Fichier PDF

Partage, hébergement, conversion et archivage facile de documents au format PDF

Partager un fichier Mes fichiers Convertir un fichier Boite à outils PDF Recherche PDF Aide Contact



اللغزي .pdf



Nom original: اللغزي.pdf

Ce document au format PDF 1.4 a été généré par Adobe InDesign CS5 (7.0.3) / Adobe PDF Library 9.9, et a été envoyé sur fichier-pdf.fr le 25/10/2015 à 17:33, depuis l'adresse IP 41.143.x.x. La présente page de téléchargement du fichier a été vue 432 fois.
Taille du document: 1.4 Mo (30 pages).
Confidentialité: fichier public




Télécharger le fichier (PDF)









Aperçu du document


‫دولة إسرائيل‬

‫ربوية ‬
‫اإلدارة ال ّت ّ‬

‫االبتدائي ‬
‫قسم ال ّتـعليم‬
‫ّ‬

‫وزارة ال ّتـربية وال ّتعليم‬

‫ربوية‬
‫الس‬
‫كرتارية ال ّت ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫العربية‬
‫إدارة املعارف‬
‫ّ‬

‫مهارة الوصف‬
‫العربية‬
‫ربوية ‪ -‬إدارة املعارف‬
‫الس‬
‫ربوية ‪ -‬قسم ال ّتعليم‬
‫كرتارية ال ّت ّ‬
‫ّ‬
‫وزارة ال ّتربية وال ّتعليم • اإلدارة ال ّت ّ‬
‫االبتدائي • ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫مهارة الوصف‬

‫‪1‬‬

‫مقدمة‬
‫ّ‬
‫تتميز مجاالت اللغة؛ االستماع‪ ،‬التكلّم‪ ،‬القراءة والكتابة‪ ،‬بوظائفها املستقلّة‪ ،‬ويثري بعضها‬
‫ّ‬

‫بعضا‪ 1.‬بناء على ذلك‪ ،‬من املفروض ألاّ تنفصل مجاالت اللغة األربعة عن بعضها في واقع‬
‫ً‬

‫أن االهتمام األكبر‬
‫اللغوي‪ .‬لك ّننا جند خالل‬
‫االستخدام‬
‫عملية التدريس‪ ،‬في كثير من األحيان‪ّ ،‬‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫خاصة الكتابة والتكلّم‪ ،‬فما زال االهتمام‬
‫ينصب على مجال القراءة‪ّ .‬أما املجاالت األخرى‪ّ ،‬‬
‫ّ‬

‫آليات وأساليب لتطوير التعبير‬
‫بها غير كاف‪ ،‬وذلك بسبب نقص املراجع التي من شأنها توفير ّ‬
‫والكتابي لدى التلميذ‪ ،‬باإلضافة إلى صعوبة تقييم هذا املجال‪.‬‬
‫الشفوي‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫نزود معلّم‬
‫خاصة في‬
‫عدة للمعلّم في املرحلة‬
‫ّ‬
‫نحاول في هذه احلقيبة ا ُمل ّ‬
‫االبتدائية‪ّ ،‬‬
‫الصف اخلامس‪ ،‬أن ّ‬
‫ّ‬

‫كتابيا‪ .‬نضع‬
‫عملية تدريسه التعبير‪ ،‬سواء كان‬
‫بآليات وأدوات يستعملها في‬
‫اللغة‬
‫شفهيا أو ً ّ‬
‫ًّ‬
‫ّ‬
‫العربية ّ‬
‫ّ‬

‫بدءا من مرحلة التخطيط ح ّتى الوصول‬
‫أمامه اقتراحات‬
‫عملية لتعزيز مجال الكتابة لدى التلميذ‪ً ،‬‬
‫ّ‬
‫وآليات‬
‫نقدم للمعلّم اقتراحات‬
‫بعملية الكتابة‬
‫مرورا‬
‫النهائية‪،‬‬
‫إلى مرحلة الكتابة‬
‫الفعلية‪.‬كما ّ‬
‫ً‬
‫عملية ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫(شفهيا) بلغة سليمة‬
‫يعبر عن نفسه‬
‫ًّ‬
‫لتعزيز مجال التكلّم والوصول إلى مرحلة يستطيع التلميذ فيها أن ّ‬

‫في مواقف مختلفة‪.‬‬

‫الصف اخلامس‪ ،‬على مجالي‬
‫املخصصة لتالميذ‬
‫نركز في هذه احلقيبة‬
‫ّ‬
‫بناء على ما سبق‪ ،‬اخترنا أن ّ‬
‫ّ‬

‫أن‬
‫أهم ّية املجالني اآلخرين؛ القراءة واالستماع‪ .‬نؤمن ّ‬
‫أهم ّية كبيرة توازي ّ‬
‫الكتابة والتكلّم‪ ،‬ملا لهما من ّ‬

‫تتم عند متكّ نه من جميع مجاالت اللغة‪ ،‬دون تفضيل أحدها على اآلخر‪.‬‬
‫املصاحلة بني التلميذ ولغته ّ‬

‫في هذه الوحدة‬

‫والكتابي‪ .‬فنحن ال نكاد‬
‫الشفوي‬
‫ألهم ّيتها في تعزيز التعبير‬
‫ّ‬
‫نظرا ّ‬
‫تتناول هذه الوحدة مهارة الوصف‪ً ،‬‬
‫ّ‬

‫شخصية‪ ،‬وصف مشاعر‪ ...‬لذلك‪ ،‬ارتأينا أن نبدأ‬
‫نصا بدون وصف؛ وصف منظر‪ ،‬وصف‬
‫جند ًّ‬
‫ّ‬

‫ألن جميع أنواع التعبير التي ستكون محور الوحدات‬
‫وحدات حقيبة‬
‫ّ‬
‫الصف اخلامس بهذه املوضوعة‪ّ ،‬‬
‫الالحقة تشتمل على الوصف‪ ،‬بطريقة أو بأخرى‪.‬‬

‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫املنهج‪ ،‬ص ‪.11‬‬

‫مهارة الوصف‬

‫العربية‬
‫ربوية ‪ -‬إدارة املعارف‬
‫الس‬
‫ربوية ‪ -‬قسم ال ّتعليم‬
‫كرتارية ال ّت ّ‬
‫ّ‬
‫وزارة ال ّتربية وال ّتعليم • اإلدارة ال ّت ّ‬
‫االبتدائي • ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫وخاصة‬
‫أن تطوير مهارة الوصف‪،‬‬
‫فالوصف قاسم مشترك جلميع أنواع التعبير املعروفة‪ .‬وال ّ‬
‫شك في ّ‬
‫ّ‬
‫وصف املشاعر‪ ،‬من شأنها العمل على تعزيز مهارات التقييم والنقد لدى التالميذ‪.‬‬

‫التربوية‪ ،‬وليس‬
‫اليات واأللعاب‬
‫ّ‬
‫آليات جديدة لتدريس التعبير بواسطة ّ‬
‫الفع ّ‬
‫في هذه الوحدة جند ّ‬
‫العادية؛ فلم تعد األلعاب وسيلة للتسلية‪ ،‬حني يريد األفراد أن يقضوا‬
‫بواسطة األسئلة والتمارين‬
‫ّ‬

‫مهمة يح ّقق بها‬
‫النمو‬
‫أوقات فراغهم‪ ،‬ولم تعد وسيلة لتحقيق‬
‫اجلسماني فحسب‪ ،‬بل أصبحت أداة ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫ونظرا‬
‫العقلي والذكاء‪.‬‬
‫النمو‬
‫عملية‬
‫يتجزأ من‬
‫جزءا ال‬
‫النمو‬
‫املرء‬
‫ّ‬
‫العقلي‪ ،‬واعتبر "بياجيه" اللعب ً‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫ً‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫أساسيًا‬
‫ومكو ًنا‬
‫مهما‬
‫كبيرا‪ ،‬وأصبحت‬
‫التربويون‬
‫التربوية‪ ،‬فقد أوالها‬
‫ألهم ّية األلعاب‬
‫ً‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫عنصرا ًّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫ً‬
‫اهتماما ً‬
‫ّ‬
‫من مكونات الطرق التي تستخدم في تدريس املواد التربوية املختلفة‪2.‬‬

‫ّ‬

‫ّ‬

‫ّ‬

‫الفعال"‪ ،‬لتعزيز وتطوير‬
‫نقترح على معلّم اللغة‬
‫العربية‪ ،‬ابتداء من هذه الوحدة‪ ،‬استعمال "احلائط ّ‬
‫ّ‬
‫يسجل املعلّم جميع الكلمات أو العبارات اجلديدة التي يتعلّمها‬
‫الية ّ‬
‫جميع مهارات التعبير؛ فبعد كلّ ّ‬
‫فع ّ‬

‫الفعال"‪ ،‬وذلك بالطريقة التي يجدها مناسبة؛ فهذه فرصة إلبراز‬
‫ثم يعلّقها على "احلائط ّ‬
‫التلميذ‪ّ ،‬‬

‫املواد اجلديدة عليه بأشكال جتذب التالميذ‬
‫الفعال" وتعليق‬
‫ّ‬
‫إبداعات التالميذ من خالل تزيني "احلائط ّ‬
‫وحت ّفزهم على استعمالها‪ .‬ميكن للتالميذ استعمال هذه النماذج‪ ،‬سواء كانت في الوصف‪ ،‬أو في‬

‫اللغوية‪،‬‬
‫مهمة تعبير أخرى‪ ،‬األمر الذي يسهم في توسيع ثروتهم‬
‫القص‪ ،‬أو في اإلقناع‪ ،‬أو في ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫أي ّ‬
‫ويطور لديهم مجالي التكلّم والكتابة‪.‬‬
‫ّ‬

‫احلر ّية في اختيار‬
‫من اجلدير ذكره أ ّننا راعينا‪ ،‬في هذه الوحدة‪ ،‬االختالفات بني التالميذ؛ فاملعلّم له ّ‬

‫اليات ميكن أن تستفيد منها مجموعات‬
‫اليات التي تالئم املجموعة التي يعلّمها‪ .‬جند في الوحدة ّ‬
‫ّ‬
‫فع ّ‬
‫الفع ّ‬

‫للمربي من خاللها‬
‫اليات أخرى تصلح حلصص التربية‪ ،‬ميكن‬
‫ّ‬
‫التالميذ ذوي التحصيل املتد ّني‪ّ ،‬‬
‫وفع ّ‬

‫اليات‬
‫بحر ّية‪ .‬كما ميكن ملعلّم اللغة‬
‫العربية تنفيذ جميع ّ‬
‫الفع ّ‬
‫ّ‬
‫تشجيع التالميذ على التعبير عن أنفسهم ّ‬

‫خاصة بالتعبير‪...‬‬
‫حصة ّ‬
‫في ّ‬

‫‪2‬‬

‫التربوية ‬
‫أهم ّية األلعاب‬
‫القرائية‬
‫املهارات‬
‫والكتابية‪ ،‬ص ‪ .306‬وانظر‪ً ،‬‬
‫أيضا‪ ،‬في نفس املصدر‪ّ ،‬‬
‫ّ‬
‫مادة مسهبة عن ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫ودورها في تعليم اللغة وتعلّمها‪.‬‬
‫العربية‬
‫ربوية ‪ -‬إدارة املعارف‬
‫الس‬
‫ربوية ‪ -‬قسم ال ّتعليم‬
‫كرتارية ال ّت ّ‬
‫ّ‬
‫وزارة ال ّتربية وال ّتعليم • اإلدارة ال ّت ّ‬
‫االبتدائي • ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫مهارة الوصف‬

‫‪3‬‬

‫التدريسية التي تتح ّقق من خالل هذه الوحدة‪:‬‬
‫األهداف‬
‫ّ‬

‫اهتماما ًّ‬
‫خاصا‬
‫االبتدائية الذي يولي مجاالت اللغة األربعة‬
‫اللغوية للمرحلة‬
‫• تطبيق رؤيا منهج التربية‬
‫ ‬
‫ً‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫ومتوازيا‪.‬‬
‫ً‬

‫الوصفية لدى التالميذ‪ ،‬األمر الذي ميكّ نهم من اكتساب خبرات جديدة في الكتابة‬
‫• تعزيز الكتابة‬
‫ ‬
‫ّ‬

‫حياتية مختلفة‪.‬‬
‫ في موضوعات‬
‫ّ‬

‫الوصفية‪.‬‬
‫اليات لتدريس الكتابة‬
‫• تزويد املعلّم ّ‬
‫ّ‬
‫بفع ّ‬

‫تربوية تسهم في حتبيب مجال الكتابة لدى التالميذ‪.‬‬
‫اليات وألعاب‬
‫ّ‬
‫• تنمية مهارة الكتابة من خالل ّ‬
‫فع ّ‬
‫• تعزيز اإلبداع واخليال لدى التالميذ من خالل الوصف؛ وصف األشياء‪ ،‬األعمال‪،‬املشاعر‪...‬‬
‫قوة املالحظة لتفاصيل األشياء ووصفها‪ ،‬واختيار الكلمات املناسبة للوصف‪.‬‬
‫ ‬
‫• تعزيز ّ‬

‫اليات لتعزيز وصف‬
‫• تشجيع التالميذ على التعبير عن مشاعرهم دون ّ‬
‫تردد أو خوف‪ ،‬من خالل ّ‬
‫فع ّ‬
‫املشاعر‪.‬‬

‫الوصف‬
‫الشخصيات والتعبير عن املواقف‬
‫ّغوي‪ُ ،‬يستخدم لتصوير املشاهد وتقدمي‬
‫فن من فنون اال ّتصال الل ّ‬
‫هو ّ‬
‫ّ‬
‫الفن واحلياة‪.‬‬
‫واملشاعر واالنفعاالت‪ .‬وهو رسم لصورة األشياء بقلم ّ‬

‫أي شيء‪ ،‬فنحن نرسم له صورة بالكلمات ال باأللوان‪.‬‬
‫عندما نريد وصف إنسان‪ ،‬أو مكان‪ ،‬أو ّ‬

‫يظن القارئ أ ّنه ال يقرأ وصفًا‬
‫ونحاول قدر اإلمكان أن تكون الصورة مماثلة للشيء املوصوف‪ ،‬بحيث ّ‬
‫وإنا يراه رأي العني‪3.‬‬
‫لشيء‪ ،‬مّ‬

‫جي ًدا‪ ،‬نحتاج إلى مهارتني‪:‬‬
‫لكي نصف وصفًا ّ‬

‫قوة مالحظة تفاصيل الشيء املوصوف بد ّقة‪.‬‬
‫أ‪ّ .‬‬
‫الوصفية املالئمة‪.‬‬
‫ب‪ .‬اختيار الكلمات‬
‫ّ‬

‫‪3‬‬

‫‪4‬‬

‫الكتابي‪ ،‬مرشد املعلّم‪ ،‬ص‪.149‬‬
‫تعليم التعبير‬
‫ّ‬

‫مهارة الوصف‬

‫العربية‬
‫ربوية ‪ -‬إدارة املعارف‬
‫الس‬
‫ربوية ‪ -‬قسم ال ّتعليم‬
‫كرتارية ال ّت ّ‬
‫ّ‬
‫وزارة ال ّتربية وال ّتعليم • اإلدارة ال ّت ّ‬
‫االبتدائي • ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫الوصف نوعان‪:‬‬
‫• الوصف من حيث عالقته باملوصوف‪:‬‬
‫ ‬

‫اخلارجي‪.‬‬
‫ أ‪ .‬الوصف‬
‫ّ‬
‫الداخلي‪.‬‬
‫ ب‪ .‬الوصف‬
‫ّ‬

‫• الوصف من حيث عالقته بالواصف‪:‬‬
‫ ‬

‫(الواقعي)؛ وصف الشيء كما هو‪ ،‬ويعتمد على ما تراه العني فقط‪.‬‬
‫املوضوعي‬
‫ أ‪ .‬الوصف‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫النفسي)؛ وفيه ال نكتفي بوصف الشيء‪ ،‬بل‬
‫الذاتي‪،‬‬
‫(الوجداني‪،‬‬
‫االنفعالي‬
‫ ب‪ .‬الوصف‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫ ‬

‫نضيف إليه من مشاعرنا وخيالنا‪.‬‬

‫ ‬

‫املزج بني النوعني‪.‬‬
‫عندما نصف‬
‫منظرا أو حادثًا‪ ،‬ميكننا ْ‬
‫ً‬
‫شخصا أو ً‬
‫خصائص الوصف‬

‫• الد ّقة في التصوير‪.‬‬

‫• تقدمي صورة أمينة عن الشيء املوصوف‪.‬‬
‫ ‬
‫• استخدام النعوت‪.‬‬
‫ ‬

‫اليات لتعزيز مهارة الوصف‬
‫ّ‬
‫فع ّ‬

‫ومتفوقني‪،‬‬
‫عاديني‬
‫اليات‪ ،‬أن ّ‬
‫نتوجه إلى جميع التالميذ؛ من مستصعبني‪ّ ،‬‬
‫حاولنا‪ ،‬من خالل هذه ّ‬
‫ّ‬
‫الفع ّ‬
‫اللغوية للصفوف اخلامسة والسادسة الصادر عن قسم التعليم‬
‫متاشيا مع برنامج أهداف التربية‬
‫وذلك‬
‫ّ‬
‫ً‬

‫االبتدائي في وزارة التربية والتعليم‪ 4.‬فبرنامج "األفق اجلديد" يتيح للتالميذ املستصعبني االستفادة من‬
‫ّ‬
‫اليات مختلفة في جميع مجاالت اللغة‪.‬‬
‫الساعات‬
‫الفردية من خالل ّ‬
‫ّ‬
‫فع ّ‬

‫تتدرج من‬
‫اليات تصلح للتالميذ املستصعبني وللتالميذ‬
‫العاديني ً‬
‫أيضا‪ّ .‬‬
‫ّ‬
‫جند في ما يلي ّ‬
‫اليات ّ‬
‫الفع ّ‬
‫فع ّ‬

‫األسهل إلى األصعب‪ ،‬من خاللها يجد معلّم الدمج ومعلّم اللغة العربية ما يناسب تالميذهما‪5.‬‬

‫ّ‬

‫االبتدائي‪ ،‬وزارة التربية‪ ،‬تشرين الثاني ‪.2011‬‬
‫اللغوية‪ .‬قسم التعليم‬
‫تعليمي لتطبيق أهداف التربية‬
‫‪ 4‬برنامج‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫ ‪ 5‬انظر املصدر السابق‪ ،‬ص‪ .60‬كما جند أمثلة للتعامل مع التالميذ املستصعبني في جميع مجاالت اللغة‪ ،‬وليس فقط مجال‬
‫الكتابة‪.‬‬
‫العربية‬
‫ربوية ‪ -‬إدارة املعارف‬
‫الس‬
‫ربوية ‪ -‬قسم ال ّتعليم‬
‫كرتارية ال ّت ّ‬
‫ّ‬
‫وزارة ال ّتربية وال ّتعليم • اإلدارة ال ّت ّ‬
‫االبتدائي • ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫مهارة الوصف‬

‫‪5‬‬

‫أيضا ميكنه أن يستعمل هذه‬
‫العربية هو معلّم‬
‫أن كلّ معلّم يعلّم باللغة‬
‫املربي ً‬
‫للعربية‪ّ ،‬‬
‫وأل ّننا نؤمن ّ‬
‫فإن ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫اليات من شأنه تعزيز مجال‬
‫اليات في حصص التربية‪ .‬وال ضير في ذلك ما دام استعمال هذه ّ‬
‫ّ‬
‫الفع ّ‬
‫الفع ّ‬

‫املعيارية في تنفيذ‬
‫العربية‬
‫يعبر التالميذ غن أنفسهم باللغة‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫الكتابة والتكلّم لدى التالميذ‪ ،‬شريطة أن ّ‬
‫اليات‪.‬‬
‫هذه ّ‬
‫الفع ّ‬

‫اليات كنماذج ألنواع الوصف املختلفة تتراوح في‬
‫من اجلدير ذكره ّ‬
‫أن األمثلة التي أوردناها في ّ‬
‫الفع ّ‬

‫واملتوسطة والصعبة‪ .‬وقد اقتبسنا بعضها من مصادر مختلفة‪ ،‬وكتبنا‬
‫مستواها بني النصوص السهلة‬
‫ّ‬

‫البعض اآلخر‪.‬‬

‫وصف غرض بكلمات‬

‫سيارة‪...‬‬
‫املقصود بالغرض‪ :‬اجلماد‪ ،‬مثل‪ :‬قلم‪ ،‬بيت‪ ،‬شجرة‪ّ ،‬‬
‫"التعرف على الصفة"‬
‫ •‬
‫ّ‬

‫األهداف‪:‬‬

‫وصفية‪ /‬تدلّ على الوصف‪.‬‬
‫يتعرف التالميذ على كلمات‬
‫ّ‬
‫‪ -‬أن ّ‬

‫اللغوية بأوصاف من كلمات وجمل‪ .‬‬
‫يوسع التالميذ ثروتهم‬
‫ّ‬
‫‪ -‬أن ّ‬

‫‪ -‬أن يعرف التالميذ أ ّنه ميكننا أن نستعمل أكثر من صفة للغرض الواحد‪.‬‬

‫املواد املطلوبة‪:‬‬
‫ّ‬
‫نارية‪...‬‬
‫دراجة ّ‬
‫سيارة‪ ،‬بناية ناطحة سحاب‪ّ ،‬‬
‫صور ألغراض مختلفة‪ ،‬مثل‪ّ :‬‬
‫الية‪:‬‬
‫سير ّ‬
‫الفع ّ‬

‫الصف مجموعة صور ألغراض مختلفة‪ ،‬ويعرضها أمام التالميذ‪ .‬يخفي الصور‪،‬‬
‫يحضر املعلّم إلى‬
‫ّ‬

‫ثم يختار واحدة منها‪ ،‬دون أن يراها التالميذ‪ .‬يطلب املعلّم من أحد التالميذ أن يحمل إحدى الصور‬
‫ّ‬
‫اخللفي للصورة‪.‬‬
‫بشكل مقلوب‪ ،‬بحيث يظهر لزمالئه القسم‬
‫ّ‬

‫الصف إلى ‪ 5-4‬مجموعات‪ ،‬ويطلب من كلّ مجموعة أن تذكر صفة تعتقد‬
‫يقسم املعلّم تالميذ‬
‫ّ‬

‫أ ّنها مناسبة للغرض املوجود في الصورة مع زميلهم‪ .‬في أثناء ذلك‪ ،‬يقسم املعلّم اللوح إلى أقسام‪،‬‬

‫يسجل املعلّم الصفات الصحيحة‬
‫بحسب عدد املجموعات‪،‬‬
‫ويسجل فوق كلّ قسم اسم املجموعة‪ّ .‬‬
‫ّ‬
‫أولاً خمس صفات صحيحة للغرض هي التي‬
‫في القسم التابع للمجموعة‪ .‬املجموعة التي تستنتج ّ‬
‫تكسب اجلولة األولى‪ .‬واملجموعة التي تستنتج اسم الغرض املوصوف تفوز في اجلولة الثانية‪.‬‬

‫مالحظة‪ :‬ال يسمح ملجموعة أن تذكر صفة سبق أن ذكرتها مجموعة أخرى‪.‬‬
‫الفعال"‪.‬‬
‫يجمع املعلّم الصفات التي ذكرها التالميذ ويضعها على "احلائط ّ‬

‫‪6‬‬

‫مهارة الوصف‬

‫العربية‬
‫ربوية ‪ -‬إدارة املعارف‬
‫الس‬
‫ربوية ‪ -‬قسم ال ّتعليم‬
‫كرتارية ال ّت ّ‬
‫ّ‬
‫وزارة ال ّتربية وال ّتعليم • اإلدارة ال ّت ّ‬
‫االبتدائي • ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫وصفية"‬
‫• "استعمال كلمات‬
‫ ‬
‫ّ‬

‫األهداف‪:‬‬

‫متضادتني‪ ،‬وبعض األحيان صفتني ‬
‫ أن يستنتج التالميذ أ ّنه ال ميكن جمع صفتني متناقضتني أو‬‫ّ‬
‫مختلفتني لنفس الغرض‪.‬‬

‫اللغوية بصفات جديدة ومختلفة‪.‬‬
‫يوسع التالميذ ثروتهم‬
‫ّ‬
‫ أن ّ‬‫املواد املطلوبة‪:‬‬
‫ّ‬

‫وصفية‪.‬‬
‫بطاقات تشتمل على كلمات‬
‫ّ‬

‫الية‪:‬‬
‫سير ّ‬
‫الفع ّ‬

‫يسجل املعلّم الكلمات‬
‫الوصفية التي ذكرها التالميذ في اللعبة األولى على بطاقات (‪ 25-20‬كلمة)‪،‬‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫وصفية أخرى بنفس العدد‪ ،‬فتصبح لديه أربع‪ -‬خمس بطاقات حتتوي على‬
‫ثم يضيف إليها كلمات‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫الوصفية‪.‬‬
‫الكلمات‬
‫ّ‬

‫يقسم‬
‫الصف إلى ‪ 5-4‬مجموعات‪ ،‬يعطي كلّ مجموعة بطاقة حتتوي على ‪ 8-7‬صفات‪ .‬على‬
‫ّ‬
‫املجموعة استعمال هذه الصفات لرسم غرض معينّ ‪.‬‬

‫ثم‬
‫الية‪ ،‬تعرض ّ‬
‫في نهاية ّ‬
‫كل مجموعة الصورة التي رسمتها وحولها الكلمات التي تصفها‪ّ .‬‬
‫الفع ّ‬
‫معينة وإهمال صفات أخرى‪.‬‬
‫يطلب من املجموعة أن تشرح سبب‪/‬أسباب استعمال صفات ّ‬

‫أن هناك بعض الصفات التي ال ميكن أن جتتمع في‬
‫الية‪ ،‬مبساعدة املعلّم‪ّ ،‬‬
‫يستنتج التالميذ من هذه ّ‬
‫الفع ّ‬
‫غرض واحد؛ إذ يتعذّ ر جمع صفة "كبير" و"صغير"‪ ،‬على سبيل املثال‪ ،‬لنفس الغرض‪ .‬كما ال‬

‫ميكن أن يحمل غرض ما صفتني مختلفتني‪ ،‬كأن يكون‪ ،‬مثلاً ‪ ،‬لون الت ّفاحة أخضر وب ّن ًّـيا‪.‬‬

‫بعد ذلك‪ ،‬يطلب املعلّم من التالميذ أن يجدوا طريقة الستعمال صفتني متناقضتني لغرض واحد‪.‬‬

‫جزءا من‬
‫وهنا‬
‫سيتوصل بعض التالميذ إلى استعمال صفة معي ّنة لغرض ما‪ ،‬وصفة مناقضة لها تصف ً‬
‫ّ‬
‫"السيارة كبيرة‪ ،‬ونوافذها صغيرة"‪.‬‬
‫الغرض‪ ،‬مثل‪:‬‬
‫ّ‬

‫العربية‬
‫ربوية ‪ -‬إدارة املعارف‬
‫الس‬
‫ربوية ‪ -‬قسم ال ّتعليم‬
‫كرتارية ال ّت ّ‬
‫ّ‬
‫وزارة ال ّتربية وال ّتعليم • اإلدارة ال ّت ّ‬
‫االبتدائي • ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫مهارة الوصف‬

‫‪7‬‬

‫وصف إنسان‬

‫عندما نريد وصف إنسان‪ ،‬نأخذ بعني االعتبار‪:‬‬

‫املوضوعي؛ أعضاء اجلسم‪ ،‬تعبيرات الوجه‪ ،‬املالبس؛‬
‫الوصف‬
‫ّ‬
‫واخللقية‪.‬‬
‫الشخصية‬
‫االنفعالي؛ الصفات‬
‫والوصف‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫• "معرفة الشخص من خالل وصفه"‬

‫الهدف‪:‬‬

‫‪ -‬أن يرسم التالميذ صورة إنسان من خالل الوصف‪.‬‬

‫شخصية‪.‬‬
‫جسمانية وصفات‬
‫ أن يص ّنف التالميذ صفات شخص ما إلى صفات‬‫ّ‬
‫ّ‬
‫املواد املطلوبة‪:‬‬
‫ّ‬

‫بطاقات تشتمل كلّ منها على صفات لشخص ما‪.‬‬
‫الية‪:‬‬
‫سير ّ‬
‫الفع ّ‬

‫ثم يطلب من التالميذ‬
‫يحضر املعلّم ثالث بطاقات تشتمل كلّ منها على وصف شخص مختلف‪ّ ،‬‬

‫قراءة هذه البطاقات‪ ،‬ورسم صورة تناسب كلّ وصف‪ .‬بعد ذلك‪ ،‬على كلّ تلميذ أن يجري مقارنة‬

‫وانفعالية‪ ،‬بحسب اجلدول التالي‪:‬‬
‫موضوعية‬
‫بني األشخاص املوصوفني‪ ،‬ويص ّنف الصفات إلى‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫مجد‬

‫مالمح الوجه‬

‫اجلسماني‬
‫الوصف‬
‫ّ‬

‫اجلسم‬

‫الشعر‬

‫العينان‬

‫الداخلي‬
‫الوصف‬
‫ّ‬

‫الشخصية‬
‫الصفات‬
‫ّ‬

‫رازي‬

‫عرين‬

‫مثال‪:‬‬

‫البطاقة ‪1‬‬
‫ملجد وجه طويل مستطيل‪ ،‬وشعر أسود‪ .‬عيناه ب ّن ّيتان‪ ،‬أنفه طويل‪ ،‬وفمه واسع‪ ،‬أسنانه بيضاء‬
‫خده شامة صغيرة‪.‬‬
‫ناصعة‪ ،‬وعلى ّ‬
‫ثوبا أبيض‪ ،‬وينتعل حذاء أسود‪ ،‬ويعتمر ّقبعة بيضاء‪.‬‬
‫يرتدي مجد ً‬
‫ذكي وسريع البديهة‪.‬‬
‫هو هادئ‬
‫الشخصية‪ ،‬باسم ً‬
‫ّ‬
‫دائما‪ ،‬ال يعرف العبوس‪ّ .‬‬
‫‪8‬‬

‫مهارة الوصف‬

‫العربية‬
‫ربوية ‪ -‬إدارة املعارف‬
‫الس‬
‫ربوية ‪ -‬قسم ال ّتعليم‬
‫كرتارية ال ّت ّ‬
‫ّ‬
‫وزارة ال ّتربية وال ّتعليم • اإلدارة ال ّت ّ‬
‫االبتدائي • ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫البطاقة ‪2‬‬

‫رازي ذو وجه مستدير‪ ،‬وقامة طويلة‪ ،‬وعينني زرقاوين‪ .‬له شعر كثيف طويل شديد السواد‪ ،‬وأنف‬

‫قصير‪ ،‬وفم واسع‪ ،‬وشفاه غليظة‪ ،‬وأسنان منتظمة‪.‬‬
‫جاد ّ ً‬
‫لكن روحه مرحة‪.‬‬
‫كثيرا‪ّ .‬‬
‫جدا‪ ،‬قليل االبتسام‪ّ ،‬‬
‫يهتم بثيابه ً‬
‫رازي أنيق‪ّ ،‬‬
‫البطاقة ‪3‬‬

‫مجعد‪ .‬هي‬
‫عرين طويلة القامة‪ ،‬سمراء اللون‪ ،‬ذات وجه مستدير‪ ،‬وعينني‬
‫عسليتني‪ ،‬شعر قصير ّ‬
‫ّ‬

‫وتهتم بالرياضة والرحالت‬
‫حتب أصدقاءها‪ .‬عميقة الثقافة‪ ،‬كثيرة املعلومات‪،‬‬
‫شخص ودود‪ّ ،‬‬
‫ّ‬
‫والسفر‪.‬‬

‫•"من هو"؟‬

‫الصف‪ ،‬مثل‪:‬‬
‫شخصا معروفًا جلميع تالميذ‬
‫يطلب املعلّم من التالميذ‪ ،‬كلاّ ً على حدة‪ ،‬أن يصفوا‬
‫ّ‬
‫ً‬

‫مم ّثل مشهور‪ ،‬ف ّنان‪ ،‬العب كرة قدم‪ ،‬مذيع معروف‪ ،‬وعلى التالميذ معرفة اسم الشخص‪ ،‬بحسب‬
‫أوصافه‪.‬‬

‫وصف غرض مبساعدة جمل‬
‫• "مالءمة وصف لصورة‪ /‬لغرض"‬
‫ ‬

‫الهدف‪:‬‬

‫اللغوية بأوصاف من كلمات وجمل‪.‬‬
‫يوسع التالميذ ثروتهم‬
‫ّ‬
‫ أن ّ‬‫املواد املطلوبة‪:‬‬
‫ّ‬

‫معينة‪.‬‬
‫بطاقات تشتمل على جمل تصف‬
‫ً‬
‫أغراضا ّ‬
‫الية‪:‬‬
‫سير ّ‬
‫الفع ّ‬

‫يوزع املعلّم على كلّ مجموعة وصفًا (جملة أو فقرة)‬
‫يقسم تالميذ‬
‫ّ‬
‫الصف إلى ‪ 5 - 4‬مجموعات‪ّ .‬‬
‫معينة‪ ،‬ويطلب منهم أن يرسموا هذه الصورة‪ ،‬أو يحضروا لها صورة مشابهة من مصادر‬
‫لصورة ّ‬

‫مختلفة‪ ،‬كاإلنترنيت‪.‬‬

‫الفعال"‪ ،‬لالستعانة بها عند الكتابة أو التكلّم‪.‬‬
‫تضاف اجلمل‬
‫الوصفية إلى "احلائط ّ‬
‫ّ‬
‫العربية‬
‫ربوية ‪ -‬إدارة املعارف‬
‫الس‬
‫ربوية ‪ -‬قسم ال ّتعليم‬
‫كرتارية ال ّت ّ‬
‫ّ‬
‫وزارة ال ّتربية وال ّتعليم • اإلدارة ال ّت ّ‬
‫االبتدائي • ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫مهارة الوصف‬

‫‪9‬‬

‫البطاقة األولى‪:‬‬

‫حيوان زاحف‪ ،‬جسمه طويل‪ ،‬مغطّ ى بحراشف جا ّفة‪ٍ ،‬‬
‫خال من األرجل‪ .‬وجهه مثلّث‬
‫العلوي من الوجه‪ ،‬لونهما أحمر‪ .‬في وسط‬
‫جانبيتان‪ ،‬تقعان في القسم‬
‫الشكل‪ ،‬عيناه‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫شعب يخرجه باستمرار‪،‬‬
‫وجهه املثلّث فتحتان صغيرتان‪ ،‬فمه كبير‪ .‬لسانه نحيف ُم ّ‬

‫خاص داخل الفم‪ .‬ينزلق على بطنه عادة من‬
‫ويستعمله جللب الروائح إلى عضو إحساس‬
‫ّ‬
‫وعوضا‬
‫كروي‪.‬‬
‫جسما مر ًنا ميكّ نه من االلتفاف بشكل‬
‫أجل احلركة على األرض‪ .‬وميتلك‬
‫ً‬
‫ّ‬
‫ً‬
‫دائما‪.‬‬
‫عن اجلفون‬
‫املتحركة‪ ،‬تغطي عينيه حراشف ش ّفافة‪ ،‬مما يبقي عينيه مفتوحتني ً‬
‫ّ‬
‫الصورة املناسبة هي صورة ثعبان‪.‬‬

‫البطاقة الثانية‪:‬‬

‫قمته إلى أسفل وقاعدته إلى أعلى‪ ،‬مع جمال وتناسق‬
‫رأسه صغير احلجم يشبه الهرم؛ ّ‬
‫زينها غُ َّرة في وسطها‪ ،‬وعينان واسعتان سوداوان‬
‫في ّ‬
‫الشكل‪ ،‬فهو ذو جبهة عريضة ُت ّ‬

‫جميلتان‪ ،‬بعيدتان عن األذنني‪ ،‬يسترسل عليهما شعر الناصية؛ فيقيهما من أشعة الشمس‬

‫خده بارزة‪ ،‬واملسافة بني‬
‫احملرقة‪ .‬أنفُ ه مستقيم به منخران واسعان مستديران‪ ،‬عضالت ّ‬
‫الفكّ ني عريضة‪ ،‬وفمه واسع الشدقني‪ ،‬تعلو الرأس األذنان‪ ،‬وهما منتصبتان سريعتا‬

‫وحساستان‪ .‬أما ظهره فقصير وعريض‪ّ ،‬أما البطن فيكون عادة متناسقًا مع اجلسم‪،‬‬
‫احلركة‬
‫ّ‬
‫واألضالع م ّتسقة متأل فراغ اخلاصرتني‪ .‬الذيل‪ ‬مرتفع عند منبته‪ .‬ويغطّ ي جسمه شعر المع‬

‫براق لينّ امللمس‪ .‬ساقاه مستقيمتان دون انحراف‪ ،‬وفيهما قصر ومتانة‪ .‬حوافره صغيرة‬
‫وقوية‪.‬‬
‫صلبة ّ‬
‫الصورة املناسبة‪ :‬احلصان‪.‬‬

‫‪10‬‬

‫مهارة الوصف‬

‫العربية‬
‫ربوية ‪ -‬إدارة املعارف‬
‫الس‬
‫ربوية ‪ -‬قسم ال ّتعليم‬
‫كرتارية ال ّت ّ‬
‫ّ‬
‫وزارة ال ّتربية وال ّتعليم • اإلدارة ال ّت ّ‬
‫االبتدائي • ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫• "اكتشف املوصوف"‬
‫ ‬

‫األهداف‪:‬‬

‫اللغوية بأوصاف من كلمات وجمل‪.‬‬
‫يوسع التالميذ ثروتهم‬
‫ّ‬
‫ أن ّ‬‫ أن يقوم التالميذ بوصف غرض معينّ بواسطة جمل‪.‬‬‫يقيم التالميذ الوصف‪.‬‬
‫ أن ّ‬‫املواد املطلوبة‪:‬‬
‫ّ‬

‫بطاقات فارغة‪.‬‬

‫الية‪:‬‬
‫سير ّ‬
‫الفع ّ‬

‫معي ًنا من محيط ‬
‫أ‪ .‬يعطي املعلّم لكلّ تلميذ في‬
‫ّ‬
‫الصف بطاقة فارغة‪ ،‬ويطلب منه أن يختار ً‬
‫غرضا ّ‬
‫الوصفية‬
‫مالئما له‪ .‬ميكن للتلميذ االستعانة بالكلمات واجلمل‬
‫ثم يكتب وصفًا‬
‫ً‬
‫املدرسة‪ّ ،‬‬
‫ّ‬
‫الفعال"‪.‬‬
‫املوجودة على "احلائط ّ‬

‫ ‬

‫مهمته‪ ،‬يعطي البطاقة لزميل له‪ ،‬ويطلب منه معرفة الغرض الذي وصفه‪.‬‬
‫ب‪ .‬عندما ينهي التلميذ ّ‬
‫ ‬

‫ج‪ .‬يطلب املعلّم من كلّ تلميذ اإلجابة عن السؤالني‪:‬‬

‫ ‬

‫ماذا تقترح على زميلك إضافته لكي يصبح الوصف أوضح؟‬

‫•‬
‫• ما هي األوصاف التي ساعدتك في معرفة الغرض؟‬

‫يحسن وصفه بناء على اإلجابة عن السؤالني‪.‬‬
‫د‪ .‬بعد ذلك‪ ،‬يعيد التلميذ البطاقة لزميله كي ّ‬

‫• ‬

‫"مالءمة وصف لصورة‪ /‬لغرض"‬

‫األهداف‪:‬‬

‫‪ -‬أن يقوم التالميذ بوصف غرض‪.‬‬

‫ أن يقارن التالميذ بني وصفني مختلفني لنفس الصورة من حيث املضمون‪.‬‬‫املواد املطلوبة‪:‬‬
‫ّ‬

‫الصف‪ ،‬نصفها تشتمل على صور مختلفة‪ ،‬والقسم اآلخر بطاقات فارغة‪.‬‬
‫بطاقات‪ ،‬بعدد تالميذ‬
‫ّ‬

‫الية‪:‬‬
‫سير ّ‬
‫الفع ّ‬

‫زوجي‪ .‬يطلب من كلّ تلميذين أن يكتبا على ورقة منفردة‪ ،‬ك ًلاّ على حدة‪ ،‬وصفًا إلحدى‬
‫عمل‬
‫ّ‬
‫الصور (يقوم التلميذان بوصف نفس الصورة)‪.‬‬

‫العربية‬
‫ربوية ‪ -‬إدارة املعارف‬
‫الس‬
‫ربوية ‪ -‬قسم ال ّتعليم‬
‫كرتارية ال ّت ّ‬
‫ّ‬
‫وزارة ال ّتربية وال ّتعليم • اإلدارة ال ّت ّ‬
‫االبتدائي • ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫مهارة الوصف ‪11‬‬

‫بعد ذلك‪ ،‬يطلب املعلّم منهما أن يجلسا بجانب بعضهما وأن يقارنا بني وصف كلّ منهما بواسطة‬

‫اجلدول التالي‪:‬‬
‫اجلمل املختلفة‬

‫األول‬
‫جمل التلميذ ّ‬

‫جمل التلميذ الثاني‬

‫بعد ذلك يكتب التلميذان اجلمل املتشابهة بعد اجلدول‪ ،‬بعد أن يختارا‪ ،‬من بني اجلمل املتشابهة‪،‬‬

‫تطو ًرا‪ ،‬بحسب رأيهما ‪.‬‬
‫اجلمل األجمل واألفضل واألكثر ّ‬

‫أهم ّيتها ومكانها‬
‫ير ّتب التلميذان األوصاف التي كتباها (املتشابهة واملختلفة) في ورقة فارغة‪ ،‬بحسب ّ‬
‫ً‬
‫مترابطا‬
‫الوصفي‬
‫النص‬
‫أولاً ‪ ،‬ثانياً‪ ...‬وفي النهاية يكتب التلميذان ّ‬
‫في ّ‬
‫النص‪ ،‬بواسطة الترقيم‪ّ :‬‬
‫ّ‬
‫غرضا‬
‫في بطاقة واحدة‪ ،‬مستعينني بروابط مالئمة‪ .‬كل تلميذين أصبح لديهما بطاقة واحدة تصف ً‬
‫معي ًنا‪.‬‬
‫ّ‬

‫اليات أو ألعاب أخرى‪ ،‬مثل "لعبة‬
‫الفعال"‪ ،‬لالستعانة بها في ّ‬
‫تضاف البطاقات إلى "احلائط ّ‬
‫فع ّ‬

‫الذاكرة"؛ اذ توضع البطاقات مقلوبة في مجموعتني واحدة تشتمل على الصور واألخرى تشتمل‬

‫على األوصاف‪ .‬يقلب أحد التالميذ بطاقة من كلّ مجموعة ويفحص إذا كان الوصف يالئم‬

‫جانبا‪ .‬إذا لم يتالءما‪ ،‬يعيدهما إلى مكانهما‪.‬‬
‫الصورة‪ .‬إذا الءم الوصف الصورة‪ ،‬يضع البطاقتني ً‬
‫تذكر مكان كلّ بطاقة‪.‬‬
‫على التالميذ ّ‬

‫‪12‬‬

‫مهارة الوصف‬

‫العربية‬
‫ربوية ‪ -‬إدارة املعارف‬
‫الس‬
‫ربوية ‪ -‬قسم ال ّتعليم‬
‫كرتارية ال ّت ّ‬
‫ّ‬
‫وزارة ال ّتربية وال ّتعليم • اإلدارة ال ّت ّ‬
‫االبتدائي • ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫• "من املبهم إلى الواضح"‬

‫األهداف‪:‬‬

‫ أن يكتب التالميذ جملاً‬‫وصفية لغرض معينّ ‪.‬‬
‫ّ‬

‫الوصفية من حيث مالءمتها للغرض‪.‬‬
‫يقيم التالميذ مستوى اجلمل‬
‫ّ‬
‫ أن ّ‬‫الية‪:‬‬
‫سير ّ‬
‫الفع ّ‬

‫أي عدد آخر تصف‬
‫يطلب املعلّم من التالميذ‪ ،‬بشكل‬
‫فردي أو في مجموعات‪ ،‬كتابة أربع جمل أو ّ‬
‫ّ‬

‫غرضا ما‪ ،‬بحيث حتتوي اجلملة األولى على معلومات قليلة عن الشيء املراد وصفه‪ ،‬واجلملة‬
‫شي ًئا‪ً /‬‬
‫وضوحا من اجلملة األولى‪ ،‬واجلملة الثالثة‬
‫الثانية حتتوي على معلومات لوصف الشيء بشكل أكثر‬
‫ً‬

‫حتتوي على معلومات أوضح من الوصف الثاني‪ ...‬وهكذا‪ .‬يمُ نح التلميذ أو املجموعة التي تستنتج‬

‫اإلجابة بعد اجلملة األولى عالمات أكثر‪ ،‬وبعد اجلملة الثانية عالمات أقلّ ‪ ،‬وبعد اجلملة الثالثة‬

‫عالمات أقلّ‬

‫مثال‪:‬‬

‫‪ ...‬إلخ‪6 .‬‬

‫عطري‪.‬‬
‫‪ .1‬نبات‬
‫ّ‬

‫عطري‪ ،‬أوراقه خضراء‪.‬‬
‫‪ .2‬نبات‬
‫ّ‬

‫مخملي امللمس‪.‬‬
‫عطري‪ ،‬أوراقه خضراء‪،‬‬
‫‪ .3‬نبات‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫طيب الطعم‪ ،‬لذيذ املذاق‪.‬‬
‫عطري‪ ،‬أوراقه خضراء‪،‬‬
‫‪ .4‬نبات‬
‫ّ‬
‫مخملي امللمس‪ّ ،‬‬
‫ّ‬

‫طيب الطعم‪ ،‬لذيذ املذاق‪ ،‬من النباتات‬
‫عطري‪ ،‬أوراقه خضراء‪،‬‬
‫‪ .5‬نبات‬
‫ّ‬
‫مخملي امللمس‪ّ ،‬‬
‫ّ‬
‫احملمية‪.‬‬
‫ّ‬

‫طيب الطعم‪ ،‬لذيذ املذاق‪ ،‬من النباتات‬
‫عطري‪ ،‬أوراقه خضراء‪،‬‬
‫‪ .6‬نبات‬
‫ّ‬
‫مخملي امللمس‪ّ ،‬‬
‫ّ‬
‫احملمية‪ ،‬فوائده كثيرة‪.‬‬
‫ّ‬

‫طيب الطعم‪ ،‬لذيذ املذاق‪ ،‬من النباتات‬
‫عطري‪ ،‬أوراقه خضراء‪،‬‬
‫‪ .7‬نبات‬
‫ّ‬
‫مخملي امللمس‪ّ ،‬‬
‫ّ‬
‫حار فيه بعض املرارة‪.‬‬
‫احملمية‪ ،‬فوائده كثيرة‪ ،‬له طعم ّ‬
‫ّ‬

‫طيب الطعم‪ ،‬لذيذ املذاق‪ ،‬من النباتات‬
‫عطري‪ ،‬أوراقه خضراء‪،‬‬
‫‪ .8‬نبات‬
‫ّ‬
‫مخملي امللمس‪ّ ،‬‬
‫ّ‬
‫ينشط الذاكرة‪.‬‬
‫حار فيه بعض املرارة‪ّ ،‬‬
‫احملمية‪ ،‬فوائده كثيرة‪ ،‬له طعم ّ‬
‫ّ‬

‫والكتابية‪ ،‬ص‪.310‬‬
‫القرائية‬
‫‪ 6‬املهارات‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫العربية‬
‫ربوية ‪ -‬إدارة املعارف‬
‫الس‬
‫ربوية ‪ -‬قسم ال ّتعليم‬
‫كرتارية ال ّت ّ‬
‫ّ‬
‫وزارة ال ّتربية وال ّتعليم • اإلدارة ال ّت ّ‬
‫االبتدائي • ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫مهارة الوصف ‪13‬‬

‫طيب الطعم‪ ،‬لذيذ املذاق‪ ،‬من النباتات‬
‫عطري‪ ،‬أوراقه خضراء‪،‬‬
‫‪ .9‬نبات‬
‫ّ‬
‫مخملي امللمس‪ّ ،‬‬
‫ّ‬

‫خاصة في املطبخ‬
‫حار فيه بعض املرارة‪ّ ،‬‬
‫ينشط الذاكرة‪ ،‬له مكانة ّ‬
‫احملمية‪ ،‬فوائده كثيرة‪ ،‬له طعم ّ‬
‫ّ‬
‫العربي‪.‬‬
‫ّ‬

‫طيب الطعم‪ ،‬لذيذ املذاق‪ ،‬من النباتات‬
‫عطري‪ ،‬أوراقه خضراء‪،‬‬
‫‪ .10‬نبات‬
‫ّ‬
‫مخملي امللمس‪ّ ،‬‬
‫ّ‬

‫خاصة في املطبخ‬
‫حار فيه بعض املرارة‪ّ ،‬‬
‫ينشط الذاكرة‪ ،‬له مكانة ّ‬
‫احملمية‪ ،‬فوائده كثيرة‪ ،‬له طعم ّ‬
‫ّ‬
‫العربي‪ ،‬وتستعمل أوراقه في صنع الفطائر‪.‬‬
‫ّ‬

‫"الزعتر"‬

‫ ‬

‫وصف منظر‪ /‬مشهد صامت‬

‫اليات‬
‫اليات السابقة‪ ،‬باإلضافة إلى ّ‬
‫في وصف منظر‪ /‬مشهد معينّ ‪ ،‬ميكن إجراء نفس ّ‬
‫الفع ّ‬
‫الفع ّ‬
‫التالية‪:‬‬

‫• ‬

‫حر ملشهد"‬
‫"وصف ّ‬

‫الهدف‪:‬‬

‫‪ -‬أن يستعمل التالميذ جملاً لوصف مشهد‪.‬‬

‫املواد املطلوبة‪:‬‬
‫ّ‬

‫مشهد‪/‬منظر ‪ ،‬رسمة لف ّنان ‪ ،‬صورة ملكان‪( .‬جند في نهاية الوحدة مناذج ملثل هذه الصور‪).‬‬
‫الية‪:‬‬
‫سير ّ‬
‫الفع ّ‬

‫ثم يطلب من‬
‫يحضر املعلّم صورة مشهد‪/‬منظر معينّ ‪ ،‬أو رسمة لف ّنان معينّ ‪ ،‬أو صورة ملكان‪ّ .‬‬
‫التالميذ وصف املشهد‪.‬‬
‫ثم يشرحوا كيف قاموا بالوصف‪.‬‬
‫يطلب من التالميذ أن يقرأوا أوصافهم‪ّ ،‬‬

‫‪14‬‬

‫مهارة الوصف‬

‫العربية‬
‫ربوية ‪ -‬إدارة املعارف‬
‫الس‬
‫ربوية ‪ -‬قسم ال ّتعليم‬
‫كرتارية ال ّت ّ‬
‫ّ‬
‫وزارة ال ّتربية وال ّتعليم • اإلدارة ال ّت ّ‬
‫االبتدائي • ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫• ‬

‫"دمج أوصاف"‬

‫األهداف‪:‬‬

‫ أن يكتب التالميذ جملاً‬‫وصفية‪.‬‬
‫ّ‬

‫ أن يدمج التالميذ األوصاف مبساعدة روابط مالئمة ليحصلوا على وصف مشهد صامت‪.‬‬‫الية‪:‬‬
‫سير ّ‬
‫الفع ّ‬

‫الصف إلى‬
‫ثم يقسم تالميذ‬
‫ّ‬
‫يحضر املعلّم صورة مشهد‪/‬منظر معينّ ‪ ،‬أو رسمة لف ّنان معينّ ‪ّ .‬‬
‫مكونة من خمسة تالميذ‪ .‬يطلب من كلّ تلميذ في املجموعة أن يصف‬
‫مجموعات؛ كلّ مجموعة ّ‬

‫يعينه املعلّم‪.‬‬
‫أمرا‬
‫ً‬
‫ً‬
‫واحدا في هذه الصورة ّ‬

‫ثم جتمع هذه األوصاف‬
‫عندما ينهي التالميذ ّ‬
‫املهمة‪ ،‬يقرأون جميع األوصاف التي كتبوها‪ّ ،‬‬
‫نص متكامل بواسطة روابط مناسبة‪.‬‬
‫(الكلمات والتعابير) بالترتيب في ّ‬

‫• ‬

‫"بناء العالم املنشود"‬

‫الهدف‪:‬‬

‫ أن يقوم التالميذ بوصف مشهد من خيالهم‪.‬‬‫املواد املطلوبة‪:‬‬
‫ّ‬

‫صور مقصوصة من اجلرائد‪ ،‬وصفحات بيضاء‪ ،‬صمغ‪.‬‬
‫الية‪:‬‬
‫سير ّ‬
‫الفع ّ‬

‫عدة صور‪،‬‬
‫يحضر املعلّم‬
‫صورا مختلفة ملناظر من محيط التلميذ القريب أو البعيد‪ .‬يختار كلّ تلميذ ّ‬
‫ً‬

‫ثم يصفها في جمل حتتوي على كلمات وعبارات‬
‫يجمع ما بينها‪ ،‬بحيث ّ‬
‫تكون صورة لعامله املنشود‪ّ .‬‬

‫وصفية‪.‬‬
‫ّ‬

‫• ‬

‫حقيقية"‬
‫"مقارنة بني وصف صورة من اخليال ووصف صورة‬
‫ّ‬

‫األهداف‪:‬‬

‫ أن يقوم التالميذ بوصف مشهد من ذاكرتهم‪.‬‬‫شفهيا‪.‬‬
‫ أن يقوم التالميذ بالوصف‬‫ًّ‬

‫ أن يقوم التالميذ بتحسني كتابتهم األولى‪.‬‬‫العربية‬
‫ربوية ‪ -‬إدارة املعارف‬
‫الس‬
‫ربوية ‪ -‬قسم ال ّتعليم‬
‫كرتارية ال ّت ّ‬
‫ّ‬
‫وزارة ال ّتربية وال ّتعليم • اإلدارة ال ّت ّ‬
‫االبتدائي • ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫مهارة الوصف ‪15‬‬

‫املواد املطلوبة‪:‬‬
‫ّ‬

‫صور ملناظر مختلفة‪.‬‬
‫الية‪:‬‬
‫سير ّ‬
‫الفع ّ‬

‫معينة‪ ،‬مثل‪ :‬حديقة‬
‫يقسم املعلّم التالميذ إلى مجموعات‪ّ ،‬‬
‫ثم يطلب منهم أن يصفوا مشاهد‪ /‬مناظر ّ‬
‫حيوانات‪ ،‬عائلة تتناول الطعام‪ ،‬قطّ ة تعاني من البرد في اخلارج في طقس ماطر‪.‬‬

‫مرة‬
‫بعد ذلك يحضر لكلّ مجموعة صورة للمنظر‪ /‬املشهد الذي وصفته املجموعة‪ ،‬ويطلب وصفه ّ‬

‫أخرى‪ ،‬باالعتماد على الصورة املعطاة‪ .‬في النهاية يعرض التالميذ ما كتبوه في الوصف مع الصورة‬

‫تتم املقارنة بني الوصفني‪.‬‬
‫ثم ّ‬
‫وبدونها‪ّ ،‬‬

‫• ‬

‫"مالءمة الصورة للوصف"‬

‫األهداف‪:‬‬

‫‪ -‬أن يقرأ التالميذ أوصافًا مختلفة‪.‬‬

‫ أن يالئم التالميذ بني األوصاف والصور‪.‬‬‫املواد املطلوبة‪:‬‬
‫ّ‬

‫بطاقات حتتوي على صور ملناظر‪ /‬مشاهد مختلفة‪ ،‬وبطاقات حتتوي كلّ واحدة منها على وصف‬

‫ألحد املناظر‪ /‬املشاهد في البطاقات األخرى‪.‬‬

‫الية‪:‬‬
‫سير ّ‬
‫الفع ّ‬

‫يطلب املعلّم من كلّ مجموعة أن تالئم الصور املبعثرة لألوصاف التي تناسبها‪.‬‬

‫• ‬

‫"أوصاف ناقصة"‬

‫الهدف‪:‬‬

‫ أن يكتب التالميذ األوصاف الناقصة‪.‬‬‫املواد املطلوبة‪:‬‬
‫ّ‬

‫بطاقات صور وأوصاف ناقصة‪.‬‬
‫الية‪:‬‬
‫سير ّ‬
‫الفع ّ‬

‫ميكن للمعلّم أن يحضر بطاقات حتتوي على صور ملناظر‪ /‬مشاهد مختلفة‪ ،‬وفي اجلانب اآلخر‬

‫يحضر بطاقات فيها أوصاف لهذه املناظر‪ ،‬لك ّنها غير مكتملة‪ ،‬وعلى التالميذ إضافة الناقص منها إلى‬
‫الوصف‪ ،‬بحيث يصبح وصفًا كاملاً ‪.‬‬

‫مثال لوصف غير متكامل للصورة رقم ‪ 5‬في امللحق‬

‫يتحدثان مع ابنهما الصغير فوق اجلبل‪...‬‬
‫واألم جالسان‬
‫األب‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫‪16‬‬

‫مهارة الوصف‬

‫العربية‬
‫ربوية ‪ -‬إدارة املعارف‬
‫الس‬
‫ربوية ‪ -‬قسم ال ّتعليم‬
‫كرتارية ال ّت ّ‬
‫ّ‬
‫وزارة ال ّتربية وال ّتعليم • اإلدارة ال ّت ّ‬
‫االبتدائي • ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫• ‬

‫"كلوز"‬

‫• ‬

‫شدة"‬
‫"لعبة ّ‬

‫معينة تدلّ على املكان‪ ،‬ويطلب‬
‫يحضر املعلّم ًّ‬
‫نصا في وصف مكان‪ .‬يحذف منه كلمات وجملاً ّ‬
‫وصفية مناسبة لوصف املكان‪.‬‬
‫النص بكلمات وتعابير‬
‫من التالميذ ملء الفراغ في ّ‬
‫ّ‬
‫الهدف‪:‬‬

‫ويعبر عن أوصاف‪.‬‬
‫‪ -‬أن يتكلّم التلميذ بلغة معيارية ّ‬

‫املواد املطلوبة‪:‬‬
‫ّ‬

‫‪ 20‬بطاقة من الصور بحيث حتمل كلّ بطاقتني نفس الصورة‪.‬‬
‫الية‪:‬‬
‫سير ّ‬
‫الفع ّ‬

‫حتتاج اللعبة إلى تلميذين‪ .‬كلّ العب يحمل ‪ 5‬بطاقات‪ّ ،‬أما البطاقات األخرى‪ ،‬فتوضع في‬

‫معينة‪ .‬يصفها لزميله‪ ،‬كي يعرف إذا‬
‫صندوق مجاور‪ .‬يختار الالعب ّ‬
‫األول بطاقة عليها صورة ّ‬

‫كان بحوزته بطاقة مماثلة‪ .‬عندها يأخذ هذه البطاقة ويضعها مع شبيهتها على الطاولة‪ .‬بهذه الطريقة‬
‫األول قد ربح البطاقتني‪ .‬إذا كانت البطاقة املشابهة غير موجودة مع الالعب الثاني‪،‬‬
‫يكون الالعب ّ‬
‫األول بطاقة أخرى من الصندوق‪ .‬إذا كانت حتمل نفس الصورة املوجودة في‬
‫يتناول الالعب ّ‬

‫العملية‪ .‬الالعب‬
‫ثم يأتي دور الالعب الثاني الذي يقوم بنفس‬
‫بطاقته‪ ،‬يضعهما على الطاولة‪ّ .‬‬
‫ّ‬
‫الفائز هو الذي يتمكّ ن من جمع أكبر عدد من البطاقات املتشابهة ووضعها على الطاولة‪.‬‬
‫منوذج لوصف مشهد صامت‪:‬‬

‫خش َبه زخرفات ُمتقنة‪ .‬أعمدته‬
‫تزين َ‬
‫حجرة نوم فاخرة‪ ،‬في وسطها سرير ضخم ّ‬

‫نحاسي فارد جناحيه‪.‬‬
‫نحاسية‪ ،‬ينتهي كلّ واحد منها بنسر‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫تزين‬
‫السرير مغطّ ى بغطاء‬
‫ّ‬
‫تزينه ورود حمراء كبيرة تالئم الورود احلمراء التي ّ‬
‫حريري ّ‬

‫كرسي فخم يحاكي تصميمه‬
‫إيرانية بجانب السرير‪ .‬في زاوية من زوايا الغرفة‬
‫سجادة‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫زيتية‪ .‬بجانب‬
‫شكل السرير‪ ،‬وقماشه‬
‫املخملي يشبه غطاء السرير‪ .‬فوق السرير لوحة ّ‬
‫ّ‬
‫كهربائي‪.‬‬
‫الكرسي منضدة من اخلشب الفاخر‪ ،‬عليها مصباح‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫العربية‬
‫ربوية ‪ -‬إدارة املعارف‬
‫الس‬
‫ربوية ‪ -‬قسم ال ّتعليم‬
‫كرتارية ال ّت ّ‬
‫ّ‬
‫وزارة ال ّتربية وال ّتعليم • اإلدارة ال ّت ّ‬
‫االبتدائي • ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫مهارة الوصف ‪17‬‬

‫متحرك‬
‫وصف مشهد‬
‫ّ‬

‫•‬

‫متحرك ومشهد صامت"‬
‫"مقارنة بني مشهد‬
‫ّ‬

‫الهدف‪:‬‬

‫ ‪ -‬أن ينكشف التالميذ على أنواع مختلفة من الوصف‪.‬‬
‫املواد املطلوبة‪:‬‬
‫ّ‬
‫متحرك‪.‬‬
‫ونص ملشهد‬
‫نص ملشهد صامت‪ّ ،‬‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫الية‪:‬‬
‫سير ّ‬
‫الفع ّ‬

‫يطلب املعلّم من التالميذ قراءة املشهدين واملقارنة بينهما‪.‬‬

‫•‬

‫متحرك"‬
‫"كتابة مشهد‬
‫ّ‬

‫الهدف‪:‬‬

‫متحرك‪.‬‬
‫ ‪ -‬أن يقوم التالميذ باملشاهدة وكتابة مشهد‬
‫ّ‬
‫الية‪:‬‬
‫سير ّ‬
‫الفع ّ‬

‫املمرات‪ ،‬املكتبة‪ ،‬املختبر‪،‬‬
‫ّ‬
‫يوجه املعلّم التالميذ إلى الزوايا املختلفة في املدرسة‪ ،‬مثل‪ :‬الساحة‪ّ ،‬‬
‫يتم في هذا املكان‪ ،‬عليهم االنتباه‬
‫ّ‬
‫الصف‪ ...‬ويطلب منهم أن يقوموا بوصف املشهد الذي ّ‬
‫لتصرفات األشخاص والكائنات حولهم‪.‬‬
‫ّ‬

‫•‬

‫متحرك"‬
‫"نحول إلى مشهد‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫الهدف‪:‬‬

‫متحرك‪.‬‬
‫ ‪ -‬أن يقوم التالميذ بكتابة مشهد‬
‫ّ‬
‫املواد املطلوبة‪:‬‬
‫ّ‬

‫العربية‬
‫نص من كتاب تدريس اللغة‬
‫قصة‪ ،‬أو ّ‬
‫أي ّ‬
‫مشهد صامت (ميكن أن يحضر املعلّم هذا املشهد من ّ‬
‫ّ‬

‫الذي يتعلّم فيه التالميذ)‪.‬‬

‫الية‪:‬‬
‫سير ّ‬
‫الفع ّ‬

‫متحرك‪ ،‬وذلك من خالل إضافة أفعال‬
‫يطلب املعلّم من التالميذ حتويل مشهد صامت إلى مشهد‬
‫ّ‬

‫وأحداث إلى املشهد الصامت‪.‬‬

‫‪18‬‬

‫مهارة الوصف‬

‫العربية‬
‫ربوية ‪ -‬إدارة املعارف‬
‫الس‬
‫ربوية ‪ -‬قسم ال ّتعليم‬
‫كرتارية ال ّت ّ‬
‫ّ‬
‫وزارة ال ّتربية وال ّتعليم • اإلدارة ال ّت ّ‬
‫االبتدائي • ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫مثال‪:‬‬
‫موزعة في كلّ أنحاء القاعة‪.‬‬
‫القاعة مضاءة‪ .‬اجلمهور داخل القاعة‪ ،‬طاوالت وكراسي ّ‬

‫وردي‪ ،‬تتناثر على جوانبها الزهور البيضاء‪( ...‬مشهد صامت)‬
‫ستائر املسرح لونها‬
‫ّ‬

‫موزعة في كلّ أنحاء القاعة‪.‬‬
‫القاعة مضاءة‪ .‬اجلمهور داخل القاعة‪ ،‬طاوالت وكراسي ّ‬

‫وردي‪ ،‬تتناثر على جوانبها الزهور البيضاء‪...‬‬
‫ستائر املسرح لونها‬
‫ّ‬

‫يتحدثون فيما بينهم‪ ...‬وقسم آخر يستمع إلى‬
‫قسم من اجلمهور يجلس حول الطاوالت‬
‫ّ‬
‫يتذوق طعم الشاي أو القهوة‪ ،‬قسم‬
‫مكبر الصوت بنعومة‪ّ ...‬‬
‫املوسيقى التي تنبعث من ّ‬

‫متحرك)‬
‫يتجول في أرجاء املعرض‪( .‬مشهد‬
‫ثالث‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫التحدث‪ ،‬احتساء الشاي‬
‫أضيفت إلى املشهد الصامت الذي ميكن رسمه‪ ،‬أفعال وأحداث‪ ،‬مثل‪:‬‬
‫ّ‬
‫أو القهوة‪ ...‬هذه األفعال واألحداث تضفي حركة على املشهد‪ ،‬بحيث ميكن تصويره؛ صو ًتا‬

‫وصورة‪.‬‬

‫متحرك‪:‬‬
‫منوذج ملشهد‬
‫ّ‬
‫اخلس‬
‫في الفجر‪ ،‬وقد ابتلّت أعشاب احلديقة وأزهارها بالندى‪ّ ،‬‬
‫توجه احللزون نحو نبتة ّ‬
‫تشتد حرارة‬
‫اليانعة‪ .‬كان عليه أن يبذل ً‬
‫كبيرا لكي يتمكّ ن من الوصول‪ ،‬قبل أن ّ‬
‫جهدا ً‬
‫الندية‪ ،‬وبدا في‬
‫الشمس فتعيق مسعاه‪ .‬زحف احللزون بجسده الرخو على األعشاب ّ‬
‫هذا الوقت من النهار ً‬
‫نشيطا‪ ،‬فاستطاع أن يقطع املسافة املعشبة في احلديقة قبل شروق‬

‫الشمس‪...‬‬

‫عن "مغامرة احللزون الصغير" ‪7‬‬

‫‪7‬‬
‫للصف الرابع‪ ،‬وزارة التربية والتعليم‪ ،‬القدس ‪.2010‬‬
‫العربية‬
‫اللغوية‬
‫اليات في التربية‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫ونعبر"‪ ،‬نصوص ّ‬
‫ّ‬
‫وفع ّ‬
‫كراسة "نفكّ ر ّ‬
‫ّ‬

‫العربية‬
‫ربوية ‪ -‬إدارة املعارف‬
‫الس‬
‫ربوية ‪ -‬قسم ال ّتعليم‬
‫كرتارية ال ّت ّ‬
‫ّ‬
‫وزارة ال ّتربية وال ّتعليم • اإلدارة ال ّت ّ‬
‫االبتدائي • ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫مهارة الوصف ‪19‬‬

‫وصف مشاعر‬
‫•‬

‫"نقرأ أوصافًا"‬

‫الهدف‪:‬‬

‫مييز التالميذ الكلمات التي تصف مشاعر‪.‬‬
‫ ‪ -‬أن ّ‬
‫املواد املطلوبة‪:‬‬
‫ّ‬
‫نص وصف ملشاعر‪.‬‬
‫ّ‬
‫الية‪:‬‬
‫سير ّ‬
‫الفع ّ‬

‫يعطي املعلّم التالميذ مناذج ليعلّمهم من خاللها كيف يصفون مشاعرهم‪ .‬يقرأ التالميذ هذه النماذج‪،‬‬

‫ويستخرجون منها األوصاف التي تدلّ على مشاعر‪.‬‬

‫•‬

‫"مالءمة البطاقات للصور"‬

‫الهدف‪:‬‬

‫يتعرف التالميذ على كلمات تصف مشاعر‪.‬‬
‫ ‪ -‬أن ّ‬
‫املواد املطلوبة‪:‬‬
‫ّ‬

‫بطاقات فيها صور مختلفة‪ ،‬وبطاقات أخرى فيها كلمات وجمل حتتوي على وصف مشاعر‪.‬‬
‫الية‪:‬‬
‫سير ّ‬
‫الفع ّ‬

‫ثم يشرح‬
‫يطلب من كلّ تلميذ أن يربط كلّ صورة من الصور املوجودة باجلمل التي تدلّ على املشاعر‪ّ ،‬‬
‫ملاذا ربط بني الصورة واجلمل التي اختارها‪.‬‬

‫•‬

‫"مشاعر في وجوه"‬

‫الهدف‪:‬‬

‫ ‪ -‬أن يستعمل التالميذ كلمات تصف مشاعر‪.‬‬
‫املواد املطلوبة‪:‬‬
‫ّ‬
‫تعبر عن مشاعر مختلفة‪.‬‬
‫بطاقات صور لوجوه ّ‬

‫الية‪:‬‬
‫سير ّ‬
‫الفع ّ‬

‫التحدث عنها أو كتابة أوصاف لكلّ منها‪.‬‬
‫يطلب من التالميذ‬
‫ّ‬

‫‪20‬‬

‫مهارة الوصف‬

‫العربية‬
‫ربوية ‪ -‬إدارة املعارف‬
‫الس‬
‫ربوية ‪ -‬قسم ال ّتعليم‬
‫كرتارية ال ّت ّ‬
‫ّ‬
‫وزارة ال ّتربية وال ّتعليم • اإلدارة ال ّت ّ‬
‫االبتدائي • ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫"نتعرف على مشاعرنا"‬
‫•‬
‫ّ‬
‫الهدف‪ :‬أن يصف التالميذ مشاعرهم‪.‬‬
‫املواد املطلوبة‪ :‬صور مختلفة؛ ميكن أن تكون من الطبيعة‪.‬‬
‫ّ‬
‫الية‪:‬‬
‫سير ّ‬
‫الفع ّ‬
‫نفسيته‪ ...‬ويصفها في جملة أو فقرة‪.‬‬
‫يختار كلّ تلميذ الصورة التي تعكس عامله أو‬
‫شخصيته أو ّ‬
‫ّ‬
‫معينة‪.‬‬
‫معينة‪ ،‬أو صورة ّ‬
‫يصف التلميذ مشاعره جتاه موضوعة ّ‬
‫الفعال‪.‬‬
‫تكتب الكلمات واجلمل التي تدلّ على مشاعر على احلائط ّ‬

‫•‬

‫"التشبيه"‬

‫يتعرف التالميذ على التشبيه‪.‬‬
‫الهدف‪ :‬أن ّ‬
‫املواد املطلوبة‪ :‬صور حيوانات‪.‬‬
‫ّ‬
‫الية‪:‬‬
‫سير ّ‬
‫الفع ّ‬

‫ثم يصف املشترك بينه‬
‫يختار كلّ تلميذ صورة احليوان الذي يعتقد أ ّنه مناسب‬
‫لشخصيته وصفاته‪ّ .‬‬
‫ّ‬
‫وبني هذا احليوان‪.‬‬

‫منوذج وصف مشاعر‬
‫دراسي من عمري‪ .‬خطواتي حتلم باالتجّ اه إلى هناك إلى قريتي‪ ...‬آه‪ ...‬كم‬
‫انتهى عام‬
‫ّ‬

‫أي منزل‪ .‬ما أجمل بيت‬
‫جدتي‪ ،‬إلى منزل ّ‬
‫اشتقت إليها‪ ...‬إلى ّ‬
‫جدتي الرائع‪ ،‬الذي ال يشبه ّ‬

‫غدا وال بعده‪.‬‬
‫املهم أ ّنني ُح ّر‪ ...‬ال مدرسة ً‬
‫ّ‬
‫أي شعور غريب ّ‬
‫جدتي! ّ‬
‫يشدني اليوم إلى ذلك املكان‪ّ .‬‬

‫أن سعادتنا في كلّ حلظاتنا هذه‬
‫مقيدين‪ .‬كم هو رائع أن ندرك ّ‬
‫كم هو رائع أن نشعر أ ّننا غير ّ‬

‫التي بني أيدينا‪...‬‬

‫عائدا من عملي‪ ،‬فلول التالميذ‬
‫سيارتي‪ً ،‬‬
‫اليوم بعد عشرين ً‬
‫عاما‪ ،‬وأنا أراقب من خلف مقود ّ‬

‫الصيفية‪ ،‬تعود إلى ذاكرتي مشاعرهم التي يشعرون بها اليوم‪.‬‬
‫تغادر مدارسها في بداية العطلة‬
‫ّ‬

‫حتررهم من أسوار املدرسة‪...‬ولك ّنهم عندما يصبحون‬
‫آه ما أجمل شعورهم وأعظمه في حلظات ّ‬

‫حق اإلدراك‪ ،‬أ ّنه كم كانت جميلة سنوات األسر هذه بني جدران‬
‫في موقفي وعمري‪ ،‬سيدركون ّ‬

‫وضوحا أمامنا؟ ونزداد تع ّل ًقا بها؟ ال أدري‪.‬‬
‫املدرسة‪ .‬ترى ملاذا عندما نبتعد عن األشياء تزداد‬
‫ً‬

‫"الوقت ال ينتظر أبدا"‪ ،‬بقلم إنعام أحمد قدوح ‪8‬‬

‫ً‬

‫ّ‬

‫‪8‬‬
‫العربي الصغير‪ ،‬العدد ‪ ،141‬يونيو ‪.2004‬‬
‫ّ‬

‫العربية‬
‫ربوية ‪ -‬إدارة املعارف‬
‫الس‬
‫ربوية ‪ -‬قسم ال ّتعليم‬
‫كرتارية ال ّت ّ‬
‫ّ‬
‫وزارة ال ّتربية وال ّتعليم • اإلدارة ال ّت ّ‬
‫االبتدائي • ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫مهارة الوصف ‪21‬‬

‫وصفي‬
‫نص‬
‫كتابة ّ‬
‫ّ‬

‫وصف رحلة‬

‫يطلب من التالميذ أن يكتبوا وصفًا لرحلة قاموا بها‪ .‬بعدها يطلب من كلّ منهم أن يجيب عن األسئلة‬

‫التالية‪:‬‬

‫‪ -‬ما هي الصعوبات التي واجهتها أثناء وصف الرحلة؟‬

‫‪ -‬ما الذي ميكن أن يساعدك في حتسني الكتابة؟‬

‫يخص الرحلة‪ ،‬مثل وصف غرض من الرحلة‪،‬‬
‫في كلّ فقرة‪ ،‬يطلب من التالميذ أن يكتبوا عن أمر‬
‫ّ‬
‫متحرك‪ ،‬وصف مشاعر‪ ...‬وفي نهاية الوحدة يطلب من‬
‫وصف مشهد صامت‪ ،‬وصف مشهد‬
‫ّ‬
‫نصا يتعلّق بالرحلة‪.‬‬
‫التالميذ أن يدمجوا النصوص بواسطة روابط مالئمة‬
‫ويكونوا ًّ‬
‫ّ‬

‫منوذج وصف رحلة‬
‫صباحا كان خروجنا من احلافلة ‪ ،‬ونسائم شهر نيسان تنعش القلوب‪،‬‬
‫في السادسة‬
‫ً‬

‫القرمزية لتنعكس على الكائنات‬
‫وخيوط الشمس تزاحم بقايا الظالم؛ فترسل ألوانها‬
‫ّ‬

‫جديدا‪.‬‬
‫يوما‬
‫ً‬
‫حولنا فتوقظها من سباتها‪ ،‬لتبدأ ً‬

‫مشهدا من‬
‫تشق طريقها وسط بيوت قدمية رائعة التصميم؛ كلّ حجر فيها يحكي‬
‫ً‬
‫احلافلة ّ‬

‫ثم ما نلبث جند أنفسنا وسط غابة فيها من األشجار ما لذّ وطاب‪ ،‬كأ ّنها قطعة‬
‫ّ‬
‫قصة املكان‪ّ .‬‬
‫من اجلنان‪ .‬نزلنا من احلافلة‪ ،‬ورحنا من ّتع أبصارنا‪...‬‬

‫‪22‬‬

‫مهارة الوصف‬

‫العربية‬
‫ربوية ‪ -‬إدارة املعارف‬
‫الس‬
‫ربوية ‪ -‬قسم ال ّتعليم‬
‫كرتارية ال ّت ّ‬
‫ّ‬
‫وزارة ال ّتربية وال ّتعليم • اإلدارة ال ّت ّ‬
‫االبتدائي • ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫وصفي‬
‫لنص‬
‫منوذج ّ‬
‫ّ‬

‫َ‬
‫ِ‬
‫مرة في‬
‫بسقوط ال ّثلوج غامر ًة‪ .‬ليس فقط أل ّنه يرى‬
‫كانت فرحةُ زاهي‬
‫هطول ال ّثلج ّ‬
‫ألول ّ‬

‫الكائن الـمدهش الّذي‬
‫تيح له أن يرى ذلك‬
‫حياته‪ .‬ولكن ً‬
‫َ‬
‫أيضا أل ّنه كان يحلم بفرصة ُت ُ‬

‫َ‬
‫قاه‬
‫الس َم ْندل‪ .‬كم قرأ بشغف عن هذا الكائن الّذي يسكن ال ّنار‪ .‬ا ِ ْل َت ُ‬
‫يسكن ال ّنار‪ ،‬أال وهو ّ‬
‫مجرد خيال‬
‫مرة على صفحات قصص "هاري بوتر" كمخلوق‬
‫ّ‬
‫سحري ّ‬
‫ّ‬
‫فظن أ ّنه ّ‬
‫ألول ّ‬

‫حقيقية‬
‫تؤك ُد وجو َده بصور‬
‫ـخيالية‪ .‬لك ّنه عاد ليلتقي به في كتب‬
‫في هذه القصص ال‬
‫علمية ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫ملونة‪.‬‬
‫ّ‬

‫حلي َة ويختلف‬
‫الس َم ْندر مخلوق‬
‫البر وفي الـماء) يشبه ّ‬
‫السمندل أو ّ‬
‫ّ‬
‫الس ّ‬
‫برمائي (يعيش في ّ‬
‫ّ‬

‫منه العمالق‬
‫عنها بعدم وجود حراشف على جسمه‪ ،‬يعيش في األجواء ّ‬
‫الرطبة‪ُ .‬‬
‫الش ّ‬
‫مالية ّ‬
‫الصغير الّذي ال‬
‫مترا ونصف الـمتر‪ُ .‬‬
‫ومنه ّ‬
‫الّذي يعيش في ّ‬
‫الصني واليابان ويبلغ طو ُله ً‬

‫من العالم‪ ،‬ومنها‬
‫ُ‬
‫عدة سنتيمترات قليلة ويعيش في معظم األجزاء ّ‬
‫يتجاوز طوله ّ‬
‫مالية َ‬
‫الش ّ‬

‫َ‬
‫جده‪ .‬وكان زاهي ال يطمع في‬
‫العربي الّذي رأى فيه زاهي‬
‫شمال العالم‬
‫تساقط ال ّثلوج عند ّ‬
‫ّ‬
‫عدة ملّيمترات قليلة‪.‬‬
‫أكثر من رؤيته وهو يعيش وسط ال ّنيران ح ّتى لو كان دقيقًا بطول ّ‬
‫قطع‬
‫شعر زاهي بتو ُّتر مبهج وهو ُي ِع ّد الـمدفأة لالشتعال‪ .‬أخذ ينقل بحماس شديد َ‬

‫السمندالت وهي‬
‫الـخشب ال ّ‬
‫ـمخزنة منذ ّ‬
‫يتخيل ّ‬
‫الصيف في مستود ٍع في الـحديقة‪ .‬وكان ّ‬

‫ِ‬
‫جاءت‬
‫وأخيرا‬
‫بقطع الـخشب‪.‬‬
‫حماسه في تغذي ِة الـمدفأة‬
‫داد‬
‫تظهر‬
‫وتتجول بني اللّهب ف ََي ْز ُ‬
‫ُ‬
‫ِ‬
‫ّ‬
‫ً‬
‫ِ‬
‫ِ‬
‫ظهرت‬
‫توه ُجها‪ .‬وما هي إ ّال حلظات ح ّتى‬
‫اللّحظةُ الـمثير ُة عندما‬
‫اشتعلت ال ّن ُار وزاد ُّ‬
‫ذات الذّ يول الطّ ويلة وكأ ّنها ظالل بني أل ِْسنة اللّهب‪.‬‬
‫الصغيرة ُ‬
‫الكائنات ّ‬

‫صاح زاهي وهو يشير إلى الظّ الل الّتي كان يلمحها دون أن ينتبه إليها باقي أفراد العائلة‬
‫ال ُـم َت َحلّقني َ‬
‫السمندل‪ .‬لك ّنه‬
‫حول الـمدفأة‪َ .‬‬
‫متوه ًما بتأثير ما قرأه ِ‬
‫وخ ِش َي أن يكون ِّ‬
‫عن ّ‬

‫العربية‬
‫ربوية ‪ -‬إدارة املعارف‬
‫الس‬
‫ربوية ‪ -‬قسم ال ّتعليم‬
‫كرتارية ال ّت ّ‬
‫ّ‬
‫وزارة ال ّتربية وال ّتعليم • اإلدارة ال ّت ّ‬
‫االبتدائي • ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫مهارة الوصف ‪23‬‬

‫ظر استطاعا أن َي َريا الكائنات ال ُـم َتقا ِفزة في قلب ال ّنار والّتي‬
‫عرف ّ‬
‫أن َ‬
‫والد ْي ِه بعد أن د ّققا ال ّن َ‬
‫ُسرعانَ ما اختفت صاعد ًة في اتجّ اه مدخنة الـمدفأة‪.‬‬

‫السمندالت بني ألسنة اللّهب لضعف بصره‪ .‬لك ّنه‬
‫لم‬
‫يستطع ال ّ‬
‫ِ‬
‫ـجد العجوز رؤي َة ظالل ّ‬

‫يصحح له معلوماته من خالل خبرته الطّ ويلة بالـمنطقة‬
‫عندما سمع حديث زاهي عنها راح ِّ‬
‫ِ‬
‫ِ‬
‫الكائنات ال تعيش في ال ّنيران كما‬
‫أن هذه‬
‫الّتي قضى فيها‬
‫سنوات عمره الطّ ويل‪ّ .‬أكد ّ‬

‫ُيشيعون عنها‪ ،‬بل تعيش في شقوق قطع الـخشب الّتي طال تراكُ ُمها في الـمخزن الـمظلم‪.‬‬
‫وعندما تزداد عليها الـحرار ُة مع اشتعال الـخشب تخرج من شقوقه وتلوذ بالفرار‪.‬‬

‫أن‬
‫بت له ّ‬
‫الصباح الباكر أسرع إلى ّ‬
‫جده‪ .‬كان يريده أن ُي ْث َ‬
‫تحي ًرا‪ .‬وفي ّ‬
‫نام زاهي ُم ِّ‬

‫ـجد إلى مخزن الـخشب وأخرج قطع ًة بها‬
‫السمندالت ال تعيش في ال ّنار‪ .‬اصطحبه ال ُّ‬
‫ّ‬
‫شق عميق بقطعة‬
‫صلبا وأدخله في ّ‬
‫شقوق واضحة‪ .‬أحضر ال ّ‬
‫ـجد عو َد خشب ً‬
‫رفيعا ً‬

‫ـجد إلى‬
‫حرك العو َد في ّ‬
‫هاربا‪ .‬ونظر ال ّ‬
‫الـخشب‪ .‬وما ْ‬
‫يفر ً‬
‫الش ّق ح ّتى قفز سمندل صغير ّ‬
‫إن ّ‬
‫بهزة ٍ‬
‫ومصدقة‪.‬‬
‫رأس مندهشة‬
‫ّ‬
‫زاهي نظر ًة طويلة فجاوبه زاهي ّ‬

‫"سر السمندل ساكن النار" ‪9‬‬

‫ّ‬

‫ّ‬

‫ّ‬

‫للصف اخلامس‪. 2009 ،‬‬
‫القطرية للقياس والتقييم "راما"‪ ،‬امتحان النجاعة والنماء‬
‫‪ 9‬السلطة‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫‪24‬‬

‫مهارة الوصف‬

‫العربية‬
‫ربوية ‪ -‬إدارة املعارف‬
‫الس‬
‫ربوية ‪ -‬قسم ال ّتعليم‬
‫كرتارية ال ّت ّ‬
‫ّ‬
‫وزارة ال ّتربية وال ّتعليم • اإلدارة ال ّت ّ‬
‫االبتدائي • ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫الوصفي‬
‫النص‬
‫تقييم ّ‬
‫ّ‬

‫وصفيا بواسطة املعايير التالية‪:‬‬
‫نصا‬
‫يتم تقييم كتابة التلميذ ًّ‬
‫ّ‬
‫ًّ‬
‫• املضمون‪ :‬على املضمون أن يشتمل على كلّ ‪ /‬معظم أنواع الوصف املذكورة‪ ،‬بحسب املطلوب‬
‫املهم أن يشمل‬
‫املهمة؛ وصف غرض‪ ،‬إنسان‪ ،‬مشهد صامت‪ ،‬مشهد‬
‫في ّ‬
‫متحرك‪ ...‬كما من ّ‬
‫ّ‬
‫عدة أنواع من الوصف‪،‬‬
‫املوضوعي‬
‫الوصف النوعني‪:‬‬
‫النص أعاله على ّ‬
‫واالنفعالي‪ .‬يشتمل ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫باإلضافة إلى استعمال التشبيه‪ ،‬من هذه األوصاف‪:‬‬

‫تحي ًرا‪ ،‬شعر زاهي بتو ُّتر مبهج‪ ،‬أخذ ينقل بحماس‬
‫وصف مشاعر (وصف‬
‫انفعالي)‪" :‬نام زاهي ُم ِّ‬
‫ّ‬
‫ِ‬
‫بسقوط ال ّثلوج غامر ًة‪"...‬‬
‫حماسه‪ ،‬كانت فرحةُ زاهي‬
‫داد‬
‫شديد‪ ...‬ف ََي ْز ُ‬
‫ُ‬

‫برمائي (يعيش‬
‫الس َم ْندر مخلوق‬
‫وصف غرض‪ /‬حيوان‪(...‬وصف‬
‫"السمندل أو ّ‬
‫موضوعي)‪ّ :‬‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫ذات الذّ يول‬
‫البر وفي الـماء)‪ ،‬أحضر ال ّ‬
‫الصغيرة ُ‬
‫ـجد عو َد خشب ً‬
‫صلبا‪ ،‬الكائنات ّ‬
‫رفيعا ً‬
‫في ّ‬

‫الطّ ويلة‪"...‬‬

‫ِ‬
‫ذات الذّ يول الطّ ويلة‬
‫بالغية أخرى مناسبة‪:‬‬
‫استعمال التشبيه أو وسائل‬
‫الصغيرة ُ‬
‫"ظهرت الكائنات ّ‬
‫ّ‬

‫وكأ ّنها ظالل بني أل ِْسنة اللّهب‪"...‬‬

‫الصيف في مستود ٍع‬
‫وصف مشهد‬
‫قطع الـخشب ال ّ‬
‫متحرك‪" :‬أخذ ينقل بحماس شديد َ‬
‫ـمخزنة منذ ّ‬
‫ّ‬
‫حماسه في تغذي ِة‬
‫داد‬
‫السمندالت وهي تظهر‬
‫وتتجول بني اللّهب ف ََي ْز ُ‬
‫ُ‬
‫ّ‬
‫يتخيل ّ‬
‫في الـحديقة‪ .‬وكان ّ‬

‫ِ‬
‫ِ‬
‫توه ُجها‪ .‬وما هي‬
‫جاءت اللّحظةُ الـمثير ُة عندما‬
‫وأخيرا‬
‫بقطع الـخشب‪.‬‬
‫الـمدفأة‬
‫اشتعلت ال ّن ُار وزاد ُّ‬
‫ِ‬
‫ً‬

‫ِ‬
‫إ ّ‬
‫ذات الذّ يول الطّ ويلة وكأ ّنها ظالل بني أل ِْسنة اللّهب‪"...‬‬
‫ال حلظات ح ّتى‬
‫الصغيرة ُ‬
‫ظهرت الكائنات ّ‬

‫النص‬
‫فالنص‬
‫يحدد مبناه؛‬
‫النص‬
‫الوصفي هو الذي ّ‬
‫القصصي يختلف مبناه عن مبنى ّ‬
‫ّ‬
‫• املبنى‪ :‬نوع ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫املنطقي بني اجلمل‪.‬‬
‫التفعيلي‪ .‬املشترك في تقييم هذه النصوص أن حتافظ على الربط‬
‫اإلخباري أو‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫وزمني) بني اجلمل والفقرات‪ ،‬مثل‪:‬‬
‫(سببي‬
‫منطقي‬
‫النص أعاله ترابط‬
‫في ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫هاربا‪ .‬ونظر الجْ ّد إلى زاهي نظر ًة طويلة‬
‫حرك الْعو َد في ّ‬
‫" وما ْ‬
‫يفر ً‬
‫الش ّق ح ّتى قفز سمندل صغير ّ‬
‫إن ّ‬
‫بهزة ٍ‬
‫ومصدقة"‪.‬‬
‫رأس مندهشة‬
‫ّ‬
‫َفــجاوبه زاهي ّ‬
‫سببي واضح بني اجلمل أعاله‪.‬‬
‫ثمة ترابط‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫العربية‬
‫ربوية ‪ -‬إدارة املعارف‬
‫الس‬
‫ربوية ‪ -‬قسم ال ّتعليم‬
‫كرتارية ال ّت ّ‬
‫ّ‬
‫وزارة ال ّتربية وال ّتعليم • اإلدارة ال ّت ّ‬
‫االبتدائي • ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫مهارة الوصف ‪25‬‬

‫•‬

‫نحوية‪.‬‬
‫إمالئية أو‬
‫مراعيا عدم الوقوع في أخطاء‬
‫املعيارية‪،‬‬
‫اللغة‪ :‬على التلميذ أن يستعمل اللغة‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫ً‬
‫ّ‬

‫متنوعة‪ ،‬واستعمال النعوت‪ ،‬التشابيه‪...،‬‬
‫املهم أن يشتمل ّ‬
‫النص على تعابير وصف ّ‬
‫كما من ّ‬
‫ّأما الروابط‪ ،‬فيمكن أن تدرج ضمن اللغة أو ضمن املبنى؛ أل ّنه ال ميكن أن نفحص استعمالها في‬

‫املهم استعمال الروابط املختلفة‪ ،‬بحسب احلاجة‪ ،‬ومبا يالئم الوصف واملوقف‪.‬‬
‫االثنني ً‬
‫معا‪ .‬من ّ‬

‫"سر السمندل ساكن النار" ّ‬
‫بخط‬
‫تعمدنا إظهار بعض الروابط املستعملة في ّ‬
‫من اجلدير ذكره أ ّننا ّ‬
‫نص ّ‬
‫بارز‪ ،‬كأمثلة على استعمال الروابط بحسب احلاجة ومبا يالئم املوقف‪...‬‬

‫آخرا‬
‫وأخيرا وليس ً‬
‫ً‬

‫آليات تدريس مهارة الوصف‪ ،‬األمر الذي من شأنه‬
‫حاولنا في هذه الوحدة أن ّ‬
‫نسد بعض النقص في ّ‬
‫التربوية‪،‬‬
‫اليات واأللعاب‬
‫تعزيز مهارة الكتابة والتكلّم بشكل ّ‬
‫ّ‬
‫عام‪ .‬اخترنا‪ ،‬في هذه الوحدة‪ّ ،‬‬
‫الفع ّ‬

‫الوجاهية‪.‬‬
‫وسيلة لتحبيب درس التعبير وتقريبه من تالميذنا الذين أصابهم امللل من طرائق التدريس‬
‫ّ‬

‫باحلري إذا كانت هذه الطرائق تستعمل في تدريس مجال التعبير الذي يعاني تالميذنا من ضعف‬
‫فكم‬
‫ّ‬

‫فيه ونفور منه‪ .‬كما عملنا على أن تشكّ ل هذه الوحدة استجابة ملتطلّبات جميع التالميذ باختالف‬
‫والعاديني‪...‬‬
‫حتصيلهم؛ املستصعبني‬
‫ّ‬

‫سحرية لتحسني التعبير‪ ،‬لك ّننا على يقني أ ّننا خطونا‬
‫ندعي أ ّننا‪ ،‬بهذه الوحدة‪ ،‬قد أتينا بحلول‬
‫ال ّ‬
‫ّ‬

‫خطوة في الطريق من أجل تغيير طرائق تدريس التعبير(التكلّم والكتابة) ‪ ،‬وتقريب التالميذ من هذا‬
‫والتردد لدى الكثير من تالميذنا‪.‬‬
‫مصدرا للخوف‬
‫املجال الذي طاملا أهمله كثير من املعلّمني‪ ،‬وظلّ‬
‫ّ‬
‫ً‬
‫التعليمية‪.‬‬
‫العملية‬
‫تغير روتني‬
‫اليات واأللعاب‬
‫ّ‬
‫حاولنا أن نزيل العقبات عن طريق ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫التربوية التي ّ‬
‫الفع ّ‬

‫نرجو أن نكون قد ُو ّفقنا في الوصول إلى ما خطّ طنا له‪ ،‬مع مت ّنياتنا ألبنائنا التالميذ بالتوفيق والنجاح‪.‬‬

‫‪26‬‬

‫مهارة الوصف‬

‫العربية‬
‫ربوية ‪ -‬إدارة املعارف‬
‫الس‬
‫ربوية ‪ -‬قسم ال ّتعليم‬
‫كرتارية ال ّت ّ‬
‫ّ‬
‫وزارة ال ّتربية وال ّتعليم • اإلدارة ال ّت ّ‬
‫االبتدائي • ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫ملحق ‪ -‬صور مشاهد‬
‫‪1‬‬

‫‪2‬‬

‫‪3‬‬

‫‪4‬‬

‫‪5‬‬
‫العربيةة‬
‫املعارف‬
‫الس‬
‫عليم‬
‫إدارةاملعارف‬
‫ربويةة‪--‬إدارة‬
‫الس‬
‫االبتدائي‬
‫قسمالال ّت ّتعليم‬
‫ربويةة‪--‬قسم‬
‫عليم•• اإلدارة‬
‫وال ّت ّتعليم‬
‫ربيةوال‬
‫وزارةالال ّت ّتربية‬
‫وزارة‬
‫ربوي ّ‬
‫كرتاري ّ‬
‫ربوي ّ‬
‫كرتاريةةالال ّت ّت ّ‬
‫ّ‬
‫اإلدارةالال ّت ّت ّ‬
‫االبتدائي•• ّ ّ‬
‫العربي ّ‬
‫ّّ‬
‫ّ‬

‫مهارة الوصف‬
‫مهارة‬
‫الوصف ‪27‬‬

‫‪7‬‬

‫‪6‬‬

‫‪9‬‬
‫‪8‬‬

‫‪10‬‬

‫‪28‬‬
‫‪28‬‬

‫العربيةة‬
‫املعارف‬
‫الس‬
‫عليم‬
‫إدارةاملعارف‬
‫ربويةة‪--‬إدارة‬
‫الس‬
‫االبتدائي‬
‫قسمالال ّت ّتعليم‬
‫ربويةة‪--‬قسم‬
‫عليم•• اإلدارة‬
‫وال ّت ّتعليم‬
‫ربيةوال‬
‫وزارةالال ّت ّتربية‬
‫الوصف وزارة‬
‫مهارة الوصف‬
‫مهارة‬
‫ربوي ّ‬
‫كرتاري ّ‬
‫ربوي ّ‬
‫كرتاريةةالال ّت ّت ّ‬
‫ّ‬
‫اإلدارةالال ّت ّت ّ‬
‫االبتدائي•• ّ ّ‬
‫العربي ّ‬
‫ّ‬
‫ّّ‬

‫‪12‬‬
‫‪11‬‬

‫‪13‬‬

‫‪14‬‬

‫مهارة‬
‫املعارف‬
‫إدارةإدارة‬
‫ربوية ‪-‬‬
‫عليمعليم‬
‫قسم ال ّت‬
‫ربوية ‪-‬‬
‫ربية ّت وال ّت‬
‫وزارة ال ّت‬
‫الوصف‪2929‬‬
‫الوصف‬
‫العربية مهارة‬
‫االبتدائي ّ•‬
‫عليم •‬
‫املعارف‬
‫كرتارية ال ّت‬
‫قسم ال ّت‬
‫اإلدارة ال ّت‬
‫ربية وال‬
‫وزارة ال ّت‬
‫ربوية ‪ّ -‬‬
‫ربوية ‪ّ -‬‬
‫عليم •‬
‫الس ّ‬
‫العربية ّ‬
‫االبتدائي • ّ‬
‫كرتارية ال ّت ّ‬
‫الس ّ‬
‫اإلدارة ال ّت ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬

‫املصادر‬
‫الكتابي (مرشد للمعلّم)‪ ،‬مكتبة العبيكان‪،‬‬
‫‪ .1‬حسني‪ ،‬مختار الطاهر‪ .)2006( .‬تعليم التعبير‬
‫ّ‬
‫الرياض‪.‬‬

‫فن الكتابة‬
‫‪ .2‬خيري‪ ،‬حسني أحمد الدراويش وحسن‪ ،‬صبري‪ .)2006( .‬التسهيل والتيسير في ّ‬
‫والتعبير‪ ،‬مكتبة دار الفكر‪ ،‬القدس‪.‬‬

‫والكتابية‪ -‬طرائق‬
‫القرائية‬
‫محمد فخري‪ .)2009( .‬املهارات‬
‫‪ .3‬عاشور‪ ،‬راتب قاسم ومقدادي‪ّ ،‬‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫عمان‪.‬‬
‫تدريسها‬
‫وإستراتيجياتها‪ ،‬دار املسيرة‪ّ ،‬‬
‫ّ‬

‫إستراتيجياته‪ ،‬دار‬
‫مكوناته‪ ،‬أنواعه‪،‬‬
‫‪ .4‬عبد الباري‪ ،‬ماهر شعبان‪ .)2010( .‬التحرير‬
‫العربي‪ّ -‬‬
‫ّ‬
‫ّ‬
‫عمان‪.‬‬
‫الفكر‪ّ ،‬‬

‫عمان‪.‬‬
‫التحدث‪-‬‬
‫‪ .5‬عبد الباري‪ ،‬ماهر شعبان‪ .)2011( .‬مهارات‬
‫ّ‬
‫العملية والبناء‪ ،‬دار املسيرة‪ّ ،‬‬
‫ّ‬
‫‪ .6‬משולם‪ ,‬ציפי‪ .)2006( .‬ארגז כלים לצעירים‪ -‬שיפור ההבעה בכתב ובע"פ‪ ,‬חוברת‬
‫עזר למורה מס' ‪ ,2‬המכון ללמידה יעילה‪.‬‬

‫‪30‬‬

‫مهارة الوصف‬

‫العربية‬
‫ربوية ‪ -‬إدارة املعارف‬
‫الس‬
‫ربوية ‪ -‬قسم ال ّتعليم‬
‫كرتارية ال ّت ّ‬
‫ّ‬
‫وزارة ال ّتربية وال ّتعليم • اإلدارة ال ّت ّ‬
‫االبتدائي • ّ‬
‫ّ‬
‫ّ‬



Sur le même sujet..