو املؤسسة الرد على االتهام‪.‬‬
‫‪ - 3.10.8‬وعلى املؤسسة اإلعالمية تصحيح اخلطأ بنشر هذا الرد بنفس البرنامج‪.‬‬

‫‪ -9‬احترام الخصوصية‬
‫‪ 1.9‬‬
‫‪1.1.9‬‬

‫اخلاصة‪ ،‬يجب التق ّيد بالقانون‬
‫والضيعات وال ّنوادي‬
‫ ‪ -‬في األماكن‬
‫اخلاصة‪ :‬كالبيوت واملكاتب ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫أي من هذه األماكن أو دخولها بدون إذن من أصحابها‪.‬‬
‫وعدم اختراق ّ‬

‫‪2.1.9‬‬

‫واملصحات‪ ،‬يخضع ال ّتصوير‬
‫ ‪ -‬في األماكن شبه عموم ّية‪ :‬كمحلاّ ت ال ّتجارة واملقاهي والفنادق‬
‫ّ‬
‫للقواعد ال ّتالية ‪:‬‬
‫● من حقّ صاحب احملل رفض التصوير في محله‪ ،‬ويجب احترامه‪.‬‬
‫● إذا حصلت املوافقة‪ ،‬فإن التصوير في املوقع يخضع لضرورة‪:‬‬
‫● إشعار احلاضرين في املكان بالن ّية في التصوير‪.‬‬
‫املعني باألمر إيقاف ال ّتصوير‪،‬‬
‫● عدم تركيز ال ّلقطة على شخص مبفرده إلاّ مبوافقته‪ .‬وإذا طلب‬
‫ّ‬
‫يجب احترام الطلب‪.‬‬

‫‪3.1.9‬‬

‫ّ‬
‫ ‪ -‬في األماكن العموم ّية ‪ّ :‬‬
‫ومحطات ال ّنقل العمومي اخلارج ّية واملالعب‪.‬‬
‫كالشارع‬
‫الضرورة احلصول على موافقة صريحة من األفراد الذين يتم تصويرهم كجزء من‬
‫● ليس من ّ‬
‫املشهد العام‪.‬‬
‫● عدم تركيز الصورة على شخص واحد‪.‬‬
‫ّ‬
‫● احلصول على املوافقات بال ّتصوير في األماكن العا ّمة مثل محطات ال ّنقل الدّ اخل ّية أو املطارات‬
‫واملالعب‪.‬‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫اخلاصة في املادة اإلعالمية‪ ،‬يجب األخذ في االعتبار طبيعة‬
‫التعرض للحياة‬
‫ّ‬
‫ طبيعة األماكن‪ :‬عند ّ‬‫موقع التصوير باملقارنة مع طبيعة املعلومات‪.‬‬

‫ؤسسة التـلفزة التونسيّـة‬
‫السـلوك ل ُم ّ‬
‫مشـروع مد ّونـة ّ‬
‫صفحة ‪13‬‬

‫‪ 2.9‬‬

‫اخلاصة إذا كان سلوك الفرد إجرام ّيا أو خطيرا‪ ،‬أو‬
‫ يسقط احلقّ تلقائيا في احلفاظ على احلياة‬‫ّ‬
‫التعرض للسلوك اخلاص‪ ،‬واملعلومات‪ ،‬واملراسالت‬
‫مضرا باملصلحة العامة‪ ،‬وبالتالي ال ميكن‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫واحملادثات الشخص ّية إعالم ّيا وعرضها للعموم إذا لم يكن هناك سبب يجعل من حقّ اجلمهور‬
‫معرفته مثل‪:‬‬
‫● فضح أو الكشف عن جرمية‪.‬‬
‫يضر باملصلحة الوطن ّية والعامة‪.‬‬
‫● فضح السلوك الذي ّ‬
‫● فضح الفساد أو الظلم‪.‬‬
‫● الكشف عن عجز كبير أو عدم كفاءة الشخصيات العامة أو اإلهمال في اإلدراة‪.‬‬
‫● حماية الناس والصحة والسالمة‪.‬‬

‫‪ 3.9‬‬

‫ّ‬
‫تدخل طرف ثالث ‪:‬‬
‫‬‫ميكن أن تنتهك اخلصوصية لفرد ما من خالل ما يكشفه طرف ثالث عنه‪ ،‬إذا لم يكن املعني‬
‫الصورة‪ .‬لذلك‪ ،‬وعندما ال تكون املعلومات الشخص ّية‬
‫باألمر مشاركا في البرنامج أو يظهر في ّ‬
‫املعني‬
‫التي يكشفها طرف ثالث ضمن خدمة املصلحة العام ّة‪ ،‬فإنّه يجب احلصول على موافقة‬
‫ّ‬
‫باألمر‪.‬‬

‫‪ 4.9‬‬

‫اخلاصة ‪:‬‬
‫ الترصد في األماكن‬‫ّ‬
‫اخلاصة عند تسجيل أو محاولة تسجيل مقابلة فجئ ّية ودون اتّفاق‬
‫يعتبر ترصدا على األماكن‬
‫ّ‬
‫لاّ‬
‫يتم اللجوء إلى ذلك إ كمالذ‬
‫مسبق مع شخص ما على عتبة موقعه‬
‫ّ‬
‫اخلاص بغرض البث‪ .‬وال ّ‬
‫وبعد استشارة رئيس التحرير‪:‬‬
‫● إذا فشلت ّ‬
‫كل احملاوالت للحصول على تصريح من املعني باألمر حول املخالفات املزعومة‪.‬‬
‫مرة اإلدالء بتصريح دون تقدمي أسباب للرفض‪.‬‬
‫● إذا رفض املعني باألمر علنا‪ ،‬وأكثر من ّ‬

‫‪ 5.9‬‬

‫الترصد لفائدة ال ّنشرات والبرامج األخبار ّية ‪:‬‬
‫‬‫ّ‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫ ‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫‪1.5.9‬‬

‫الترصد بقرار ذاتي‬
‫صحافي أن ميارس‬
‫ألي‬
‫ ‬
‫ألهمية احلصول على تصريح من شخص ما ‪ ،‬ال ميكن ّ‬‫ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫بالرجوع إلى رئيس حتريره ومناقشة األمر‪.‬‬
‫إلاّ ّ‬

‫‪2.5.9‬‬

‫ ‪ -‬وال ميكن لرئيس التحرير املوافقة إلاّ إذا كانت هناك أدلة على جرمية أو مخالفات قانون ّية‬
‫كبيرة‪.‬‬

‫‪3.5.9‬‬

‫املتعودة على الظهور أمام الكاميرات‪ ،‬وتتو ّقع دائما أن‬
‫ ‪-‬ال يعتبر ترصدا اصطيا ُد الشخص ّيات‬
‫ّ‬
‫الصحاف ّيني‪ .‬وميكن استجواب هؤالء دون مواعيد مسبقة عندما يكونون في‬
‫تتل ّقى أسئلة من ّ‬
‫املطار مثال أو ينتقلون بني إدارة وأخرى‪.‬‬
‫ؤسسة التـلفزة التونسيّـة‬
‫السـلوك ل ُم ّ‬
‫مشـروع مد ّونـة ّ‬
‫صفحة ‪14‬‬

‫ ‬

‫‪4.5.9‬‬

‫ ‪-‬كما ال تعتبر استجوابات العا ّمة من املواطنني الستطالع آرائهم في موضوع ما من ّ‬
‫الشأن العام‬
‫ترصدا‪ .‬وإذا رفض مواطن التصوير فيجب احترام رغبته‪ .‬أ ّما إذا شارك شخص برأيه في موضوع‬
‫ّ‬
‫التصوير فهذه موافقة واضحة منه على تصويره‪.‬‬

‫‪5.5.9‬‬

‫اخلاصة‪ ،‬ميكن افتراض أنه قد سمح ّ‬
‫ببث احلديث‪،‬‬
‫أي مشارك احلديث عن حياته‬
‫ ‪-‬عندما يقبل ّ‬
‫ّ‬
‫يتم االتّفاق عليها قبل ال ّتسجيل‪.‬‬
‫لكن يجب احترام أية شروط ّ‬

‫‪ 6.9‬‬

‫ املشاركة في املداهمات وعمل ّيات التفقد ‪:‬‬‫تكون املشاركة في املداهمات وعمل ّيات ال ّتف ّقد عند مرافقة األمن في عمل ّيات مداهمة‪ ،‬أو عند‬
‫الصحة أو غيرها في عمل ّيات تفقد فجئ ّية‪.‬‬
‫مرافقة مصالح وزارة التجارة أو‬
‫ّ‬

‫‪1.6.9‬‬

‫ ‪ -‬يجب عدم املشاركة في مثل هذه العمل ّيات لبثها إلاّ إذا كانت هناك فعال ضرورة حترير ّية‪ ،‬وبعد‬
‫وخاصة منها ما يتع ّلق بانتهاك احلياة ّ‬
‫الشخص ّية لألفراد‬
‫األخذ في االعتبار أ ّية مسائل قانون ّية‬
‫ّ‬
‫والتعدّ ي على ممتلكات الغير‪.‬‬

‫‪2.6.9‬‬

‫ ‪-‬عند املشاركة في مثل هذه العمل ّيات‪ ،‬ضروة اتّباع اإلجراءات ال ّتالية‪:‬‬
‫● يجب أن يفهم املستهدفون من املداهمة أو التفقد ما يقوم به الصحفي‪ ،‬وأل ّية وسيلة إعالم ّية‪.‬‬
‫● يجب احلصول على إذن من صاحب البيت أو ّ‬
‫احملل للتصوير‪ ،‬وإن رفض ذلك يجب احترام‬
‫رغبته‪.‬‬
‫● إذا طلب صاحب ّ‬
‫احملل من الفريق الصحفي املغادرة‪ ،‬فيجب احترام طلبه أيضا‪.‬‬
‫● لكن ميكن جتاهل األمر إذا ثبت ّ‬
‫وأن املُستهدف بعمل ّية التفقد متو ّرط فعال في عمل مخالف‬
‫ويضر باملصلحة العا ّمة‪.‬‬
‫للقانون‬
‫ّ‬
‫● لكن إذا ثبتت براءة الشخص الذي تعرض للمداهمة‪ ،‬فيجب إ ّما احلصول على إذنه في ّ‬
‫بث‬
‫الضرر بسمعته أو بتجارته‪.‬‬
‫املادّة‪ ،‬أو عدم استغاللها تفاديا إلحلاق ّ‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫‪ -10‬حماية األطفال والضعفاء‬
‫‪ 1.10‬‬

‫سن السادسة عشرة واملواطنني ضعيفي‬
‫يجب إيالء عناية ّ‬‫خاصة خلصوص ّيات األشخاص حتت ّ‬
‫كن أن يعرضهم للخطر‪.‬‬
‫املدارك‬
‫ّ‬
‫وخاصة إذا كان التعرف عليهم يمُ ُ‬

‫‪ 2.10‬‬

‫إذا كان ال بدّ من ظهور خصوص ّية األطفال أو أي شخص ضعيف املدارك في برنامج ما‪ ،‬يجب‬‫ؤسسة التـلفزة التونسيّـة‬
‫السـلوك ل ُم ّ‬
‫مشـروع مد ّونـة ّ‬
‫صفحة ‪15‬‬

‫احلصول على موافقتهم (حيثما أمكن)‪ ،‬إضافة إلى املوافقة املسبقة من أحد الوالدين أو الوصي‬
‫القانوني أو أي شخص مسؤول عنهم‪.‬‬
‫‪ 3.10‬‬

‫‪-‬يخضع التصوير عندما يتعلق األمر باألطفال والضعفاء إلى الضوابط التالية‪:‬‬

‫‪- 1.3.10‬ال يقع تصوير األطفال حتى في الشارع إال بعد موافقة الولي‪.‬‬
‫‪- 2.3.10‬إذا كان موضوع التصوير وضعية مهينة (فقر أو تشرد أو تسول‪ )...‬من الواجب عدم إظهار‬
‫مالمح الطفل‪ ،‬من ذلك تصويره من بعيد‪...‬‬
‫‪- 3.3.10‬جتنب ذكر األسماء عندما يكون القاصرون ضحايا أو شهودا ‪ ،‬أو متهمني في قضايا جنائية‬
‫‪- 4.3.10‬االمتناع عن تصوير األشخاص الذين يعانون من أمراض نفسية أو املختلني عقليا وعن نشر‬
‫صورهم أو االلتزام بإخفاء معاملهم إذا كانت املادة اإلخبارية تتعلق بهذه الشريحة‪.‬‬
‫‪ 4.10‬‬

‫السجون واحلديث إلى املساجني النّهم يكونون مسلوبي احلر ّية‪،‬‬
‫االحتياط عند التصوير داخل ّ‬‫يتعرضوا لضغوط نفس ّية أو جسد ّية‪ .‬ويفضل في هذه احلال‪:‬‬
‫وميكن أن ّ‬

‫وأخصائيني نفسيينّ ‪.‬‬
‫‪- 1.4.10‬ال ّتشاور مع قانون ّيني‬
‫ّ‬
‫السجني على انفراد للحصول على موافقته قبل التسجيل معه والتث ّبت من أنّه ال‬
‫‪ - 2.4.10‬احلديث مع ّ‬
‫ألي نوع من الضغوط للظهور أمام الكاميرا واإلدالء بتصريحات في اتجّ اه معينّ ‪.‬‬
‫يتعرض ّ‬
‫ّ‬
‫السجني‪،‬‬
‫‪- 3.4.10‬إذا كان املساجني مو ّرطني في جرائم أخالق ّية أو بشعة‪ ،‬يفضل أيضا‪ ،‬وبعد إعالم ّ‬
‫ال ّتشاور مع عائالتهم ح ّتى ال يلحقهم ضرر مادّي أو معنوي‪.‬‬
‫السجني من عدمها ّ‬
‫ألن القضاء قال كلمته فيه‪.‬‬
‫‪- 4.4.10‬تفادي اخلوض في مواضيع براءة ّ‬
‫أي سجني في‬
‫السجن‪ ،‬وفي ظروف عاد ّية‪ ،‬يجب احترام رغبة ّ‬
‫‪- 5.4.10‬عند التقاط صور عا ّمة من داخل ّ‬
‫عدم ّ‬
‫الظهور على الشاشة‪ ،‬أو تغطية مالمح وجهه‪.‬‬

‫‪ -11‬تغطية االنتخابات واالستفتاءات‬
‫‪ 1.11‬‬

‫املؤسسة‪ ،‬تكون ّ‬
‫محل مراقبة شديدة‬
‫ يجب األخذ في االعتبار ّأن املادّة اإلعالم ّية التي تقدّ مها ّ‬‫ؤسسة التـلفزة التونسيّـة‬
‫السـلوك ل ُم ّ‬
‫مشـروع مد ّونـة ّ‬
‫صفحة ‪16‬‬

‫السياس ّية وهيئة تنظيم االنتخابات‬
‫من قبل مختلف األطراف املعن ّية باإلنتخابات مثل األحزاب ّ‬
‫الرسمي للحمالت االنتخاب ّية‪.‬‬
‫واجلمهور‪ .‬وميكن أن تبدأ هذه املراقبة ح ّتى من قبل االنطالق ّ‬
‫لذلك يجب التق ّيد ال ّتا ّم مببادئ احلياد وال ّتوازن والنزاهة سواء أثناء تغطية احلمالت االنتخاب ّية‬
‫أو يوم االقتراع واإلعالن عن ال ّنتائج‪.‬‬
‫ ‬

‫‪ 2.11‬‬

‫املؤسسة اإلعالم ّية في العمل ّية االنتخاب ّية ‪:‬‬
‫ دور‬‫ّ‬
‫ّ‬
‫مخوال رسم ّيا بتغطية احلمالت االنتخاب ّية‪ .‬لذلك تتولى في‬
‫تقوم املؤسسة بوصفها مرفقا عموم ّيا ّ‬
‫إطار هذه اخلدمة بـ ‪:‬‬
‫اخلاصة بالعمل ّية االنتخاب ّية للجمهور‪.‬‬
‫● توضيح القوانني واإلجراءات‬
‫ّ‬
‫السياس ّية‪.‬‬
‫● املساهمة في التعريف بالبرامج االنتخاب ّية لألحزاب ّ‬
‫● مساءلة األحزاب عن فحوى برامجهم لتمكني اجلمهور من فهم أكبر ملضامينها‪.‬‬

‫‪ 3.11‬‬

‫ّ‬
‫الدقة في احلمالت االنتخاب ّية ‪:‬‬
‫تطبيق‬‫للسياسية التحريرية من حيث ‪:‬‬
‫تتط ّلب تغطية االنتخابات التق ّيد ّ‬
‫الصارم باملبادئ األخالق ّية ّ‬

‫ ‬
‫ ‬
‫ ‬

‫ ‬

‫‪- 1.3.11‬على اإلعالم ّيني املك ّلفني بتغطية االنتخابات أن يكونوا ّ‬
‫مطلعني اطالعا كامال على‪:‬‬
‫● القوانني االنتخاب ّية‪.‬‬
‫ ‬
‫الصلة‪.‬‬
‫ ‬
‫● دارسني لفصول الدستور ذات ّ‬
‫وأهم شخص ّياتها وأ ّية حتالفات فيها أو‬
‫ ‬
‫السياس ّية املشاركة واتجّ اهاتها ّ‬
‫● عارفني ّ‬
‫بأهم األحزاب ّ‬
‫انقسامات داخلها‪.‬‬
‫املؤسسة تنظيم دورة تدريب ّية قبل أ ّية انتخابات لتأطير اإلعالم ّيني املك ّلفني‬
‫ ‬
‫● يح ّبذ أن تتو ّلى ّ‬
‫بال ّتعامل مع ال ّتغطية االنتخاب ّية‪.‬‬
‫‪ - 2.3.11‬يجب التشاور مع املمثل القانوني للمؤسسة الجتناب الوقوع في خطا قانوني أو أخالقي‪،‬‬
‫ويتوجب على املؤسسة توفير مستشار قانوني لفترة االنتخابات‪.‬‬
‫‪ - 3.3.11‬وتتطلب الدقة في تغطية اإلنتخابات أن يقوم اإلعالمي ب‪:‬‬
‫● بالتث ّبت من أسماء املرشحني‪.‬‬
‫ ‬
‫● ذكر أرقام دقيقة عن املشاركني في املناسبات االنتخابية‪.‬‬
‫ ‬
‫● نقل الكالم الذي يقوله املرشحون بأمانة مطلقة‪.‬‬
‫ ‬
‫● يجب أ ّال يطغى عامل السرعة على مصداقية اخلبر‪.‬‬
‫ ‬
‫ ‬
‫‪ 4.11‬‬

‫‪ -‬تطبيق احلياد في احلمالت اإلنتخاب ّية‪.‬‬

‫‪- 1.4.11‬لتحقيق احلياد‪ ،‬ميكن اعتبار سلسلة من البرامج التي حتمل االسم نفسه ‪ ،‬ولها مواعيد ّ‬
‫بث‬
‫ؤسسة التـلفزة التونسيّـة‬
‫السـلوك ل ُم ّ‬
‫مشـروع مد ّونـة ّ‬
‫صفحة ‪17‬‬

‫قا ّرة‪ ،‬مبثابة برنامج واحد ممتدّ على فترة زمن ّية‪ .‬وينظر إليها ككل‪ .‬وفي هذا الصدد‪ ،‬يجب أن‬
‫تكون هذه ال ّنوع ّية من البرامج ومحتوياتها مبرمجة مسبقا‪ ،‬ويجب اإلعالن عن تواريخ ومواعيد‬
‫السلسلة منذ احللقة األولى منها‪.‬‬
‫بالضرورة ان تكون‬
‫‪- 2.4.11‬ميكن تطبيق احلياد على فترة زمن ّية ما‪ .‬أي أنّه وعلى سبيل املثال‪ ،‬ليس ّ‬
‫الرأي‬
‫وجهتا النظر املختلفتان في نفس ال ّنشرة أو احللقة من البرنامج‪ ،‬بل ميكن أن يكون ّ‬
‫زمني معقول‪.‬‬
‫املخالف في حلقة الحقة حسب دور ّية النشرة أو البرنامج وفي وقت ّ‬
‫الرد على اتهام صادر ضدّ شخص غير حاضر‪ ،‬فيجب ال ّتعجيل به في ّأول نسخة‬
‫‪ 3.4.11‬‬
‫ّ‬
‫لكن حقّ ّ‬‫الحقة من النشرة أو البرنامج‪.‬‬
‫‪- 4.4.11‬يجب على منتجي ال ّنشرات والبرامج أن يفسحوا املجال ملجموعة واسعة من األفراد ووجهات‬
‫النظر واحلجج‪.‬‬
‫‪- 5.4.11‬يجب االنتباه عند تغطية األنشطة احلكومية في النشرات والبرامج اإلخبارية أثناء احلمالت‬
‫االنتخابية إلى أال تكون هذه األنشطة في إطار احلملة االنتخابية للحزب احلاكم‪.‬‬
‫وخاصة في فترة احلمالت االنتخابات‪ ،‬وقبلها‪ّ ،‬‬
‫سياسي حلضور نشرة‬
‫فإن دعوة‬
‫‪- 6.4.11‬وفي املجمل‪،‬‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫مبررا وبقرار‬
‫إخبار ّية أو برنامج ما‪ ،‬يجب أن يكون االستثناء وليس القاعدة‪ ،‬ويجب أن يكون ّ‬
‫على ال ّ‬
‫يقل عن رئاسة ال ّتحرير‪.‬‬
‫‪- 7.4.11‬وفي ّ‬
‫اخلاصة بتغطية االنتخابات سواء‬
‫املؤسسة باحترام القوانني واإلجراءات‬
‫ّ‬
‫كل احلاالت‪ ،‬تلتزم ّ‬
‫تتضمنه القوانني ال ّتنظيم ّية‪.‬‬
‫الصادرة عن اجلهة املنظمة لإلنتخابات‪ ،‬أو ما‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫خاصة بتغطية أ ّية انتخابات وكيف ّية‬
‫مدونة سلوك‬
‫ّ‬
‫املهم أن تقوم إدارة ّ‬
‫املؤسسة بوضع ّ‬
‫‪- 8.4.11‬لكن من ّ‬
‫الرأي‪.‬‬
‫إذاعة نتائج استطالعات ّ‬
‫أي ّ‬
‫معني باالنتخابات ّ‬
‫بكل جدّ ية‪.‬‬
‫تشكيات من ّ‬
‫‪- 9.4.11‬كما يجب أخذ ّ‬
‫أي طرف ّ‬
‫‪ 5.11‬‬

‫يتم يوم االنتخابات‪ ،‬االقتصار‬
‫احلياد في تغطية االنتخابات يوم االقتراع ‪ّ :‬‬‫توجه الناخبني لصناديق االقتراع‪،‬‬
‫في التغطية اإلخبار ّية على املواضيع التي ال جدال فيها مثل ّ‬
‫السياسيني في مكاتب االنتخاب‪ .‬لكن يجب متاما تفادي أ ّية مواضيع كانت ّ‬
‫محل نقاش أو‬
‫وظهور ّ‬
‫ألي سبب من األسباب‪ .‬وح ّتى‬
‫مواجهات بني األحزاب أثناء احلملة االنتخاب ّية وعدم العودة إليها ّ‬
‫وإن جدّ ت أحداث أو تصريحات حول مثل هذه املواضيع يوم االنتخاب‪ ،‬فيجب جتاهلها متاما‬
‫بالسعي إلى ال ّتأثير على قرار ال ّناخب وذلك الى اغالق الصناديق‪.‬‬
‫ح ّتى ال ت ّتهم وسيلة اإلعالم ّ‬

‫ؤسسة التـلفزة التونسيّـة‬
‫السـلوك ل ُم ّ‬
‫مشـروع مد ّونـة ّ‬
‫صفحة ‪18‬‬

‫‪ 6.11‬‬

‫ اإلنصاف وال ّتوازن في تغطية االنتخابات ‪ :‬يكون حتقيق اإلنصاف بالتعامل‬‫على قدم املساواة مع كل املرشحني في كنف احلياد التا ّم والشفافية‪ .‬ويكون التوازن بعرض‬
‫أطياف الرأي املختلفة‪ ،‬مع ضرورة التأكد من حصول األحزاب واألطراف كافة على التغطية‬
‫اإلعالمية املتكافئة‪.‬‬

‫‪ 7.11‬‬

‫‪ -‬النزاهـة في تغطية اإلنتخابات ‪:‬‬

‫ّ‬
‫الشروط الواجب تو ّفرها في اإلعالم ّيني املك ّلفني بتغطية اإلنتخابات‪.‬‬‫‪ 1.7.11‬‬
‫أي صلب حزب أو حركة سياسية‪.‬‬
‫ ‬
‫أي منصب أو نشاط في ّ‬
‫● أال يكون له ّ‬
‫ّ‬
‫● أال يع ّبر عن أ ّية مواقف سياس ّية أو آراء شخص ّية ميكن أن تؤ ّثر على اجلمهور أو تخرج به عن‬
‫ ‬
‫املؤسسة‪.‬‬
‫حياده مبا يؤ ّثر على مصداق ّيته ومن وراء مصداق ّية ّ‬
‫● أن يتمسك باملعايير املهن ّية في مواجهة أ ّية ضغوط داخل ّية أو خارج ّية‪ .‬وعليه أن يعلم‬
‫ ‬
‫مرؤوسيه بأي محاوالت من األطراف االنتخابية إلغرائه والتأثير على عمله‪.‬‬
‫املؤسسة منعا باتّا أن يشارك في أ ّية حملة انتخابية أو نشاط مهما‬
‫أي‬
‫ ‬
‫● ومينع على ّ‬
‫إعالمي في ّ‬
‫ّ‬
‫وخاصة أثناء احلمالت االنتخاب ّية ح ّتى لو لم يكن عضوا‬
‫ألي حزب أو حركة سياس ّية‬
‫كان نوعه ّ‬
‫ّ‬
‫فيها‪.‬‬
‫‪ 8.11‬‬

‫اخلاصة باالنتخابات واالستفتاءات‪.‬‬
‫ استطالعات الرأي ‪:‬‬‫ّ‬

‫‪ 1.8.11‬قد تكون نتائج استطالعات الرأي مفيدة في معرفة النوايا االنتخاب ّية للجمهور‪ ،‬إال أن احلذر‬
‫واجب في استخدامها كمادة موثوق منها‪ ،‬لذا يجب‪:‬‬
‫الرأي ّأول خبر في ال ّنشرة‪.‬‬
‫ ‬
‫● ألاّ تكون نتيجة استطالع ّ‬
‫● أ ّال تدرج في العناوين الرئيس ّية‪.‬‬
‫ ‬
‫الرأي ال تعني اإلثبات‪ ،‬بل هي مجرد استنتاج عام بشأن‬
‫ ‬
‫● التوضيح بأن نتائج استطالع ّ‬
‫الرأي وزنا أكثر ممّا‬
‫خيارات ال ّناخبني‪ .‬لذا من ّ‬
‫املهم تفادي أ ّية لغة تعطي نتائج استطالعات ّ‬
‫ّ‬
‫الرأي «تشير إلى»‪ ،‬وليس «توكد» أو «تثبت»‪.‬‬
‫تستح ّقه‪ .‬ويجب القول ّإن استطالعات ّ‬
‫حتصل‬
‫ ‬
‫● تفادي نقل تفسيرات وحتليالت الطرف الذي أجرى االستفتاء على الن ّتائج التي ّ‬
‫عليها‪ ،‬ح ّتى ال تظهر هذه ال ّنتائج وكأنّها حقيقة‪.‬‬
‫وبأي تاريخ‪ ،‬وإذا كان بالهاتف أو‬
‫ ‬
‫الرأي ولفائدة من‪ّ ،‬‬
‫● يجب ذكر اجلهة التي قامت باستطالع ّ‬
‫باألنترنات أو مباشرة مع الناخبني‪.‬‬
‫● كما يجب ذكر نسبة اخلطأ احملتملة في نتائج استطالع‪ ،‬ومقارنتها بنتائج استطالعات أخرى‬
‫ ‬
‫حول املوضوع ِ‬
‫نفسه إن وجدت‪.‬‬
‫‪ - 2.8.11‬ال ميكن أل ّية نتائج استطالع للرأي جترى يوم اإلنتخابات أن ّ‬
‫تبث قبل إغالق مكاتب االقتراع‪.‬‬

‫ؤسسة التـلفزة التونسيّـة‬
‫السـلوك ل ُم ّ‬
‫مشـروع مد ّونـة ّ‬
‫صفحة ‪19‬‬

‫عامة أخرى‬
‫‪ -12‬مبادئ‬
‫ّ‬
‫‪ 12‬‬

‫يحق للصحافي أن يرفض إجناز عمل كلف به‪ ،‬عندما يكون هذا العمل مخالفا للمبادئ األخالقية‬‫املنصوص عليها في هذا امليثاق‪ ،‬على أن يقدم املبررات الداعمة لرفضه‪ ،‬وال يفضي الرفض إلى‬
‫عقوبة أو ضرر أو إعفاء‪.‬‬

‫‪ 1.12‬‬

‫يتم االحتكام إليها في حتديد املسؤول ّية عن‬
‫ تكون هذه ّ‬‫املدونة الفيصل في املهن ّية‪ ،‬حيث ّ‬
‫األخطاء املهن ّية‪ .‬وميكن أن تترتّب عقوبات حتدّ دها اإلدراة عن عدم التق ّيد مبضمونها‪.‬‬

‫‪ 2.12‬‬

‫السلوك‪ ،‬في جلسات تشاور‬
‫ومن الها ّم نقاش ّ‬‫أي موضوع مستجدّ ولم ترد تفاصيله في ّ‬
‫مدونة ّ‬
‫داخل ّية بني املعنيني باإلنتاج اإلعالمي على مختلف مستوياتهم إليجاد أفضل احللول املمكنة بناء‬
‫على املبادئ العا ّمة ألخالق ّيات السلوك املهني‪.‬‬

‫‪ 3.12‬‬

‫السلوك وتضمينها أ ّية ضوابط مستجدّ ة حسب ما يعترض عمل اإلعالميني‪.‬‬
‫يجب حتيني ّ‬‫مدونة ّ‬

‫‪ 4.12‬‬

‫تعرضوا له من انتقادات من‬
‫يجب ألاّ يتنازل إعالم ّيو ّ‬‫املؤسسة عن ّ‬
‫متسكهم بهذه املبادئ مهما ّ‬
‫أ ّية أطراف خارج ّية‪.‬‬

‫ؤسسة التـلفزة التونسيّـة‬
‫السـلوك ل ُم ّ‬
‫مشـروع مد ّونـة ّ‬
‫صفحة ‪20‬‬


deontologie.pdf - page 1/20
 
deontologie.pdf - page 2/20
deontologie.pdf - page 3/20
deontologie.pdf - page 4/20
deontologie.pdf - page 5/20
deontologie.pdf - page 6/20
 




Télécharger le fichier (PDF)


deontologie.pdf (PDF, 2.2 Mo)

Télécharger
Formats alternatifs: ZIP



Sur le même sujet..