النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني لحزب العدالة والتنمية العدد 93 .pdf



Nom original: النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني لحزب العدالة والتنمية العدد 93.pdf

Ce document au format PDF 1.5 a été généré par Adobe InDesign CS3 (5.0) / Adobe PDF Library 8.0, et a été envoyé sur fichier-pdf.fr le 02/02/2014 à 09:16, depuis l'adresse IP 105.158.x.x. La présente page de téléchargement du fichier a été vue 1008 fois.
Taille du document: 6.5 Mo (90 pages).
Confidentialité: fichier public


Aperçu du document


‫العدد ‪93‬‬

‫األزمي‬

‫اعمارة‬

‫العثماني‬

‫ال تراجع عن محاربة‬

‫يقدم مشروعا‬

‫"مسار" ضد األساتذة‬

‫الفساد المالي‬

‫جديدا لتطوير‬

‫منعدمي الضمير‬

‫وترسيخ الحكامة‬

‫أداء مدرسة‬

‫وفي مصلحة‬

‫الجيدة‬

‫المعادن‬

‫التالميذ‬

‫نشرة أسبوعية يصدرها قسم اإلعالم والعالقات العامة‬

‫من ‪ 25‬يناير ‪ 2014‬إلى ‪ 31‬منه‬

‫ابن كيران‬
‫هكذا سنحارب الفساد ‪ ..‬وبإجراءات أخرى‬

‫الخلفي‬
‫الحكومة تواصل تنفيذ اإلصالحات‬
‫بمنطق التعاون وليس التنازع‬

‫هذه هي إجراءات ابن كيران لتأهيل‬
‫القطاع المالي المغربي‬

‫التونسيون‬
‫يكتبون ميالد جمهوريتهم الثانية‬
‫باالنقالب على دستور بنعلي‬

‫أخبار الحزب‬

‫إدعمار‬

‫‪2‬‬

‫يكشف أهداف اعتماد نظام الكتروني لتلقي‬
‫الشكايات ومعالجتها‬
‫كشف محمد إدعمار‪ ،‬رئيس الجماعة‬

‫اعتماد البرنامج بالتنسيق مع مديرية وزارة‬

‫الحضرية لتطوان‪ ،‬أن الجماعة تلقت حوالي‬

‫التجارة والصناعة واالستثمار واالقتصاد‬

‫‪ 100‬شكاية في غضون أسبوعين من اعتماد‬

‫الرقمي‪ ،‬مشيرا إلى أن المديرية أشرفت‬

‫النظام اإللكتروني لتلقي الشكايات‬

‫على تكوين موظفين من الجماعة‬

‫ومعالجتها‪.‬‬

‫على كيفية استعمال هذا النظام‪ .‬إلى‬
‫ذلك أوضح إدعمار أنه يتم تلقي مختلف‬

‫وأضاف إدعمار في اتصال هاتفي مع‬

‫الشكايات المتعلقة بالخدمات األساسية‬

‫‪pjd.ma‬أن الهدف من اعتماد هذا النظام‬

‫التي تدخل في صميم وظيفة الجماعة‬

‫هو تحويل الشكايات من العمل الورقي‬

‫كاإلنارة العمومية و الصرف الصحي‬

‫الذي يستهلك الوقت والجهد ويصعب‬

‫والنظافة وإصالح الطرقات وإصالح الحدائق‬

‫ضبطه إلى العمل اإللكتروني الممركز‬

‫العمومية‪ ،‬إضافة إلى الخدمات التي‬

‫الشكايات‪،‬‬

‫تربط الجماعة بالمرتفقين كرخص البناء‬

‫مبينا أن الجواب على الشكايات التي‬

‫ورخص اإلصالح والرخص االقتصادية‪ ،‬مرورا‬

‫تتوصل بها مصالح الجماعة يكون داخل‬

‫بالشكايات المرتبطة بالجماعة أو بالغير‬

‫أسبوع من تلقي الشكاية على األكثر‪.‬‬

‫كطلب توضيحات حول نزع الملكية أو‬

‫وبعد أن أبرز رئيس الجماعة الحضرية‬

‫طلب توضيحات حول استعمال الجماعة‬

‫لتطوان أن هذا النظام اإللكتروني‬

‫لبعض عقارات الغير لشق الطرق‪ ،‬فضال‬

‫لتلقي الشكايات ومعالجتها يأتي في‬

‫عن الشكايات التي تهم النزاعات بين‬

‫إطار الحكومة الرقمية‪ ،‬أضاف أنه تم‬

‫األشخاص التي تكون الجماعة طرفا فيها‪.‬‬

‫لتسهيل‬

‫عملية‬

‫معالجة‬

‫العثماني‬
‫يهنئ طه عبد الرحمن على تتويجه‬
‫بجائزة محمد السادس للفكر‬
‫والدراسات اإلسالمية‬
‫هنأ سعد الدين العثماني‪ ،‬رئيس المجلس‬

‫على الجهود التي قدمها في خدمة‬

‫ذات أهمية كبيرة ومعروفة على الصعيد‬

‫والتنمية‪،‬‬

‫البحث العلمي والفكر اإلسالمي‪ .‬واعتبر‬

‫اإلسالمي وعليها إقبال كبير في الدول‬

‫المفكر اإلسالمي طه عبد الرحمن على‬

‫العثماني في اتصال هاتفي مع ‪pjd.‬‬

‫العربية واإلسالمية‪ .‬وبعد أن أبرز العثماني‬

‫تتويجه بجائزة محمد السادس التنويهية‬

‫‪ ma‬أن المفكر اإلسالمي طه عبد الرحمن‬

‫أهمية جائزة محمد السادس‪ ،‬أوضح أن‬

‫التكريمية للفكر والدراسات اإلسالمية‬

‫يستحق هذه الجائزة ألنه أسدى للفكر‬

‫من شأن هذه الجائزة تحفيز الباحثين‬

‫لعام ‪1435‬هـ‪2014/‬م‪ ،‬الدورة الثالثة عشرة‪،‬‬

‫اإلسالمي خدمات مهمة‪ ،‬وأصدر دراسات‬

‫والكتاب على اإلبداع في مجال الفكر‪.‬‬

‫الوطني‬

‫لحزب‬

‫العدالة‬

‫أخبار الحزب‬

‫‪3‬‬

‫آيت ملول‬
‫حزب المصباح يتدارس‬
‫مستجدات قانون‬
‫مالية ‪2014‬‬

‫نظمت الكتابة المحلية لحزب العدالة‬

‫وأكد بوعشرة أنه بالرغم من كل هذه‬

‫ومن جهته‪ ،‬استعرض حسن هاشمي‬

‫والتنمية بمدينة آيت ملول‪ ،‬خالل األسبوع‬

‫التحديات الحقيقية فقد تمكن قانون‬

‫العلوي‪ ،‬أستاذ بكلية االقتصاد جامعة ابن‬

‫المنصرم بمقر الحزب بآيت ملول لقاء‬

‫المالية من احترام آجاله الدستورية وصودق‬

‫زهر‪ ،‬مجمل موارد ونفقات الدولة والمبادئ‬

‫تكوينيا حول "مستجدات قانون مالية‬

‫عليه بأغلبية ‪ 150‬مقابل ‪ 56‬صوتا معارضا‪.‬‬

‫العامة للموازنة وحصرها في الوحدة‬

‫‪."2014‬‬

‫واصفا سلوك المعارضة "بالعبثي" حين‬

‫والشمول واالختصاص والتوازنات السنوية‪،‬‬

‫صوتت ضد مشروع قانون المالية بمجلس‬

‫مبرزا المراحل التي يسلكها قانون المالية‬

‫وفي هذا الصدد‪ ،‬ذكر رمضان بوعشرة‪،‬‬

‫المستشارين السيما وأن الحكومة كانت‬

‫قبل اعتماد بصفة نهائية‪ ،‬بدءا بمرحلة‬

‫السياق العام المحلي واإلقليمي‬

‫قد وافقت على جميع التعديالت التي‬

‫اإلعداد والتحضير ثم بمرحلة التصويت‬

‫الذي واكب إعداد قانون المالية للسنة‬

‫تقدمت بها فرق المعارضة‪ ،‬منتقدا توجهها‬

‫واإلقرار وانتهاء بمرحلة التنفيذ والمراقبة‪،‬‬

‫الحالية والمتمثل في التحديات التي‬

‫للطعن فيه أمام القضاء‪.‬‬

‫مستعينا بعدد من الرسوم البيانية لبسط‬

‫واجهت الحكومة بعد انسحاب أحد‬

‫مختلف موارد المالية العامة والنفقات‬

‫األحزاب المكونة لألغلبية وتعويضه‬

‫وأشار إلى أن عددا من اإلجراءات الواردة‬

‫بحزب في المعارضة‪ ،‬إضافة إلى‬

‫في مالية ‪ 2014‬تبرز العزم على مواصلة‬

‫التحدي الذي وضع قضية الوحدة‬

‫البناء المؤسساتي وتسريع اإلصالحات‬

‫إلى ذلك تفاعل أعضاء الحزب بآيت‬

‫الترابية على المحك تحت ذريعة‬

‫الهيكلية‪ ،‬وتحفيز النمو‪ ،‬ودعم االستثمار‬

‫ملول مع الموضوع من خالل مداخالتهم‬

‫الذي‬

‫إنعاش‬

‫واستفساراتهم القيمة وشددوا على ضرورة‬

‫يعرفه الربيع العربي‪ ،‬ونقص في‬

‫التشغيل‪ ،‬وكذا تعزيز آليات التضامن‬

‫تعزيز التواصل بين األعضاء والمسؤولين‬

‫الطلب الخارجي من جانب االتحاد‬

‫والمجالي‪،‬‬

‫في الهيئات بالحزب لمواجهة اإلشاعات‬

‫العمومية‬

‫منجزات‬

‫حقوق‬

‫اإلنسان‪،‬‬

‫والنكوص‬

‫األوروبي بفعل األزمة المالية الحادة‬
‫التي‬

‫تعيشها‬

‫العديد‬

‫من‬

‫دوله‪.‬‬

‫والمقاولة‪،‬‬
‫والتماسك‬
‫وإعادة‬

‫وتطوير‬

‫آليات‬

‫االجتماعي‬

‫التوازن‬

‫للمالية‬

‫وضمان استقرار الموجودات الخارجية‪.‬‬

‫العمومية ونفقات االستثمار‪...‬‬

‫المغرضة‬

‫التي‬

‫الحكومة وبرامجها‪.‬‬

‫تحاك‬

‫حول‬

‫أخبار الحزب‬

‫‪4‬‬

‫األزمي‬

‫جديد الحكومة هو التحكم في الميزانية وترشيد المالية العمومية‬
‫وبالتالي فهي تستمع للبرلمان ولنبض‬
‫الشعب‪.‬‬
‫بدوره‬

‫أكد‬

‫الكاتب‬

‫الجهوي‬

‫لحزب‬

‫العدالة والتنمية بالشرق عبد اهلل هامل‪،‬‬
‫على مبدأ الحزب المتمثل في التواصل‬
‫المستمر مع الشعب‪ ،‬داعيا الحضور‬
‫لدعم التجربة الحكومية الحالية‪ ،‬ودفعها‬
‫إلى اإلسراع بإنجاز األوراش الكبرى‪ ،‬التي‬
‫ستعود بالنفع العميم على المواطن‬
‫ا لبسيط ‪.‬‬

‫هامل بين أن حزب المصباح يمارس‬
‫السياسة المسؤولة ويرجح مصلحة البلد‬
‫على أي مصلحة حزبية ضيقة‪ ،‬وذلك عبر‬
‫عمل منتخبيه الجماعيين والبرلمانيين‬
‫والوزراء‪ .‬وتجدر اإلشارة في األخير‪ ،‬أن‬
‫المهرجان الخطابي عرف حضور حشد‬
‫قال إدريس األزمي الوزير المنتدب‬

‫وأن الحكومة الحالية وجدت نفسها أمام‬

‫غفير من المواطنين والمواطنات‪ ،‬وكذا‬

‫لدى وزير االقتصاد والمالية المكلف‬

‫سؤال مفصلي‪ :‬نصلح أو ال نصلح؟ مع‬

‫فعاليات مدنية وجمعوية وإعالمية‪ ،‬من‬

‫بالميزانية‪ ،‬أن حكومة عبد اإلله ابن‬

‫وعيها التام بأن اإلصالح له كلفة سياسية‪،‬‬

‫وجدة وباقي النواحي‪.‬‬

‫كيران تواصل اإلصالحات الكبرى‪ ،‬لكن‬
‫بنفس جديد جاء به دستور ‪ ،2011‬معتبرا‬
‫أن هدفها هو حكامة المالية العمومية‬
‫وتوجيه الدعم االجتماعي نحو الفئات‬
‫األكثر فقرا‪.‬‬
‫األزمي الذي كان يتحدث في مهرجان‬
‫خطابي‪ ،‬نظمته الكتابة اإلقليمية لحزب‬
‫العدالة والتنمية بوجدة‪ ،‬تحت شعار‪":‬‬
‫البناء‬

‫الديمقراطي‬

‫صمود‬

‫والتزام"‪،‬‬

‫بمركز الدراسات والبحوث اإلنسانية‪ ،‬يوم‬
‫األحد ‪ 24‬يناير ‪ ،2014‬أشار أن الذي تغير‬
‫في العمل الحكومي بعد ‪ 25‬نونبر ‪2011‬‬
‫هو الدستور الذي أسس لحكومة منتخبة‬
‫وشرعية وربط المسؤولية بالمحاسبة‪،‬‬

‫أخبار الحزب‬

‫‪5‬‬

‫الخلفي‬
‫الحكومة تواصل تنفيذ اإلصالحات بمنطق‬
‫التعاون وليس التنازع‬
‫قال مصطفى الخلفي‪ ،‬عضو األمانة‬

‫إثر ذلك‪ ،‬استعرض عضو األمانة العامة‬

‫المناظرة الوطنية حول اإلصالح الضريبي‪،‬‬

‫العامة لحزب العدالة والتنمية‪ ،‬إن الحكومة‬

‫لحزب المصباح‪ ،‬عددا من إنجازات حكومة‬

‫معتبرا أن وتيرة العمل ارتفعت في الـ‪100‬‬

‫تتسم باالنسجام والقوة‪ ،‬وتعمل وفق‬

‫عبد اإلله بنكيران‪ ،‬كاالرتفاع المهم‬

‫يوم األخيرة‪.‬‬

‫مبدأ أقره جاللة الملك محمد السادس وهو‬

‫وبمقدار‬

‫االستثمارات‬

‫ربط المسؤولية بالمحاسبة‪ ،‬مؤكدا على‬

‫األجنبية السنوية في الشهرين األخيرين‪،‬‬

‫وفي هذا اإلطار‪ ،‬عرج الخلفي على برامج‬

‫استعداد الوزراء لتقديم حصيلة عملهم‬

‫وتخفيض ثمن أزيد من ‪ 800‬دواء بمقدار‬

‫الحكومة‬

‫المواطن‪،‬‬

‫في أي وقت‪ ،‬وكذا إصغائهم الجاد لكل‬

‫‪ 50‬و‪ 80‬في المئة‪ .‬وفيما يتعلق بالقانون‬

‫كبرنامج تيسير الذي استهدف منه أزيد من‬

‫نقد بناء‪.‬‬

‫التنظيمي للمالية‪ ،‬فقد بين الخلفي‬

‫‪ 140‬ألف تلميذ وتلميذة‪ ،‬وكذا الزيادة في‬

‫أنه تم تشكيل لجنة بالبرلمان إلعداده‬

‫منحة الطالب‪ ،‬ورفع الحد األدنى للتقاعد‬

‫الخلفي الذي كان يتحدث في مهرجان‬

‫ونوقش في الحكومة‪ ،‬وصودق عليه‬

‫إلى ‪ 1000‬درهم حيث استفادت أكثر من ‪10‬‬

‫خطابي‪ ،‬نظمته الكتابة اإلقليمية لحزب‬

‫في المجلس الوزاري‪ ،‬إضافة إلى عقد‬

‫آالف أسرة‪.‬‬

‫العدالة والتنمية بوجدة‪ ،‬تحت شعار‪":‬‬
‫البناء‬
‫بمركز‬

‫الديمقراطي‬
‫الدراسات‬

‫صمود‬

‫والبحوث‬

‫والتزام"‪،‬‬
‫اإلنسانية‪،‬‬

‫يوم األحد ‪ 24‬يناير ‪ ،2014‬أبرز أن الحضور‬
‫الحاشد للمواطنين لهذا النشاط‪ ،‬يعكس‬
‫المصالحة بين المواطن والسياسة‪ .‬وشدد‬
‫الخلفي على أن المغرب اختار مسارا‬
‫خاصا وهو اإلصالح في ظل االستقرار‪،‬‬
‫وأن‬

‫الحكومة‬

‫عازمة‬

‫على‬

‫مواصلة‬

‫اإلصالحات تحت قيادة جاللة الملك محمد‬
‫السادس بمنطق التعاون وليس التنازع‪.‬‬

‫الخمس‬

‫في‬

‫التي‬

‫تستهدف‬

‫أخبار الحزب‬

‫‪6‬‬

‫آسفي‬

‫لبداوي يدعو إلى تعزيز مكتسبات العدالة والتنمية وتأهيل أدائه المجالي‬

‫دعا‬

‫عبد‬

‫الجليل‬

‫لبداوي‪،‬‬

‫الكاتب‬

‫المحلي لحزب العدالة والتنمية بمدينة‬
‫آسفي‪ ،‬شباب العدالة والتنمية إلى‬
‫تطوير مهاراتهم وعملهم التنظيمي‬
‫والسياسي فضال عن اهتمامهم بالمنهج‬
‫العلمي والتكويني والمعرفي والتربوي‬
‫ضمن برامجهم على اعتبار أن الشباب هم‬
‫الركائز المستقبلية للحزب ‪ .‬وأكد لبداوي‬
‫الذي كان يتحدث في كلمة توجيهية‬
‫مساء يوم الخميس ‪ 23‬يناير ‪ 2014‬بالمقر‬

‫والتنمية ودورها الريادي في البناء‬

‫كلمات لكل من محمد الزين الكاتب‬

‫المحلي للحزب الكائن بشارع الرباط‬

‫واإلصالح‪ .‬وشدد لبداوي على الدور المحوري‬

‫الجهوي لشبيبة العدالة والتنمية‪ ،‬ونور‬

‫بمدينة آسفي‪ ،‬في لقاء تواصلي نظمته‬

‫الذي تعلبه شبيبة العدالة والتنمية‬

‫الدين كموش الكاتب اإلقليمي للشبيبة‬

‫الكتابة المحلية لحزب العدالة والتنمية‬

‫من خالل إسنادها للتجربة الحكومية‬

‫بآسفي‪ ،‬ومحمد الطاهر الراقي الكاتب‬

‫بآسفي مع الكتابة المحلية للشبيبة‬

‫والتعريف بأوراشها اإلصالحية في ضوء‬

‫المحلي للشبيبة باسفي‪ ،‬مر في أجواء‬

‫بآسفي‪ ،‬المنتخبة مؤخرا‪ ،‬والذي حضره‬

‫الحملة الشرسة التى يشنها أعداء هذه‬

‫إيجابية‪ ،‬طبعتها الجدية والمسؤولية‪،‬‬

‫محمد الزين الكاتب الجهوي لشبيبة‬

‫التجربة التى تعد استثناء ونموذجا‬

‫حيث أكد الجميع على ضرورة االستمرار‬

‫العدالة والتنمية بجهة دكالة عبدة‪ ،‬ونور‬

‫يحتذى به لدى دول الجوار‪ ،‬وكذا شرح‬

‫في التواصل من أجل تنزيل البرنامج‬

‫الدين كموش‪ ،‬الكاتب اإلقليمي للشبيبة‬

‫مستجدات ومواقف الحزب من المتغيرات‬

‫العام لحزب العدالة والتنمية وفق ومقاربة‬

‫بآسفي‪( ،‬أكد) على أهمية تدبير العالقات‬

‫المحلية واإلقليمية والوطنية والدولية‪،‬‬

‫منهجية مندمجة‪ ،‬وتعزيز مكتسبات الحزب‬

‫العامة داخل مؤسسات العدالة والتنمية‬

‫والعمل على تأطير المواطنين سياسيا‪.‬‬

‫وتأهيل أداءه على المستوى المجالي‬

‫وأجهزته الموازية‪ ،‬السيما شبيبة العدالة‬

‫اللقاء التواصلي‪ ،‬الذي تخللته كذلك‬

‫بمدينة آسفي‪.‬‬

‫أوباري وعصام في ندوة لحزب المصباح بأكادير إداوتنان‬
‫النواب‪ ،‬عبد اهلل أوباري‪ ،‬ومحمد عصام‪،‬‬
‫في موضوع الخريطة السياسية المغربية‪،‬‬
‫الحالة‬

‫الراهنة‬

‫ومآالت‬

‫المستقبل‪.‬‬

‫وتناول المؤطران الوضعية السياسية‬
‫الراهنة وما شهدته من تطورات متسارعة‬
‫ما بعد دستور ‪ ،2011‬و تعامل كل فريق‬
‫سياسي مع هاته التطورات‪.‬‬
‫هذا وأكد الحاضرون من خالل فقرة‬
‫المداخالت على ضرورة التعجيل بالتنزيل‬
‫نظم حزب العدالة والتنمية بعمالة‬

‫لفائدة أعضاء المكاتب المجالية أطرها‬

‫الديمقراطي للدستور وفتح نقاش عام‬

‫أكادير إداوتنان ندوة سياسية داخلية‬

‫عضوا فريق العدالة والتنمية بمجلس‬

‫وجاد حول نفس الموضوع‪.‬‬

‫أخبار الحزب‬

‫‪7‬‬

‫حزب المصباح باأللفة يتدارس‬
‫قانون مالية ‪2014‬‬

‫نظمت الكتابة المحلية لحزب العدالة‬

‫تعديالت وافقت عليها الحكومة‪ ،‬أو عن‬

‫هذا وأشار جدار إلى أن ‪ 2014‬ستكون بداية‬

‫والتنمية باأللفة بعمالة مقاطعة الحي‬

‫طريق اللجوء للمجلس الدستوري للطعن‬

‫اإلصالحات الكبرى التي سيعرفها صندوق‬

‫الحسني بالبيضاء يوم السبت ‪ 25‬يناير‬

‫في مدى دستورية قانون المالية لكونه‬

‫المقاصة‪.‬‬

‫‪ 2014‬اللقاء التكويني األول في موضوع‬

‫صادرا عن حكومة غير منصبة دستوريا‪،‬‬

‫"قراءة في قانون المالية لسنة ‪."2014‬‬

‫غير أن المجلس الدستوري رفع االلتباس‬

‫و من جانبه‪ ،‬أشاد محمد نجيب عمور‪ ،‬عضو‬

‫واعتبر عبر قراراته دستورية قانون المالية‬

‫فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب‪،‬‬

‫الحالي‪.‬‬

‫بالمقاربة التي اعتمدتها الحكومة في‬

‫وفي هذا السياق‪ ،‬أوضح محمد حيسون‪،‬‬
‫الكاتب‬

‫المحلي‬

‫للحزب‬

‫باأللفة‪،‬‬

‫إخراج قانون المالية في اآلجال القانونية‬

‫المستويات التي يمر منها إعداد قوانين‬

‫ومن جهته‪ ،‬أشار أبرز أحمد جدار‪ ،‬عضو‬

‫رغم الوقت الذي استغرق في تشكيل‬

‫المالية عبر االقتراح الحكومي والمدارسة‬

‫فريق العدالة في مجلس النواب‪ ،‬في‬

‫النسخة الثانية من حكومة عبد اإلله ابن‬

‫باللجن الفرعية إلى غاية التصويت عليه‬

‫قراءته‬

‫المعطيات‬

‫والنشر بالجريدة الرسمية‪.‬‬

‫االيجابية في المجال االجتماعي‪ ،‬معتبرا‬

‫لقانون‬

‫المالية‬

‫كيران‪.‬‬

‫أن القانون جاء لتكريس البعد االجتماعي‪،‬‬

‫وأضاف عمور أن قانون المالية جاء منسجما‬

‫وأضاف حيسون أن ما ميز قانون مالية‬

‫وليؤكد التزام الحكومة بتقديم الدعم‬

‫بشكل كبير مع البرنامج الحكومي والذي‬

‫‪ 2014‬هو محاولة المعارضة إسقاطه سواء‬

‫المباشر عبر صندوق التماسك األسري‬

‫يسعى من خالله لفتح األوراش الكبرى‬

‫على مستوى مجلس المستشارين الذي‬

‫وتوسيع الفئات المستفيدة منه لتشمل‬

‫المتعلقة بإصالح صناديق التقاعد وصندوق‬

‫صوت بالرفض رغم كون المجلس قد قدم‬

‫النساء األرامل اللواتي يكفلن أسرهن‪.‬‬

‫المقاصة والتحكم في عجز الميزانية‪.‬‬

‫أخبار الحزب‬

‫‪8‬‬

‫الخلفي‬
‫يبرز بالناظور أهم توجهات اإلصالح‬
‫لقانون مالية ‪2014‬‬
‫أبرز مصطفى الخلفي‪ ،‬عضو األمانة العامة‬

‫لميزانية الدولة خاصة أن من شأن نصفه‬

‫أين تأتي موارد الدولة‪ ،‬وكذا تعزيز رقابة‬

‫لحزب العدالة والتنمية‪ ،‬أن قانون مالية‬

‫فقط أن يمكن من ضمان المنح لنصف‬

‫البرلمان على إعداد وتنفيذ قانون المالية‪.‬‬

‫‪ 2014‬يؤطر سنة مفصلية في تاريخ الوالية‬

‫عدد الطلبة المغاربة‪.‬‬

‫الحكومية الحالية على اعتبار أن السنتين‬

‫وحسب الخلفي فإن اإلصالحات التي تم‬

‫الماضيتين كانتا فترة تأسيسية ومناسبة‬

‫وجدد الخلفي التأكيد على عزم الحكومة‬

‫إنجازها أظهرت قدرة المغرب على جلب‬

‫المهيكلة‬

‫تحمل كافة مسؤولياتها في تدبير أمور‬

‫االستثمارات األجنبية الكفيلة بتقوية‬

‫ووضع األسس المتينة لإلصالحات الكبرى‬

‫المغاربة ومواصلة اإلصالحات‪ ،‬مبرزا أن‬

‫االقتصادي الوطني وخلق عدد مهم من‬

‫المبرمجة في التصريح الحكومي‪.‬‬

‫الحكومة مصممة أيضا على المضي قدما‬

‫مناصب الشغل‪ ،‬مبينا أنه منذ انطالق‬

‫في اصالح انظمة التقاعد مهما كلف ذلك‬

‫العمل الحكومي تحققت عدة أمور مهمة‪،‬‬

‫من ثمن‪.‬‬

‫وتم إطالق مجموعة من اإلصالحات مثل‬

‫إلطالق‬

‫األوراش‬

‫والمشاريع‬

‫وشدد الخلفي خالل اللقاء التواصلي الذي‬
‫نظمه حزب العدالة والتنمية بالناظور‬

‫‪ :‬الرفع من الغالف المالي المخصص‬

‫يوم السبت ‪ 25‬يناير ‪ 2014‬بقاعة العروض‬

‫وفي مجال تعزيز االستثمار‪ ،‬قال الخلفي إن‬

‫لصندوق تنمية العالم القروي الى ‪ 2‬مليار‬

‫بالمركب الثقافي ال كورنيش‪ ،‬في موضوع‬

‫اللجنة الوزارية لتشجيع االستثمار صادقت‬

‫درهم‪ ،‬وتخصيص ‪ 4.9‬مليار درهم لفك‬

‫"قانون مالية ‪ 2014‬دعم للتنمية ومواصلة‬

‫على ‪ 42‬مليار درهم من االستثمارات‬

‫العزلة عن العالم القروي ‪.‬‬

‫لإلصالح"‪ ،‬على أن العمل الحكومي في‬

‫لفائدة اقتصاد البلد‪ ،‬وهو التدبير الذي‬

‫سنة ‪ 2014‬ينتقل إلى سرعة أكبر إلنجاز‬

‫سيمكن من تقوية اقتصاد البالد وخلق‬

‫وذكر الخلفي أن الحكومة بذلت مجهودات‬

‫اإلصالحات‪.‬‬

‫عدد مهم من فرص الشغل وفق المتحدث‪.‬‬

‫كبرى لضمان استمرارية المرافق العمومية‬

‫ومن بين اإلصالحات الكبرى التي أنجزتها‬

‫وذلك من خالل تطبيق قاعدة األجر مقابل‬

‫وكشف الخلفي أنه تم إطالق مجموعة‬

‫الحكومة‪ ،‬ذكر الخلفي أنه تمت المصادقة‬

‫العمل مما نتج عنه انخفاض كبير في‬

‫من اإلصالحات الكبرى مثل إصالح منظومة‬

‫على القانون التنظيمي للمالية الذي‬

‫نسبة االضرابات في كافة مؤسسات‬

‫التقاعد اآليلة لإلفالس التام‪ ،‬وذلك من‬

‫اعتبره من بين اإلصالحات الملحة التي‬

‫الدولة‪ ،‬مشيرا إلى أنه كانت في السابق‬

‫أجل تأمين مستقبل األجيال السيما بعدما‬

‫بإمكانها تأطير التدبير المالي للدولة‬

‫تصل نسبة اإلضرابات إلى ‪ 45‬في المائة‬

‫تم ضخ مليار و‪ 300‬مليون درهم في صناديق‬

‫وتمكين‬

‫المغاربة من معرفة كيف‬

‫من أيام العمل‪ ،‬بينما ال تتعدى اليوم ‪ 5‬في‬

‫التقاعد سنة ‪ ،2013‬معتبرا هذا المبلغ مرهق‬

‫تصرف الضرائب التي يدفعونها ومن‬

‫المائة‪.‬‬

‫أخبار الحزب‬

‫‪9‬‬

‫األزمي‬
‫يعرض بالناظور‬
‫إنجازات الحكومة‬
‫وجهودها لتحقيق مزيد‬
‫من اإلصالحات‬
‫أكد إدريس األزمي اإلدريسي‪ ،‬عضو األمانة‬

‫والعمل على توسيعها و تجويدها‪ .‬وأردف‬

‫وبالنسبة لموضوع التشغيل‪ ،‬قال األزمي‬

‫العامة لحزب العدالة والتنمية‪ ،‬أن ما تحقق‬

‫األزمي أن الحكومة لم تأت لكي تمر مرور‬

‫إن الوظيفة العمومية ال يمكن أن تحل‬

‫من انجازات يعد تأكيدا على فرادة النموذج‬

‫الكرام وإنما لتحقيق اإلصالحات من خالل‬

‫إشكالية التشغيل ألن القطاع العام ال‬

‫المغربي القادر على تخطي كل العراقيل‬

‫تعبئة الموارد و توزيعها على القطاعات‬

‫يمكن أن يستوعب أكثر من طاقته لذلك‬

‫لدرجة أصبح يضرب به المثل على الصعيد‬

‫الحكومية‪ ،‬وفق اإلمكانات المتوفرة وعدم‬

‫عملت الحكومة على اتخاذ مجموعة من‬

‫العالمي‪.‬‬

‫تجاوز ما هو مقدور عليه‪.‬‬

‫اإلجراءات التي تدعم االستثمار وتساهم‬

‫واعتبر األزمي الحضور الكبير الذي جاء‬

‫واستعرض األزمي مجموعة من األوراش‬

‫المتعلق‬

‫ليشارك في اللقاء التواصلي الذي نظمه‬

‫الكبرى التي انخرطت فيها الحكومة‬

‫للمغاربة الذي يتوفرون على أموال‬

‫حزب العدالة والتنمية بالناظور يوم السبت‬

‫وخاصة إصالح منظومة العدالة‪ ،‬وإصالح‬

‫وعقارات بغية دفعهم إلصالح وضعيتهم‬

‫‪ 25‬يناير ‪ 2014‬بقاعة العروض بالمركب‬

‫التقاعد‪،‬‬

‫وغيرها‬

‫وادخال تلك األموال إلى المغرب ليستفيد‬

‫الثقافي ال كورنيش‪ ،‬في موضوع "قانون‬

‫من اإلصالحات الهيكلية‪ ،‬معتبرا أن هذه‬

‫مالية ‪ 2014‬دعم للتنمية ومواصلة لإلصالح"‪،‬‬

‫االصالحات ستمكن من جعل المغرب‬

‫دليل واضح على أن المغاربة قاطبة يد‬

‫يتحكم في ميزانياته ‪.‬‬

‫في جلب العملة الصعبة على غرار االجراء‬

‫والمقاصة‪،‬‬

‫واإلدارة‪،‬‬

‫منها النسيج االقتصادي المغربي‪.‬‬
‫ومن أجل ذلك قال االزمي إن الحكومة‬
‫خصصت ‪ 500‬مليون درهم من اجل دعم‬

‫واحدة مع اإلصالح وضد قوى التعطيل و‬
‫قوى الفساد‪.‬‬

‫بالرسوم‬

‫االبرائية‬

‫الموجهة‬

‫ومن بين الركائز األساسية لقانون المالية‬

‫برامج التشغيل والتي يتوقع أن توفر‬

‫ذكر األزمي الرفع من االستثمار العمومي‬

‫‪ 76‬ألف منصب شغل من خالل إدماج‬

‫العمومية‬

‫التكوين‪،‬‬

‫خريجي‬

‫الجامعات‬

‫ومراكز‬

‫وأوضح األزمي أن الحفاظ على التوازن‬

‫الموجه‬

‫المالي لبالدنا يعد من بين الركائز األساسية‬

‫للمواطنين‪ ،‬وإيالء اهتمام خاص للعالم‬

‫وإعفاء الشركات التي توظفهم من‬

‫لقانون مالية ‪ 2014‬خاصة بعدما بلغ عجز‬

‫القروي من خالل اعتمادات تصل ألول مرة‬

‫التغطية الصحية وتكوين ‪ 10‬آالف شاب‬

‫الميزانية ما يفوق ‪ 50‬مليار درهم وهو ما ال‬

‫إلى ‪ 2‬مليار درهم بعدما لم تكن تتجاوز ربع‬

‫في مهن التربية والتعليم‪ ،‬إضافة إلى‬

‫يمكن االستمرار فيه باعتباره سيرهن الدولة‬

‫هذا المبلغ‪.‬‬

‫دعم المقاوالت بصفة عامة ومقوالت‬

‫لتقديم‬

‫الخدمات‬

‫التصدير للحفاظ على توازنها وتنافسيتها‬

‫ويغرقها في الديون في أحسن األحوال أو‬

‫عالمي‪.‬‬

‫التضحية باالستثمار العمومي وبالتالي‬

‫وتابع أن الحكومة أبدت اهتماما كبيرا‬

‫المس بالخدمات العمومية األساسية‪.‬‬

‫من‬

‫خالل‬

‫االجتماعي‬

‫الذي‬

‫وختم االزمي مداخلته بالتوجه بنداء لكل‬

‫وأضاف األزمي أن الحكومة وبحكم امتالكها‬

‫تعزز سنة ‪ 2014‬بموارد إضافية من خالل‬

‫مخلص في هذا الوطن من أجل االلتفاف‬

‫للشرعية االنتخابية تحملت المسؤولية‬

‫رسوم الرحالت الجوية من أجل تعزيز‬

‫حول مسار اإلصالحات مما يجعل بالدنا‬

‫كاملة وبادرت إلى اتخاذ اإلجراءات الالزمة‬

‫مخصصات‬

‫(راميد)‬

‫تتقدم سنة بعد سنة ووالية بعد والية نحو‬

‫لحفظ التوازنات المالية لبالدنا‪ ،‬مبينا أن تلك‬

‫وبرنامج تيسير واالعانات المقدمة لألرامل‬

‫مزيد من التقدم و االزدهار ال سيما أن كل‬

‫اإلجراءات هي الكفيلة بضمان التقديم‬

‫في وضعية هشاشة‬

‫وغير ذلك وذلك‬

‫التدابير الواردة في قانون المالية تصب‬

‫الطبيعي للخدمات العمومية للمواطنين‬

‫بهدف إعادة التوازن للمجتمع المغربي‪.‬‬

‫في مواصلة مسار اإلصالحات في بالدنا‪.‬‬

‫بالفئات‬

‫الفقيرة‬

‫صندوق‬

‫التماسك‬

‫والهشة‬

‫المساعدة‬

‫الطبية‬

‫أخبار الحزب‬

‫األزمي‬
‫ال تراجع عن محاربة الفساد المالي‬
‫وترسيخ الحكامة الجيدة‬

‫‪10‬‬

‫أخبار الحزب‬

‫‪11‬‬

‫أوضح إدريس األزمى اإلدريسى‪ ،‬عضو‬

‫قليال لتستقر في حوالي ‪ 62,5‬في المائة‬

‫الماكرو اقتصادية‪ ،‬مما سيمكن من‬

‫األمانة العامة لحزب العدالة والتنمية‪،‬‬

‫مقابل ‪ 59,6‬في المائة‪ ،‬سنة ‪ ،2012‬مضيفا‬

‫خلق وضعية صحية بديون أقل بالنسبة‬

‫أن عملية محاربة الفساد‪ ،‬ال تعني ‪-‬في‬

‫أن ذلك تأتى بفضل اإلجراءات الالزمة‬

‫لألجيال المقبلة وشروط نمو مرتفع يخلق‬

‫جميع التجارب‪ -‬وضع الئحة بأسماء‬

‫التي اتخذتها الحكومة للتحكم في‬

‫الثروة وفرص الشغل‪.‬‬

‫معينة‪ ،‬والبدء في إحصاء عددها‪ ،‬بقدر‬

‫نسبتي العجز والمديونية والجهود التي‬

‫ما تعني محاربة الفساد‪ ،‬والتحسيس‬

‫بذلتها مختلف القطاعات الحكومية‬

‫وبعد أن اعتبر األزمي أن إصالح مالية‬

‫بخطورة الفساد الذي يقول األزمي إنه‬

‫لتحقيق هذه النتائج اإليجابية‪.‬‬

‫المقاولة‪ ،‬سواء على مستوى الضريبة‬

‫"يتضرر منه المفسدون أنفسهم"‪.‬‬

‫على القيمة المضافة أو على مستوى‬
‫وفي ما يتعلق بتوقعات النمو لسنة‬

‫الشفافية الضريبية‪ ،‬يواصل المقاوالت‬

‫وشدد األزمي في لقاء تواصلي نظمته‬

‫‪ ،2014‬شدد األزمي على مصداقية وواقعية‬

‫الصغرى والمتوسطة من خالل برامج‬

‫الكتابة الجهوية لحزب العدالة والتنمية‬

‫توقعات الوزارة والتي تفيد بتحقيق‬

‫الدعم من قبيل "مساعدة" و"امتياز"‪،‬‬

‫بجهة الرباط سال زمور زعير‪ ،‬مساء يوم‬

‫معدل نمو يصل إلى ‪ 4‬في المائة سنة‬

‫أبرز أن البدء في تفعيل معدل ‪ 20‬في‬

‫الخميس ‪ 23‬يناير ‪ ،2014‬بالمقر المركزي‬

‫‪ ،2014‬على أساس سنة فالحية متوسطة‪،‬‬

‫المائة من الصفقات العمومية لفائدة‬

‫للحزب بحي الليمون‪ ،‬أنه ال يوجد أي تراجع‬

‫مضيفا أن من شأن هذه النسبة التمكين‬

‫المقاوالت الصغرى والمتوسطة يشكل‬

‫في أجندة الحكومة عن محاربة الفساد‬

‫من استقرار معدل البطالة في مستواه‬

‫نقطة مهمة في قانون مالية ‪،2014‬‬

‫المالي وترسيخ الحكامة الجيدة‪.‬‬

‫الحالي أي حوالي ‪ 9‬في المائة‪.‬‬

‫موضحا أن هذه الخطوة تروم تبسيط‬

‫وتابع األزمي في مداخلته في موضوع‬

‫وبخصوص فرض رسم على تذاكر‬

‫تجد صعوبة في الحصول على الصفقات‬

‫"قراءة في تنزيل البرنامج الحكومي على‬

‫الطائرات التى تقوم برحالت دولية‬

‫العمومية‪.‬‬

‫ضوء مستجدات القانون المالي لسنة‬

‫انطالقا من المغرب‪ ،‬مهما اختلفت‬

‫‪ ،"2014‬أن منهج الحكومة في التعامل‬

‫شركات الطيران‪ ،‬يقول الوزير المنتدب‬

‫وفي ما يرتبط بالجبايات في القطاع‬

‫مع هذا الموضوع ينبني على أسس‬

‫المكلف بالميزانية‪ ،‬ستمكن من توفير‬

‫الفالحي‪ ،‬فسيتم‪ ،‬حسب الوزير‪ ،‬تفعيل‬

‫دستورية‪ ٬‬يسمح بتطبيق الحكامة الجيدة‬

‫حوالى ‪ 800‬مليون درهم‪ ،‬خالل العام‬

‫القانون بشكل تدريجي حسب رقم‬

‫ومحاربة الفساد في إطار الضمانات‬

‫األول من تطبيق هذا الرسم‪ ،‬مشيرا إلى‬

‫المعامالت وكذا المعدل الذي ينبغي‬

‫القانونية والمحاكمة العادلة‪.‬‬

‫أن دولة مثل فرنسا تعمل بمثل هذا‬

‫تطبيقه‪ ،‬مع األخذ بعين االعتبار خصوصية‬

‫اإلجراء‪ ،‬وال داعي إلثارة ما وصفه الوزير‬

‫القطاع وأيضا أهداف مخطط المغرب‬

‫وعن النتائج الختامية لتنفيذ قانون‬

‫بـ "الزوبعة" حول إجراء مالي عاد جدا‪،‬‬

‫األخضر‪ ،‬مضيفا أن سنة ‪ 2014‬ستكون‬

‫المالية لسنة ‪ ،2013‬أوضح األزمي أن وزارة‬

‫ستعود نتيجته باإليجاب على صندوق‬

‫سنة االنطالقة‪.‬‬

‫االقتصاد والمالية‪ ،‬أصدرت بالغا أكدت‬

‫التماسك االجتماعي المخصص لدعم‬

‫فيه أن عجز الميزانية خالل السنة ذاتها‬

‫الفئات الضعيفة من المواطنين الذين‬

‫ومن‬

‫"جاء مطابقا للتوقعات‪ ،‬حيث بلغ ما يناهز‬

‫يعيشون أوضاعا مزرية‪ ،‬فضال عن إسهامه‬

‫الكاتب‬

‫‪ 5,4‬في المائة من الناتج الداخلي الخام‪،‬‬

‫في إنعاش السياحة ببالدنا‪.‬‬

‫والتنمية لجهة الرباط سال زمور زعير‪،‬‬

‫المهمة بالنسبة لهذه المقاوالت التي‬

‫جهته‪،‬‬

‫شدد‬

‫الجهوي‬

‫نبيل‬
‫لحزب‬

‫الشيخي‪،‬‬
‫العدالة‬

‫على أهمية تنظيم مثل هذه اللقاءات‬

‫مقابل ‪ 7,3‬في المائة برسم سنة ‪،2012‬‬
‫وهو ما يعني تحقيق تحكم مهم في‬

‫وفي سياق ذي صلة‪ ،‬أكد الوزير أن قانون‬

‫التي تسهم في تحقيق تواصل أكبر‬

‫عجز الميزانية بما يقارب ‪ 2‬في المائة من‬

‫مالية ‪ ،2014‬وضع في حسبانه المالئمة‬

‫مع أعضاء الحزب‪ ،‬داعيا إلى ضرورة‬

‫الناتج الداخلي الخام خالل سنة واحدة‪،‬‬

‫بين المعيقات واالنتظارات‪ ،‬ويشكل‬

‫متابعة‬

‫واإلنصات‬

‫وعزا الوزير هذا التحسن إلى التطور الذي‬

‫قانون إصالحات ونمو وانسجام اجتماعي‬

‫إلى نبض الشارع‪ ،‬ونقلها إلى وزراء‬

‫عرفته كل من المداخيل والنفقات‪.‬‬

‫مع االختيارات السياسية الواضحة جدا‪،‬‬

‫الحزب‪،‬‬

‫وظيفة‬

‫بالرغم من الظرفية الصعبة‪ ،‬موضحا بأن‬

‫الحزب السياسي المتمثلة في تأطير‬

‫وفي موضوع ذي صلة‪ ،‬أبرز األزمي أن‬

‫القانون تم إعداده وفق منطق سياسي‬

‫المواطنين وتمثيلهم في المؤسسات‬

‫نسبة مديونية الخزينة سجلت ارتفاعا‬

‫وليس حسابي‪ ،‬يروم تحقيق التوازنات‬

‫الدستورية المنتخبة‪.‬‬

‫عمل‬

‫الحكومة‪،‬‬

‫لتحقيق‬

‫فلسفة‬

‫أخبار الحزب‬

‫‪12‬‬

‫زاتني ‪ :‬مصلحة الوطن فوق كل الحسابات الحزبية الضيقة‬
‫أكد عبد الحميد زاتني‪ ،‬نائب الكاتب‬
‫الجهوي لحزب المصباح بجهة الشاوية‬
‫ورديغة‪ ،‬أن مصلحة الوطن فوق أي‬
‫حسابات حزبية أو انتخابية ضيقة‪.‬‬
‫وأضاف زاتني في لقاء تواصلي نظمته‬
‫شبيبة العدالة والتنمية ببرشيد يوم‬
‫السبت ‪ 25‬يناير ‪ 2014‬بمقر الحزب‪ ،‬أن‬
‫القرارات األخيرة التي اتخذتها الحكومة‬
‫برئاسة العدالة والتنمية في مجموعة‬
‫من المجاالت أبانت عن جرأة كبيرة في‬

‫المساس بشعبية الحزب مسألة نسبية‬

‫ألعضاء الحزب والشبيبة هو استحضار قيم‬

‫مالمسة مجموعة من القضايا والملفات‬

‫وأن األصل هو المصالح العليا للبالد‬

‫التجرد هلل وترتيب االولويات والمضي‬

‫الساخنة التي كانت الحكومات السابقة‬

‫وليس المصلحة الضيقة لهيئة سياسية‬

‫قدما على درب االصالح المتدرج المبني‬

‫ال تستطيع االقتراب منها‪ .‬واعتبر زاتني أن‬

‫معينة‪ ،‬مضيفا أن الرهان الحقيقي‬

‫على التعاون والتشارك مع كل الفرقاء‪.‬‬

‫"الوحدة الترابية رهان الحاضر والمستقبل"‬
‫موضوع لقاء تواصلي لحزب المصباح بالسمارة‬

‫عقدت الكتابة اإلقليمية لحزب العدالة‬

‫للحزب‪ ،‬شكل مناسبة لعرض شريط‬

‫اإلصالحية في الدفاع عن الوحدة الترابية‬

‫والتنمية بإقليم السمارة يوم األحد ‪26‬‬

‫لألخ األمين العام للحزب‪ ،‬عبد اإلله ابن‬

‫وذلك باالنخراط الحقيقي في تنمية‬

‫يناير الجاري لقاء تواصليا في موضوع‬

‫كيران‪ ،‬حول قضية الوحدة الترابية وكل‬

‫أقاليمنا الجنوبية المسترجعة‪ .‬كما تم‬

‫"الوحدة الترابية للبالد رهان الحاضر‬

‫المستجدات المتعلقة بها‪.‬‬

‫التطرق في هذا اللقاء التواصلي إلى‬

‫والمستقبل"‪.‬‬

‫موضوع العضوية داخل الحزب‪ ،‬من‬
‫كما تناول اللقاء أهمية االنخراط الفعال‬

‫خالل شرح مضمون المذكرة الواردة‬

‫اللقاء التواصلي الذي أشرف على تأطيره‬

‫واإليجابي في مسيرة البناء الديمقراطي‬

‫من الحزب التي تحدد كيفية تحصيل‬

‫الكاتب اإلقليمي للحزب بالسمارة‪ ،‬عبد‬

‫الذي وضع لبناته الحزب وطنيا مع التأكيد‬

‫وتوزيع واجبات انخراط األعضاء لتالفي‬

‫اهلل بك‪ ،‬وبعض أعضاء الكتابة اإلقليمية‬

‫على وحدة الصف ودعم مسيرة الحزب‬

‫أي غموض لدى المنخرطين بالحزب‪.‬‬

‫أخبار الحزب‬

‫‪13‬‬

‫وادي زم‬

‫مستجدات قانون مالية ‪ 2014‬محور لقاء تواصلي لشبيبة المصباح‬
‫بعد ذلك انتقلت إلى الحديث عن أهم‬
‫اإلنجازات في إطار التنزيل الحكومي وفق‬
‫البرنامج المندمج الذي تبنته الحكومة‪،‬‬
‫مشيرة إلى ضرورة التسويق لهذه اإلنجازات‪،‬‬
‫النابعة من األهداف االستراتيجية التي‬
‫سطرتها الحكومة والمتمثلة في مواصلة‬
‫البناء المؤسساتي وتسريع اإلصالح في‬
‫إطار‬

‫الخيارين‬

‫التشاركي‬

‫والتوافقي‪.‬‬

‫واستعرضت طنينشي جملة من التدابير‬
‫واإلجراءات المتخذة لتنزيل وأجرأة هذا‬
‫المخطط والتي تشمل في مجملها‬
‫إجراءات اجتماعية بنسبة ‪ 53‬بالمائة‬
‫لشبيبة‬

‫بالمدينة‪ .‬وفي هذا الصدد‪ ،‬أبرزت‬

‫والمتمثلة في برنامج التماسك االجتماعي‬

‫نظمت‬

‫الكتابة‬

‫العدالة والتنمية بوادي زم‪ ،‬لقاء‬

‫ربيعة طنينشي‪ ،‬عضو فريق العدالة‬

‫(تيسير‪ ،‬المعاقين‪ ،‬األرامل‪ ،‬صندوق الضمان‬

‫تواصليا في موضوع مستجدات قانون‬

‫والتنمية‬

‫حيثيات‬

‫التكافل‬

‫المالية لسنة ‪ ،2014‬أطرته النائبة‬

‫وظروف المصادقة على هذا القانون‬

‫االجتماعي‪ ،‬راميد‪ ،)..‬إضافة إلى إنجازات‬

‫وذلك‬

‫في البرلمان ثم صدوره بالجريدة‬

‫أخرى تهم قطاعات‪ :‬الصحة‪ ،‬السكن‪،‬‬

‫يومه السبت ‪ 25‬يناير ‪ 2014‬بمقر الحزب‬

‫الرسمية في عدد ‪ 26‬دجنبر ‪.2013‬‬

‫التشغيل‪ ،‬التعليم‪ ،‬العالم القروي ‪..‬‬

‫البرلمانية‬

‫ربيعة‬

‫المحلية‬

‫طنينشي‪،‬‬

‫بمجلس‬

‫النواب‪،‬‬

‫االجتماعي‪،‬‬

‫تفعيل‬

‫صندوق‬

‫لقاء تواصلي لحزب المصباح بالنواصر مع ساكنة المكانسة ‪2‬‬
‫عقدت الكتابة اإلقليمية لحزب العدالة‬
‫والتنمية بإقليم النواصر بالبيضاء يوم‬
‫الخميس ‪ 23‬يناير الجاري لقاء إشعاعيا‬
‫وتواصليا مع ساكنة المكانسة ‪.2‬‬
‫اللقاء التواصلي الذي أشرف على‬
‫تأطيره‬

‫اإلقليمي‬

‫الكاتب‬

‫للحزب‬

‫بالنواصر‪ ،‬عبد اللطيف رشيد‪ ،‬وبعض‬
‫أعضاء الكتابة اإلقليمية‪ ،‬شكل مناسبة‬
‫لعرض‬
‫تضمنها‬

‫المستجدات‬
‫البرنامج‬

‫الوطنية‬

‫الحكومي‬

‫الذي‬
‫كورش‬

‫إصالح منظومة القضاء‪ ،‬وإصالح أنظمة‬
‫التقاعد‪ ،‬وإصالح صندوق المقاصة وورش‬

‫وفي الختام تمت دعوة الحاضرين إلى‬

‫للهشاشة على جميع المستويات وكدا‬

‫اإلصالح الضريبي و كذا مناقشة المشاكل‬

‫االنخراط في العمل الجمعوي نظرا‬

‫المساهمة‬

‫اإلصالحي‬

‫المحلية كالسكن ‪ ،‬النقل ‪ ،‬الطرق ‪...‬‬

‫ألهميته في التنمية االجتماعية و محاربته‬

‫للوطن ‪.‬‬

‫في‬

‫المشروع‬

‫أخبار الحزب‬

‫‪14‬‬

‫طرفاية ‪ :‬الددة السعيدي كاتبة محلية لحزب المصباح بالدورة‬
‫انتخب المؤتمر المحلي لحزب العدالة‬

‫محمد سالم الزروالي‪ ،‬نائبا للكاتب‬

‫والتنمية بالدورة بإقليم طرفاية‪ ،‬المنعقد‬

‫المحلي للحزب بالدورة‪ ،‬كما صادق على‬

‫يوم األحد ‪ 26‬يناير ‪ ،20141‬الددة السعيدي‪،‬‬

‫باقي أعضاء الكتابة المحلية للحزب‬

‫كاتبة محلية للحزب بالدورة‪ .‬المؤتمر‬

‫وهم ‪ :‬امبارك صدقي‪ ،‬والسالك المسيح‪،‬‬

‫المحلي الذي ترأسه محمد هول‪ ،‬الكاتب‬

‫والحسن حالوي‪ ،‬وفاطمة البجينة‪ ،‬وأحمد‬

‫اإلقليمي للحزب بطرفاية‪ ،‬صادق على‬

‫الساعدي‪.‬‬

‫الفضاء المغربي للمهنيين بكلميم‬
‫يتواصل مع التجار حول برنامج "رواج"‬

‫دعا المكتب اإلقليمي للفضاء المغربي‬

‫وأصحاب المحالت التجارية لما يقدمه‬

‫بهذا اللقاء التواصلي الذي جمع التجار‬

‫للمهنيين بكلميم التجار إلى االنخراط‬

‫من استفادة في تجهيز وترتيب المحالت‬

‫للتداول في البرنامج‪ .‬إلى ذلك‪ ،‬استعرض‬

‫وتكوين‬

‫عبد القادر شكر اهلل‪ ،‬رئيس الجمعية‬

‫بكثافة في برنامج رواج‬

‫الذي وضعته‬

‫الحكومة لعصرنة تجارة القرب‪ .‬وفي هذا‬

‫للتجار‬

‫ببويزكارن‪،‬‬

‫وعضو‬

‫االجتماعية‬

‫المغربي‬

‫للمهنيين‪،‬‬

‫التجربة‬

‫الصدد‪ ،‬أوضح الكاتب اإلقليمي للفضاء‬

‫ومن جهته أوضح أبو ناشط محمد‪ ،‬عضو‬

‫الفضاء‬

‫بكلميم‪ ،‬عبد اهلل رشيد‪ ،‬في كلمته في‬

‫الجمعية ورئيس جمعية أرباب الفنادق‬

‫الناجحة للجمعية مع البرنامج ببويزكارن‬

‫اللقاء التواصلي مع التجار بكلميم‪ ،‬أن‬

‫والمطاعم والمجبنات بكلميم‪ ،‬أهمية‬

‫واستفادة أكثر من ‪ 140‬تاجرا ‪ ،‬مبينا أهم‬

‫برنامج "رواج" يعد مكسبا للتجار الصغار‬

‫البرنامج للتجار وأصحاب المحالت‪ ،‬مشيدا‬

‫الشروط وكيفية االستفادة من البرنامج‪.‬‬

‫أخبار الحزب‬

‫‪15‬‬

‫العدالة والتنمية بآسفي يناقش مع المكتب الوطني للحبوب والقطاني‬
‫مشاكل الدقيق المدعم‬
‫عقد حسن عديلي‪ ،‬الكاتب اإلقليمي‬
‫لحزب‬

‫العدالة‬

‫والتنمية‬

‫بآسفي‪،‬‬

‫مرفوقا بعدد من أعضاء الكتابتين‬
‫المحليتين للحزب بجماعتي اصعادال‬
‫ودار سي عيسى‪ ،‬لقاء مع مدير‬
‫المكتب الوطني للحبوب والقطاني‬
‫بآسفي‪ ،‬خالل األسبوع الماضي بمقر‬
‫المكتب الوطني للحبوب‪ ،‬خصص‬

‫المبرمجة خالل النصف األول من السنة‬

‫والتنمية بآسفي‪ ،‬جدد حرص الحزب‬

‫المدعم‬

‫الحالية ‪ .2014‬كما ناقش الطرفان‬

‫على‬

‫مع‬

‫باإلقليم‪ .‬وأفاد بالغ أصدرته الكتابة‬

‫في هذا اللقاء مختلف اإلشكاالت‬

‫المسؤولين باإلقليم‪ ،‬من أجل حل‬

‫والتنمية‬

‫المرتبطة بعملية التوزيع والتي تعرف‬

‫مختلف اإلشكاالت التي تهم الساكنة‪،‬‬

‫بآسفي عقب لقائها مع مدير المكتب‬

‫اختالالت كبيرة في عدد من الجماعات‬

‫مؤكدا عزمه التصدي لكل لوبيات‬

‫الوطني للحبوب والقطاني بآسفي‪،‬‬

‫تحول دون استفادة المواطنين من‬

‫الفساد التي تحول دون استفادة‬

‫أن اللقاء تطرق للحصص الخاصة‬

‫هذه المادة األساسية بشكل منتظم‪.‬‬

‫المواطنين من برامج الدعم االجتماعي‬

‫بكل جماعة من الجماعات القروية‬

‫بالغ الكتابة اإلقليمية لحزب العدالة‬

‫الموجهة إليهم‪.‬‬

‫لمناقشة‬
‫اإلقليمية‬

‫موضوع‬
‫لحزب‬

‫الدقيق‬
‫العدالة‬

‫منهج‬

‫ترسيخ‬

‫التواصل‬

‫العدالة والتنمية بكلميم السمارة يتواصل مع مدير األكاديمية‬
‫الجهوية للتربية والتكوين‬
‫عقدت الكتابة الجهوية لحزب العدالة‬

‫‪ -ma‬إلى أن األكاديمية عملت على إرساء‬

‫المدير إلى إعداد صفقة جديدة تضمن‬

‫والتنمية بجهة كلميم السمارة جلسة‬

‫بنيات لإلفتحاص‪ ،‬مبينا أن المؤسسات‬

‫نسبة مهمة من حقوق أعوان الحراسة‬

‫تواصل مع مدير األكاديمية الجهوية‬

‫التعليمية والمصالح اإلقليمية للوزارة‬

‫والنظافة‪،‬‬

‫العلمي‬

‫للتربية والتكوين‪ ،‬عبد اهلل بوعرفه‪،‬‬

‫بالجهة ستعرف عمليات افتحاص لضبط‬

‫واالبتكار في صفوف المتعلمين في‬

‫وذلك عصر يوم الجمعة ‪ 24‬يناير‪.2014‬‬

‫التسيير المالي واإلداري بها‪.‬‬

‫إطار األندية العلمية التي نجح ملتقاها‬

‫البحث‬

‫وتشجيع‬

‫األول‪.‬‬

‫وذكر بالغ للحزب أن الجلسة تميزت‬
‫بكلمة مستفيضة من طرف المدير حيث‬

‫وبعد أن أوضح المدير أن استقبال‬

‫سرد فيها بعضا من تفاصيل الدخول‬

‫المتمدرسين في الداخليات بشكل عام‬

‫وتابع المدير أنه فوض عدة اختصاصات‬

‫المدرسي الحالي‪ ،‬معتبرا أن هذه السنة‬

‫يمر في ظروف جيدة باستثناء بعض‬

‫للنواب اإلقليميين لتدبير أكثر حكامة‬

‫الدراسية سنة متميزة لعدة اعتبارات‬

‫الحاالت التي سيتم معالجتها خالل ما‬

‫وأكثر قربا من الشغيلة ومن المتعلمين‪،‬‬

‫في مقدمتها رغبة الحكومة الحالية‬

‫تبقى من هذه السنة وفي مطلع السنة‬

‫إضافة إلى العناية بالقضايا التربوية‬

‫في إرساء قواعد الحكامة مما نتج عنه‬

‫المقبلة‪ ،‬أبرز أن قطاع التعليم قطاع‬

‫بالمؤسسات التعليمية يقتضي إشراك‬

‫استقرار المنظومة التربوية والتعليمية‬

‫يتعدد فيه المتدخلون‪ ،‬معبرا عن امتنانه‬

‫ومشاركة الجميع للحفاظ على السلم‬

‫اإلضرابات‬

‫لكل من يساهم في الرفع من خدمات‬

‫التربوي والرفع من مستوى‬

‫خدمات‬

‫واالعتصامات‪ ،‬إلى جانب إمداد الجهة‬

‫المدرسة العمومية في إطار ما تم عقده‬

‫المدرسة العمومية‪ ،‬فضال عن تخصيص‬

‫بالعدد الكافي من الموارد البشرية‪،‬‬

‫من شراكات مع بعض المجالس المنتخبة‬

‫مبالغ‬

‫البنية‬

‫وتراجع الخصاص بالجهة‪ .‬وأشار المدير‬

‫ومع الهيئات المختلفة‪ .‬وفي إجابته عن‬

‫التحتية للمؤسسات التعليمية وتجهيزها‬

‫–حسب ذات البالغ الذي توصل به ‪pjd.‬‬

‫تساؤالت أعضاء الكتابة الجهوية أشار‬

‫المفكك‪.‬‬

‫بالجهة‪،‬‬

‫وتراجع‬

‫نسبة‬

‫وإزالة‬

‫مالية‬

‫محترمة‬

‫وتعويض‬

‫لتأهيل‬

‫البناء‬

‫أخبار الحزب‬

‫‪16‬‬

‫العثماني‬
‫ما يتعرض له‬
‫العدالة والتنمية‬
‫من حمالت أمر‬
‫طبيعي‬

‫أبرز سعد الدين العثماني‪ ،‬رئيس المجلس‬

‫لإلصالح مازالت فاعلة ومستمرة تستعمل‬

‫المواطنين لرد جميع الحمالت التشويهية‪.‬‬

‫الوطني لحزب العدالة والتنمية‪ ،‬على‬

‫عدة وسائل معروفة وغير معروفة‪ .‬وتابع‬

‫ومن جهته‪ ،‬أبرز عبد الصمد حيكر‪ ،‬الكاتب‬

‫التاريخية‬

‫العثماني أن فكرة العدالة والتنمية هي‬

‫الجهوي للحزب بجهة الدار البيضاء‪ ،‬أهمية‬

‫والسياسية التي جاءت فيها الحكومة‬

‫مشروع قبل أن يكون ممارسة وأداء داخل‬

‫تنظيم الملتقى الجهوي‪ ،‬مضيفا أن‬

‫الجديدة‪.‬‬

‫الهيئات والمجالس المنتخبة‪ ،‬مبينا أن‬

‫هذا الملتقى أصبح تقليدا دأبت الكتابة‬

‫واقع االستقرار السياسي الذي تعيشه‬

‫الجهوية على تنظيمه‪ ،‬من أجل تعزيز آليات‬

‫ونبه العثماني خالل الملتقى الجهوي‬

‫بالدنا اليوم في خضم موجات الربيع‬

‫التواصل الداخلي بين القيادات المجالية ‪،‬‬

‫الرابع للهيئات المجالية لحزب العدالة‬

‫العربي جاء نتيجة إتجاه البالد نحو اإلصالح‬

‫والتركيز على البعد التكويني من خالل‬

‫والتنمية بالبيضاء يوم األحد ‪ 26‬يناير‬

‫وتكريس التعددية السياسية واالنفتاح‬

‫مناقشة الملتقى لعدد من القضايا التي‬

‫‪ 2014‬بالمركب الثقافي حسن الصقلي‬

‫السياسي مما جعل المغرب اليوم يعرف‬

‫تشغل بال الرأي العام المحلي‪ ،‬وكذا‬

‫بالبيضاء في موضوع "الراهن السياسي‬

‫بأنه شريك ذو مصداقية لتوفره على‬

‫الوقوف على عدد من المستجدات الحزبية‬

‫ودور الهيئات المجالية"‪ ،‬إلى أهمية قراءة‬

‫استقرار سياسي وسياق مساعد على‬

‫والسياسية العامة‪.‬‬

‫الواقع السياسي على ضوء المتغيرات‬

‫التنمية‪.‬‬

‫ضرورة‬

‫استحضار‬

‫السياقات‬

‫اإلقليمية والدولية التي تحكم المرحلة‪،‬‬

‫وأضاف حيكر أن أهمية هذه المحطة‬

‫وتعرف نمو تحديات أمنية وسياسية‬

‫ودعا العثماني الهيئات المجالية للحزب‬

‫التواصلية التكوينية تكمن في أنها تنظم‬

‫واقتصادية واجتماعية معقدة‪ ،‬مضيفا أنه‬

‫إلى تعزيز التواصل مع المواطن وتحويل‬

‫بعد انعقاد المجلس الوطني للحزب والذي‬

‫"ليس هناك أي دولة تتطور بمعزل عن‬

‫الحزب لفضاء دائم‬

‫للنقاش وفضاء‬

‫محيطها"‪.‬‬

‫لبلورة وعي حول التحديات وتطوير‬

‫كان ناجحا بكل المقاييس‪.‬‬

‫السياسات‪ ،‬وجعل الحزب مشتال لألفكار‬

‫يذكر أن اللقاء عرف كذلك مشاركة عبد‬

‫وبعد أن أكد العثماني أن مسيرة العدالة‬

‫والبرامج‪ ،‬كما يجب أن تكون الهيئات‬

‫العزيز عماري‪ ،‬المدير العام للحزب‪ ،‬وسعيد‬

‫والتنمية لم تكن سهلة بل تخللتها‬

‫المجالية هي األخرى قادرة على بلورة‬

‫خيرون‪ ،‬رئيس قسم تدبير الشأن العام‬

‫حمالت تشويه مختلفة‪ ،‬وصف هذه‬

‫برامج وأفكار على المستويات الجهوية‬

‫الترابي‪ ،‬الذي قدم للحضور عرضا حول‬

‫الحمالت بـ"الطبيعية" بسبب توجه الحزب‬

‫واإلقليمية‪ ،‬وجعل الحزب جذابا للطاقات‬

‫مستجدات اإلصالحات االقتصادية والمالية‬

‫اإلصالحي ونظرا لما يتميز به من جدية في‬

‫والكفاءات‬

‫حقيقية‬

‫والضريبية واالجتماعية التي أطلقتها‬

‫العمل‪ ،‬مشيرا إلى أن هناك جهات مناوئة‬

‫وفضاءات‬

‫بخلق‬
‫مناسبة‬

‫دينامية‬
‫مع‬

‫التواصل‬

‫مع‬

‫الحكومة‪.‬‬

‫أخبار الحزب‬

‫‪17‬‬

‫حزب المصباح بفاس يتدارس قانون مالية ‪2014‬‬

‫أوضح سعيد بنحميدة‪ ،‬الكاتب اإلقليمي‬

‫عليه بحكم أن ‪ 53‬بالمائة من ميزانية‬

‫بمجلس النواب‪ ،‬عن األجواء العامة التي‬

‫أن‬

‫‪ 2014‬خصصت في مجملها للقطاعات‬

‫صاحبت مناقشة مشروع قانون مالية ‪،2014‬‬

‫القوانين المالية تراعي في عمومها‬

‫االجتماعية كالتعليم وصندوق التماسك‬

‫مشيرا إلى أن ما يشهده المغرب من تغيير‬

‫التوازنات‬

‫االجتماعي وصندوق التنمية القروية و‬

‫تحت شعار استراتيجي "التدرج من أجل‬

‫الماكرو اقتصادية وثانيهما دعم االقتصاد‬

‫المناطق الجبلية"‪ .‬وأوضح بنحميدة أنه‬

‫اإلصالح في ظل االستقرار"‪.‬‬

‫واالستثمار والمقاولة‪.‬‬

‫"كان من الضروري إيالء البعد االجتماعي‬

‫لحزب‬
‫بعدين‬

‫العدالة‬

‫والتنمية‬

‫أساسيين‬

‫أولهما‬

‫بفاس‪،‬‬

‫العناية الكافية في قوانين المالية لما‬

‫وبعد أن أعرب الفهري عن أمله في ترسيخ‬

‫وأضاف بنحميدة وهو يتحدث في ندوة‬

‫يمثله من دعامة أساسية لتحقيق ودعم‬

‫أكبر لثقافة الحوار والتشاور بين صناع‬

‫تحت عنوان "المستجدات االقتصادية‬

‫االستثمار الذي ال يمكن أن ينجح إال في‬

‫القرار من جهة وبين المواطنين والمجتمع‬

‫واالجتماعية لقانون مالية ‪ ،"2014‬نظمتها‬

‫ظل بيئة وأوضاع اجتماعية وسياسية‬

‫المدني من جهة أخرى‪ ،‬أبرز أن الهواجس‬

‫الكتابة اإلقليمية للحزب‪ ،‬يوم السبت‬

‫مستقرة ترمي إلى االستقرار االجتماعي‬

‫األساسية التي تحكم ميزانية ‪ 2014‬هي‬

‫‪ 25‬يناير ‪ 2014‬بالمركب الثقافي الحرية‬

‫والسياسي الذي يخدم بشكل إيجابي‬

‫الجانب اإلجتماعي‪ ،‬والعمل على تحقيق‬

‫بفاس‪ ،‬أنه يصعب االستجابة للمتطلبات‬

‫األجواء ويهيئ المناخ العام لالستثمار‬

‫التعاون بين مختلف الهيئات للتنزيل‬

‫االجتماعية في غياب عائدات الثروة كنتاج‬

‫الذي بدوره يفضي للنمو المستدام‬

‫الميداني في إطار العدالة اإلجتماعية‪،‬‬

‫لهذا الدعم والتي من الممكن توزيعها‬

‫بالنسبة لبلدنا‪.‬‬

‫وتعزيز النمو االقتصادي والثقة المتبادلة‬

‫على المستوى المجالي‪ ،‬وكذا الفردي‬

‫بين المستثمرين من جهة وبين العمال من‬

‫بغية تحقيق نوع من العدالة االجتماعية‪.‬‬

‫ومن جهته‪ ،‬كشف عمر الفاسي الفهري‪،‬‬

‫جهة أخرى وكذا المجتمع المدني وسائر‬

‫وتابع بنحميدة أن "هذا ما تم االشتغال‬

‫عضو الفريق النيابي لحزب العدالة والتنمية‬

‫المواطنين‪.‬‬

‫أخبار الحزب‬

‫‪18‬‬

‫حزب المصباح بطنجة تطوان يتواصل مع والي الجهة‬

‫عقدت الكتابة الجهوية لحزب العدالة‬

‫الساحلي منه والتقليدي‪ ،‬كما تم الوقوف‬

‫وفي موضوع انتقال التدبير لقطاع الماء‬

‫والتنمية بجهة طنجة تطوان لقاء تواصليا‬

‫على دعم العمل الجمعوي ودور مشاريع‬

‫والكهرباء والتطهير من شركة أمانديس‬

‫مع والي الجهة‪ ،‬محمد اليعقوبي‪ ،‬وذلك‬

‫المبادرة الوطنية للتنمية البشرية في‬

‫إلى شركة أكسيس‪ ،‬أكد الوالي على‬

‫يوم السبت ‪ 25‬يناير ‪ 2014‬بمقر والية‬

‫فك العزلة والتهميش عن األحياء بمدار‬

‫ضرورة استكمال الصورة والتوصل رسميا‬

‫طنجة‪.‬‬

‫المدن والمناطق القروية التي تعاني من‬

‫بالتزامات كل طرف في هذه الصفقة‬

‫الهشاشة والفقر‪.‬‬

‫لتحديد‬

‫وذكر بالغ للحزب توصل به ‪ pjd.ma‬أن‬

‫الموقف‬

‫الصائب‬

‫من‬

‫هذه‬

‫العملية‪.‬‬

‫الكاتب الجهوي للحزب‪ ،‬محمد البشير‬

‫وفي المجال المهني تناول اللقاء موضوع‬

‫العبدالوي‪ ،‬هنأ والي جهة طنجة تطوان‬

‫المعارض الجهوية واألسواق ودعم الحرف‬

‫وبخصوص مشروع طنجة الكبرى عبر‬

‫على ثقة جاللة الملك بتعيينه واليا‬

‫والصناعة التقليدية‪ .‬كما طرح الحاضرون‬

‫الوالي في كلمته عن رغبته في انخراط‬

‫للجهة عامل عمالة طنجة أصيلة‪ ،‬معتبرا‬

‫ملف انتقال التدبير المفوض‬

‫لقطاء‬

‫الجميع إلنجاحه لما يحمله من حلول‬

‫ذلك استمرارا لمسلسل التنمية الذي‬

‫الماء والكهرباء والصرف الصحي من‬

‫لمختلف المشاكل التي أصبحت تعاني‬

‫تعرفه مختلف أقاليم الجهة وبالخصوص‬

‫شركة أمانديس إلى شركة أكسيس ‪.‬‬

‫منه عاصمة الجهة‪ .‬كما ألح على العمل‬

‫مشروع طنجة الكبرى‪.‬‬

‫بين مختلف أقليم الجهة في اطار من‬
‫وأوضح البالغ أن الوالي أعرب عن شكره‬

‫التكامل والعدالة المجالية‪.‬‬

‫وأضاف البالغ أن اللقاء تناول أهم‬

‫ألعضاء الوفد الحاضر على تفاعلهم‬

‫القضايا والملفات ومنها على الخصوص‬

‫ومتابعتهم للشأن المحلي والجهوي‬

‫وأشار البالغ إلى أنه في ختام هذا اللقاء‬

‫ملف التنمية وتأهيل المراكز القروية‪،‬‬

‫وتفضل بالتعليق على مختلف القضايا‬

‫عبر الكاتب الجهوي للحزب عن ارتياح‬

‫والشبكة الطرقية بمختلف مستوياتها‬

‫المطروحة حيث قدم التوضيحات الالزمة‬

‫القيادة الجهوية للحزب ألجواء الحوار‬

‫والضرورية‪.‬‬

‫التي بدأت تسود الجهة بين مختلف‬

‫الوطنية‬

‫والجهوية‬

‫واإلقليمية‬

‫التي‬

‫األطراف الفاعلة‪ ،‬معبرا عن تشكراته‬

‫تربط األقاليم فيما بينها ومع الجهات‬
‫األخرى‪ ،‬إضافة إلى ملف المقالع ونزع‬

‫وأشار البالغ إلى أن الوالي وقف على‬

‫للوالي على رحابة صدره وتنظيمه لهذا‬

‫الملكية‪ ،‬وتشغيل اليد العاملة من أبناء‬

‫المنهجية التي تمت بلورتها مؤخرا في‬

‫اللقاء الذي ستتبعه لقاءات أخرى في‬

‫الجهة بالمشاريع الكبرى وملف المرافق‬

‫مجال التنمية القروية‪ ،‬مؤكدا على توحيد‬

‫المستقبل لتقريب وجهات النظر في‬

‫العمومية‪ .‬وتابع البالغ أن اللقاء تناول‬

‫الجهود للنهوض بالمراكز القروية بالجهة‬

‫مختلف‬

‫والعمل‬

‫أيضا مشروع الصناعات الغذائية بإقليم‬

‫وجعلها مراكز استقطاب لتقريب الخدمات‬

‫باستمرار على خلق جو من التفاهم‬

‫العرائش ومشاكل قطاع الصيد البحري‬

‫األساسية للمواطنين بهذه المناطق‪.‬‬

‫واالنسجام بين الفاعلين‪.‬‬

‫القضايا‬

‫المطروحة‬

‫أخبار الفريق‬

‫‪19‬‬

‫الصقلي عدوي‬
‫يكشف اختالالت‬
‫تسيير الوكالة الوطنية‬
‫للتحفيظ العقاري‬

‫كشف إدريس الصقلي عدوي‪ ،‬عضو فريق‬

‫أولى‪ ،‬وبدأنا بهذا اإلجراء لكي نفهم ما‬

‫المحققة ال تبرر هذا المبلغ المصروف‪،‬‬

‫العدالة والتنمية بمجلس النواب‪ ،‬بعض‬

‫يجري داخل الوكالة‪ ،‬واعتقد أن اللقاء حقق‬

‫والدليل على ذلك‪ ،‬أن الموقع الرسمي‬

‫االختالالت المسجلة بالوكالة الوطنية‬

‫أغراضه وسنناقش داخل الفريق اإلجراءات‬

‫للوكالة باللغة العربية غير محين منذ‬

‫للتحفيظ العقاري‪ ،‬من قبيل صفقة مراقبة‬

‫األخرى التي سنقوم بها"‪.‬‬

‫مدة‪ ،‬والموقع الثاني الزال رهن التجريب‬

‫التدبير التي كلفت مليار سنتيم‪ ،‬والمشروع‬
‫الهيكلي الكبير ألشغال الطبوغرافية الذي‬

‫منذ سنة ‪ ،2007‬باإلضافة إلى اقتناء برامج‬
‫وفي ما يلي نص الحوار كامال ‪:‬‬

‫كلف ميزانية الوكالة ‪ 150‬مليار سنتيم‪،‬‬

‫معلوماتية من الخارج‪ ،‬أما المشروع الرابع‬
‫فيتعلق بصفقة اقتناء ثالث طائرات والتي‬

‫والذي لم يحقق النتائج المطلوبة‪ ،‬وغيرها‬

‫تحدثت أمام لجنة برلمانية بحضور المدير‬

‫كلفت ‪ 27‬مليار سنتيم‪ ،‬الطائرة األولى‬

‫من االختالالت األخرى‪.‬‬

‫العام للوكالة الوطنية للتحفيظ العقاري‬

‫اقتنيت سنة ‪ 2006‬بمبلغ ‪ 7.5‬مليار سنتيم‬

‫عن وجود اختالالت داخل هذه المؤسسة‪ ،‬أين‬

‫وتعمل ‪ 60‬يوما في السنة‪ ،‬والطائرة‬

‫تكمن هذه االختالالت؟‬

‫الثانية بقيمة ‪ 3‬مليار سنتيم‪ ،‬وتعمل ‪40‬‬

‫وأضاف الصقلي عدوي في حوار أجرته‬
‫معه يومية "األخبار" في عددها الصادر‬

‫يوما في السنة‪ ،‬والطائرة الثالثة بقيمة‬

‫يوم السبت ‪ 25‬يناير ‪ ،2014‬أنه عندما طالب‬

‫بالنسبة لالختالالت المسجلة بالوكالة‪،‬‬

‫فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب‬

‫مثال صفقة مراقبة التدبير التي كلفت‬

‫بعقد لقاء مع المدير العام للوكالة‬

‫مليار سنتيم‪ ،‬والمشروع الهيكلي الكبير‬

‫هل ستطالبون في فريق العدالة والتنمية‬

‫الوطنية للتحفيظ العقاري‪ ،‬فالهدف منه‬

‫ألشغال الطبوغرافية الذي كلف ميزانية‬

‫بتشكيل لجنة برلمانية لتقصي الحقائق‬

‫هو الوقوف على بعض االختالالت التي‬

‫الوكالة ‪ 150‬مليار سنتيم‪ ،‬والذي لم يحقق‬

‫بهذه المؤسسة؟‬

‫تشوب تدبير هذه المؤسسة العمومية‪.‬‬

‫النتائج المطلوبة‪ ،‬ألنه ال يعقل أنه بعد‬

‫‪ 17‬مليار سنتيم دون أن تعمل منذ ‪.2011‬‬

‫مرور قرن من التحفيظ العقاري بالمغرب‪،‬‬

‫عندما طالب فريق العدالة والتنمية‬

‫وبخصوص تشكيل لجنة برلمانية لتقصي‬

‫ووصلنا فقط إلى ‪ 10‬بالمائة من الوعاء‬

‫بمجلس النواب بعقد لقاء مع المدير‬

‫الحقائق قال الصقلي عدوي‪" ،‬الزلنا على‬

‫العقاري المحفظ‪ ،‬أما المشروع الثالث‬

‫العام‬

‫للتحفيظ‬

‫مستوى الفريق نناقش الموضوع‪ ،‬واعتبرنا‬

‫فيتعلق بصفقة المعلوميات التي كلفت‬

‫العقاري‪ ،‬كان الهدف منه هو الوقوف‬

‫استدعاء المدير العامة للوكالة مرحلة‬

‫كذلك ميزانية باهظة‪ ،‬في حين أن النتائج‬

‫على بعض االختالالت التي تشوب تدبير‬

‫للوكالة‬

‫الوطنية‬

‫أخبار الفريق‬

‫‪20‬‬

‫هذه المؤسسة العمومية‪ ،‬ال سيما أن‬

‫نناقش الموضوع‪ ،‬واعتبرنا استدعاء المدير‬

‫هذا وقع قبل سنة ‪ ،2011‬أي قبل تنصيب‬

‫حجم استثماراتها يتجاوز ‪ 4‬ماليير درهم‪،‬‬

‫العامة للوكالة مرحلة أولى‪ ،‬وبدأنا بهذا‬

‫الحكومة الحالية‪ ،‬والهدف من إثارة هذا‬

‫وتضخ في خزينة الدولة ‪ 2.7‬مليار درهم‪،‬‬

‫اإلجراء لكي نفهم ما يجري داخل الوكالة‪،‬‬

‫الموضوع‪ ،‬واستدعاء المدير العام للوكالة‬

‫وكنا نريد من خالل هذا اللقاء اإلجابة عن‬

‫واعتقد أن اللقاء حقق أغراضه وسنناقش‬

‫لكي نعرف أين صرفت هذه األموال‬

‫سؤال الحكامة وتنفيذ ميثاق المردودية‬

‫داخل الفريق اإلجراءات األخرى التي‬

‫الكبيرة‪ ،‬وذلك في إطار ضمان الشفافية‬

‫وتحيين آليات التدبير وفهم ما يقع وما‬

‫سنقوم بها‪.‬‬

‫والحكامة‪ ،‬وبالفعل تمكنا من معرفة ما‬
‫يجري داخل هذه المؤسسة‪.‬‬

‫يجري داخل هذه المؤسسة‪ ،‬وهذا مرتبط‬
‫بمسؤوليتنا الرقابية داخل البرلمان‪ ،‬أما‬

‫صرف مبالغ كبيرة في مشاريع دون نتيجة‪،‬‬

‫بخصوص تشكيل لجنة برلمانية لتقصي‬

‫يتعارض مع توجه الحكومة بنهج التقشف‪،‬‬

‫الحقائق فالزلنا على مستوى الفريق‬

‫ما موقف فريقكم من هذا؟‬

‫نظمت الكتابة المحلية لحزب العدالة‬

‫الحكومية الحالية‪ ،‬مضيفا أن على الحزب‬

‫مسلسل طويل من الظلم والترامي‬

‫والتنمية يوم الجمعة ‪ 24‬يناير ‪2014‬‬

‫بمختلف هياكله وتنظيماته المشاركة‬

‫على ممتلكات الغير بكل من أقاليم‬

‫بمقرها باألخصاص لقاء تواصليا أطره‬

‫بفعالية في إنجاح أوراش اإلصالح الكبرى‪.‬‬

‫سيدي افني وتيزنيت وكلميم وغيرها‪،‬‬

‫محمد عصام‪ ،‬عضو فريق العدالة والتنمية‬

‫وحذر عصام من مغبة االنجرار إلى المعارك‬

‫وملفات قضايا مشبوهة تراكمت بأرشيف‬

‫بمجلس النواب‪.‬‬

‫الجانبية التي تستهدف التشويش وهدر‬

‫المحاكم كان من ضحاياها أفراد وأسر‬

‫الزمن الحكومي‪ .‬هذا وأثار الحاضرون‬

‫بل وقبائل‪ ،‬وطالبوا الجهات المعنية‬

‫وفي هذا الصدد‪ ،‬أكد محمد عصام أن ‪2014‬‬

‫وبقوة ما أصبح يصطلح عليه بقضية‬

‫والمسؤولة باتخاذ اإلجراءات القانونية‬

‫هي سنة اإلصالحات الكبرى في التجربة‬

‫"إبا إجو وزوجها" الحلقة الجديدة من‬

‫الالزمة وفتح تحقيق في الموضوع‪.‬‬

‫حاوره محمد اليوبي‬

‫محمد عصام‬
‫‪ 2014‬سنة‬
‫اإلصالحات الكبرى في‬
‫التجربة الحكومية‬
‫الحالية‬

‫أخبار الفريق‬

‫‪21‬‬

‫ماء العينين بعمان‬
‫تحذر من التسرع في الحكم على الربيع العربي‬
‫حذرت أمينة ماء العينين برلمانية عن حزب‬

‫مختلف البلدان‪( ،‬أكدت) أن قضية المرأة‬

‫عن الرجل بوصفه شريكا ال بوصفه خصما‪.‬‬

‫العدالة والتنمية من التسرع في تبني‬

‫مرتبطة بقضية الديمقراطية‪ .‬ونبهت‬

‫واعتبرت أن النساء يطورن أفكار ومقاربات‪،‬‬

‫أحكام تتصف باإلطالق فيما يتعلق بالربيع‬

‫إلى أن االحتفاء بالكثير من دساتير ما‬

‫وحين العودة إلى المشترك مع الرجل‬

‫العربي‪ ،‬الذي اعتبرته بأنه مازال يتفاعل‪،‬‬

‫بعد الربيع‪ ،‬باعتبارها مدعمة للمرأة‪ ،‬يدعو‬

‫يبدأ النقاش من الصفر‪ .‬كما حذرت ماء‬

‫في خضم تحوالت عميقة‪ .‬مشيرة إلى أن‬

‫إلى االستغراب‪ ،‬خاصة في الدساتير التي‬

‫العينين من التحيز اإلقصائي ضد الفصائل‬

‫هذه التحوالت التي تحدث تحتاج إلى تحليل‬

‫وضعت بشكل ال ديمقراطي على جثت‬

‫اإلسالمية المشاركة في العملية السياسية‬

‫هادئ يقوم على التنسيب وتوخي أسباب‬

‫الشهداء‪ ،‬ومنهم نساء لم يتم إنصافهن‪،‬‬

‫واتهامها بااللتفاف على مكتسبات المرأة‪،‬‬

‫الموضوعية‪.‬‬

‫في الوقت الذي تصنع بطالت يتحولن إلى‬

‫داعية إلى االحتكام إلى الواقع الستخراج‬

‫أيقونات وفق أجندات ليست دائمة حقوقية‬

‫الخالصات‪،‬‬

‫بمنجزات‬

‫ديمقراطية‪.‬‬

‫الحكومة المغربية االئتالفية التي يقودها‬

‫ماء العينين أكدت‪ ،‬في مؤتمر "المرأة‬
‫وربيع العرب"‪ ،‬بدعوة من مركز القدس‬

‫مقدمة‬

‫المثال‬

‫حزب بمرجعية إسالمية‪ .‬وفندت االتهامات‬

‫للدراسات السياسية الذي نظم في عمان‬

‫ودعت ماء العينين إلى فتح نقاش حول‬

‫الموجهة لألحزاب ذات المرجعية اإلسالمية‬

‫يومي ‪ 25‬و‪ 26‬يناير ‪ 2014‬بمشاركة عدد من‬

‫االختيار في تنظيم مؤتمرات نسائية صرفة‬

‫المتهمة ظلما بأنها تقصي المرأة بعرض‬

‫الباحثات والباحثين والفاعالت السياسيات‬

‫من أجل مناقشة قضايا المرأة وإنشاء‬

‫تجربة حزبها وموقع المرأة بداخله‪ .‬بعد‬

‫واألكاديميات لتحليل الدور الذي أدته‬

‫تنظيمات نسائية بعضوية حصرية للنساء‬

‫استعراض‬

‫المغربية‬

‫وموقعها‬

‫لمناقشة قضايا المرأة‪ ،‬منبهة إلى أن‬

‫الدستورية والتشريعية وآفاق التمكين لها‬

‫السياسي واالجتماعي ما بعد الربيع في‬

‫قضية المرأة شأن مجتمعي ال يجب عزله‬

‫من خالل األوراش المفتوحة في المغرب‪.‬‬

‫المرأة‬

‫في‬

‫الربيع‬

‫العربي‬

‫مكاسب‬

‫المرأة‬

‫أخبار الفريق‬

‫‪22‬‬

‫أفتاتي‬
‫العدالة والتنمية تجمع إصالحي‬
‫وليس تجمع مصلحي‬
‫أكد عبد العزيز أفتاتي‪ ،‬عضو فريق العدالة‬

‫مصلحي"‪ .‬وقال أفتاتي‪ ،‬في الكلمة ذاتها‪،‬‬

‫حقل مفروش بالورود"‪ ،‬مضيفا أن هناك‬

‫والتنمية بمجلس النواب‪ ،‬أن اإلصالح يكون‬

‫إنه "إذا كان من الضروري أن نخوض صراعا‬

‫"من ليس مقتنعا بالدستور"‪ ،‬ومعتبرا أن‬

‫عبر "حكم الشعب نفسه بنفسه‪ ،‬وإنهاء‬

‫ضاريا من أجل اإلصالح‪ ،‬فلن نتوانى في‬

‫"اإلشكال ليس في الدستور‪ ،‬بل في مختلف‬

‫الفساد واالستبداد‪ ،‬واالنتهاء من الظلم‬

‫ذلك‪ ،‬وحينما يكون هناك من يريد التعاون‬

‫الفاعلين"‪ ،‬وأن "من هؤالء من يريد العودة‬

‫االجتماعي"‪ ،‬مشيرا إلى أن هناك محاوالت‬

‫فنحن مستعدون للتعاون "‪.‬‬

‫إلى الوراء‪ ،‬ويحاول أن يستثمر ما حدث‬

‫لنسف اإلصالح من طرف من أسماه بـ‬
‫"مثلث إعطاب اإلصالح"‪.‬‬

‫بمصر لمواجهة تجربة العدالة والتنمية"‪.‬‬
‫وشدد على أن حكومة عبد اإلله ابن‬
‫كيران ماضية في إصالح صندوق المقاصة‬

‫وفي سياق ما يجري بمصر‪ ،‬دعا أفتاتي‬

‫وأضاف أفتاتي وهو يتحدث خالل الجلسة‬

‫وصندوق التقاعد ألن األمر ال يحتمل االنتظار‪،‬‬

‫المكونات المصرية إلى "التسوية من‬

‫االفتتاحية للمؤتمر التأسيسي للكتابة‬

‫مؤكدا أن صندوق المقاصة يستفيد منه‬

‫أجل االستقرار واالنطالق من جديد"‪،‬‬

‫المحلية لشبيبة العدالة والتنمية بأرفود‪،‬‬

‫بشكل أكبر األغنياء‪ ،‬وهو وضع ال يجب‬

‫مضيفا أن "هناك من يريد أن يصنفنا‬

‫يوم السبت ‪ 25‬يناير ‪ ،2014‬أن العدالة‬

‫أن يستمر‪ .‬وبخصوص تنزيل الدستور‪ ،‬قال‬

‫مع جهة معينة"‪ ،‬مشددا "نحن مع‬

‫والتنمية "تجمع إصالحي وليس تجمع‬

‫أفتاتي "نحن في حقل ألغام وليس في‬

‫المصريين جميعهم من أجل االستقرار"‪.‬‬

‫صغيري ‪ :‬حزب المصباح يسعى لإلصالح‬
‫في ظل االستقرار‬
‫أكد عبد اهلل صغيري‪ ،‬عضو فريق‬

‫هو أن نتطرف أو نخنع"‪ ،‬مؤكدا‬

‫العدالة والتنمية‪ ،‬أن حزب "المصباح"‬

‫"أننا اخترنا الخيار الصعب"‪ .‬ولفت‬

‫يسعى إلى اإلصالح في ظل االستقرار‬

‫البرلماني انتباه الحضور إلى إنجازات‬

‫في المرحلة الحالية‪.‬‬

‫حكومة عبد اإلله ابن كيران في‬
‫سياق اإلكراهات والمقاومات التي‬
‫يتحدث‬

‫تستهدف هذه التجربة‪ .‬وعلى صعيد‬

‫وأضاف‬

‫خالل الجلسة االفتتاحية للمؤتمر‬

‫آخر‪ ،‬ذكر باإلنجازات التي تعرفها مدينة‬

‫التأسيسي للكتابة المحلية لشبيبة‬

‫أرفود التي يسير شأنها المحلي حزب‬

‫العدالة والتنمية بأرفود‪ ،‬يوم السبت‬

‫العدالة والتنمية‪ ،‬مبشرا بتصميم‬

‫‪ 25‬يناير ‪ ،2014‬أن االختيار الصعب‬

‫تهيئة جديد وتقدم إعداد التركيبة‬

‫هو "اإلصالح مع المحافظة على‬

‫المالية للشطر الثاني من التأهيل‬

‫االستقرار"‪،‬‬

‫صغيري‪،‬‬

‫وأن‬

‫وهو‬

‫"االختيار‬

‫السهل‬

‫الحضري‪.‬‬

‫أخبار الفريق‬

‫‪23‬‬
‫مستشارة جماعية‪ ،‬كما أنني أم لينة‬
‫ولقمان‪.‬‬

‫كيف وصلت إلى مجلس النواب؟‬
‫تم اقتراحي من طرف قواعد حزب‬
‫العدالة‬

‫والتنمية‬

‫بإقليم‬

‫الصخيرات‬

‫تمارة‪ ،‬من أجل االنتخاب لمنصب نائبة‬
‫برلمانية‪.‬‬

‫كيف وجدت الحياة السياسية داخل البرلمان‬
‫وخارجه؟‬
‫دخلت الحياة السياسة في سن مبكرة جدا‪،‬‬
‫وذلك عن قناعة ومبادئ‪ ،‬إذ إنني أناضل‬
‫من أجل إصالح المشهد السياسي‪ ،‬لذلك‬
‫اهتمامي ال ينصب على كيف أجد الحياة‬
‫السياسية بل السؤال هو كيف أريدها أن‬
‫تكون‪.‬‬

‫أنت كنائبة شابة كيف تنظرين إلى النواب‬
‫الكبار في السن وكيف تجدين طريقة‬
‫عملهم؟‬
‫الخالفة هي سنة‬

‫الحياة‪ ،‬والشباب‬

‫سيخلف من سبقه في تدبير شؤون البالد‬
‫والعباد‪ ،‬لذلك يجب أن يعمل بجانبهم‬
‫اليوم حتى يتمكن من االستفادة من‬
‫خبرته‪ ،‬ليدبر به الغد‪ ،‬والكبار في السن‬
‫عليهم أن يفهموا أنهم يقوموا بالتشريع‬
‫والتدبير ألجيال قادمة‪ ،‬لذلك وجب عليهم‬
‫اإلنصات إلى صوت الشباب ألنه مليء‬
‫بالطموح والحيوية واإلبداع‪،‬‬

‫وبالتالي‬

‫فعملي كنائبة برلمانية شابة مع من‬
‫سبقوني أبنيه على هذه المبادئ‪ ،‬وأحاول‬
‫دائما أجرأة هذه العالقة بهذه النظرية‪.‬‬
‫نشرت‬

‫يومية‬

‫العاصمة‬

‫بوست‬

‫من هي اعتماد الزهيدي؟‬

‫في‬

‫أنت كنائبة شابة هل تجدين أن تمثيلية‬

‫عدد أمس االثنين ‪ 27‬يناير ‪ 2014‬حوارا‬
‫أجرته مع البرلمانية عن حزب العدالة‬

‫اعتماد الزهيدي من مواليد الرشيدية‪،‬‬

‫الشباب في البرلمان كافية أم يجب رفعها‪،‬‬

‫وأجرت‬

‫مهندسة إعالمية‪ ،‬وأيضا عضو المكتب‬

‫خاصة أن الشباب كان عنصرا فاعال في‬

‫الحوار الصحفية أمال كنين‪ ،‬هذا نصه‪:‬‬

‫والتنمية‪،‬‬

‫والتنمية‪،‬‬

‫اعتماد‬

‫الزاهيدي‪،‬‬

‫الوطني‬

‫لشبيبة‬

‫العدالة‬

‫التغيير الذي عرفه المغرب؟‬

‫أخبار الفريق‬

‫‪24‬‬
‫في الساحة السياسية اليوم‪ ،‬ولو ألنها‬
‫لزعماء سياسيين‪ ،‬لألسف ال تعبر عن نضج‬
‫سياسي يستوعب الرهانات الحالية التي‬
‫تعرفها البالد‪.‬‬

‫ما هي حصيلة الحكومة برئاسة العدالة‬
‫والتنمية فيما يخص برامج الشباب؟‬
‫ولو أن هذا السؤال يخص الحكومة إال أنني‬
‫كمراقبة للعمل الحكومي‪ ،‬يمكنني‬
‫أن أعلق على أن هناك إنجازات خاصة‬
‫بالشباب تحسب لهذه الحكومة‪ ،‬كرفع‬
‫قيمة المنحة الخاصة للطلبة‪ ،‬وتحسين‬
‫ظروف الطلبة‬

‫وكذلك برامج التأطير‬

‫والتأهيل لولوج سوق الشغل الذي يعرف‬
‫دعما ماليا مهما‪ ،‬وبرامج إدماج الشباب‬
‫في الحياة السياسية والرياضية والثقافية‬
‫غيرها من المجاالت‪.‬‬
‫وعلى الرغم من ذلك‪ ،‬فيمكننا القول إن‬
‫األداء هو متوسط‪ ،‬إذا ما قارنه بانتظارات‬
‫الشباب خصوصا‪ ،‬مع العلم بأن هذا‬
‫أرى أن تمثيلية الشباب في البرلمان ليست‬

‫مكانة المرأة في المجتمع والدور الذي‬

‫الموضوع كان مهمشا لعقود‪ ،‬وبالتالي‬

‫كافية‪ ،‬ومن أجل ذلك يجب ترسيخ عقلية‬

‫تلعبه في الحياة العامة‪ ،‬وفي اإلصالح‬

‫نتفهم أنه ال يمكن الوصول إلى كل‬

‫تجديد وتشبيب النخب في القواعد وفي‬

‫كما تنص عليه مرجعية الدولة وهي ديننا‬

‫الطموحات اليوم في سنوات قليلة‬

‫الهيئات المركزية لألحزاب السياسة‪ ،‬حتى‬

‫الحنيف الذي حرر المرأة وأعطاها المكانة‬

‫مضت‪.‬‬

‫نتمكن من الحصول على تمثيلية أقوى‬

‫التي تستحق عبر كل األزمنة‪ ،‬وكذلك بناءا‬

‫وأكبر‪ ،‬ليس فقط ألن الشباب فاعل في‬

‫على التقاليد المغربية األصيلة التي تعتز‬

‫عرفت الحكومة الحالية بقيادة حزب‬

‫التغيير‪ ،‬بل ألن قاعدة الشعب المغربي‬

‫بالمرأة‪ ،‬حيث جعلت لها مكانا عاليا في‬

‫العدالة والتنمية انتقادات كثيرة ما‬

‫شابة ويجب أن نأهلها لتكون لديها‬

‫المجتمع‪.‬‬

‫الكفاءة انطالقا من الممارسة وحتى‬
‫تصل إلى دوائر القرار سواء الحزبية أو في‬
‫مؤسسات الدولة‪.‬‬

‫حزب العدالة والتنمية‪ ،‬كحزب ذو مرجعية‬

‫بالنسبة لكم؟‬
‫رغم أن الساحة السياسية بها شباب‪ ،‬إال أن‬
‫هذا الشباب ال يدلي بتصريحات سياسية‬

‫لو لم تعرف االنتقادات‪ ،‬لكنت سأقلق على‬

‫وازنة تلقى صدى إعالمي وكأن حضور‬

‫نجاحها‪ ،‬من وبوادر النجاح االنتقاد‪ ،‬خصوصا‬

‫الشباب هو شكلي فقط؟‬

‫لما يكون شرسا‪ ،‬بما أنه هناك انتقادات‬

‫إسالمية كيف يتعامل مع أعضائه من‬
‫الجنس الناعم؟‬

‫السبب في ذلك؟ وهل هو أمر طبيعي‬

‫يعني هناك عمل‪ ،‬أما حول إن كان هذا‬
‫حضورنا كشباب ليس شكلي فقط‪،‬‬

‫العمل صائب أو ال فهذا أمر تقديري‪ ،‬ألن‬

‫والواضح أنه في اللحظة الحالية الشباب‬

‫السياسة فن الممكن‪ ،‬وهي تقديرات‬

‫حزب العدالة والتنمية حزب مغربي كباقي‬

‫عبر عن نضجه الرتقائه بالخطاب السياسي‪،‬‬

‫كذلك‪ ،‬لهذا أجد األمر طبيعي‪ ،‬لكن غير‬

‫األحزاب‪ ،‬مرجعيته هي مرجعية الدولة‬

‫فهو ال يدلي بتصريحات فقط من أجل خلق‬

‫الطبيعي هو أن يتعدى األمر االنتقاد إلى‬

‫المنصوص عليها في الدستور‪ ،‬ويقدر‬

‫الحدث اإلعالمي‪ ،‬ألن التصريحات الموجودة‬

‫ممارسات أخرى‪ ،‬وهذا ما يجب أن نقف‬

‫أخبار الفريق‬

‫‪25‬‬

‫أمامه‪ ،‬األكيد أن هذه الحكومة تريد اإلصالح‬

‫البعض يقول إن تعدد الزوجات غير ممكن‬

‫المغرب هو من الدول العربية اإلسالمية‬

‫وتعمل ألجله بطريقتها ومنظورها‪ ،‬وذلك‬

‫في مثل هذا الوقت ويربطونه بالوضعية‬

‫القليلة المنظمة‪ ،‬في مجال الفتوى‬

‫لفتحها لملفات لم يجرأ أحد على مسها‪،‬‬

‫االقتصادية التي تعرفها البالد ما رأيك‬

‫وإصدار األحكام‪ ،‬ورأيي هو أنه يجب احترام‬

‫وحتى لو لم تجد الحل اليوم‪ ،‬وخالل هذه‬

‫في الموضوع؟‬

‫هذه المساطر‪.‬‬

‫السنين فلن تستطيع أن تعود إلى الوراء‬
‫وهذا هو األمر االيجابي‪.‬‬

‫راج في اآلونة األخيرة نقاش إعالمي حول‬

‫الشريعة اإلسالمية التي تعد من مصادر‬

‫حزب االستقالل يتهم العدالة والتنمية‬

‫التشريع في بلدنا‪ ،‬انطالقا من مرجعيته‬

‫بالتستر على الفساد؟ ما رأيك في‬

‫اإلسالمية المنصوص عليها في الدستور‪،‬‬

‫الموضوع؟‬

‫موضوع منع تعدد الزوجات ما هو رأيك في‬

‫واضحة كل الوضوح في هذا الموضوع‪،‬‬

‫الموضوع؟‬

‫وتقدم كل التفاصيل وتضع الوضع‬

‫حزب العدالة والتنمية اختاره الشعب‬

‫االقتصادي من بين الحاالت فال داعي‬

‫المغربي من أجل تدبير هذه المرحلة‪،‬‬

‫خاض المغرب نقاشا طويال حول موضوع‬

‫للدخول في نقاش استوفى الشرح‬

‫وفقا على برنامج محدد‪ ،‬ووضع ثقة فيه‬

‫تعدد الزوجات خالل سنين خلت ووجد‬

‫والتفصيل‪.‬‬

‫بناءا على مبادئه‪ ،‬وهو جاء من أجل‬

‫له مخرج من خالل مدونة األسرة التي‬
‫تحترم المصادر الشرعية في الموضوع‪،‬‬
‫أما السؤال اليوم فهو ما المراد من‬
‫هذا النقاش في هذه اللحظة التي‬
‫يخوض فيها المغرب نقاش حقيقي‬
‫حول التنزيل الديمقراطي للدستور‬
‫واإلصالح السياسي من أجل تعزيز‬
‫الديمقراطية خصوصا في مؤسسات‬
‫الدولة‪ ،‬مع احترام فصل السلط التي‬
‫ينص عليها الد‪ww‬ستور‪ ،‬رهانات المغرب‬
‫مرتبطة بهذه السنين القادمة ألننا‬
‫نعيش فترة انتقالية مهمة في تاريخ‬

‫اإلصالح ومحاربة الفساد‪ .‬والسياسة هي‬

‫وماذا حول قضية التساوي في اإلرث بين‬
‫الجنسين؟ ما رأيك حول الجدال الدائر حولها‬
‫خالل الوقت الراهن؟‬
‫جدال فارغ‪ ،‬ألن الحكم منصوص شرعا‬
‫وقانونا‪ ،‬وال اجتهاد مع وجود النص‪ ،‬وأعود‬
‫ألقول هناك من يريد أن يعرج المسار‬
‫الحقيقي الذي يجب أن يسير عليه المغرب‬
‫في تعزيز اإلصالح الديمقراطي‪ ،‬وتسفيه‬
‫الخطاب السياسي‪.‬‬

‫فن الممكن‪ ،‬وفقا لتوافقات وتحالفات‬
‫لكل األطراف المكونة للدولة‪ ،‬وهو لن‬
‫يتلقى الدروس ممن كانوا سببا في‬
‫عدة إشكاالت يعيشها المغرب اليوم‪.‬‬
‫وتحاول هذه الحكومة المكونة من‬
‫التحالف حل العديد منها حسب اإلمكان‪.‬‬

‫البعض يصفك بفاتنة حزب العدالة والتنمية‪.‬‬
‫كيف تجدين األمر؟‬
‫هم من وصفوا وال عالقة لي بالموضوع‪.‬‬

‫المغرب وترهن مستقبله‪ ،‬وتعود بنا‬
‫بعض النخب اليوم إلى نقاش الزوجات‬

‫مؤخرا انطلقت العديد من التصريحات‬

‫وعددهم كأنهم لم يحضروا تلك الفترة‪.‬‬

‫التكفيرية‪ ،‬ما رأيك في األمر؟‬

‫حاورتها الصحفية أمال كنين‬
‫يومية العاصمة بوست‬

‫أخبار الفريق‬

‫‪26‬‬

‫طالبي ‪ :‬اإلصالح السياسي أهم األولويات ‪..‬‬
‫وقال محمد طالبي الذي استضافه فريق‬

‫أن يضطلع بدور ريادي على المستوى‬

‫العدالة والتنمية في لقائه األسبوعي‪،‬‬

‫العربي واإلفريقي‪.‬‬

‫اليوم الثالثاء ‪ 28‬يناير ‪ ،2014‬إن البرلماني‬
‫باعتباره مشرّعا يستحق وصفه بـ"رأس‬

‫وحول أولويات المرحلة قال طالبي‬

‫الصفوة"‪ ،‬والذي يجب أن يكون واعيا‬

‫إن اإلصالح السياسي يمثل أهم هذه‬

‫بالقضايا المحيطة به‪ ،‬وبالفرص المتاحة‬

‫األولويات‪ ،‬دون الحرص على تحقيق‬

‫والتهديدات‬

‫المكاسب السياسية والحزبية‪ ،‬وقال إن‬

‫المحدقة بها‪ .‬واعتبر محمد طالبي أن‬

‫المنجزات والتنمية السياسية ليست مرئية‪،‬‬

‫من الفرص المتاحة ما يحدث عبر العالم‬

‫وقد ال يتلمس البعض معالمها وثمارها‪.‬‬

‫للنهوض‬

‫بأوضاع‬

‫األمة‪،‬‬

‫وصف محمد طالبي‪ ،‬عضو المكتب‬

‫من صحوة دينية‪ ،‬والتوجّه نحو مطالبة‬

‫واإلصالح‪،‬‬

‫الشعوب بالحرية السياسية كما ظهر ذلك‬

‫يشار إلى أن رئيس فريق العدالة والتنمية‬

‫يمثلون‬

‫من خالل الربيع الديمقراطي عبر التاريخ‬

‫عبد اهلل بووانو أشاد بأهمية التواصل‬

‫صفوة األمة الذين يجب أن ينهضوا‬

‫الحديث بفرنسا‪ ،‬وجنوب أوروبا‪ ،‬وأمريكا‬

‫مع النخبة المغربية المثقفة‪ ،‬واعتبر أن‬

‫الكفيلة‬

‫الالتينية‪ ،‬وآسيا‪ ،‬وجنوب افريقيا‪ ،‬وانتهاء‬

‫الفريق حريص على التواصل العميق مع‬

‫بتحقيق غد أفضل للوطن‪ ،‬واعتبر أن‬

‫بالعالم العربي‪ ،‬فضال عن التوجّه نحو‬

‫المفكر المغربي محمد طالبي وغيره من‬

‫دورهم حاسم في ترجمة الدستور إلى‬

‫التكتالت وبناء الدولة العابرة للقارات‪،‬‬

‫الرموز الوطنية‪ ،‬وقال إن هذا اللقاء ما هو‬

‫قوانين تنظيمية ذات حمولة ديمقراطية‬

‫وهو ما يفرض على المغرب باعتباره‬

‫إال بداية للقاءات مطولة سيتم تنظيمها‬

‫حقيقية‪ ،‬ووصف ذلك بأنه رأس المهمات‪.‬‬

‫عضوا في نادي دول الربيع الديمقراطي‬

‫في المستقبل‪.‬‬

‫التنفيذي‬
‫النواب‬
‫بأعباء‬

‫لحركة‬
‫البرلمانيين‬
‫بناء‬

‫التوحيد‬
‫بكونهم‬

‫االستراتيجيات‬

‫الجلسة الشهرية تترك انطباعا إيجابيا لدى"ترانسبرانسي" الدولية‬
‫عبرت‬

‫رئيسة‬

‫منظمة‬

‫"ترانسبرانسي"‬

‫الدولية عن إعجابها بالتجربة المغربية في‬
‫التعاطي مع الربيع الديمقراطي الذي‬
‫عرفته المنطقة العربية‪.‬‬
‫ونوهت الرئيسة في لقائها برئيس‬
‫مجلس النواب بحضور ممثلي جمعية‬
‫"برلمانيون مغــــاربة ضد الفســـاد"‬
‫بالمقاربة االستباقية التي تم نهجها من‬
‫قبل المغرب‪ ،‬والتي أفرزت دستورا جديدا‬
‫يتضمن مقتضيات تكرس الحكامة‪،‬‬
‫وذلك عقب متابعتها بمعية وفد يمثل‬
‫منظمة "ترانسبرانسي" الدولية جزءا‬
‫من أشغال الجلسة الشهرية بمجلس‬

‫زيارة رئيسة منظمة "ترانسبرانسي" إلى‬

‫مستوى النقاش الدائر بين المكونات‬

‫النواب أمس الثالثاء (‪ 28‬يناير ‪.)2014‬‬

‫جانب رئيس فرع المنظمة بالمغرب‪،‬‬

‫السياسية لمجلس النواب‪ ،‬واالطالع‬

‫ومديرها التنفيذي‪ ،‬مع الجلسة الشهرية‬

‫على العمل الذي تقوم به المؤسسة‬

‫وأوضح رئيس جمعية "برلمانيون مغاربة‬

‫لمجلس النواب ترك انطباعا إيجابيا لدى‬

‫التشريعية‬

‫آليات‬

‫ضد الفساد" عبد العزيز عماري في تصريح‬

‫رئيسة المنظمة‪ .‬حيث وقفت الزيارة‪،‬‬

‫الحكامة ومحاربة الفساد على المستوى‬

‫لموقع فريق العدالة والتنمية أن تزامن‬

‫يؤكد المتحدث‪ ،‬بشكل مباشر على‬

‫التشريعي والرقابي‪.‬‬

‫بخصوص‬

‫تقوية‬

‫أخبار الفريق‬

‫‪27‬‬

‫تقرير برلماني يكشف اختالالت القطب العمومي‬

‫بمجلس‬

‫البرلماني‪ .‬كما تضمن تشخيصا لواقع‬

‫االستطالعية المؤقتة لقنوات القطب‬

‫النواب بحضور وزير االتصال الناطق‬

‫القطاع‪ ،‬وطرح توصيات تستشرف آفاقه‬

‫العمومي عن عدد من االختالالت التي‬

‫الرسمي‬

‫مصطفى‬

‫يعاني منها القطب العمومي‪ ،‬مشددا‬

‫الخلفي‪ ،‬وذلك يوم االثنين ‪ 27‬يناير ‪2014‬‬

‫على ضرورة تجاوزها‪.‬‬

‫بالرباط‪( ،‬شدد) على ضرورة التعجيل‬

‫وتضمن التقرير‬

‫بإتمام عقود البرامج‪ ،‬والعمل على‬

‫الهيكلة المعتمدة لقنوات القطب‬

‫التقرير دعا قنوات القطب العمومي إلى‬

‫تنويع الموارد المالية لقنوات القطب‬

‫العمومي‪ ،‬ومدى إمكانية مواجهتها‬

‫وضع هيكلة جديدة بالنسبة لشركتي‬

‫العمومي وتقويتها‪ ،‬مع ضمان حد أدنى‬

‫للتحديات المطروحة في ظل هذه‬

‫القطب العمومي (صوريدا دوزيم والشركة‬

‫من الموارد لضمان استمرار أدائها وبوضع‬

‫الهيكلة وتحقيق الرهانات المعقودة‬

‫الوطنية لإلذاعة والتلفزة المغربية)‪ ،‬من‬

‫نظام للحكامة المالية‪ .‬مؤكدا على‬

‫عليها‪ .‬كما أورد التقرير مالحظات تهم‬

‫أجل مواكبة التطور الكمي والنوعي‬

‫ضرورة وضع سياسة متكاملة وواضحة‬

‫الحوار بين اإلدارة والفرقاء االجتماعيين‬

‫الذي ميز مسيرة مختلف هذه القنوات‬

‫تحدد معايير اللجوء إلى اإلنتاج الخارجي‪،‬‬

‫والنتائج التي أثمرها ومدى االلتزام‬

‫واإلذاعات ومواجهة التحديات واالستجابة‬

‫ومسطرة انتقاء البرامج والرفع من‬

‫بنتائجه‪ ،‬وخاصة على مستوى الموارد‬

‫لكسب الرهانات المعقودة عليها‪ .‬كما‬

‫الجودة‪ ،‬وكذا الرفع من البرامج الثقافية‪،‬‬

‫البشرية وإسناد المهام والمسؤوليات‬

‫لألنظمة‬

‫والمسلسالت‬

‫خاصة‬

‫تقرير‬

‫كشف‬

‫أوصى‬

‫حول‬

‫بالمراجعة‬

‫نتائج‬

‫الشاملة‬

‫المهمة‬

‫التعليم‬

‫وترشيد‬

‫والثقافة‬
‫باسم‬

‫اقتناء‬

‫واالتصال‬
‫الحكومة‬

‫األفالم‬

‫المستقبلية‪.‬‬

‫المهني‪،‬‬

‫والترقي‬

‫المالحظات حول‬

‫وقضايا‬

‫األساسية المعمول بها حاليا بما يمكن‬

‫األجنبية وتمكين المشاهد من مواكبة‬

‫باالنتقال من نظام اإلدارة العمومية إلى‬

‫من توضيح المهام وتحديد المسؤوليات‬

‫التطور اإليجابي للشأن العام الوطني‬

‫وضعية الشركة الوطنية‪.‬‬

‫وضمان الحقوق والشفافية في التعيينات‬

‫وتجاوز الصورة النمطية حول العمل‬

‫والترقيات‬

‫وإسناد‬

‫المسؤوليات‬

‫على‬

‫السياسي والحزبي‪.‬‬

‫أما المالحظات األخرى فتهم مجال‬
‫الحكامة والتدبير في قنوات القطب‬

‫أساس مبادئ تكافؤ الفرص واالستحقاق‬
‫والمساواة ووضع ميثاق للتحرير خاص لكل‬

‫كما دعت ذات الوثيقة إلى الرفع من نسبة‬

‫قناة وإذاعة باتفاق مع العاملين وممثليهم‬

‫البرامج الثقافية‪ ،‬ومراجعة السياسات‬

‫اإلدارية‬

‫ومواصلة‬

‫المتبعة في مجال اقتناء األعمال األجنبية‪،‬‬

‫ووسائل وآليات المراقبة واالفتحاص‬

‫المجهودات في مجال تعزيز حضور النساء‬

‫وإعادة النظر في البرامج الحوارية وتفادي‬

‫الداخلي‪ ،‬واللجوء إلى اإلنتاج الخارجي‬

‫المناصفة‪.‬‬

‫إنتاج برامج متشابهة‪ ،‬والعمل على‬

‫ومنهجية انتقاء البرامج وتحديد شركات‬

‫وشدد التقرير الذي تم تقديمه أمام لجنة‬

‫تطوير البرامج التلفزيونية حول النشاط‬

‫اإلنتاج الخاصة‪.‬‬

‫وإحداث‬
‫على‬

‫مجالس‬

‫قاعدة‬

‫للتحرير‬

‫التوجه‬

‫نحو‬

‫ومدى‬

‫فعالية‬

‫المجالس‬

‫العمومي‪،‬‬

‫للشركات‬

‫التابعة‬

‫للقطب‪،‬‬

‫أخبار الفريق‬

‫‪28‬‬

‫برلمانيون مغاربة ضد الفساد‬
‫يبـرزون تحول واقـع الفسـاد بالمغرب‬

‫عقد النائب البرلماني عبد العزيز عماري‬

‫الفساد‪ ،‬واألوراش ذات الطبيعة التشريعية‬

‫بهذا الخصوص‪ ،‬وتمكين الرأي العام من‬

‫بصفته رئيسا لجمعية برلمانيون مغاربة‬

‫والبرلمانية التي أطلقها المغرب بهذا‬

‫نتائج افتحاص المجلس األعلى للحسابات‬

‫ضد الفساد لقاء عمل بمقر البرلمان مع‬

‫الخصوص‪ ،‬وما تضمنه الدستور المغربي‬

‫للتصريحات بالممتلكات المقدمة من‬

‫رئيسة منظمة "ترانسبرانسي" الدولية‪،‬‬

‫من مقتضيات حول الحكامة والجوانب‬

‫طرف المسؤولين الحكوميين والسياسيين‬

‫هوجيت البيل‪ ،‬لمدارسة سبل التعاون مع‬

‫المؤسساتية المتعلقة بها‪ ،‬والنصوص‬

‫وغيرهم‪.‬‬

‫فرع المنظمة في المغرب‪ ،‬وذلك بحضور‬

‫القانونية التي سيتم اعتمادها على‬

‫أعضاء الجمعية عبد اهلل بووانو وجميلة‬

‫المستوى‬

‫لجان‬

‫من جانب آخر‪ ،‬قال عبد العزيز عماري إن‬

‫المصلي وأحمد السباعي‪.‬‬

‫تقصي الحقائق وقانون حماية المبلغين‬

‫هناك إطارا للتعاون على المستوى الدولي‬

‫عن الرشوة‪ .‬كما تم خالل هذا اللقاء‬

‫بين منظمة "ترانسبرانسي" والمنظمة‬

‫وقال رئيس الجمعية في تصريح لموقع‬

‫التأكيد على أهمية التسريع بمالئمة اإلطار‬

‫الدولية "برلمانيون ضد الفساد"‪ ،‬كما يوجد‬

‫فريق العدالة والتنمية إن اللقاء غلب‬

‫القانوني للهيئة الوطنية لمحاربة الرشوة‬

‫تعاون وثيق بين جمعية "برلمانيون مغاربة‬

‫عليه الطابع التشاوري مع رئيسة المنظمة‬

‫مع مقتضيات الدستور‪ ،‬وإخراج النص‬

‫ضد‬

‫ترانسبرانسي‬

‫ورئيس فرعها بالمغرب ومديرها التنفيذي‪،‬‬

‫المرتبط بالحق في الولوج إلى المعلومة‪،‬‬

‫على الصعيد المحلي بالمغرب من خالل‬

‫حيث ق ّدم عماري عرضا حول التجربة‬

‫وتطوير المنظومة القانونية المتعلقة‬

‫األنشطة التي يحضر فيها بعد الشراكة‬

‫المغربية واإلصالحات التي تهم محاربة‬

‫بالتصريح بالممتلكات‪ ،‬وإعالم العموم‬

‫بقوة‪.‬‬

‫التشريعي‬

‫كقانون‬

‫الفساد"‬

‫ومنظمة‬

‫أخبار الفريق‬

‫‪29‬‬

‫برلمانيو العدالة والتنمية‬
‫ينوهون بإصالحات القطاع المالي‬
‫أكد عبد اللطيف بروحو عضو فريق العدالة‬

‫ودعا بروحو إلى مزيد من الفعالية‬

‫بروحو أن المغرب سجل مؤشرات إيجابية‬

‫والتنمية أن وضعية المالية العمومية‬

‫لتدبير ملف إنعاش االستثمارات‪ ،‬وإعطاء‬

‫ساهمت في دعم استقطاب االستثمارات‬

‫عرفت عدة إصالحات حقيقية طيلة‬

‫قوة أكبر لالستثمارات المن ِتجة للثروة‬

‫األجنبية التي ارتفعت سنة ‪ 2013‬إلى ‪21‬‬

‫الفترة الماضية خاصة على المستوى‬

‫ومناصب‬

‫منهجية‬

‫بالمائة‪ ،‬مبرزا أن هذه المؤشرات وراءها‬

‫التنظيمي‪ ،‬مشيرا في تعقيبه على‬

‫واضحة في المجال‪ ،‬معتبرا أن المغرب‬

‫أرقام حقيقية وليس أرقام من صنع‬

‫جواب رئيس الحكومة حول سؤال "تطوير‬

‫بإمكانه مواصلة تحقيق نتائج ايجابية‬

‫بعض الجهات‪ ،‬مطالبا في المقابل‬

‫وتأهيل القطاع المالي" خالل الجلسة‬

‫على مستوى القطاع المالي مستدال‬

‫باإلسراع في تنزيل إصالحات أخرى‬

‫الشهرية التي عقدها مجلس النواب يوم‬

‫على ما ذهب إليه بتقارير عد من‬

‫سيكون لها وقع على القطاع المالي‬

‫الثالثاء الماضي‪ ،‬أن القطاع المالي في‬

‫المؤسسات المالية ومنها التقرير األخير‬

‫والبنكي ومنها التسريع بعمل البنوك‬

‫حاجة إلى إصالحات أخرى تتعلق بالجانب‬

‫لصندوق البنك الدولي خالل زيارته في‬

‫اإلسالمية التشاركية ضمن المنظومة‬

‫القانوني‪ ،‬وذلك حتى يستمر النموذج‬

‫دجنبر الماضي‪ ،‬حيث اعتبر أن االقتصاد‬

‫البنكية المغربية نظرا لما سيكون لها‬

‫المغربي المبني على مدى أكثر من ‪10‬‬

‫المغربي عرف تحسنا خالل سنتي ‪2013‬‬

‫من أثر ايجابي على االستثمار المباشر‬

‫عشر سنوات والمعتمد على االستثمار‬

‫و‪ ،2014‬وحافظ على تأمينه االئتماني بعد‬

‫المن ِتج عوض االقتصار على التمويل‬

‫الداخلي والخارجي رافعة لتنمية االستثمار‪.‬‬

‫المراجعتين خالل سنة واحدة‪ .‬وأضاف‬

‫الذي تعمل به بعض األبناك التقليدية‪.‬‬

‫الشغل‪،‬‬

‫واعتماد‬

‫أخبار الفريق‬

‫‪30‬‬

‫خيي‬
‫ّ‬
‫ثمن محمد خيي عضو فريق العدالة‬
‫ّ‬

‫بالمغرب على ضوء قرار الحكومة بإلغاء‬

‫واالقتصادية التي ُوضع من أجلها منذ‬

‫والتنمية بمجلس النواب‪ ،‬اإلجراءات التي‬

‫الدعم عن البنزين والفيول"‪ ،‬إنه من غير‬

‫أول يوم‪.‬‬

‫باشرتها الحكومة من أجل إصالح نظام‬

‫المعقول أن تستمر استفادة الفئات‬

‫المقاصة في أفق تحقيق العدالة بين‬

‫الغنية والميسورة من دعم الدولة من‬

‫ّ‬
‫وذكر خيي العضو بلجنة المالية والتنمية‬

‫جميع المغاربة وتمكين الفئات األكثر‬

‫خالل صندوق المقاصة‪ ،‬مشيرا إلى أن‬

‫االقتصادية‬

‫التلفزية‪،‬‬

‫فقرا من االستفادة من دعم الدولة في‬

‫اإلحصائيات المسجلة في هذا الصدد‬

‫بعدد من اإلجراءات التي أقدمت عليها‬

‫بعض المواد األساسية التي هم في‬

‫والتي كشفت عن استفادة الفئات‬

‫الحكومة وبيّنت بالملموس اهتمامها‬

‫حاجة إليها‪.‬‬

‫الغنية بأكثر من ‪ 43‬في المئة من‬

‫بالجانب االجتماعي ومنها رفع منحة‬

‫الدعم‪ ،‬مقابل استفادة ال تتجاوز ‪ 9‬في‬

‫الطلبة ألول مرة منذ سبعينيات القرن‬

‫وقال خيي أثناء مشاركته في حلقة‬

‫المائة للفئات األكثر فقرا‪ ،‬تؤكد الحاجة‬

‫الماضي‪ ،‬وتفعيل صندوق التماسك‬

‫من برنامج "قضايا وآراء" على القناة‬

‫الملحة إلى المضي قدما في اإلجراءات‬

‫االجتماعي ومواصلة تنفيذ برنامج "راميد"‬

‫األولى مساء الثالثاء الماضي‪ُ ،‬‬
‫صصت‬
‫خ ّ‬

‫التي تستهدف إصالح نظام المقاصة بما‬

‫باإلضافات إلى إجراءات أخرى منها ما‬

‫المقاصة‬

‫يمكن من تحقيقه لألهداف االجتماعية‬

‫تضمنه القانون المالي لسنة ‪.2014‬‬

‫لموضوع‬

‫"إصالح‬

‫نظام‬

‫في‬

‫مشاركته‬

‫أخبار الفريق‬

‫‪31‬‬

‫بووانو‬
‫يعقد لقاء‬
‫عمل لحل مشكل‬
‫صغار التجار‬

‫عبر رئيس فريق العدالة والتنمية عبد اهلل‬

‫أن الفريق سبق أن نبّه الحكومة إلى‬

‫يكون صغار التجار‪ ،‬وال يمكن السماح‬

‫بووانو عن انخراط فريق العدالة والتنمية‬

‫اإلشكاالت التي يطرحها تطبيق المادة‬

‫بالمساس بمصالحهم‪ ،‬مشيرا إلى أن‬

‫بمجلس النواب بقوة في الدفاع عن‬

‫‪ 145‬مكرّر من قانون المالية‪ ،‬وتعهّ د‬

‫فئة واسعة من التجار الذين يحققون‬

‫مصالح صغار التجار بمختلف أصنافهم‪،‬‬

‫برفع تقرير في الموضوع إلى رئاسة‬

‫أرقام معامالت خيالية ال يؤدون الضرائب‬

‫وقال في لقاء مع بعض الجمعيات التي‬

‫الحكومة‪ ،‬وأن يعمل الفريق على حث‬

‫لخزينة الدولة‪ ،‬ولذلك فإن هذه المادة‬

‫تمثلهم إن نواب الفريق واعون بحقيقة‬

‫الحكومة على أن تقوم بالحوار مع‬

‫من شأنها الفرز والتمييز بين فئتين من‬

‫أوضاعهم‪ ،‬وطبيعة اإلشكاالت التي‬

‫المعنيين بشأن هذه المادة قبل إخراج‬

‫التجار بهذا الخصوص‪.‬‬

‫ّ‬
‫مؤكدا على أن الحكومة‬
‫يعانون منها‪،‬‬

‫المرسوم المتعلق بتطبيقها في أفق‬

‫ال يمكن أن تستهدف بإجراءاتها الجبائية‬

‫يناير ‪.2015‬‬

‫ّ‬
‫وأكد سعيد خيرون على سعي فريق‬
‫العدالة والتنمية إلى حث المشرع‬

‫مصالحهم‪.‬‬
‫من جانب آخر‪ ،‬أوضح رئيس لجنة المالية‬

‫للقيام بوضع المقتضيات الكفيلة بعدم‬

‫وأبرز رئيس الفريق في لقاء جمعه بمقر‬

‫والتنمية االقتصادية بمجلس النواب‬

‫تجاوز اإلدارة لصالحياتها في تعاملها‬

‫البرلمان‪ ،‬أمس األربعاء ‪ 29‬يناير ‪،2014‬‬

‫سعيد خيرون أن جميع االحتماالت واردة‬

‫مع الملزمين‪ ،‬وعدم ترك الفراغات‬

‫مع ائتالف جمعيات التجار بالمغرب‬

‫بشأن تطبيق المادة ‪ 145‬مكرّر‪ ،‬واعتبر‬

‫المسطرية التي من شأنها اإلجحاف‬

‫وعدد من الجمعيات التي تمثل التجار‬

‫أن المقصود بهذه المادة ال يمكن أن‬

‫في حق التجار وغيرهم من الملزمين‪.‬‬

‫أخبار الفريق‬

‫‪32‬‬

‫برلمانيو المصباح يقدمون قريبا مشروعا للنهوض باالقتصاد الوطني‬
‫المذكورة متعلقا باإلستراتيجية التنموية‪،‬‬
‫على أن يتوصل الفريق بتاريخ ‪ 20‬فبراير ‪2014‬‬
‫بالنتائج النهائية لهذه الدراسة وتتمثل‬
‫في خطة الطريق للمقترحات العملية‬
‫التي سيتم الحسم في صيغ تصريفها‬
‫على شكل آليات رقابية وتشريعية‪.‬‬
‫من المنتظر أن يقرّر مكتب فريق العدالة‬

‫فاعلين وخبراء في التنمية االقتصادية‪،‬‬

‫وقال عبد اهلل بووانو رئيس الفريق إن‬

‫والتنمية خالل األيام المقبلة في شأن‬

‫الشروط‬

‫الدراسة‬

‫الدراسة المذكورة‪ ،‬ستكون فرصة لتجويد‬

‫نتائج وخالصات المرحلة الثانية من دراسة‬

‫المذكورة‪ ،‬وتُوجت هذه اللقاءات بتوقيع‬

‫عمل الفريق‪ ،‬وتأسيسه على دراسات علمية‬

‫متخصص‬
‫يعدها بتعاون مع مكتب دراسات‬
‫ّ‬

‫االتفاقية اإلطار مع مكتب الدراسات المشار‬

‫مرقمة وتحمل مؤشرات واضحة‪ ،‬وستمكن‬

‫لبلورة إستراتيجية للنهوض باالقتصاد‬

‫إليه يوم ‪ 27‬نونبر ‪ ،2013‬قبل أن يتوصل‬

‫من‬

‫لإلشكاليات‬

‫الوطني‪.‬‬

‫منه الفريق يوم ‪ 20‬دجنبر ‪ 2013‬بالمذكرة‬

‫الحقيقية التي تواجه االقتصاد الوطني‪،‬‬

‫المنهجية التي تهم الدراسة وبتشخيص‬

‫واقتراح الحلول المناسبة وفق ما تسمح به‬

‫وكان خبراء الفريق قد حددوا من خالل‬

‫الوضعية االقتصادية الوطنية‪ .‬وسيكون‬

‫الظروف واإلكراهات الموضوعية الداخلية‬

‫اجتماعات سابقة ومن خالل لقاءات مع‬

‫محور نتائج وخالصات المرحلة الثانية‬

‫والخارجية‪.‬‬

‫المرجعية‬

‫إلعداد‬

‫االستهداف‬

‫الدقيق‬

‫فريق المصباح يطالب بثالث مهمات استطالعية إلى فاس وطنجة‬
‫وجّه فريق العدالة والتنمية ثالثة طلبات‬
‫للقيام بمهام استطالعية‪ ،‬اثنان منها إلى‬
‫رئيس لجنة القطاعات االجتماعية‪ ،‬وواحد‬
‫إلى رئيس لجنة الداخلية والجماعات‬
‫الترابية والسكنى وسياسة المدينة‪.‬‬

‫ويتعلق الطلبان الموجهان إلى رئيس‬
‫لجنة‬

‫القطاعات‬

‫اإلنتاجية‪،‬‬

‫بالقيام‬

‫بمهمة استطالعية مؤقتة قصد معاينة‬
‫وضعية مستشفيات جهة فاس بولمان‪،‬‬

‫محمد الخامس بمدينة طنجة‪ ،‬وذلك من‬

‫يُشار إلى أن النظام الداخلي لمجلس‬

‫وخاصة المستشفى اإلقليمي الغساني‬

‫أجل الوقوف على حجم الخصاص في‬

‫النواب يُجوز في مادته ‪ 63‬للجان الدائمة‬

‫الخطيب‬

‫اإلمكانات المادية والبشرية وسوء التدبير‬

‫للمجلس تكليف عضوين أو أكثر من‬

‫الجامعية‬

‫الذي يُعاني منه‪.‬‬

‫أعضائها بمهمة استطالعية مؤقتة حول‬

‫والمستشفى‬
‫والمركز‬

‫الجهوي‬
‫االستشفائي‬

‫ابن‬

‫شروط وظروف تطبيق نص تشريعي‬

‫الحسن الثاني بفاس‪ .‬وتهدف المهمة‬
‫االستطالعية المؤقتة المذكورة حسب‬

‫أما‬

‫بمهمة‬

‫معين‪ ،‬أو موضوع يهم المجتمع‪ ،‬أو‬

‫نص الطلب‪ ،‬إلى الوقوف على منظومة‬

‫استطالعية والذي وجهه الفريق إلى‬

‫يتعلق بنشاط من أنشطة الحكومة‬

‫العالجات بالمؤسسات الصحية المشار‬

‫رئيس لجنة الداخلية والجماعات الترابية‬

‫واإلدارات‬

‫والمقاوالت‬

‫إليها والخدمات الصحية المقدمة بها‪.‬‬

‫والسكنى وسياسة المدينة‪ ،‬فيتعلق‬

‫العمومية‪ ،‬وذلك بناء على طلب من‬

‫ويهدف الطلب الثاني الموجه لرئيس‬

‫بفاس‬

‫رئيسها بعد موافقة مكتبها‪ ،‬أو بناء‬

‫اإلشكاالت‬

‫والتجاوزات‬

‫على طلب رئيس فريق أو طلب ثلث‬

‫هذه‬

‫المفتشية‪.‬‬

‫أعضاء اللجنة‪.‬‬

‫لجنة القطاعات االجتماعية‪ ،‬إلى القيام‬
‫بمهمة استطالعية‪ ،‬للمستشفى الجهوي‬

‫الطلب‬

‫بالمفتشية‬
‫للوقوف‬
‫التي‬

‫الثالث‬

‫الجهوية‬

‫على‬

‫تعاني‬

‫منها‬

‫للقيام‬

‫للتعمير‬

‫والمؤسسات‬

‫أخبار الفريق‬

‫‪33‬‬

‫العثماني‬
‫"مسار" ضد األساتذة منعدمي الضمير‬
‫وفي مصلحة التالميذ‬
‫العثماني‬

‫وخاطئة عن برنامج مسار الذي اعتمدته‬

‫ال تحتسب في نقط التلميذ‪ ،‬في حين‬

‫طالب‬

‫مسؤوليتها‬

‫وزارة التربية الوطنية‪ ،‬على اعتبار أن‬

‫أن البرنامج يسعى إلى العكس من‬

‫في المسيرات التي ينظمها بعض‬

‫البرنامج يخدم مصلحة التالميذ ويضيق‬

‫ذلك تماما‪ ،‬مفيدا أنه (البرنامج) يفرض‬

‫التالميذ احتجاجا على برنامج "مسار"‪.‬‬

‫الخناق على األساتذة منعدمي الضمير‬

‫على األساتذة أن يدخلوا نقط التالميذ‬

‫على اعتبار أن تالميذ منطقة وجدة‬

‫في اتجاه ال يتيح لهم فرصة التالعب‬

‫في برنامج خاص مباشرة بعد االنتهاء‬

‫مثال وصلوا في احتجاجاتهم حد اقتحام‬

‫بنقاط التالميذ‪ ،‬كما كان يفعل الكثير‬

‫من التصحيح‪ ،‬األمر الذي يمكن التالميذ‬

‫النيابة وثانويات مجاورة وأخرجوا منها‬

‫منهم‪ ،‬يقول البرلماني الذي يشتغل‬

‫وآباءهم من االطالع على النقط‬

‫تالميذ آخرين من أجل االحتجاج دون أن‬

‫أستاذا‪.‬‬

‫مباشرة عبر االنترنيت‪.‬‬

‫وزارة‬

‫البرلماني‬
‫الداخلية‬

‫محمد‬

‫بتحمل‬

‫تحرك السلطات األمنية ساكنا ولم‬
‫تعترض طريق المحتجين في مسيرات‬

‫وأوضح العثماني في تصريح فيديو مع‬

‫واعتبر برلماني العدالة والتنمية العضو‬

‫غير مرخصة‪.‬‬

‫موقع فريق العدالة والتنمية أن الذي‬

‫بلجنة‬

‫واالتصال‬

‫حرك التالميذ سوق لهم معلومة مفادها‬

‫بمجلس النواب أن برنامج مسار مهم‬

‫وتساءل العثماني عمن يحرك هؤالء‬

‫أن المراقبة المستمرة التي يجريها‬

‫ويخدم مصلحة التالميذ والمنظومة‬

‫التالميذ بعدما راجت بينهم أخبار زائفة‬

‫التالميذ ومشاركتهم داخل األقسام‬

‫التربوية على السواء‪.‬‬

‫التعليم‬

‫والثقافة‬

‫أخبار الحكومة‬

‫‪34‬‬

‫المغرب‬

‫يقدم بدافوس المشاريع الهيكلية لمكافحة‬

‫التغيرات المناخية‬
‫قدمت حكيمة الحيطي‪ ،‬الوزيرة المنتدبة‬

‫وأشارت في هذا السياق إلى مخطط العمل‬

‫وقدمت الحيطي هذا العرض أمام‬

‫المكلفة بالبيئة‪ ،‬يوم الجمعة ‪ 24‬يناير‬

‫الذي نفذ خالل السنوات األخيرة في مجاالت‬

‫ثلة من كبار الشخصيات‪ ،‬من بينهم‬

‫‪ 2014‬بدافوس‪ ،‬سلسلة من المشاريع‬

‫الطاقة‬

‫والنجاعة‬

‫بان‬

‫الهيكلية لمكافحة تغير المناخ التي‬

‫الطاقية للمباني‪ ،‬وعلى الخصوص إحداث‬

‫كي مون‪ ،‬والوزير الفرنسي المكلف‬

‫التنمية‬

‫مدن جديدة خالية من االنبعاثات على غرار‬

‫التنمية باسكال كانفان ونائب الرئيس‬

‫المستدامة‪.‬‬

‫مدينة شرافات‪.‬‬

‫األمريكي األسبق ألبير غور‪ .‬وتناقش‬

‫وأكدت الحيطي‪ ،‬خالل مائدة مستديرة‬

‫وتم التركيز أيضا على مشروع التثمين‬

‫في إطار التحضير لقمة األمم المتحدة‬

‫نظمها المغرب على هامش المنتدى‬

‫الطاقي للنفايات في الفالحة‪ ،‬وكذا‬

‫حول التغيرات المناخية التي من‬

‫االقتصادي العالمي الـ‪ 44‬في دافوس‪ ،‬أن‬

‫المشروع المتعلق بتركيب مضخات المياه‬

‫المنتظر أن تنعقد في شتنبر المقبل‪،‬‬

‫المملكة ملتزمة بتنفيذ البرامج الطموحة‬

‫بالطاقة الشمسية الذي يهدف إلى توفير‬

‫اآلليات‬

‫التمويل‬

‫النظيفة‬

‫الطاقة للفالحين الصغار والمتوسطين‬

‫الخاص ووضع مخطط لالستثمار من‬

‫والتخفيف من انبعاثات الغازات الدفيئة‪.‬‬

‫بالري‪.‬‬

‫أجل محاربة ظاهرة االحتباس الحراري‪.‬‬

‫أطلقها‬

‫المغرب‬

‫في‬

‫إطار‬

‫الشمسية‬

‫والريحية‬

‫األمين‬

‫العام‬

‫لألمم‬

‫المتحدة‬

‫هذه المائدة المستديرة‪ ،‬التي تندرج‬

‫المتعلقة‬

‫بتعزيز‬

‫الطاقة‬

‫من‬

‫أجل‬

‫أنشطتهم‬

‫الخاصة‬

‫الجديدة‬

‫لتعبئة‬

‫أخبار الحكومة‬

‫‪35‬‬

‫ابن كيران‬
‫إحباط آمال الشعوب تنتج عنه أمور غير إيجابية‬
‫ال لها وال لغيرها‬
‫أكد عبد اإلله ابن كيران‪ ،‬رئيس الحكومة‪،‬‬

‫وشدد رئيس الحكومة على أن المهم‬

‫اإلقصاء‪ ،‬قال "ال أعتقد أنه يمكن إقصاء‬

‫أن الشعوب تحب الوضوح ولذا فإذا قلنا لها‬

‫هو أن تشعر الشعوب بأن ما يقع معقول‬

‫جهة حقيقية جاءت من رحم المجتمع"‪،‬‬

‫الديمقراطية وآمنت بها يصبح من حقها‬

‫وطبيعي ومنسجم مع ما آمنت به وقيل‬

‫مشيرا إلى أن القوة لها مدى قصير في‬

‫أن تتساءل هل تملك مصيرها بيدها أم ال‪.‬‬

‫لها في أول مرة وإال فإنها ستفقد الثقة‪.‬‬

‫النهاية‪ .‬هذا ونظمت الندوة تحت عنوان‬

‫وتساءل ابن كيران خالل مشاركته في‬

‫وتابع ابن كيران أن الدولة تقوم على‬

‫من قبل الصحفي والكاتب األمريكي‬

‫ندوة نظمت في إطار منتدى دافوس‬

‫الرجال واألموال والثقة‪ ،‬مبينا أنه يمكن‬

‫من أصل هندي فريد رفيق زكريا‪ ،‬بمشاركة‬

‫العالمي‪ ،‬يوم الجمعة ‪ 24‬يناير ‪،2014‬‬

‫أن نضحي باألموال والرجال‪ ،‬ولكن ال‬

‫شخصيات عربية رفيعة من ضمنها الشيخ‬

‫هل الشعوب التي تؤمن بالديمقراطية‬

‫نستطيع أن نضحي بالثقة‪ ،‬باعتبار أننا‬

‫راشد الغنوشي‪ ،‬رئيس حزب النهضة‬

‫لترجع لها سيادتها هي واهمة‪ ،‬منبها‬

‫يمكن أن نجد الرجال ولكن الثقة إذا‬

‫التونسي‪ ،‬وعمرو موسى‪ ،‬األمين العام‬

‫إلى خطورة إحباط آمال الشعوب الذي‬

‫ضاعت فالباب يُفتح على المجهول‪.‬‬

‫السابق للجامعة العربية‪ ،‬وباجي قايد‬

‫تنتج عنه أمور غير إيجابية ال لها وال لغيرها‪.‬‬

‫وبعد أن حذر رئيس الحكومة‪ ،‬من‬

‫السبسي‪ ،‬الوزير األول التونسي السابق‪.‬‬

‫"شمال إفريقيا الواعدة" وتم تنشيطها‬

‫أخبار الحكومة‬

‫‪36‬‬

‫ابن كيران‬
‫يستعرض بدافوس خصوصية التجربة‬
‫المغربية في اإلصالح‬

‫أوضح عبد اإلله ابن كيران‪ ،‬رئيس الحكومة‪،‬‬

‫الحركة السياسية منذ االستقالل سواء‬

‫حزب سياسي غادر الحكومة وتم تعويضه‬

‫أن الشارع المغربي تحرك إبان الربيع‬

‫تعلق األمر بالديمقراطية وبحقوق اإلنسان‬

‫بحزي سياسي آخر‪ ،‬واآلن نحن في الحكومة‬

‫العربي بدرجة أقل مقارنة بالحراك الذي‬

‫والحريات وبفصل السلط‪ ،‬مبينا أن الشعب‬

‫الثانية التي أترأسها واألمور تسير بكل‬

‫عرفته بعض الدول كتونس ومصر‪ ،‬وذلك‬

‫المغربي تجاوب مع هذه المبادرة الملكية‬

‫صدق من حسن إلى أحسن»‪.‬‬

‫ألنه لم يشهد بالتأكيد العديد من االختالالت‬

‫التي ساهمت في تعزيز مناخ الثقة‬

‫على غرار ما شهدته دول أخرى مثل تونس‬

‫وحظيت بدعم شعبي كبير تجسد من خالل‬

‫وأبرز ابن كيران أن الشعوب تصوت على‬

‫ومصر‪.‬‬

‫االستفتاء على الدستور في فاتح يوليوز‬

‫من يمثلها من أجل العمل على معالجة‬

‫‪ 2011‬والذي تاله تنظيم انتخابات شفافة‬

‫مشاكلها من تعليم وشغل وسكن وتوفير‬

‫وأضاف ابن كيران خالل مشاركته في ندوة‬

‫ونزيهة‪ ،‬بوأت الحزب الذي أترأسه صدارتها‬

‫األمن والنقل وغيرها من المشاكل‪ ،‬وليس‬

‫نظمت في إطار منتدى دافوس العالمي‪،‬‬

‫ومكنته من رئاسة الحكومة‪.‬‬

‫لشيء أخر‪.‬‬

‫يوم الجمعة ‪ 24‬يناير ‪ ،2014‬أن خصوصية‬
‫التجربة المغربية استمدت مقوماتها‬

‫وبعد أن كشف ابن كيران أن المغرب‬

‫وبعد أن شدد رئيس الحكومة أنه ليس‬

‫أيضا من دينامية اإلصالحات التي تم‬

‫عرف خالل السنة الماضية أيضا دعوات‬

‫المهم أن يذهب األشخاص والحكومات‬

‫االنخراط فيها تحت قيادة صاحب الجاللة‬

‫لحل الحكومة وتوقيفها‪ ،‬قال «وكأن‬

‫ولكن المهم هو أن تتقدم الدولة إلى‬

‫الملك محمد السادس والتي تجسدت‬

‫القضية كانت عدوى تنتقل في المنطقة‬

‫األمام‪،‬‬

‫على‬

‫بشكل كبير من خالل الخطاب الملكي‬

‫من وراءها اهلل أعلم»‪ ،‬مؤكدا أن الشعب‬

‫نجاحهم في تجاوز ما كانت تعاني منه‬

‫ل ‪ 9‬مارس ‪ .2011‬وتابع رئيس الحكومة أن‬

‫المغربي وعلى رأسه جاللة الملك تصرف‬

‫تونس في المدة األخيرة‪ ،‬معربا عن‬

‫خطاب ‪ 09‬مارس ‪ 2011‬استجاب لمطالب‬

‫بطريقة حكيمة‪ ،‬إذ «وقعت مشكلة لدى‬

‫تفاؤله أن تسير األمور في االتجاه اإليجابي‪.‬‬

‫هنأ‬

‫اإلخوة‬

‫التونسيون‬

‫أخبار الحكومة‬

‫‪37‬‬

‫اعمارة‬

‫يقدم مشروعا جديدا لتطوير‬
‫أداء مدرسة المعادن‬
‫قدم عبد القادر اعمارة‪ ،‬وزير الطاقة والمعادن‬
‫والماء والبيئة‪ ،‬مشروع قانون يتعلق بالمدرسة‬
‫الوطنية العليا للمعادن بالرباط بمجلس‬
‫المستشارين بعدما تمت المصادقة عليه‬
‫بمجلس النواب في ‪ 7‬ماي ‪.2013‬‬
‫المشروع المذكور قال عنه اعمارة إنه سيعيد‬
‫تحديد المهام المسندة للمدرسة الوطنية العليا‬
‫للمعادن‪ ،‬هذه المهام تتلخص في التكوين‬
‫األساسي‬

‫والسيما‬

‫المتعلقة‬

‫بالصناعة‬

‫في‬

‫ميادين‬

‫والمعادن‪،‬‬

‫الهندسة‬
‫والتكوين‬

‫المستمر والبحث العلمي والتكنولوجي‪ ،‬ونشر‬
‫المعرفة وتنمية األنشطة المقاوالتية‪.‬‬
‫وأضاف اعمارة في لقاء لجنة الفالحة والشؤون‬
‫االقتصادية بمجلس المستشارين يوم الجمعة‬
‫‪ 24‬يناير ‪ ،2014‬أن المشروع سيعيد تنظيم هياكل‬
‫التكوين األساسي والتكوين المستمر والبحث‬
‫العلمي للمدرسة‪ .‬فضال عن ذلك سيعطي‬
‫المشروع المدرسة نوعا من االستقالل الذاتي‬
‫والبيداغوجي والعلمي والثقافي من أجل تعزيز‬
‫قـدراتها الذاتية في المجال التنـظيمي‪.‬‬
‫كما ينظم المشروع الجديد التكوين والتدريس‬
‫بالمدرسة في إطار أسالك ومسالك ووحدات‬
‫العتماد الهندسة البيداغوجية الجديدة ويتوج‬
‫بشهادات وطنية‪ .‬باإلضافة إلى ذلك‪ ،‬يقول‬
‫اعمارة‪ ،‬فإن المشروع يكرس اإلصالح الهيكلي‬
‫من خالل إنشاء مجلس المدرسة واللجنة العلمية‬
‫إلشراك األساتذة والموظفين والمستخدمين‬
‫والطلبة في تسيير وتدبير شؤون مدرستهم‪.‬‬

‫أخبار الحكومة‬

‫‪38‬‬

‫وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين األطر‬

‫توقع بالرباط على اتفاق للشراكة العلمية‬
‫والبحث العلمي بين المغرب وفرنسا‬

‫وقعت وزارة التعليم العالي والبحث‬

‫الفرنسي‪ ،‬في إطار تمتين عالقات الشراكة‬

‫واالهتمام المشترك بإسهام الباحثين‬

‫العلمي وتكوين األطر‪ ،‬ووزارة الخارجية‬

‫المتميزة القائمة بين المغرب وفرنسا‬

‫بكال البلدين‪ ،‬وتنظيم منتديات علمية‬

‫الفرنسية‪ ،‬يوم الجمعة ‪ 24‬يناير ‪،2014‬‬

‫في مجال البحث العلمي‪ ،‬وبالنظر إلى‬

‫بمشاركة باحثي البلدين‪ .‬وتهدف هذه‬

‫بالرباط على اتفاق للشراكة العلمية‬

‫النجاح الكبير الذي حققه البرنامجان‬

‫الشراكة التي تقوم على أساس مبدأ‬

‫والبحث العلمي الثنائي يحمل اسم‬

‫الثنائيان للتعاون العلمي «فوليبيليس»‬

‫التقارب والمساواة‪ ،‬إلى تسهيل وتنمية‬

‫«شراكة هوبيرت كيريان توبقال»‪.‬‬

‫و»براد»المتواصلين على التوالي منذ سنة‬

‫الشراكات العلمية بين الباحثين المغاربة‬

‫‪ 1982‬وسنة ‪.1995‬‬

‫ونظرائهم الفرنسيين‪ ،‬وذلك من خالل‬

‫وتأتي االتفاقية‪ ،‬التي وقعتها سمية‬

‫تفعيل بحث علمي ذي جودة وتشجيع‬

‫بنخلدون‪ ،‬الوزيرة المنتدبة لدى وزير التعليم‬

‫وتغطي‬

‫من‬

‫التبادل بين المجموعات العلمية المغربية‬

‫العالي والبحث العلمي وتكوين األطر‪،‬‬

‫األنشطة‪ ،‬تتعلق بإنجاز مشاريع البحث‬

‫والفرنسية ودعم التكوين بواسطة‬

‫وعن الجانب الفرنسي شارل فرييس سفير‬

‫الثنائية في كل التخصصات العلمية‬

‫البحث ومن أجل البحث‪ ،‬وكذا حركية‬

‫فرنسا بالمغرب‪ ،‬بالنيابة عن وزير الخارجية‬

‫االولوية‬

‫الباحثين الشباب المغاربة والفرنسيين‪.‬‬

‫والسيما‬

‫هذه‬

‫في‬

‫الشراكة‬

‫المحاور‬

‫نوعين‬

‫ذات‬

‫أخبار الحكومة‬

‫‪39‬‬

‫الحقاوي‬

‫تستعرض بالسودان أهم اإلنجازات المحققة‬

‫للنهوض بأوضاع المرأة‬
‫شاركت بسيمة الحقاوي‪ ،‬وزيرة التضامن‬
‫والمرأة واألسرة والتنمية االجتماعية‪ ،‬في‬
‫االجتماع السادس للمجلس األعلى لمنظمة‬
‫المرأة العربية الذي نظم تحت رئاسة دولة‬
‫السودان يوم السبت ‪ 25‬يناير ‪ 2014‬بالعاصمة‬
‫السودانية الخرطوم‪ .‬كما شاركت في‬
‫االجتماع غير العادي الحادي عشر للمجلس‬
‫التنفيذي للمنظمة ذاتها الذي نظم الجمعة‬
‫‪ 24‬يناير ‪.2014‬‬
‫وذكر بالغ للوزارة توصل به ‪ pjd.ma‬أن‬
‫الحقاوي عبرت خالل جلسة عمل المجلس‬
‫األعلى‪ ،‬عن اعتزاز المغرب بانتمائه لمنظمة‬
‫المرأة العربية‪ ،‬مستعرضة أهم اإلنجازات‬
‫المحققة للنهوض بأوضاع المرأة المغربية‪،‬‬
‫خاصة في ما يتعلق بالعنف ضد النساء‬
‫وتعزيز التشريعات المناهضة له‪ ،‬وتعزيز‬
‫آليات حضور المرأة بمراكز القرار‪ ،‬سواء‬
‫السياسي أو اإلداري أو االقتصادي‪.‬‬
‫وأشارت الوزيرة إلى المقتضيات الجديدة‬
‫لدستور ‪ 2011‬التي جاءت معززة لحقوق المرأة‪،‬‬
‫كإحداث هيئة المناصفة ومكافحة كل‬
‫أشكال التمييز ضد النساء‪ ،‬مذكرة بالخطة‬
‫الحكومية للمساواة ‪ 2016/2012‬كآلية لتعزيز‬
‫االلتقائية والتنسيق على مستوى العمل‬
‫الحكومي‬

‫المرتبط‬

‫باحتياجات‬

‫المرأة‬

‫المغربية‪ ،‬ومؤكدة على أهمية قيادة المرأة‬
‫لعملية السلم والبناء واالستقرار من أجل‬
‫النهوض بوضع المرأة العربية وتحقيق‬
‫التنمية‪.‬‬

‫أخبار الحكومة‬

‫‪40‬‬

‫بوليف‬

‫يقدم "سلسلة تلفزية أسبوعية" حول‬

‫السالمة الطرقية‬
‫قدم محمد نجيب بوليف‪ ،‬الوزير المكلف‬

‫الجرحى في حالة خطيرة بحوالي ‪.9%‬‬

‫محصورة في إشارات قانونية وزجرية‪.‬‬

‫بالنقل‪ ،‬بمعية وزير االتصال مصطفى‬

‫هذه الخطوة اإلبداعية الجديدة التي‬

‫وأشاد الوزير بوليف بالمقاربة التشاركية‬

‫المنتوجات‬

‫قدمها الوزير المكلف بالنقل بمعية الوزير‬

‫التي تعتمدها اللجنة الوطنية للوقاية‬

‫التواصلية والتحسيسية والتربوية الجديدة‬

‫الخلفي تعتمد أساسا على بث مواد‬

‫من حوادث السير‪ ،‬التي مكنت من انخراط‬

‫الخاصة بالوقاية والسالمة الطرقية وذلك‬

‫تلفزية تحسيسية على مختلف القنوات‬

‫مختلف القطاعات الوزارية المعنية بهذا‬

‫في ندوة صحفية اليوم االثنين (‪ 27‬يناير‬

‫الوطنية‪،‬‬

‫السالمة‬

‫األمر‪ ،‬وكذا القطاع الخاص بعديد من‬

‫‪ )2014‬بالرباط‪.‬‬

‫الطرقية "‪ ،‬وبرنامج "دقيقة من عمرك"‪،‬‬

‫مكوناته استشعارا منه لهذه المسؤولية‬

‫وسلسلة تلفزية أسبوعية من ‪ 30‬حلقة‬

‫الجسيمة‪ ،‬كما انخرط عديد من الفاعلين‬

‫هذه الوسائل التواصلية الجديدة من‬

‫بعنوان "سالمة ريحانة"‪ ،‬من بطولة محمد‬

‫المؤسساتيين‬

‫ومكونات‬

‫شأنها أن تمكن من فتح حوار مجتمعي‬

‫الجم ودنيا بوطازوت وعبد اهلل ديدان‪،‬‬

‫المجتمع المدني‬

‫متميز حول السالمة الطرقية والوقاية‬

‫باإلضافة إلى برنامج "فيق فالطريق" والذي‬

‫الذين أبوا إال أن يعطوا مساهمة نوعية‬

‫من حوادث السير‪ ،‬يقول بوليف‪ ،‬وهي‬

‫يرتكز على إعادة تمثيل الحوادث الخطيرة‬

‫ودفعة قوية للتحسيس بالموضوع‪.‬‬

‫خطوات "إبداعية" ستنضاف إلى ما‬

‫التي بصمت المغرب الحديث‪.‬‬

‫الخلفي‪،‬‬

‫من‬

‫مجموعة‬

‫كبرنامج‬

‫"ملفات‬

‫حققته اإلستراتيجية الوطنية المندمجة‬
‫للسالمة‬

‫والفنانين والفنانات‬

‫بدوره أشاد الوزير الخلفي أهمية هذا‬

‫في‬

‫وأكد الوزير بوليف أن كل هذه البرامج‬

‫البرنامج الذي يضم حلقات تحسيسية‬

‫تنفيذها منذ سنة ‪ ،2003‬والتي سجلت‬

‫والعمليات من شأنها أن تدخل ظاهرة‬

‫مختلفة ومتنوعة‪ ،‬على اعتبرا أنه سيفتح‬

‫في متم سنة ‪ 2013‬نتائج معتبرة حيث‬

‫حوادث السير وسبل الوقاية منها إلى كل‬

‫آفاقا جديدة في مجال التواصل والتحسيس‬

‫وعدد‬

‫بيت مغربي‪ ،‬وأن ال تبقى هذه الظاهرة‬

‫الطرقية‪.‬‬

‫انخفض‬

‫الطرقية‬

‫عدد‬

‫التي‬

‫قتلى‬

‫شرع‬

‫والمهنيين‬

‫الطرق‪،‬‬

‫والتربية‬

‫على‬

‫السالمة‬

‫أخبار الحكومة‬

‫‪41‬‬

‫الحقاوي‬
‫تتباحث مع بيرو‬
‫آليات المساهمة في‬
‫مبادرة تسوية وضعية‬
‫المهاجرين‬

‫استقبلت بسيمة الحقاوي‪ ،‬وزيرة التضامن‬

‫االجتماعية للمساهمة في هذه العملية‬

‫االجتماعية والمساهمة المهمة التي‬

‫والمرأة واألسرة والتنمية االجتماعية‪ ،‬مساء‬

‫االستثنائية التي تعبر عن اإلرادة القوية‬

‫ستكون لهذا القطاع‪ ،‬مستعرضا محاور‬

‫يوم اإلثنين ‪ 27‬يناير ‪ 2014‬بمقر الوزارة‪،‬‬

‫للمغرب‪ ،‬ملكا وحكومة وشعبا‪ ،‬لمعالجة‬

‫هذه‬

‫تروم‬

‫أنيس بيرو‪ ،‬الوزير المكلف بالمغاربة‬

‫إشكاالت الهجرة واعتماد سياسة جديدة‬

‫تحقيق اإلدماج للمهاجرين الذين سيتم‬

‫المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة‪ ،‬بهدف‬

‫تقوم على حفظ كرامة المهاجر‪ ،‬مؤكدة‬

‫تسوية وضعيتهم‪ ،‬والذين سيتمتعون‬

‫التواصل وتبادل وجهات النظر حول مبادرة‬

‫على ضرورة تبني خطة وطنية مندمجة‬

‫بنفس الحقوق والواجبات التي يتمتع‬

‫المهاجرين‬

‫تحقق االلتقائية بين مختلف الفاعلين في‬

‫بها‬

‫الدعم‬

‫المقيمين بصفة غير قانونية على أرضه‪.‬‬

‫هذا الملف‪.‬‬

‫الدولي المقدر لهذه المبادرة الشجاعة‪.‬‬

‫وذكر بالغ للوزارة توصل به ‪pjd.ma‬‬

‫ومن جهته‪ ،‬ثمن أنيس بيرو‪ ،‬الذي كان‬

‫هذا وأشار البالغ أن الوزيرين اتفقا على‬

‫أن الحقاوي أعربت عن استعداد وزارة‬

‫مرفوقا بوفد من مسؤولي وزارته‪ ،‬تعاون‬

‫تشكيل لجنة مشتركة لمواصلة التعاون‬

‫والتنمية‬

‫وزارة التضامن والمرأة واألسرة والتنمية‬

‫وتتبع هذا الملف‪.‬‬

‫المغرب‬

‫التضامن‬

‫بتسوية‬

‫والمرأة‬

‫وضعية‬

‫واألسرة‬

‫المبادرة‬

‫المغاربة‪،‬‬

‫اإلنسانية‬

‫ومشيرا‬

‫التي‬

‫إلى‬

‫أخبار الحكومة‬

‫‪42‬‬

‫ابن كيران‬
‫هكذا سنحارب الفساد ‪ ..‬وبإجراءات أخرى‬
‫أبرز رئيس الحكومة عبد اإلله ابن‬
‫كيران أن الحكومة اتخذت العديد من‬
‫اإلجراءات من أجل مكافحة الفساد‬
‫من رشوة ومحسوبية واختالس المال‬
‫العام واستغالل النفوذ وغيرها من‬
‫مظاهر الفساد‪.‬‬
‫وقال ابن كيران إن الحكومة ستعمل‬
‫على تنفيذ التوصيات الصادرة عن‬
‫المجلس األعلى للحسابات عن طريق‬
‫إحداث لجنة بوزارة العدل والحريات‪،‬‬
‫وإعداد ميثاق إصالح منظومة العدالة‬
‫والشروع في تنفيذه‪ ،‬وتعميم المباراة‬
‫في‬

‫التوظيف‪،‬‬

‫لولوج‬

‫الوظائف‬

‫الشفافية‬

‫وإرساء‬

‫الشفافية‬

‫السامية‪،‬‬

‫والمنافسة‬

‫ودعم‬

‫والمساواة‬

‫في الصفقات العمومية بمراجعة‬
‫منظومتها القانونية‪ ،‬وتفعيل وتقوية‬
‫دور المفتشيات العامة في مجال‬
‫المراقبة الداخلية‪ ،‬وإطالق البرنامج‬
‫الوطني التحسيسي للوقاية من‬
‫الرشوة ومحاربتها‪ ،‬وتبسيط بعض‬
‫المساطر في مجاالت مختلفة منها‬
‫التعمير‪ ،‬ودعم اإلدارة اإلليكترونية‪.‬‬
‫وأضاف رئيس الحكومة أنه تم إعداد‬
‫مشروع القانون المتعلق بحق الولوج‬
‫إلى المعلومة ومشروع قانون الهيئة‬
‫الوطنية للنزاهة والوقاية من الرشوة‬
‫ومحاربتها‪ ،‬على اعتبار أن هذا اإلجراء‬
‫من شأنه أن يساهم في محاربة‬
‫الرشوة‪.‬‬

‫أخبار الحكومة‬

‫‪43‬‬

‫هذه هي إجراءات ابن كيران لتأهيل القطاع‬
‫المالي المغربي‬
‫كشف عبد اإلله ابن كيران رئيس الحكومة‬

‫المقاوالت‪ ،‬الذي جاء به قانون المالية‬

‫إلى مواكبة حاجيات التمويل المتزايدة‬

‫عن عدد من اإلجراءات التي اتخذت‬

‫لسنة ‪ ،2013‬واعتبر ابن كيران أن الهدف‬

‫للمقاوالت الصغرى والمتوسطة وتعبئة‬

‫الحكومة بعضا منها وستتخذ الباقي التي‬

‫من هذا النوع من االدخار هو دعم ادخار‬

‫االدخار المؤسساتي‪.‬‬

‫من شأنها تعميق دور القطاع المالي في‬

‫المأجورين وذلك بمساهمة الشركات‪.‬‬

‫تمويل االقتصاد واالستفادة من الفرص‬

‫فضال عن ذلك‪ ،‬أضاف ابن كيران أن‬

‫التي تتيحها التمويالت البديلة والمنتوجات‬

‫وأشار رئيس الحكومة إلى عدد من‬

‫حكومته أعدت أيضا مشروع قانون يتعلق‬

‫الحديثة‪.‬‬

‫القوانين التي تشتغل عليها الحكومة‬

‫بتسيير محافظ لحساب الغير‪ ،‬والذي‬

‫من أجل الرفع من إمكانيات تمويل‬

‫يهدف إلى تأطير العمليات التي تقوم‬

‫أبرز هذه اإلجراءات التي شدد ابن كيران‬

‫االقتصاد‪ ،‬ويتعلق األمر بكل من القانون‬

‫بها شركات تدبير المحافظ‪ ،‬بما يضمن‬

‫على ضرورة القيام بها هي تعديل قانون‬

‫المتعلق بتسنيد الديون والقانون المتعلق‬

‫حماية المستثمرين ووضع إطار موحد‬

‫البورصة‪ .‬واعتبر ابن كيران خالل الجلسة‬

‫بعمليات االستحفاظ‪ ،‬والقانون المتعلق‬

‫ومؤمن ألنشطة هذه المؤسسات يضفي‬

‫الشهرية بمجلس النواب هذا اليوم‬

‫بالسوق اآلجلة لألدوات المالية‪ ،‬والذي‬

‫المهنية على عملها ويوفر حماية أكبر‬

‫(الثالثاء ‪ 28‬يناير ‪ )2014‬أن مراجعة قانون‬

‫يرجى منه تمكين المؤسسات االقتصادية‬

‫للمستثمرين‪.‬‬

‫البورصة سيمكن من تحسين حكامة‬

‫من األدوات المالية الالزمة لتغطية مخاطر‬

‫الشركة المكلفة بتدبير البورصة‪ ،‬من‬

‫تقلبات أسعار األصول التي تمتلكها‬

‫وشدد ابن كيران على أن الحكومة‬

‫خالل فتح رأسمالها على غير شركات‬

‫كتقلبات أسعار الفائدة‪ ،‬وأسعار األسهم‬

‫ستواصل جهودها في مجال مراجعة‬

‫البورصة‪ ،‬لتمكين مجلس إدارتها من‬

‫والعمالت والسلع‪ .‬ثم القانون المتعلق‬

‫الترسانة القانونية من أجل تحضير‬

‫استقطاب الكفاءات الالزمة والمتصرفين‬

‫بصفة القطب المالي للدار البيضاء‪،‬‬

‫مشاريع قوانين تخص أدوات مالية‬

‫المستقلين‪.‬‬

‫والقانون المتعلق بالسندات المؤمنة‬

‫جديدة‪ ،‬بهدف تعزيز سيولة السوق‬

‫والذي يمكن الفاعلين من االستثمار في‬

‫المالي‪ ،‬ومنها مشروع القانون الذي‬

‫وأشار رئيس الحكومة إلى أن الحكومة‬

‫أوراق مالية أكثر أمانا‪ ،‬مضمونة بسلة من‬

‫ستحدث بموجبه صناديق االستثمار‬

‫تشتغل على تعزيز المقتضيات القانونية‬

‫الديون‪ ،‬األمر الذي من شأنه تمكين هذه‬

‫المتداولة في البورصة‪ ،‬وكذا مشروع‬

‫المؤطرة لمخططات االدخار الطويل األمد‪،‬‬

‫المؤسسات من تعبئة موارد طويلة األمد‬

‫هيئات‬

‫من قبيل مخطط االدخار في األسهم‪،‬‬

‫ومنخفضة‬

‫اإلقراض‬

‫التوظيف الجماعي في العقارات‪،‬‬

‫ومخطط االدخار في السكن‪ ،‬ومخطط‬

‫الطويل األمد وخصوصا قروض السكن‪.‬‬

‫والذي يهدف إلى تعبئة االدخار وتوجيهه‬

‫االدخار في التربية‪ .‬وأفاد أن الحكومة أقرت‬

‫باإلضافة إلى القانون المتعلق بهيئات‬

‫لفائدة تمويل االستثمار في العقار‬

‫ادخارا آخر تم إضافته وهو مخطط ادخار‬

‫توظيف األموال بالمجازفة والذي يهدف‬

‫التجاري والصناعي الموجه للكراء‪.‬‬

‫التكلفة‬

‫لتمويل‬

‫القانون‬

‫المتعلق‬

‫بإحداث‬

‫أخبار الحكومة‬

‫‪44‬‬

‫ابن كيران‬
‫حرام القول بأن المغرب فقد الثقة ‪..‬‬
‫وهذه هي الحقيقة‬

‫قال رئيس الحكومة عبد اإلله ابن كيران‬

‫بالمغرب الذي ارتفع ب ‪ 40‬مليار درهم‬

‫بالجلسة الشهرية بمجلس النواب اليوم‬

‫"حرام أن يقول البعض أن المغرب ال‬

‫وغيرها كثير من المؤشرات التي تعكس‬

‫(الثالثاء ‪ 28‬يناير ‪ ،)2014‬مؤشرا آخر اعتبره‬

‫ينعم بالثقة" من قبل الفاعلين الدوليين‬

‫ثقة الفاعلين االقتصاديين والماليين‬

‫مهما يعكس مدى جدية الحكومة ومدى‬

‫واالقتصاديين والماليين‪ .‬وأضاف‪ :‬حرام‬

‫والدوليين في المغرب‪.‬‬

‫صالبة قراراتها في حل مشاكل المغرب‬

‫أن يقال هذا الكالم في الوقت الذي‬

‫التي تراكمت منذ عقود‪ ،‬وهو المؤشر‬

‫نسمع ونتوصل بالشكر والتنويه بالمغرب‬

‫واستدرك ابن كيران أن هذه اإلجراءات ال‬

‫المرتبط في انخفاض العجز المالي من‬

‫واالجراءات التي يتخذها وبالثقة التي‬

‫تعني بأن كل شيء في المغرب جميل‬

‫‪ 7.6‬بالمائة من نسبة العجز إلى ‪5.4‬‬

‫يحضى بها من قبل الكثير من الفاعلين‬

‫وال مشكل فيه‪ ،‬بل هناك أشياء كثيرة ال‬

‫بالمائة‪ ،‬أي أزيد من نقطتين في تراجع‬

‫الدوليين والمؤسسات المالية واالقتصادية‬

‫نزال نجتهد في إصالحها وتحسينها لفائدة‬

‫العجز‪.‬‬

‫وغيرهما‪.‬‬

‫الشعب المغربي‪.‬‬

‫وأشار رئيس الحكومة إلى أن الذين‬

‫وأضاف ردا على الذين اعتبروا أن المغرب‬

‫هي األخرى انخفضت في عهد هذه‬

‫يعتقدون‪ ،‬من المغاربة‪ ،‬أن هذه الثقة‬

‫ال يتقدم‪ :‬إن المغرب كان في الالئحة‬

‫الحكومة‪ ،‬وستنخفض أكثر هذه السنة‬

‫تراجعت خاطئ‪ ،‬معتبرا أن ما يؤكد ذلك‬

‫الرمادية بسبب تبييض األموال‪ ،‬وبفضل‬

‫يشدد رئيس الحكومة‪.‬‬

‫هو التحسن الكبير الذي عرفه القطاع‬

‫المجهودات التي بذلتها الحكومة‪ ،‬يقول‬

‫السياحي في الوقت الذي كان يظن‬

‫ابن كيران‪" ،‬سقط" من الالئحة الرمادية‬

‫وقال إن مشكل البورصة الذي يشير إليه‬

‫الكثير من الناس أن هذا القطاع سيتضرر‬

‫فتحسن وضعه‪ ،‬وكان من الممكن أن‬

‫البعض ليس مشكال حديثا بل تراكم‬

‫كثيرا مع الحكومة الحالية‪ ،‬مضيفا أن‬

‫يصنف في الالئحة السوداء لوال صرامة‬

‫منذ سنوات عديدة‪ ،‬متسائال عمن أحدث‬

‫عائدات مغاربة العام هو اآلخر عرف تحسنا‪.‬‬

‫هذه الحكومة مع مسألة تبييض األموال‪.‬‬

‫وتسبب في هذه المشاكل التي تعاني‬

‫كما ارتفع التصدير واالستثمار الخارجي‬

‫وأضاف رئيس الحكومة الذي كان يتحدث‬

‫منها البورصة‪.‬‬

‫فضال عن ذلك‪ ،‬أبرز ابن كيران أن المديونية‬

‫أخبار الحكومة‬

‫‪45‬‬

‫ا لخلفي‬
‫يقدم فيلما حول الصحراء بالرباط‬
‫بدعم من وزارة االتصال تم عرض‪ ،‬مساء‬

‫المخرجون والفنانون إلى إنتاج أفالم‬

‫عرض الفيلم‪ .‬وتضيف ذات المخرجة إن‬

‫أمس األربعاء (‪ 29‬يناير ‪ )2014‬بقاعة سينما‬

‫مماثلة لخدمة قضيتهم الوطنية األولى‪.‬‬

‫األجنبية لما زارت الصحراء فوجئت بواقع‬

‫النهضة (رونسانس) بالرباط‪ ،‬العرض‬

‫ويعالج الفيلم قضية الصحراء المغربية‬

‫آخر يعيشه سكان الصحراء غير تلك‬

‫ما قبل األول لفيلم "حدود وحدود"‬

‫بمنظور وطني وأجنبي‪ .‬الفيلم الذي‬

‫األفكار المسبقة التي جاءت تحملها‬

‫للمخرجة فريدة بن ليزيد‪ ،‬وذلك بمبادرة‬

‫تقدم بطولته الفنانة ومينا سانشيز‬

‫قبل أن تصطدم بواقع الصحراء‪.‬‬

‫من منتجي الفيلم‪ .‬وهو الفيلم الذي‬

‫والفنان إسماعيل أبو القناطر ومحمد‬

‫افتتحه وزير االتصال‪ ،‬مصطفى الخلفي‪،‬‬

‫مروازي تتناول قضية مواطنة أجنبية‬

‫الفيلم الذي عرف حضورا مكثفا بقاعة‬

‫حيث أشار قبل عرض الفيلم إلى‬

‫تزور الصحراء المغربية من أجل إجراء‬

‫سينما‬

‫بشارع‬

‫وجود ضعف في االنتاجات السينمائية‬

‫تحقيقات حولها وهي تحمل أفكار‬

‫محمد الخامس بالرباط‪ ،‬ينقل المشاهد‬

‫المغربية في موضوع الصحراء‪ ،‬األمر‬

‫مسبقة خاطئة عن موضوع الصحراء‬

‫إلى أعماق الصحراء ومآثرها وطقوس‬

‫الذي اعتبره بأنه يؤثر على دعم القضية‬

‫وسكانها‪ ،‬كما وضحت ذلك فريدة‬

‫ساكنتها وجمالية جغرافيتها وزخم تراثها‬

‫وصورتها‪ ،‬داعيا إلى ضرورة أن يتوجه‬

‫بليزيد‪ ،‬مخرجة الفيلم‪ ،‬في تصريح قبل‬

‫الثقافي‪.‬‬

‫الخلفي‬

‫النهضة‬

‫(رونسانس)‬

‫يؤكد التزام‬
‫الحكومة بتنزيل‬
‫مقتضيات الحوار‬
‫االجتماعي‬
‫أكد مصطفى الخلفي‪ ،‬وزير االتصال‬

‫البرنامج الحكومي‪ .‬وأوضح الوزير وهو‬

‫مع النقابات حول مختلف القضايا‪ .‬وأبرز‬

‫الناطق الرسمي باسم الحكومة‪ ،‬يوم‬

‫يتحدث خالل ندوة صحفية عقب اجتماع‬

‫الخلفي أنه حصل تقدم كبير في تنزيل‬

‫الخميس ‪ 30‬يناير ‪ 2014‬بالرباط‪ ،‬أن الحكومة‬

‫مجلس الحكومة‪ ،‬أن أحد مقتضيات تنزيل‬

‫عدد من مقتضيات الحوار االجتماعي والتي‬

‫ملتزمة بتنزيل مقتضيات الحوار االجتماعي‪،‬‬

‫الحوار االجتماعي هو مأسسته‪ ،‬مبينا أن‬

‫ناهزت ‪ 14‬مليار درهم من الناحية المالية‬

‫مضيفا أن هذا األمر جرى التعبير عنه في‬

‫ذلك يكون عبر إرساء آلية منتظمة للحوار‬

‫من خالل تنفيذ مقتضيات ‪ 26‬أبريل ‪.2011‬‬

‫أخبار الحكومة‬

‫البنوك التشاركية‬
‫ستعبئ منتوجات مالية لم تكن من قبل‬
‫أعاد رئيس الحكومة عبد اإلله ابن‬
‫كيران التأكيد على أن الحكومة‬
‫لما قررت إدخال البنوك التشاركية‬
‫كان الهدف منها رغبة الحكومة في‬
‫توفير منتوجات مالية بديلة وجديدة‬
‫لم ينعم بها المغرب من قبل‪ ،‬وظل‬
‫محروما منها إلى غاية اليوم رغم أن‬
‫دوال عربية وغربية كثيرة أقرت هذا‬
‫النوع من البنوك‪ ،‬بالنظر لصالبتها‬
‫في مواجهة األزمات‪ .‬وأشار ابن كيران‬
‫إلى أن البنوك التشاركية من أهم‬
‫ما تتضمنه هي نظام المشاركة‬
‫والمرابحة والمضاربة واالستصناع‪،‬‬
‫وغيرها من أنواع المعامالت المالية‬
‫التي جاءت في إطار مشروع القانون‬
‫المتعلق بمؤسسات االئتمان الذي‬
‫صودق عليه‪.‬‬
‫وشدد رئيس الحكومة الذي كان‬
‫يتحدث‬

‫في‬

‫الجلسة‬

‫الشهرية‬

‫بمجلس النواب هذا اليوم (الثالثاء‬
‫‪ 28‬يناير ‪ )2014‬على أن إدخال البنوك‬
‫التشاركية الذي تمت المصادقة عليه‬
‫بالمجلس الحكومي ما قبل األخير‪،‬‬
‫جاء تماشيا مع الحاجيات الوطنية‪،‬‬
‫وذلك من أجل توسيع وتعبئة االدخار‬
‫وتمويل االقتصاد الوطنيين‪.‬‬
‫فضال عن ذلك‪ ،‬كشف رئيس الحكومة‬
‫أنه قريبا سيتم إدراج مشروع قانون‬
‫يتعلق بمدونة التأمينات بهدف إدماج‬
‫التأمين التكافلي وبإحداث نظام‬
‫لتغطية عواقب الوقائع الكارثية‪.‬‬

‫‪46‬‬

‫أخبار الحكومة‬

‫‪47‬‬
‫وضعته الحكومة‪ ،‬ويتضمن ‪ 243‬نصا‬
‫تشريعا خالل الوالية التشريعية الممتدة‬
‫من ‪ 2012‬إلى ‪ُ ،2016‬موضحا أن هذه‬
‫الوثيقة التي تم اعتمادها ألول مرة في‬
‫تاريخ العمل الحكومي‪ ،‬تم وضعها وفق‬
‫منهجية واضحة بأولويات دقيقة على‬
‫رأسها تفعيل مقتضيات الدستور الجديد‬
‫من خالل القوانين التنظيمية التي تمت‬
‫المصادقة على أربعة منها‪ ،‬بينما توجد‬
‫ثالثة قوانين أخرى قيد المصادقة حاليا‬
‫والمتعلقة بالمحكمة الدستورية ولجان‬
‫تقصي الحقائق وعمل الحكومة‪ُ ،‬مضيفا‬
‫مغرب يُوجد قانون‬
‫بأنه ألول مرة بال َ‬
‫تنظيمي متعلق بالعرائض وقانون ثان‬
‫يهم ملتمسات التشريع‪ُ ،‬موضحا بأن‬
‫الدستور الجديد ارتقى بالمجتمع المدني‬
‫إلى مكانة يصبح فيها مشاركا في صناعة‬
‫القرار‪.‬‬

‫وبسط الوزير أمام مجموعة من السفراء‬
‫والديبلوماسيين‪ ،‬أهم المراحل التي‬
‫قطعها الحوار الوطني حول المجتمع‬
‫مكلف‬
‫أكد الحبيب شوباني‪ ،‬الوزير ال ُ‬

‫من ثقة وانفتاح واستقرار قائم على‬

‫المدني‪ ،‬فقد تم تنظيم ‪ 18‬ندوة جهوية‬

‫بالعالقات مع البرلمان والمجتمع المدني‪،‬‬

‫ثوابت متينة وراسخة‪ ،‬تجعله بلدا يسير‬

‫مباشرة مع أزيد من ‪ 7‬آالف جمعية في‬

‫ُمواصلة المغرب عملية اإلصالح بطريقة‬

‫في االتجاه الصحيح نحو تعزيز دولة‬

‫مختلف جهات المملكة‪.‬‬

‫تراعي التدرج‪.‬‬

‫الحق‬

‫والقانون‬

‫والحريات‬

‫والعدالة‬

‫االجتماعية وتكافؤ الفرص‪ ،‬مشيرا إلى‬

‫ومن جهته‪ ،‬نوه إسماعيل نيماغا‪،‬‬

‫وأضاف الوزير وهو يتحدث أمام عشرات‬

‫أن بالدنا أكثر استقرارا وإشعاعا‪ ،‬وجذبا‬

‫الوسطى‪،‬‬

‫معتمدين‬
‫من السفراء والدبلوماسيين ال ُ‬

‫في‬

‫ودوليا‪.‬‬

‫وعميد السلك الدبلوماسي بالرباط‪،‬‬

‫بالرباط‪ ،‬في لقاء نظمته "المؤسسة‬

‫وفي موضوع ذي صلة‪ ،‬شدد الوزير‪ ،‬على‬

‫مشيدا‬
‫بدينامية العمل الحكومي‪ُ ،‬‬

‫الدبلوماسية" حول "وضعية التشريع‬

‫حرص الحكومة على تنزيل ُمقتضيات‬

‫بمناسبة‬

‫المؤسسة‬

‫وتطلعات المجتمع المدني‪..‬أي آفاق‬

‫الدستور الجديد‪ُ ،‬موضحا بأنه سيكون من‬

‫الديبلوماسية‬

‫لدعم المسار الديمقراطي؟"‪ ،‬عشية‬

‫الغرور الزعم أن الحكومة الحالية التي‬

‫بالعالقات‬

‫يوم األربعاء ‪ 29‬يناير الجاري‪ ،‬أن المملكة‬

‫ورثت وضعا فيه مجموعة من االختالالت‬

‫المدني‪،‬‬

‫المغربية ال تشتغل بمنطق القطائع مع‬

‫استطاعت في هذه الفترة الوجيزة جدا‬

‫يوم األربعاء ‪ 29‬يناير الجاري‪ ،‬في إطار‬

‫الماضي بل بمنطق اإلصالحات المتراكمة‬

‫التغلب عليها‪ ،‬ومع ذلك قامت الحكومة‬

‫منتدى األفكار"‪ ،‬بشجاعة الحكومة‬
‫" ُ‬

‫والمتدرجة فضال عن التعاون مع مختلف‬

‫بإصالحات مهمة‪ ،‬ومنطق اإلصالح لن‬

‫ومبادرتها التشريعية التي وصفها‬

‫الشركاء‪.‬‬

‫يتوقف أبدا‪.‬‬

‫وفي هذا السياق‪ ،‬أكد شوباني‪ ،‬أن‬

‫وفي هذا السياق‪ ،‬استعرض شوباني‪،‬‬

‫المبادرة‬
‫عمق‬
‫أن ذلك يبرز تنوع و ُ‬
‫ُ‬

‫المقومات التي يتوفر عليها المغرب‬

‫أهم محاور المخطط التشريعي الذي‬

‫حكومية التي تسير بثبات وهُ دوء‪.‬‬
‫ال ُ‬

‫مناخ‬

‫مضطرب‬

‫إقليميا‬

‫سفير‬

‫دولة‬

‫بالغنية‪،‬‬
‫التنظيمية‬

‫إفريقيا‬

‫لقاء‬
‫مع‬

‫عقدته‬
‫مع‬

‫الحبيب‬

‫سيما‬

‫الوزير‬

‫البرلمان‬

‫المكلف‬
‫ُ‬
‫والمجتمع‬
‫ُ‬

‫شوباني‪،‬‬

‫مشاريع‬
‫َ‬

‫والعادية‪،‬‬

‫مساء‬

‫القوانين‬

‫مشيرا‬
‫ُ‬

‫إلى‬

‫أخبار الحكومة‬

‫‪48‬‬

‫قرار جديد للحكومة‬
‫يجعل أثمنة الدواء رخيصة جدا‬

‫كشف وزير الصحة الحسين الوردي عن‬

‫الجاري‪( ،‬أضاف) أن المرسوم الذي يحدد‬

‫المغاربة عقودا من الزمن‪ .‬وكانت‬

‫معطيات‬

‫جديدة‪،‬‬

‫وايجابية‬

‫بالنسبة‬

‫أثمنة األدوية التي تباع بالمغرب والذي‬

‫الحكومة قررت من قبل تخفيض أثمنة‬

‫للمغاربة‪،‬‬

‫وخاصة‬

‫الطبقات‬

‫الفقيرة‬

‫سينشر بالجريدة الرسمية سيحدد أثمنة‬

‫الدواء بين ‪ 40‬و‪ 70‬بالمائة‪ ،‬وكانت تلك‬

‫والهشة منهم‪ .‬حيث قال إنه قريبا سيتم‬

‫أقل بالدول التي سيقارن المغرب أدويته‬

‫بداية القرارات الجريئة التي اتخذتها‬

‫نشر األثمنة الجديدة لألدوية بالجريدة‬

‫بها‪ ،‬مشيرا إلى أن ثمن هذه األدوية قد‬

‫هذه الحكومة بقيادة عبد اإلله ابن‬

‫الرسمية ألول مرة‪ ،‬وبناء عليها سيتم بيع‬

‫تصل إلى ‪ 120‬بالمائة أقل من سعرها في‬

‫كيران في هذا القطاع بالذات‪ .‬ما‬

‫الدواء للمواطنين بالصيدليات‪ ،‬مؤكدا أن‬

‫تلك الدول‪.‬‬

‫يعني أن المرسوم الذي يتحدث عنه‬

‫هذا المرسوم سيجعل أثمنة الدواء شفافة‬

‫الوردي يعتبر اإلجراء اآلخر األكثر جرأة‬
‫وقال الوردي هذا الكالم بعدما سبق‬

‫الذي تتخذه هذه الحكومة لفائدة أبناء‬

‫أن أكد شخصيا بأن نسبة أرباح بعض‬

‫الشعب المغربي‪ ،‬وخاصة الفقيرة‬

‫وأضاف الوزير‪ ،‬الذي كان يتحدث في‬

‫األدوية‬

‫‪4700‬‬

‫والهشة منها‪ ،‬على اعتبار أن المرسوم‪،‬‬

‫لقاء حزبي لحزب التقدم واالشتراكية‬

‫بالمائة‪ .‬مما تفضح هذه المعطيات‬

‫كما تحدث عن ذلك الوردي‪ ،‬سيجعل‬

‫بتمارة حسب ما نقلته جريدة "أخبار اليوم‬

‫التي قدمها الوردي الربح غير المشروع‬

‫أثمنة األدوية بالمغرب األرخص مقارنة‬

‫المغربية" في عدد الخميس ‪ 30‬يناير‬

‫في ثمن الدواء الذي ظل ينخر جيوب‬

‫بالدول التي تعد أدويتها رخيصة‪.‬‬

‫واألرخص مقارنة بدول كثيرة‪.‬‬

‫بالمغرب‬

‫تصل‬

‫إلى‬

‫أخبار الحكومة‬

‫‪49‬‬

‫الخلفي‬
‫ينفي صحة‬
‫ما تناقلته بعض الصحف‬
‫بخصـوص مشـروع‬
‫قانون اإلضراب‬

‫نفى مصطفى الخلفي‪ ،‬وزر االتصال‬

‫رئيس الحكومة من أجل التشاور حول‬

‫وتطبيقا لاللتزامات المعلنة في الحوار‬

‫الحكومة‪،‬‬

‫مبادئها العامة‪ ،‬مضيفا أن هذه الوثيقة‬

‫االجتماعي‬

‫التزام‬

‫وبشكل مطلق ما تناقلته بعض الصحف‬

‫لم تكن حتى اآلن موضوع أي اجتماعات‬

‫دستوري‪.‬‬

‫الحكومة‬

‫أو دراسات خاصة مع الهيئات الحكومية‬

‫الناطق‬

‫الرسمي‬

‫الوطنية‬

‫باسم‬

‫بخصوص‬

‫إعداد‬

‫لمشروع قانون تنظيمي لممارسة حق‬

‫المعنية‪.‬‬

‫فضال‬

‫عن‬

‫كونه‬

‫وبعد أن أكد الخلفي أن موضوع حق‬

‫اإلضراب‪.‬‬

‫اإلضراب يشكل أرضية أساسية لكل‬
‫وتابع الوزير أنه اتضح بعد مقارنة وثيقة‬

‫مشروع مجتمعي‪ ،‬أضاف أنه ال يمكن‬

‫واعتبر الخلفي في لقاء مع الصحافة‬

‫العمل األولية التي أعدتها الوزارة بالنص‬

‫تناوله إال في إطار منهجية تشاركية‬

‫لمجلس‬

‫الذي تم تداوله من قبل بعض الصحف‪،‬‬

‫مع كل الفرقاء في مراعاة للمصلحة‬

‫الحكومة‪ ،‬يوم الخميس ‪ 30‬يناير ‪ 2014‬بمقر‬

‫أن المشروع المتداول ال يمت بأي صلة‬

‫العامة للبالد والمصالح المشتركة لكل‬

‫وزارة االتصال بالرباط‪ ،‬أن ما أوردته بعض‬

‫لمسودة الوزارة التي أحيلت على رئاسة‬

‫الفاعلين‪ ،‬مشددا على أن الحكومة‬

‫الصحف في األيام األخيرة بخصوص‬

‫الحكومة‪.‬‬

‫ليست لها أي مسؤولية أو عالقة بالنص‬

‫عقب‬

‫االجتماع‬

‫األسبوعي‬

‫مشروع القانون التنظيمي لإلضراب أنباء‬

‫الذي تم تسريبه وتداوله ألغراض مجهولة‬

‫غير مؤكدة من أي جهة رسمية‪ .‬وكشف‬

‫وأوضح الوزير أن الحكومة أدرجت مشروع‬

‫من شأنها التشويس على اإلصالحات‬

‫الخلفي أن وزارة التشغيل والشؤون‬

‫القانون التنظيمي ضمن المخطط‬

‫التي تحرص الحكومة على مباشرتها‬

‫االجتماعية أعدت مسودة عمل أولية‬

‫التشريعي تجاوبا مع انتظارات ومطالب‬

‫وعلى المقاربة التشاركية التي تعمل‬

‫تعتبر ورقة تصورية داخلية تم إبالغها إلى‬

‫واالجتماعيين‪،‬‬

‫على أساسها لبلورة هذه اإلصالحات‪.‬‬

‫الفاعلين‬

‫االقتصاديين‬

‫أخبار الحكومة‬

‫‪50‬‬

‫األزمي اإلدريسي‬
‫الحكومة لم تفرض أي ضرائب جديدة‬
‫أكد إدريس األزمي اإلدريسي‪ ،‬الوزير‬

‫في المكتب الوطني إلنعاش السياحة‪.‬‬

‫التي خلفتها‪ ،‬وقال إنها ضريبة لن‬

‫الحكومة‬

‫في‬

‫تطبق إال ابتداء من فاتح يناير ‪ ،2015‬أي‬

‫المغربية وفي إطار القانون المالي‬

‫المساهمة اإلبرائية برسم الممتلكات‬

‫بعد إعداد نص يهم طريقة مسك سجل‬

‫لسنة ‪ 2014‬لم تفرض أي ضريبة جديدة‪،‬‬

‫والموجودات الممتلكة في الخارج من‬

‫محاسباتي يسطر المداخيل والنفقات‬

‫باستثناء ثالثة رسوم‪.‬‬

‫قبل مغاربة‪ ،‬مقابل االستفادة من عدم‬

‫للسنة‪ .‬فخالل السنة الجارية‪" ،‬سنفتح‬

‫متابعة مكتب الصرف‪ .‬و"هي عملية‬

‫باب الحوار الهادئ مع جمعيات التجار‬

‫وأوضح وزير الميزانية األزمي اإلدريسي‪،‬‬

‫تتم في سرية تامة بين المعني باألمر‬

‫ومع الغرف ألننا نريد تصحيح الوضع‪،‬‬

‫الذي حل ضيفا على البرنامج المباشر‬

‫والمؤسسة‬

‫يتعامل‬

‫بعيدا عن اإلشاعات التي كثر الترويج لها‪.‬‬

‫"قضية اليوم" الذي بثته إذاعة ميد راديو‬

‫معها"‪ ،‬يشدد وزير الميزانية الذي اعتبر أن‬

‫أمس الخميس (‪ 30‬يناير ‪ )2014‬أن الرسوم‬

‫فرض رسم جديد على السيارات الفاخرة‪،‬‬

‫وعلى حد تعبير الوزير‪ ،‬فإن أسباب نزول‬

‫الثالثة التي جاء بها قانون مالية ‪2014‬‬

‫أمر عادي وطبيعي‪ ،‬ألن تلك السيارات‬

‫هذا اإلجراء نبيل‪ ،‬يتمثل في ضرورة‬

‫ال تعني "أننا نثقل كاهل المواطنين‬

‫تستهلك الوقود وال يعقل أنها تستفيد‬

‫تصحيح وضع سابق‪ ،‬دون المساس‬

‫بالضرائب"‪.‬‬

‫من نظام الدعم‪.‬‬

‫وتتمثل الرسوم المحدثة المشار إليها‬

‫ما عدا هذه الرسوم الثالثة‪ ،‬فإن باقي‬

‫بأي تغيير على مستوى احتساب الضرائب‬

‫في الرسم الجوي للتضامن‪ ،‬والذي‬

‫الضرائب ظلت كما كانت‪ ،‬أما بالنسبة‬

‫المفروضة عليهم‪.‬‬

‫حددت تعريفته في ‪ 100‬درهم بالنسبة‬

‫إلى تضريب القطاع الفالحي‪ ،‬اعتبر‬

‫إلى الدرجة االقتصادية‪ ،‬و‪ 400‬درهم‬

‫الوزير أن هذا القطاع الذي ظل معفيا‬

‫وأوضح الوزير إدريس األزمي اإلدريسي‬

‫للدرجة األولى (درجة األعمال)‪ .‬وقال‬

‫من الضرائب لمدة ‪ 30‬سنة‪ ،‬كان مقررا أن‬

‫أن الدستور المغربي الجديد المصوت‬

‫الوزير األزمي إن هذا الرسم موجود‬

‫ينتهي اإلعفاء يوم ‪ 31‬دجنبر ‪ ،2013‬لذلك‪،‬‬

‫لفائدته يوم فاتح يوليوز ‪ 2011‬كان‬

‫ومعمول به في عدد من الدول (‪50‬‬

‫"عملنا على تنزيل اإلعفاء بطريقة‬

‫واضحا‪ ،‬ونص على أن ال أحد معفي‬

‫دولة تقريبا)‪ ،‬وعائد الرسم سيوزع بين‬

‫سليمة وهادئة سواء من حيث السعر أو‬

‫من الضريبة‪ ،‬وأن كل واحد يؤدي ما‬

‫الجانب االجتماعي من خالل تخصيص‬

‫طريقة احتساب الضريبة"‪.‬‬

‫بذمته من ضرائب حسب االستطاعة‪،‬‬

‫المكلف‬

‫بالميزانية‪،‬‬

‫أن‬

‫أما‬

‫الرسم‬

‫الثاني‪،‬‬

‫البنكية‬

‫فيتمثل‬

‫التي‬

‫بمصالح‬

‫التجار‬

‫الصغار‬

‫أو‬

‫أصحاب‬

‫الدكاكين الصغيرة‪ ،‬الذين لن يشعروا‬

‫‪ 50‬بالمائة من حصيلته لفائدة صندوق‬

‫وأن الضريبة في المغربية مبنية على‬

‫التماسك االجتماعي‪ ،‬والنصف اآلخر‪،‬‬

‫وتوقف الوزير مليا عند المادة ‪ 145‬مكرر‬

‫التصريح وأنها واجب وطني‪ ،‬ألن موارد‬

‫له بعد اقتصادي من خالل المساهمة‬

‫من قانون مالية ‪ ،2014‬وهي المادة‬

‫تشكل موارد الدولة التي تساهم‬

‫في إنعاش السياحة عبر المساهمة‬

‫التي أصبحت شهيرة بفعل التداعيات‬

‫في إنشاء الطرق والبنيات التحتية‪...‬‬


Aperçu du document النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني لحزب العدالة والتنمية العدد 93.pdf - page 1/90

 
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني لحزب العدالة والتنمية العدد 93.pdf - page 3/90
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني لحزب العدالة والتنمية العدد 93.pdf - page 4/90
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني لحزب العدالة والتنمية العدد 93.pdf - page 5/90
النشرة الأسبوعية للموقع الإلكتروني لحزب العدالة والتنمية العدد 93.pdf - page 6/90
 







Documents similaires


nacherapjdsiten35 121117175843 phpapp01
fichier sans nom 6
93
pjd
resume hassila rachid
2012

Sur le même sujet..




🚀  Page générée en 0.101s