112 مختصر تفسير سورة الإخلاص .pdf



Nom original: 112 مختصر تفسير سورة الإخلاص.pdfTitre: تفسير سورة الإخلاصAuteur: CHAFIK

Ce document au format PDF 1.5 a été généré par Conv2pdf.com, et a été envoyé sur fichier-pdf.fr le 14/07/2016 à 18:51, depuis l'adresse IP 41.228.x.x. La présente page de téléchargement du fichier a été vue 545 fois.
Taille du document: 513 Ko (8 pages).
Confidentialité: fichier public


Aperçu du document


‫المحقق‪ :‬سامي بن محمد بن عبد الرحمن بن سالمة‬

‫تفسير سورة اإلخالص‬

‫تفسير سورة اإلخالص‬
‫وهي مكية‪.‬‬
‫ذكر سبب نزولها وفضيلتها‪1‬روى الترمذي عن عبد ابن حميد‪ ،‬عن عبيد اهلل بن موسى‪ ،‬عن أبي جعفر الرازي‪ ،‬عن الربيع بن‬

‫أبي بن كعب‪ :‬أن المشركين قالوا للنبي صلى اهلل عليه وسلم‪ :‬يا محمد‪ ،‬انسب لنا ربك‪ ،‬فأنزل اهلل‪:‬‬
‫أنس‪ ،‬عن أبي العالية‪ ،‬عن ّ‬
‫‪2‬‬
‫ِ‬
‫َّ‬
‫َّم ُد" الذي لم يلد ولم يولد‪ ،‬ألنه‬
‫َح ٌد اللَّهُ ا َّ‬
‫لص َم ُد لَ ْم َيل ْد َولَ ْم ُيولَ ْد َولَ ْم َي ُك ْن لَهُ ُكفًُوا أ َ‬
‫" ُق ْل ُه َو اللهُ أ َ‬
‫َح ٌد" ‪ .‬قال ابن جرير والترمذي‪" :‬الص َ‬
‫َح ٌد" ولم يكن‬
‫ليس شيء يولد إال سيموت‪ ،‬وليس شيء يموت إال سيورث‪ ،‬وان اهلل جل جالله ال يموت وال يورث‪َ " ،‬وَل ْم َي ُك ْن َلهُ ُكفُ ًوا أ َ‬

‫له شبه‪3‬وال عدل‪ ،‬وليس كمثله شيء‪.‬‬

‫ثم َرَوى الطبراني من حديث عبد الرحمن بن عثمان الطائفي‪ ،‬عن الوازع بن نافع‪ ،‬عن أبي سلمة‪ ،‬عن أبي ُه َريرة قال‪ :‬قال‬
‫َّ‬
‫الص َم ُد" والصمد ليس بأجوف]‪.4‬‬
‫َح ٌد اللَّهُ َّ‬
‫رسول اهلل صلى اهلل عليه وسلم‪" :‬لكل شيء نسبة‪ ،‬ونسبة اهلل‪ُ " :‬ق ْل ُه َو اللهُ أ َ‬

‫هلي‪ -‬حدثنا أحمد بن صالح‪ ،‬حدثنا ابن وهب‪ ،‬أخبرنا عمرو‪ ،‬عن‬
‫حديث آخر في فضلها‪ :‬قال البخاري‪ :‬حدثنا محمد‪ -‬هو ال ُذ ّ‬
‫ابن أبي هالل‪ :‬أن أبا الرجال ُمحمد بن عبد الرحمن َحدثه‪ ،‬عن أمه َع ْم َرةَ بنت عبد الرحمن‪-‬وكانت في ِح ْجر عائشة زوج النبي‬
‫صلى اهلل عليه وسلم‪ -‬عن عائشة‪ :‬أن النبي صلى اهلل عليه وسلم بعث رجال على َسريَّة‪ ،‬وكان يق أر ألصحابه في صالتهم‪،‬‬
‫َّ‬
‫ألي شيء يصنع ذلك ؟"‪ .‬فسألوه‪،‬‬
‫فيختم ب " ُق ْل ُه َو اللهُ أ َ‬
‫َح ٌد" فلما رجعوا ذكروا ذلك للنبي صلى اهلل عليه وسلم‪ ،‬فقال‪" :‬سلوه‪ّ :‬‬
‫فقال‪ :‬ألنها صفة الرحمن‪ ،‬وأنا أحب أن أق أر بها‪ .‬فقال النبي صلى اهلل عليه وسلم‪" :‬أخبروه أن اهلل تعالى يحبه"‪ .‬هكذا رواه في‬
‫‪5‬‬
‫أيضا‬
‫كتاب "التوحيد" ‪ .‬ومنهم من يسقط ذكر"محمد الذّهلي"‪ .‬ويجعله من روايته عن أحمد بن صالح‪ .‬وقد رواه مسلم والنسائي ً‬

‫من حديث عبد اهلل بن وهب‪ ،‬عن عمرو بن الحارث‪ ،‬عن سعيد بن أبي هالل‪ ،‬به‪.6‬‬

‫حديث في كونها تعدل ثلث القرآن‪ :‬قال البخاري‪ :‬حدثنا إسماعيل‪ ،‬حدثني مالك‪ ،‬عن عبد الرحمن بن عبد اهلل بن عبد الرحمن‬
‫َّ‬
‫َح ٌد" يرددها‪ ،‬فلما أصبح جاء إلى النبي صلى‬
‫ص َعة‪ ،‬عن أبيه‪ ،‬عن أبي سعيد‪ .‬أن رجال سمع َر ُجال يق أر‪ُ " :‬ق ْل ُه َو اللهُ أ َ‬
‫ص ْع َ‬
‫بن أبي َ‬
‫)‪(1‬‬

‫في م‪ ،‬أ‪" :‬وفضلها"‪.‬‬

‫)‪(3‬‬

‫في م‪ ،‬أ‪" :‬له شبيه"‪.‬‬

‫)‪(2‬سنن الترمذي برقم (‪)3365‬‬
‫)‪)4‬‬

‫زيادة من أ‪ .‬ورواه الطبراني في المعجم األوسط برقم (‪" )3423‬مجمع البحرين" من طريق عبد الرحمن بن نافع‪ ،‬عن علي بن‬

‫)‪(5‬‬

‫صحيح البخاري برقم (‪.)7375‬‬

‫ثابت‪ ،‬عن الوازع‪ ،‬عن أبي سلمة‪ ،‬عن أبي هريرة به‪ ،‬وقال‪" :‬ال يروى عن أبي هريرة إال بهذا اإلسناد‪ ،‬تفرد به عبد الرحمن"‪.‬‬
‫)‪(6‬‬

‫صحيح مسلم برقم (‪ ،)813‬وسنن النسائي (‪.)170/2‬‬

‫أبو الفداء إسماعيل بن عمر بن كثير‬

‫‪1‬‬

‫المحقق‪ :‬سامي بن محمد بن عبد الرحمن بن سالمة‬

‫تفسير سورة اإلخالص‬

‫اهلل عليه وسلم‪ ،‬فذكر ذلك له‪ ،‬وكأن الرجل يتقالّها‪ ،‬فقال النبي‪7‬صلى اهلل عليه وسلم‪" :‬والذي نفسي بيده‪ ،‬إنها لتعدل ثلث القرآن"‪.‬‬
‫زاد إسماعيل بن جعفر‪ ،‬عن مالك‪ ،‬عن عبد الرحمن بن عبد اهلل‪ ،‬عن أبيه‪ ،‬عن أبي سعيد قال‪ :‬أخبرني أخي قتادة بن النعمان‪،‬‬

‫عن النبي صلى اهلل عليه وسلم‪ .8‬وقد رواه البخاري أيضا عن عبد اهلل بن يوسف‪ ،‬والقَ ْع َن ِب ّي‪ .‬ورواه أبو داود عن القعنبي‪،‬‬
‫والنسائي عن قتيبة‪ ،‬كلهم عن مالك‪ ،‬به‪ .9‬وحديث قتادة بن النعمان أسنده النسائي من طريقين‪ ،‬عن إسماعيل بن جعفر‪ ،‬عن‬

‫مالك‪ ،‬به‪.10‬‬

‫الم ْ ِ‬
‫قي‪ ،‬عن أبي سعيد‬
‫حديث آخر‪ :‬قال البخاري‪ :‬حدثنا ُع َمر بن حفص‪ ،‬حدثنا أبي‪ ،‬حدثنا األعمش‪ ،‬حدثنا إبراهيم والضحاك َ‬
‫شر ّ‬
‫قال‪ :‬قال رسول اهلل صلى اهلل عليه وسلم ألصحابه‪" :‬أيعجز أحدكم أن يق أر ثلث القرآن في ليلة ؟ "‪ .‬فشق ذلك عليهم وقالوا‪ :‬أينا‬
‫ُيطيق ذلك يا رسول اهلل ؟ فقال‪" :‬اهلل الواحد الصمد ثلث القرآن"‪ .11‬تفرد بإخراجه البخاري من حديث إبراهيم بن يزيد َّ‬
‫النخعي‬
‫ش َرحبيل الهمداني المشرقي‪ ،‬كالهما عن أبي سعيد‪ ،‬قال ال َق َر ِ‬
‫اق أبي‬
‫والضحاك بن ُ‬
‫ي‪ :‬سمعت أبا جعفر محمد بن أبي حاتم ور ُ‬
‫بر ّ‬
‫عبد اهلل قال‪ :‬قال أبو عبد اهلل البخاري‪ :‬عن إبراهيم مرسل‪ ،‬وعن الضحاك مسند‪.12‬‬

‫يعة‪ ،‬عن الحارث بن يزيد‪ ،‬عن أبي الهيثم‪ ،‬عن أبي سعيد‬
‫حديث آخر‪ :‬قال اإلمام أحمد‪ :‬حدثنا يحيى بن إسحاق‪ ،‬حدثنا ابن لَ ِه َ‬
‫َّ‬
‫َح ٌد" فذكر ذلك للنبي صلى اهلل عليه وسلم‪ ،‬فقال‪" :‬والذي نفسي‬
‫الخدري قال‪ :‬بات قتادة بن النعمان يق أر الليل كله ب " ُق ْل ُه َو اللهُ أ َ‬
‫بيده‪ ،‬لَتَعد ُل نصف القرآن‪ ،‬أو ثلثه"‪.13‬‬
‫الح ُبلي‪ ،‬عن عبد‬
‫يي بن عبد اهلل‪ ،‬عن أبي عبد الرحمن ُ‬
‫حديث آخر‪ :‬قال اإلمام أحمد‪ :‬حدثنا حسن‪ ،‬حدثنا ابن لهيعة‪ ،‬حدثنا ُح ّ‬
‫اهلل بن عمرو‪ :‬أن أبا أيوب األنصاري كان في مجلس وهو يقول‪ :‬أال يستطيع أحدكم أن يقوم بثلث القرآن كل ليلة ؟ فقالوا‪ :‬وهل‬
‫َّ‬
‫َح ٌد" ثلث القرآن‪ .‬قال‪ :‬فجاء النبي صلى اهلل عليه وسلم وهو يسمع أبا أيوب‪ ،‬فقال‪:‬‬
‫يستطيع ذلك أحد ؟ قال‪ :‬فإن " ُق ْل ُه َو اللهُ أ َ‬
‫"صدق أبو أيوب"‪.14‬‬
‫كيسان‪ ،‬أخبرني أبو َحازم‪،‬‬
‫حديث آخر‪ :‬قال أبو عيسى الترمذي‪ :‬حدثنا محمد بن بشار‪ ،‬حدثنا يحيى بن سعيد‪ ،‬حدثنا يزيد بن َ‬
‫)‪)7‬‬
‫)‪(8‬‬
‫)‪(9‬‬

‫في م‪" :‬فقال رسول اهلل"‪.‬‬

‫صحيح البخاري برقم (‪.)7374‬‬

‫صحيح البخاري برقم (‪ )6643 ،5013‬وسنن أبي داود برقم (‪ )1461‬وسنن النسائي (‪.)171/2‬‬

‫)‪(10‬‬
‫)‪(11‬‬

‫سنن النسائي الكبرى برقم (‪ )8029‬وبرقم (‪.)10536‬‬

‫صحيح البخاري برقم (‪.)5015‬‬

‫)‪(12‬‬

‫قال الحافظ ابن حجر في الفتح (‪" :)60/9‬والمراد أن رواية إبراهيم النخعي عن أبي سعيد منقطعة‪ ،‬ورواية الضحاك عنه‬

‫)‪(13‬‬

‫المسند (‪.)15/3‬‬

‫متصلة"‪.‬‬

‫)‪)14‬‬

‫المسند (‪.)173/2‬‬

‫أبو الفداء إسماعيل بن عمر بن كثير‬

‫‪2‬‬

‫المحقق‪ :‬سامي بن محمد بن عبد الرحمن بن سالمة‬

‫تفسير سورة اإلخالص‬

‫عن أبي هريرة قال‪ :‬قال رسول اهلل صلى اهلل عليه وسلم‪" :‬اح ُشدوا‪ ،‬فإني سأق أر عليكم ثلث القرآن"‪ .‬فحشد من حشد‪ ،‬ثم خرج نبي‬
‫َّ‬
‫َح ٌد" ثم دخل فقال بعضنا لبعض‪ :‬قال رسول اهلل صلى اهلل عليه وسلم‪" :‬فإني سأق أر‬
‫اهلل صلى اهلل عليه وسلم فقرأ‪ُ " :‬ق ْل ُه َو اللهُ أ َ‬
‫خبر جاء من السماء‪ ،‬ثم خرج نبي اهلل صلى اهلل عليه وسلم فقال‪" :‬إني قلت‪ :‬سأق أر عليكم ثلث‬
‫عليكم ثلث القرآن"‪ .‬إني ألرى هذا ًا‬

‫القرآن‪ ،‬أال وانها تعدل ثلث القرآن"‪ .‬وهكذا رواه مسلم في صحيحه‪ ،‬عن محمد بن بشار‪ ،‬به‪15‬وقال الترمذي‪ :‬حسن صحيح‬

‫غريب‪ ،‬واسم أبي حازم سلمان‪.‬‬

‫حديث آخر‪ :‬قال اإلمام أحمد‪ :‬حدثنا عبد الرحمن بن مهدي‪ ،‬عن زائدة بن قُ َدامة‪ ،‬عن منصور‪ ،‬عن هالل بن َيساف‪ ،‬عن‬
‫الربيع بن ُخثَيم‪16‬عن عمرو بن ميمون‪ ،‬عن عبد الرحمن ابن أبي ليلى‪ ،‬عن امرأة من األنصار‪ ،‬عن أبي أيوب‪ ،‬عن النبي‬
‫َّ‬
‫الص َم ُد" في ليلة‪ ،‬فقد ق أر‬
‫َح ٌد اللَّهُ َّ‬
‫صلى اهلل عليه وسلم قال‪" :‬أيعجز أحدكم أن يق أر ثلث القرآن في ليلة ؟ فإنه من قرأ‪ُ " :‬ق ْل ُه َو اللهُ أ َ‬
‫اعي اإلسناد لإلمام أحمد‪ .‬ورواه الترمذي والنسائي‪ ،‬كالهما عن محمد بن بشار‪17‬بندار‪-‬زاد‬
‫ليلتئذ ثلث القرآن"‪ .‬هذا حديث تُ َس ّ‬
‫الترمذي وقتيبة‪ -‬كالهما عن عبد الرحمن بن مهدي‪ ،‬به‪ .18‬فصار لهما ُع َشاريا‪ .‬وفي رواية الترمذي‪" :‬عن امرأة أبى أيوب‪ ،‬عن‬
‫أبي أيوب"‪ ،‬به [وحسنه]‪ .19‬ثم قال‪ :‬وفي الباب عن أبي الدرداء‪ ،‬وأبي سعيد‪ ،‬وقتادة بن النعمان‪ ،‬وأبي هريرة‪ ،‬وأنس‪ ،‬وابن عمر‪،‬‬
‫أحدا َرَوى هذا الحديث أحسن من رواية " ازئدة"‪ .‬وتابعه على روايته إسرائيل‪ ،‬والفضيل‬
‫وأبي مسعود‪ .‬وهذا حديث حسن‪ ،‬وال نعلم ً‬
‫وغير واحد من الثقات هذا الحديث عن منصور واضطربوا فيه‪.‬‬
‫بن عياض‪ .‬وقد َرَوى ُ‬
‫شعب ُة ُ‬

‫أبي بن كعب‪-‬أو‪:‬‬
‫حديث آخر‪ :‬قال أحمد‪ :‬حدثنا ُه َ‬
‫صين‪ ،‬عن هالل بن َي َ‬
‫ش ْيم‪ ،‬عن ُح َ‬
‫ساف‪ ،‬عن عبد الرحمن ابن أبي ليلى‪ ،‬عن ّ‬
‫َّ‬
‫َح ٌد" فكأنما ق أر بثلث القرآن"‪ .20‬ورواه‬
‫رجل من األنصار‪ -‬قال‪ :‬قال رسول اهلل صلى اهلل عليه وسلم‪" :‬من ق أر ب " ُق ْل ُه َو اللهُ أ َ‬
‫صين‪ ،‬عن ابن أبي ليلى‪ ،‬به‪ .21‬ولم يقع في روايته‪ :‬هالل بن يساف‪.‬‬
‫النسائي في "اليوم والليلة"‪ ،‬من حديث ُه َ‬
‫شيم‪ ،‬عن ُح َ‬
‫حديث آخر‪ :‬قال اإلمام أحمد‪ :‬حدثنا َوكيع‪ ،‬عن سفيان‪ ،‬عن أبي قيس‪22‬عن عمرو بن ميمون‪ ،‬عن أبي مسعود قال‪ :‬قال رسول‬
‫َّ‬
‫تعدل ثلث القرآن"‪ .23‬وهكذا رواه ابن ماجة‪ ،‬عن علي بن محمد الطَّنافسي‪ ،‬عن‬
‫َح ٌد" ُ‬
‫اهلل صلى اهلل عليه وسلم‪ُ " ":‬ق ْل ُه َو اللهُ أ َ‬

‫‪24‬‬
‫فوعا وموقوًفا‪.25‬‬
‫َوكيع‪ ،‬به ‪ .‬ورواه النسائي في "اليوم والليلة" من طرق أخر‪ ،‬عن عمرو بن ميمون‪ ،‬مر ً‬

‫)‪(15‬‬

‫سنن الترمذي برقم (‪ )2900‬وصحيح مسلم برقم (‪.)812‬‬

‫)‪(16‬‬

‫في أ‪" :‬بن خيثم"‪.‬‬

‫)‪(18‬‬

‫سنن الترمذي برقم (‪ )2896‬وسنن النسائي (‪.)172/2‬‬

‫)‪(20‬‬

‫المسند (‪.)141/5‬‬

‫)‪ )17‬في أ‪" :‬يسار"‪.‬‬

‫)‪ )19‬زيادة من م ‪ ،‬أ‪.‬‬
‫)‪)21‬‬

‫سنن النسائي الكبرى برقم (‪.)10521‬‬

‫)‪ )22‬في م‪" :‬إسحاق"‪.‬‬

‫أبو الفداء إسماعيل بن عمر بن كثير‬

‫‪3‬‬

‫المحقق‪ :‬سامي بن محمد بن عبد الرحمن بن سالمة‬

‫تفسير سورة اإلخالص‬

‫السميط‪26‬حدثنا قتادة‪ ،‬عن سالم بن أبي الجعد‪ ،‬عن َم ْع َدان بن‬
‫حديث آخر‪ :‬قال اإلمام أحمد‪ :‬حدثنا َب ْهز‪ ،‬حدثنا ُب َكير بن أبي َّ‬
‫أحدكم أن َيق أر ك ّل يوم ثلث القرآن ؟"‪ .‬قالوا‪ :‬نعم يا‬
‫الدرداء‪ ،‬أن رسول اهلل صلى اهلل عليه وسلم قال‪:‬‬
‫أبي طلحة‪ ،‬عن أبي ّ‬
‫"أيعجز ُ‬
‫ُ‬
‫َّ‬
‫َح ٌد" ثلث القرآن"‪ .‬ورواه مسلم‬
‫رسول اهلل‪ ،‬نحن‬
‫ُ‬
‫أضعف من ذلك وأعجز‪ .‬قال‪" :‬فإن اهلل َج أز القرآن ثالثة أجزاء‪ ،‬ف " ُق ْل ُه َو اللهُ أ َ‬
‫والنسائي‪ ،‬من حديث قتادة‪ ،‬به‪.27‬‬

‫حديث آخر‪ :‬قال اإلمام أحمد‪ :‬حدثنا أمية بن خالد‪ ،‬حدثنا محمد بن عبد اهلل بن مسلم‪-‬ابن أخي ابن شهاب‪ -‬عن عمه الزهري‪،‬‬

‫عن ُح َميد بن عبد الرحمن‪-‬هو ابن عوف‪-‬عن أمه‪ -‬وهي‪ :‬أم كلثوم بنت عقبة‪28‬بن أبي ُم َعيط‪ -‬قالت‪ :‬قال رسول اهلل صلى اهلل‬
‫َّ‬
‫ث القرآن"‪ .‬وكذا رواه النسائي في "اليوم والليلة"‪ ،‬عن عمرو بن علي‪ ،‬عن أمية بن خالد‪،‬‬
‫َح ٌد" تَعد ُل ثُلُ َ‬
‫عليه وسلم‪ُ " ":‬ق ْل ُه َو اللهُ أ َ‬
‫به‪ .29‬ثم رواه من طريق مالك‪ ،‬عن الزهري‪ ،‬عن ُح َميد بن عبد الرحمن‪ ،‬قوله‪ .30‬ورواه النسائي أيضا في "اليوم والليلة" من‬
‫ضيل األنصاري‪ ،‬عن الزهري‪ ،‬عن ُح َميد بن عبد الرحمن‪ :‬أن َنفًَار من أصحاب‬
‫حديث محمد بن إسحاق‪ ،‬عن الحارث بن الفُ َ‬
‫َّ‬
‫ث القرآن لمن صلى بها"‪.31‬‬
‫َح ٌد" تَعد ُل ثُلُ َ‬
‫محمد صلى اهلل عليه وسلم َحدثوه عن النبي صلى اهلل عليه وسلم أنه قال‪ُ ":‬ق ْل ُه َو اللهُ أ َ‬

‫حديث آخر في كون قراءتها توجب الجنة‪ :‬قال اإلمام مالك بن أنس‪ ،‬عن عبيد اهلل بن عبد الرحمن‪ ،‬عن ُعبيد بن ُح َنين قال‪:‬‬
‫َّ‬
‫َح ٌد" فقال رسول اهلل صلى اهلل عليه‬
‫سمعت أبا هريرة يقول‪ :‬أقبلت مع النبي صلى اهلل عليه وسلم‪ ،‬فسمع رجال يق أر " ُق ْل ُه َو اللهُ أ َ‬

‫ت"‪ .‬قلت‪ :‬وما َو َجبت ؟ قال‪" :‬الجنة"‪ .‬ورواه الترمذي والنسائي‪ ،‬من حديث مالك‪ .32‬وقال الترمذي‪ :‬حسن صحيح‬
‫وسلم‪"َ :‬و َج َب ْ‬
‫"حّبك إياها أدخلك الجنة"‪.‬‬
‫غريب‪ ،‬ال نعرفه إال من حديث مالك‪ .‬وتقدم حديث‪ُ :‬‬

‫المقَدمي‪ ،‬حدثنا الضحاك بن مخلد‪ ،‬حدثنا ابن‬
‫حديث في تكرار قراءتها‪ :‬قال عبد اهلل بن اإلمام أحمد‪ :‬حدثنا محمد بن أبي بكر ُ‬
‫طش وظلمة‪ ،‬فانتظرنا رسول اهلل‬
‫أبي ذئب‪ ،‬عن‬
‫أسيد ابن أبي أسيد‪ ،‬عن معاذ بن عبد اهلل بن ُخبيب‪ ،‬عن أبيه قال‪ :‬أصابنا َ‬
‫ُ‬
‫َّ‬
‫َح ٌد"‬
‫صلى اهلل عليه وسلم يصلي بنا‪ ،‬فخرج فأخذ بيدي‪ ،‬فقال‪":‬قل"‪ .‬فسكت‪ .‬قال‪" :‬قل"‪ .‬قلت‪ :‬ما أقول ؟ قال‪ُ " ":‬ق ْل ُه َو اللهُ أ َ‬
‫)‪ )23‬المسند (‪.)122/4‬‬

‫)‪ )24‬سنن ابن ماجة برقم (‪.)3789‬‬
‫)‪(25‬‬

‫سنن النسائي الكبرى برقم (‪.)10528 ،10525 ،10529‬‬

‫)‪(27‬‬

‫المسند (‪ )447/1‬وصحيح مسلم برقم (‪ )811‬وسنن النسائي الكبرى برقم (‪.)10537‬‬

‫)‪ )26‬في أ‪" :‬حدثنا بكر بن أبي السمط"‪.‬‬
‫)‪(28‬‬

‫في م‪" :‬عتبة"‪.‬‬

‫)‪(30‬‬

‫سنن النسائي الكبرى برقم (‪.)10533‬‬

‫)‪(32‬‬

‫الموطأ (‪ )208/2‬وسنن الترمذي برقم (‪ )2897‬وسنن النسائي (‪.)171/2‬‬

‫)‪ )29‬سنن النسائي الكبرى برقم (‪.)10531‬‬
‫)‪ )31‬سنن النسائي الكبرى برقم (‪.)10532‬‬
‫أبو الفداء إسماعيل بن عمر بن كثير‬

‫‪4‬‬

‫المحقق‪ :‬سامي بن محمد بن عبد الرحمن بن سالمة‬

‫تفسير سورة اإلخالص‬

‫والمعوذتين حين تمسي وحين تصبح ثالثًا‪ ،‬تكفك كل يوم مرتين"‪ .‬ورواه أبو داود والترمذي والنسائي‪ ،‬من حديث ابن أبي ذئب‪،‬‬

‫به‪ .33‬وقال الترمذي‪ :‬حسن صحيح غريب من هذا الوجه‪ .‬وقد رواه النسائي من طريق أخرى‪ ،‬عن معاذ بن عبد اهلل بن خبيب‪،‬‬
‫عن أبيه‪ ،‬عن عقبة بن عامر‪ ،‬فذكره [ولفظه‪":‬يكفك كل شيء"]‪.34‬‬

‫يعة‪ ،‬حدثنا َزبَّان بن فائد‪ ،‬عن سهل بن معاذ بن أنس‬
‫حديث آخر‪ :‬قال أحمد أيضا‪ :‬حدثنا حسن بن موسى‪ ،‬حدثنا ابن َل ِه َ‬
‫َّ‬
‫َح ٌد" حتى يختمها‪ ،‬عشر مرات‪ ،‬بنى اهلل له‬
‫الجهني‪ ،‬عن أبيه‪ ،‬عن رسول اهلل صلى اهلل عليه وسلم قال‪" :‬من ق أر " ُق ْل ُه َو اللهُ أ َ‬
‫قصر في الجنة"‪ .‬فقال عمر‪ :‬إذن نستكثر يا رسول اهلل‪ .‬فقال صلى اهلل عليه وسلم‪" :‬اهلل أكثر وأطيب"‪ .‬تفرد به أحمد‪ .35‬ورواه أبو‬
‫ًا‬

‫محمد الدارمي في مسنده فقال‪ :‬حدثنا عبد اهلل بن يزيد‪ ،‬حدثنا حيوة‪ ،‬حدثنا أبو عقيل زهرة بن معبد‪-‬قال الدارمي‪ :‬وكان من‬
‫َّ‬
‫َح ٌد" عشر مرات‪ ،‬بنى اهلل له‬
‫األبدا‪ -‬أنه سمع سعيد بن المسيب يقول‪ :‬إن نبي اهلل صلى اهلل عليه وسلم قال‪":‬من ق أر " ُق ْل ُه َو اللهُ أ َ‬
‫قصر في الجنة‪ ،‬ومن قرأها عشرين مرة بنى اهلل له قصرين في الجنة‪ ،‬ومن قرأها ثالثين مرة بنى اهلل له ثالثة قصور في الجنة"‪.‬‬
‫ًا‬
‫فقال عمر بن الخطاب‪ :‬إذا لتكثر قصورنا ؟ فقال رسول اهلل صلى اهلل عليه وسلم‪" :‬اهلل أوسع من ذلك"‪ .36‬وهذا مرسل جيد‪.‬‬

‫حديث آخر في الدعاء بما تضمنته من األسماء‪ :‬قال النسائي عند تفسيرها‪ :‬حدثنا عبد الرحمن بن خالد‪ ،‬حدثنا زيد بن الحباب‪،‬‬
‫حدثني مالك بن ِم ْغول‪ ،‬حدثنا عبد اهلل بن ُب َريدة‪ ،‬عن أبيه‪ :‬أنه دخل مع رسول اهلل صلى اهلل عليه وسلم المسجد فإذا رجل‬
‫يصلي‪ ،‬يدعو يقول‪ :‬اللهم‪ ،‬إني أسألك بأني أشهد أن ال إله إال أنت‪ ،‬األحد الصمد‪ ،‬الذي لم يلد ولم يولد‪ ،‬ولم يكن له كفوا أحد‪.‬‬
‫قال‪":‬والذي نفسي بيده‪ ،‬لقد سأله باسمه األعظم‪ ،‬الذي إذا سئل به أعطى‪ ،‬واذا دعي به أجاب"‪ .37‬وقد أخرجه َب ِقيَّة أصحاب السنن‬
‫من طُُرق‪ ،‬عن مالك بن ِم ْغول‪ ،‬عن عبد اهلل بن ُب َريدة‪ ،‬عن أبيه‪ ،‬به‪ .38‬وقال الترمذي‪ :‬حسن غريب‪.‬‬
‫طريق أخرى‪ :‬قال أبو يعلى‪ :‬حدثنا محمد بن إبراهيم الشامي أبو عبد اهلل‪ ،‬حدثنا عثمان بن الهيثم‪-‬مؤذن مسجد الجامع‬
‫بالبصرة عندي‪ -‬عن محمود أبي عبد اهلل‪39‬عن عطاء بن أبي ميمونة‪ ،‬عن أنس قال‪ :‬نزل جبريل على النبي صلى اهلل عليه‬
‫وسلم فقال‪ :‬مات معاوية بن معاوية الليثي‪ ،‬فتحب أن تصلي عليه ؟ قال‪":‬نعم"‪ .‬فضرب بجناحه األرض‪ ،‬فلم تبق شجرة وال أكمة‬

‫إال تضعضعت‪ ،‬فرفع سريره فنظر إليه‪ ،‬فكبر عليه وخلفه صفان من المالئكة‪ ،‬في كل صف سبعون ألف ملك‪ ،‬فقال النبي صلى‬
‫)‪ )33‬زوائد المسند (‪ )312/5‬وسنن أبي داود برقم (‪ )5082‬وسنن الترمذي برقم (‪ )3575‬وسنن النسائي (‪.)250/8‬‬
‫)‪)34‬‬
‫)‪(35‬‬
‫)‪(36‬‬
‫)‪(37‬‬

‫زيادة من م‪ .‬سنن النسائي (‪.)251/8‬‬

‫المسند (‪.)437/3‬‬

‫سنن الدارمي برقم (‪.)3429‬‬

‫سنن النسائي الكبرى كما في تحفة األشراف للمزي (‪.)90/2‬‬

‫)‪ )38‬سنن أبي داود برقم (‪ )1493‬وسنن الترمذي برقم (‪ )3475‬وسنن ابن ماجة برقم (‪.)3857‬‬

‫)‪ )39‬وقع في أصل مسند أبي يعلى‪" :‬محمود بن عبد اهلل" ووقع هنا‪" :‬محمود أبي عبد اهلل" ‪ -‬كما ترى‪ -‬والصواب‪" :‬محبوب ابن‬
‫هالل" كما في رواية البيهقي‪ ،‬واهلل أعلم‪.‬‬
‫أبو الفداء إسماعيل بن عمر بن كثير‬

‫‪5‬‬

‫المحقق‪ :‬سامي بن محمد بن عبد الرحمن بن سالمة‬

‫تفسير سورة اإلخالص‬

‫َّ‬
‫وجائيا‬
‫ذاهبا‬
‫َح ٌد" وقراءته إياها‬
‫ً‬
‫ً‬
‫اهلل عليه وسلم‪" :‬يا جبريل‪ ،‬بم نال هذه المنزلة من اهلل تعالى ؟"‪ .‬قال بحبه‪ُ ":‬ق ْل ُه َو اللهُ أ َ‬
‫‪40‬‬
‫وقاعدا‪ ،‬وعلى كل حال‪ .41‬ورواه البيهقي‪ ،‬من رواية عثمان بن الهيثم المؤذن‪ ،‬عن محبوب بن هالل‪ ،‬عن عطاء بن أبي‬
‫قائما‬
‫ً‬
‫ً‬
‫ميمونة‪ ،‬عن أنس‪ ،‬فذكره‪ .‬وهذا هو الصواب‪ ،42‬ومحبوب بن هالل قال أبو حاتم الرازي‪" :‬ليس بالمشهور"‪ .43‬وقد روي هذا من‬

‫‪44‬‬
‫اختصار‪ ،‬وكلها ضعيفة‪.‬‬
‫ًا‬
‫طرق أخر‪ ،‬تركناها‬

‫حديث آخر في فضلها مع المعوذتين‪ :‬قال اإلمام أحمد‪ :‬حدثنا أبو المغيرة‪ ،‬حدثنا معاذ بن رفاعة‪ ،‬حدثني علي بن يزيد‪ ،‬عن‬

‫فأخذت بيده‪ ،‬فقلت‪ :‬يا رسول‬
‫القاسم‪ ،‬عن أبي أمامة‪ ،‬عن عقبة بن عامر قال‪ :‬لقيت رسول اهلل صلى اهلل عليه وسلم‪ ،‬فابتدأته‬
‫ُ‬
‫اح ُر ْس لسانك وليسعك بيتُك‪ ،‬و ْاب ِك على خطيئتك"‪ .‬قال‪ :‬ثم لقيني رسول اهلل صلى اهلل عليه‬
‫اهلل‪ ،‬بم نجاة المؤمن؟ قال‪":‬يا عقبة‪ْ ،‬‬

‫س َور أنزلت في التوراة‪ ،‬واإلنجيل‪ ،‬والزبور‪ ،‬والقرآن‬
‫وسلم‪ ،‬فابتدأني فأخذ بيدي‪ ،‬فقال‪":‬يا عقبة بن عامر‪ ،‬أال أعلمك خير ثالث ُ‬
‫َّ‬
‫ب النَّ ِ‬
‫ب اْل َفَل ِ‬
‫َعوُذ بِ َر ِّ‬
‫َعوُذ بِ َر ِّ‬
‫اس" ثم‬
‫ق" و" ُق ْل أ ُ‬
‫َح ٌد" و" ُق ْل أ ُ‬
‫العظيم ؟"‪ .‬قال‪ :‬قلت‪ :‬بلى‪ ،‬جعلني اهلل فداك‪ .‬قال‪ :‬فأقرأني‪ُ ":‬ق ْل ُه َو اللهُ أ َ‬
‫بت ليلة حتى تقرأهن"‪ .‬قال‪ :‬فما نسيتهن منذ قال‪":‬ال تنسهن"‪ ،‬وما بت ليلة قط حتى أقرأهن‪ .‬قال‬
‫قال‪":‬يا عقبة‪ ،‬ال تَْن َسهُن وال تُ ْ‬
‫عقبة‪ ،‬ثم لقيت رسول اهلل صلى اهلل عليه وسلم فابتدأته‪ ،‬فأخذت بيده‪ ،‬فقلت‪ :‬يا رسول اهلل‪ ،‬أخبرني بفواضل األعمال‪ .‬فقال‪" :‬يا‬
‫عقبة‪ِ ،‬‬
‫أع ِط من َح َرَمك‪ ،‬وأعرض‪45‬عمن ظلمك"‪ .46‬وقد رواه أحمد من طريق آخر‪ :‬حدثنا حسين بن محمد‪،‬‬
‫ص ْل من قطعك‪ ،‬و ْ‬
‫فرَوة بن مجاهد اللخمي‪ ،‬عن عقبة بن عامر‪ ،‬عن النبي صلى اهلل‬
‫حدثنا ابن عياش‪ ،‬عن أسيد بن عبد الرحمن َ‬
‫الخثْ َعمي‪ ،‬عن ْ‬
‫عليه وسلم‪ ،‬فذكر مثله سواء‪ .‬تفرد به أحمد‪.47‬‬

‫حديث آخر في االستشفاء بهن‪ :‬قال البخاري‪ :‬حدثنا قتيبة‪ ،‬حدثنا المفضل‪ ،‬عن ُعقَيل‪ ،‬عن ابن شهاب‪ ،‬عن عروة‪ ،‬عن عائشة‬
‫‪48‬‬
‫َّ‬
‫َعوُذ‬
‫َح ٌد" و" ُق ْل أ ُ‬
‫أن النبي صلى اهلل عليه وسلم كان إذا أوى إلى فراشه ُكل ليلة جمع كفيه‪ ،‬ثم نفث فيهما فق أر فيهما‪ُ ":‬ق ْل ُه َو اللهُ أ َ‬

‫)‪(40‬‬

‫في م‪" :‬وقائما"‪.‬‬

‫)‪ )41‬مسند أبي يعلى (‪.)258/7‬‬

‫)‪ )42‬دالئل النبوة (‪ )246/5‬ورواه ابن الضريس في فضائل القرآن برقم (‪ ،)272‬من طريق محبوب بن هالل به‪ ،‬وساقه المؤلف‬
‫في البداية والنهاية من رواية البيهقي (‪ ،)14/5‬وقال‪" :‬منكر من هذا الوجه"‪.‬‬

‫)‪ )43‬الجرح والتعديل البن أبي حاتم (‪.)389/8‬‬
‫)‪ )44‬في م‪" :‬تركنا ذكرها"‪.‬‬
‫)‪ )45‬في م‪" :‬واعف"‪.‬‬
‫)‪(46‬‬

‫المسند (‪.)148/4‬‬

‫)‪(48‬‬

‫في م‪" :‬ليلة جمعة"‪.‬‬

‫)‪ )47‬المسند (‪.)158/4‬‬

‫أبو الفداء إسماعيل بن عمر بن كثير‬

‫‪6‬‬

‫المحقق‪ :‬سامي بن محمد بن عبد الرحمن بن سالمة‬

‫تفسير سورة اإلخالص‬

‫الن ِ‬
‫ب اْل َفلَ ِ‬
‫ب َّ‬
‫َعوُذ بِ َر ِّ‬
‫بِ َر ِّ‬
‫اس" ثم يمسح بهما ما استطاع من جسده‪ ،‬يبدأ بهما على رأسه ووجهه‪ ،‬وما أقبل من جسده‪ ،‬يفعل‬
‫ق" و" ُق ْل أ ُ‬
‫ذلك ثالث مرات‪ .‬وهكذا رواه أهل السنن‪ ،‬من حديث ُعقَيل‪ ،‬به‪.49‬‬

‫بسم اهلل الرحمن الرحيم‬
‫ِ‬
‫َّ‬
‫َّ‬
‫َح ٌد (‪})4‬‬
‫َّم ُد (‪َ )2‬ل ْم َيل ْد َوَل ْم ُيوَل ْد (‪َ )3‬وَل ْم َي ُك ْن َلهُ ُكفُ ًوا أ َ‬
‫{ ُق ْل ُه َو اللهُ أ َ‬
‫َح ٌد (‪ )1‬اللهُ الص َ‬
‫قد تقدم ذكر سبب نزولها‪ .‬وقال عكرمة‪ :‬لما قالت اليهود‪ :‬نحن نعبد ُعز َير ابن اهلل‪ .‬وقالت النصارى‪ :‬نحن نعبد المسيح ابن اهلل‪.‬‬
‫وقالت المجوس‪ :‬نحن نعبد الشمس والقمر‪ .‬وقالت المشركون‪ :‬نحن نعبد األوثان‪ -‬أنزل اهلل على رسوله صلى اهلل عليه وسلم‪ُ { :‬ق ْل‬
‫ُه َو اللَّهُ أَ َح ٌد} يعني‪ :‬هو الواحد األحد‪ ،‬الذي ال نظير له وال وزير‪ ،‬وال نديد وال شبيه وال عديل‪ ،‬وال يُطلَق هذا اللفظ على أحد في‬
‫اإلثبات إال على اهلل‪ ،‬عز وجل؛ ألنه الكامل في جميع صفاته وأفعاله‪.‬‬

‫الص َم ُد} قال عكرمة‪ ،‬عن ابن عباس‪ :‬يعني الذي يصمد الخالئق إليه في حوائجهم ومسائلهم‪ .‬قال علي بن أبي‬
‫وقوله‪{ :‬اللَّهُ َّ‬
‫طلحة‪ ،‬عن ابن عباس‪ :‬هو السيد الذي قد كمل في سؤدده‪ ،‬والشريف الذي قد كمل في شرفه‪ ،‬والعظيم الذي قد كمل في عظمته‪،‬‬

‫والحليم الذي قد كمل في حلمه‪ ،‬والعليم الذي قد كمل في علمه‪ ،‬والحكيم الذي قد كمل في حكمته‪50‬وهو الذي قد كمل في أنواع‬

‫الشرف والسؤدد‪ ،‬وهو اهلل سبحانه‪ ،‬هذه صف ته ال تنبغي إال له‪ ،‬ليس له كفء‪ ،‬وليس كمثله شيء‪ ،‬سبحان اهلل الواحد القهار‪ .‬وقال‬

‫{الص َم ُد} السيد الذي قد انتهى سؤدده‪ ،‬ورواه عاصم‪ ،‬بن أبي وائل‪ ،‬عن ابن مسعود‪ ،‬مثله‪.‬‬
‫األعمش‪ ،‬عن شقيق‪51‬عن أبي وائل‪:‬‬
‫َّ‬
‫{الص َم ُد} الحي‬
‫{الص َم ُد} السيد‪ .‬وقال الحسن‪ ،‬وقتادة‪ :‬هو الباقي بعد خلقه‪ .‬وقال الحسن أيضا‪:‬‬
‫وقال مالك‪ ،‬عن زيد بن أسلم‪:‬‬
‫َّ‬
‫َّ‬

‫َّم ُد} الذي لم يخرج منه شيء وال يطعم‪ .‬وقال الربيع بن أنس‪ :‬هو الذي لم يلد ولم‬
‫القيوم الذي ال زوال له‪ .‬وقال عكرمة‪{ :‬الص َ‬
‫تفسير له‪ ،‬وهو قوله‪َ{ :‬ل ْم َيِل ْد َوَل ْم ُيوَل ْد} وهو تفسير جيد‪ .‬وقد تقدم الحديث من رواية ابن جرير‪ ،‬عن أبي‬
‫ًا‬
‫يولد‪ .‬كأنه جعل ما بعده‬
‫بن كعب في ذلك‪ ،‬وهو صريح فيه‪.‬‬

‫وقال ابن مسعود‪ ،‬وابن عباس‪ ،‬وسعيد بن المسيب‪ ،‬ومجاهد‪ ،‬وعبد اهلل بن ُبريدة‪ ،‬وعكرمة أيضا‪ ،‬وسعيد بن جبير‪ ،‬وعطاء بن‬
‫َّم ُد}‬
‫َّم ُد} الذي ال جوف له‪ .‬قال سفيان‪ ،‬عن منصور‪ ،‬عن مجاهد‪{ :‬الص َ‬
‫أبي رباح‪ ،‬وعطية العوف ‪ ،‬والضحاك‪ ،‬والسدي‪{ :‬الص َ‬

‫المصمت الذي ال جوف له‪ .‬وقال الشعبي‪ :‬هو الذي ال يأكل الطعام‪ ،‬وال يشرب الشراب‪.‬‬

‫)‪)49‬‬

‫صحيح البخاري برقم (‪ )5017‬وسنن أبي داود برقم (‪ )5056‬وسنن الترمذي برقم (‪ )3402‬وسنن النسائي الكبرى برقم‬

‫(‪ )10624‬وسنن ابن ماجة برقم (‪.)3875‬‬
‫)‪ )50‬في م‪" :‬في حكمه"‪.‬‬
‫)‪(51‬‬

‫في أ‪" :‬سفيان"‪.‬‬

‫أبو الفداء إسماعيل بن عمر بن كثير‬

‫‪7‬‬

‫المحقق‪ :‬سامي بن محمد بن عبد الرحمن بن سالمة‬

‫تفسير سورة اإلخالص‬

‫كثير من هذه األقوال في تفسير"الصمد"‪ :‬وكل هذه صحيحة‪،‬‬
‫وقد قال الحافظ أبو القاسم الطبراني في كتاب السنة له‪ ،‬بعد إيراده ًا‬
‫صمد إليه في الحوائج‪ ،‬وهو الذي قد انتهى سؤدده‪ ،‬وهو الصمد الذي ال جوف له‪ ،‬وال‬
‫وهي صفات ربنا‪ ،‬عز وجل‪ ،‬وهو الذي ُي َ‬
‫يأكل وال يشرب‪ ،‬وهو الباقي بعد خلقه‪ .‬وقال البيهقي نحو ذلك [أيضا]‪.52‬‬

‫وقوله‪َ{ :‬ل ْم َيِل ْد َوَل ْم ُيوَل ْد َوَل ْم َي ُك ْن َلهُ ُكفُ ًوا‬
‫ِ‬
‫صاحبة له‪ .‬وهذا كما قال تعالى‪َ { :‬بديعُ‬
‫أي‪ :‬هو مالك كل شيء وخالقه‪ ،‬فكيف يكون له من خلقه نظير يساميه‪ ،‬أو قريب يدانيه‪ ،‬تعالى وتقدس وتنزه‪ .‬قال اهلل تعالى‪:‬‬
‫ِ‬
‫ات َيتَ َفطَّ ْرَن ِم ْنهُ وتَْن َش ُّ‬
‫َن َد َع ْوا ِل َّلر ْح َم ِن َوَل ًدا َو َما‬
‫{ َوَقالُوا اتَّ َخ َذ َّ‬
‫الر ْح َم ُن َوَل ًدا َل َق ْد ِج ْئتُ ْم َش ْيًئا ِإ ًّدا تَ َك ُ‬
‫َّم َاو ُ‬
‫ض َوتَخ ُّر اْل ِج َبا ُل َه ًّدا أ ْ‬
‫األر ُ‬
‫ق ْ‬
‫اد الس َ‬
‫َ‬
‫اهم وع َّد ُهم ع ًّدا و ُكلُّهم آتِ ِ‬
‫ي ْنب ِغي ِل َّلر ْحم ِن أَن يتَّ ِخ َذ ولَ ًدا ِإن ُك ُّل من ِفي الس ِ‬
‫األر ِ‬
‫يه َي ْوَم‬
‫ض ِإال آتِي َّ‬
‫الر ْح َم ِن َع ْب ًدا لَقَ ْد أ ْ‬
‫َْ‬
‫ْ‬
‫َ ْ َ‬
‫ََ‬
‫َح َ‬
‫َّم َاوات َو ْ‬
‫ص ُ ْ َ َ ْ َ َ ُْ‬
‫َ‬
‫َ‬
‫ِ‬
‫ون}‬
‫ام ِة َف ْرًدا} [مريم‪ ]95-88:‬وقال تعالى‪َ { :‬وَقالُوا اتَّ َخ َذ َّ‬
‫الر ْح َم ُن َوَل ًدا ُس ْب َح َانهُ َب ْل ِع َب ٌ‬
‫ون ال َي ْسبِقُ َ‬
‫ونهُ بِاْل َق ْو ِل َو ُه ْم بِأَ ْم ِرِه َي ْع َملُ َ‬
‫اد ُم ْك َرُم َ‬
‫اْلق َي َ‬
‫ِ‬
‫َّ ِ‬
‫ِ ِ‬
‫ِ‬
‫ون}‬
‫[األنبياء‪ ]27 ،26:‬وقال تعالى‪َ { :‬و َج َعلُوا َب ْي َنهُ َوَب ْي َن اْل ِجنَّة َن َسًبا َولَ َق ْد َعل َمت اْل ِجَّنةُ ِإنَّهُ ْم لَ ُم ْح َ‬
‫ان الله َع َّما َيصفُ َ‬
‫س ْب َح َ‬
‫ض ُر َ‬
‫ون ُ‬
‫[الصافات‪ ]159 ،158:‬وفي الصحيح ‪-‬صحيح البخاري‪" :-‬ال أحد أصبر على أذى سمعه من اهلل‪ ،‬إنهم يجعلون له ولدا‪ ،‬وهو‬
‫َح ٌد} يعني‪ :‬ال‬
‫َح ٌد} أي‪ :‬ليس له ولد وال والد وال صاحبة‪ .‬قال مجاهد‪َ { :‬وَل ْم َي ُك ْن َلهُ ُكفُ ًوا أ َ‬
‫أَ‬
‫ض أََّنى ي ُكون لَه ولَ ٌد ولَم تَ ُكن لَه ص ِ‬
‫الس ِ‬
‫األر ِ‬
‫ق ُك َّل َش ْي ٍء} [األنعام‪]101:‬‬
‫اح َبةٌ َو َخلَ َ‬
‫َ ُ َُ َْ ْ ُ َ‬
‫َّم َاوات َو ْ‬
‫َ‬

‫يرزقهم ويعافيهم"‪ .53‬وقال البخاري‪ :‬حدثنا أبو اليمان‪ ،‬حدثنا شعيب‪ ،‬حدثنا أبو الزناد‪ ،‬عن األعرج‪ ،‬عن أبي ُه َريرة‪ ،‬عن النبي‬
‫صلى اهلل عليه وسلم قال‪" :‬قال اهلل‪ ،‬عز وجل‪ :‬كذبني ابن آدم ولم يكن له ذلك‪ ،‬وشتمني ولم يكن له ذلك‪ ،‬فأما تكذيبه إياي فقوله‪:‬‬

‫ولدا‪ .‬وأنا األحد الصمد الذي لم‬
‫علي من إعادته‪ .‬وأما شتمه إياي فقوله‪ :‬اتخذ اهلل ً‬
‫لن ُي َ‬
‫عيدني كما بدأني‪ ،‬وليس أول الخلق بأهون ّ‬
‫فوعا‬
‫كفوا أحد"‪ .‬ورواه أيضا من حديث عبد الرزاق‪ ،‬عن َم ْع َمر‪ ،‬عن همام بن ُم َنبِّه‪ ،‬عن أبي هريرة‪ ،‬مر ً‬
‫يلد ولم يولد ولم يكن له ً‬
‫بمثله‪ .‬تفرد بهما من هذين الوجهين‪.54‬‬

‫)‪)52‬‬
‫)‪(53‬‬

‫زيادة من م‪ ،‬أ‪.‬‬

‫صحيح البخاري برقم (‪ )6099‬من حديث أبي موسى‪ ،‬رضي اهلل عنه‪.‬‬

‫)‪ )54‬صحيح البخاري برقم (‪ )4974‬وبرقم (‪.)4975‬‬
‫أبو الفداء إسماعيل بن عمر بن كثير‬

‫‪8‬‬


112 مختصر تفسير سورة  الإخلاص.pdf - page 1/8
 
112 مختصر تفسير سورة  الإخلاص.pdf - page 2/8
112 مختصر تفسير سورة  الإخلاص.pdf - page 3/8
112 مختصر تفسير سورة  الإخلاص.pdf - page 4/8
112 مختصر تفسير سورة  الإخلاص.pdf - page 5/8
112 مختصر تفسير سورة  الإخلاص.pdf - page 6/8
 




Télécharger le fichier (PDF)


112 مختصر تفسير سورة الإخلاص.pdf (PDF, 513 Ko)

Télécharger
Formats alternatifs: ZIP



Documents similaires


preaiser tarif 2015
candidats du primaire kelaa
112
resultats finale fes5
p8a13
transfertv2

Sur le même sujet..