مولود قاسم.pdf


Aperçu du fichier PDF fichier-pdf-sans-nom.pdf - page 25/25

Page 1...23 24 25



Aperçu texte


‫‪25‬‬

‫إىل أف أكد لو شيباف اخلرب ؟ ‪ ..‬أعلن منظمو ادللتقى تأجيلو إىل كقت قادـ ‪ ،‬يف جو حزين‬
‫قامت دتأله عدة تساؤالت ‪..‬‬
‫كتوجهت إىل سياريت ‪ ،‬كإذا مبولود يناديَّن ‪ ،‬راجيا مَّن البقاء معو ‪،‬‬
‫انصرؼ احلضور ‪،‬‬
‫ُ‬
‫فانزكينا يف ناحية من احلديقة ‪ ،‬نستعرض احملنة اليت دتر ُّا البالد ‪ .‬بدا يل من حديثو أنو غري‬
‫عادم ‪ ،‬كأف ىناؾ شيئا يما يضايقو‪ ،‬فرحت داخل نفسي أحاكؿ أف أعرؼ السبب ‪ ،‬فلم‬
‫أىتد إليو ‪ ،‬قد يكوف الفراغ أحد األسباب ‪ ،‬ألف الرجل تع كد حياة النشاط كالعمل ‪ ،‬كعند‬
‫ما علمنا باالفًتاؽ أشار بيده ضلو السماء يف تذمر كاضح كىو يرتعش ‪ " :‬يل كلمة البد أف‬
‫أقوذلا ‪ ..‬فقد حاف كقتها ‪ "..‬كافًتقنا دكف أك قبل أف يقوذلا ‪ ،‬ككنت أنتظر أنو سيقوذلا يف‬
‫مستقبل األياـ ‪ ،‬كإذا بادلوت ؼلتطفو من بيننا قبل أف يقولو ا ‪ ،‬كفبل أف ػلقٍّق مشاريع كاف يهم‬
‫القياـ ُّا ‪..‬‬
‫ىذه بعض الصور عن مولود ادلثقف الوطَّن الشهم الذم مل يعش لنفسو كلعائلتو ‪ ،‬بقدر‬
‫ماعاش دلبادئو السامية كألمتو ‪ ..‬فرحم اهلل مولود رمحة الشهداء الذين نذركا حياالم خلدمة‬
‫الوطن كالثقافة العربية اإلسالمية‪..‬‬