Fichier PDF

Partage, hébergement, conversion et archivage facile de documents au format PDF

Partager un fichier Mes fichiers Convertir un fichier Boite à outils PDF Recherche PDF Aide Contact



شرح المواريث من خلال مدونة الأسرة .pdf



Nom original: شرح المواريث من خلال مدونة الأسرة.pdf

Ce document au format PDF 1.5 a été généré par Microsoft® Word 2016, et a été envoyé sur fichier-pdf.fr le 21/07/2019 à 16:09, depuis l'adresse IP 41.251.x.x. La présente page de téléchargement du fichier a été vue 54 fois.
Taille du document: 381 Ko (20 pages).
Confidentialité: fichier public




Télécharger le fichier (PDF)









Aperçu du document


‫‪ISSN2028-8107‬‬

‫الدكتور راشد هشام‬

‫شرح الكتاب السادس من مدونة األسرة المغربية‬
‫أحكام الميراث (المادة ‪ 321‬إلى ‪)368‬‬
‫رغببإ يلببض طل ب‬

‫ألسطببا اادببدع الدببادع شببلطا ال ببا و جاملببا الند ب ااو طمدي ببا دببألا‬

‫أيدر لهم دبل تنصيل عسم المواريث الم رر لهم خال الد ا الجامليا‪ ،‬فأجب‬

‫أ‬

‫دؤلهم بتنرير هذه الم الا‬

‫ودببميتها‪" :‬شببر الكتبباإ الدببادع م ب مدو ببا ااد بري المحرايببا‪ ،‬أنكببام المواريببث (المببادي ‪ 321‬يل ب ‪،)368‬‬
‫وهللا أدأ أ يوف ض ويوف هم لما فيه الخير وال فع‪.‬‬
‫توألئا‪:‬‬
‫تنتل أنكام الميراث مرك از طالغ ااهميا فض أي ظام قا و ض‪ ،‬لتلسق هذه اانكام طالمسكيا الخاصا وأدطاإ‬
‫كدبها وا ت الها‪ ،‬ومدى نق الفرد فض التصرف فض أمواله تصرفا مضافا يل ما طلد موته ‪ ..‬وقد اتجه‬
‫الشريلا اإلدالميا اتجاها متمي از فض تنديد م ديخسف المي‬

‫فض مسكيا التركا والم دار المدتنق لكل‬

‫وارث ع د التلدد ‪ ..‬وي وم هذا االتجاه عس رعايا م اصد مت وعا؛ أولها‪ :‬نفظ مصالح أقرااء المي‬
‫أفراد عائسته المرتطألي طه طلالقا‬

‫ومدؤوليا‬

‫م‬

‫متطادلا‪ ،‬وثا يها‪ :‬يعألاء قدر م ادإ م نريا المالك‬

‫لستصرف فيمسكه تصرفا مضافا يل ما طلد المو طالوصيا ‪ ..‬وقد ع‬
‫عسما مدت ال أألس وا عسيه ادم عسم الميراث أو عسم الفرائ‬

‫الف هاء طمدائل الميراث واعتبروه‬

‫وأقاموا أنكامه واجتهاداتهم فيه عس ما جاء‬
‫‪Copyright © 2016 Marocdroit.com‬‬

‫‪1‬‬

‫‪ISSN2028-8107‬‬

‫فض كتاإ هللا ود ا بيه‪ .‬وللل مرجع الل ايا يل عدد م اادطاإ؛ م بي ها اهتمام ال رآ الكريم بتفصيل‬
‫أنكامه ‪ ..‬وم ها كذلك كثري الناجا يليه فض التألبيق اللمسض (‪ ،)1‬وقد نافظ‬
‫لهذا الكتاإ غير أ ض أضف‬

‫عس‬

‫فع ت ديم المدو ا‬

‫يليه ما تلسق بتأصيل الفريضا وتصنينها وعولها وردها‪ ،‬نيث تبي لض‬

‫وجه فائدي فض ذلك‪ ،‬وطاهلل التوفيق‪.‬‬
‫تعريف اإلرث‪( :‬المادة ‪)323‬‬
‫"اإلرث ا ت ا نق طمو مالكه طلد تصفيا التركا لم ادتن ه شرعا طال تبرع وال ملاوضا‪ ".‬وهو يجماال‬
‫"ادتن اق شخص أو أشخاص لستركا طمو مالكها دالما م ن وق الحير (‪ )2‬كسما توفر فيهم اادطاإ‬
‫والشروط وا تف‬

‫الموا ع‪.‬‬

‫تعريف التركة‪( :‬المادة ‪ 321‬من مدونة األسرة)‬
‫جاء فض الصنا تاج السحا وصنا اللرايا‪ :‬تركا المي‬

‫تراثه المتروك (‪ ،)3‬وفض االصألال جاء فض‬

‫المادي ‪ 321‬م مدو ا اادري‪" :‬التركا مجموع ما يتركه المي‬

‫م ما أو ن وق ماليا"‪ .‬وهذا تلريف‬

‫الجمهور ويشمل كل ما يتركه الشخص م أعيا أموا أو م افع أو ن وق ماليا كنق الديا والره ونق‬
‫الكفالا وخيار الرد طالليإ ‪ ،"...‬أما اان اف ف د نصروا التركا فض ااموا والن وق الماليا صافيا ع‬
‫تلسق نق الحير طأي عي م أعيا ها‪ ،‬أما ااموا التض تلسق بها نق الحير كالمرهو فض يد المرته‬
‫والمبيع النبوع ع د الطائع الدتيفاء الثم فسيع م التركا‪ ،‬وال تدخل الم افع فض التركا كاإلجاري ألط ا‬
‫لهذا التلريف‪ ،‬كما ال تدخل فيها الن وق كخيار الشرط ونق الشفلا ‪)4( "...‬‬
‫الحقوق المتعلقة بالتركة‪( :‬المادة ‪ 322‬من مدونة األسرة)‬
‫أوال‪ :‬الحقوق المتعلقة بعين التركة‪ :‬دواء كا‬

‫ن وقا هلل كالزكوا‬

‫وال ذر والكفا ار ‪ ..‬أو كا‬

‫ن وقا‬

‫لسلطاد كالرهو والودائع ومؤخر الصداق‪ ،‬وت دم الن وق المتلس ا طالتركا عس غيرها م الن وق ولو أت‬
‫عس جميع الم وال‬

‫والل ا ار شريألا أ تكو ثابتا طنجا او طاعتراف الهالك‪.‬‬

‫ثانيا‪ :‬نفقات تجهيز الميت بالمعروف‪ :‬وهض ال ف ا الضروريا لحدل المي‬

‫وتكفي ه و سه يل ال بر‪ ،‬وتكو‬

‫فض ندود ما يتلارفه ال اع دو مطالحا‪.‬‬
‫‪Copyright © 2016 Marocdroit.com‬‬
‫‪2‬‬

‫‪ISSN2028-8107‬‬

‫ثالثا‪:‬ديون الميت‪ :‬ويشترط أ تكو ثابتا طالبي ا أو بإقرار الهالك‪ ،‬وتخرج ديو الزكاي التض يكو المي‬
‫قد فرط فيها فض ااعوام الخاليا م رأع الما ‪.‬‬
‫رابعا‪ :‬الوصية الصحيحة النافذة‪ :‬وتخرج م ثسث التركا الطاقض طلد ادتيفاء الن وق الداط ا م رأع‬
‫الما ‪ ،‬ويجإ ت فيذ الوصيا طلد مو الهالك‪ ،‬مت ادتوف‬

‫ااركا والشروط‪ ،‬دواء أ شأها الهالك بإرادته‬

‫أم أوجبها ال ا و انفاده‪.‬‬
‫خامسا‪ :‬المواريث بحسب ترتيبها في هذه المدونة‪ :‬وي دم الطاقض بي الورثا ندإ قراهم م الهالك‪ ،‬وفق‬
‫ما بي ه الشرع النكيم دو زيادي أو صا ‪ ،‬وال يجوز نرما أي وارث م‬

‫صيطه‪ ،‬أو أ يت از هذا‬

‫الوارث ع ه لسحير‪ ،‬ورد فض المادي ‪ 329‬م مدو ا اادري (‪ ...‬فسيع لكل م الوارث أو الموروث يد اط‬
‫صفا الوارث أو الموروث‪ ،‬وال الت از ع ه لسحير)‬
‫القسم الثاني‪ :‬أسباب اإلرث وشروطه وموانعه‪.‬‬
‫أسباب اإلرث‪( :‬المادة ‪ 329‬من مدونة األسرة)‬
‫ورد فض المادي ‪ 329‬م مدو ا اادري "أدطاإ اإلرث كالزوجيا وال راطا أدطاإ شرعيا ال تكتدإ طالتزام وال‬
‫وصيا ‪ "...‬دل‬
‫طمل‬

‫هذه المادي طلطارتها عس دببي م أدطاإ اإلرث وهما الزوجيا وال راطا‪ ،‬والكاف ه ا‬

‫"مثل" والتض تفيد وجود أدطاإ أخرى لسميراث كالوالء‪ ،‬فماذا ع الزوجيا وال راطا؟‬
‫أ‪ -‬الزوجيا‪ :‬ي ع التوارث بي الزوجي طمجرد ا ل اد ال كا طل د صنيح ولو وقل‬

‫الوفاي قبل الب اء‬

‫طالزوجا‪" ،‬كما اتفق ال اع أ المألس ا الرجليا ترث وتورث فض اللدي‪ ،‬وقع الألالق فض المر‬
‫الصنا‪ ،‬واتف وا أ المألس ا فض المر‬
‫وأهل اللراق مؤاخذي له ب ي‬

‫ألالقا طائ ا أ ها ال تورث‪ ،‬فإ ما‬

‫أو‬

‫زوجها ورثها مالك‬

‫قصده كال اتل‪ ،‬وقا جماعا ال ترثه‪ ،‬وورثها مالك طلدي اللدي وا‬

‫تزوج " (‪.)5‬‬
‫إ‪ -‬ال راطا‪ :‬قا هللا تلال فض دوري ال داء اآيا ‪( :7‬لسرجا‬

‫صيإ مما ترك الوالدا وااقراو ‪،‬‬

‫ولس داء صيإ مما ترك الوالدا وااقراو ‪ ،‬مما قل م ه أو كثر‪ ،‬صيطا مفروضا) وال راطا ع د‬

‫‪Copyright © 2016 Marocdroit.com‬‬
‫‪3‬‬

‫‪ISSN2028-8107‬‬

‫الف هاء تتندد فض الجها‬

‫اارالا؛ جها ااصو ‪ ،‬وجها الفروع‪ ،‬وجها ااخوي‪ ،‬ووجها اللموما‪،‬‬

‫وهذه الجهتا ااخيرتا تدم طالنواشض‪ ،‬أما جها الخؤولا فال ترث طاتفاق‪.‬‬
‫أركان اإلرث وشروطه‪( :‬المواد ‪ 321‬و‪ 330‬من مدونة األسرة)‬
‫تد المادي ‪ 321‬م مدو ا اادري بداللا اللطاري ندإ مدردا اان اف وطم ألوقها الصريح ندإ مدردا‬
‫الجمهور عس مفهوم التركا‪ ،‬كما دبق فض بدايا هذا الطنث‪ ،‬وتد بداللا اإلشاري أو الم ألوق غير‬
‫الصريح عس أركا اإلرث وهض‪ :‬وارث‪ ،‬وموروث والنق الموروث‪ ،‬يذ ال يتصور اإلرث يال بوجودهما‪.‬‬
‫أما شروط اارث ثالثا وهض‪:‬‬
‫أ‪ -‬مو الموروث ن ي ا أو نكما‪ ،‬والمي‬

‫نكما كما ورد فض المادي ‪ 325‬م مدو ا اادري م‬

‫ا ألع خبره وصدر نكم طاعتطاره ميتا‪ ،‬و"ال رائ التض ترجح وفاي المف ود تت وع يل ثالثا أ واع؛‬
‫ا ف ده يما أ يكو فض نالا الدسم وه ا ندد المشرع المحراض المدي فض ‪ 80‬د ا وذلك ألط ا‬
‫لسفصل ‪ 266‬م قا و المدألري المد يا (‪ ...‬يصدر النكم التصرينض طالوفاي فض دائر اانوا‬
‫يذا ا صرم أكثر م ثما ي د ا عس ازدياد الحائإ)‪ ،‬أو يف د فض نالا النرإ‪ ،‬أو فض نالا‬
‫ادتث ائيا كاام ار‬

‫الخأليري وااوائا ببسد ملي ‪ ،‬وا اليأع م خبره قري ا قويا عس هالكه فض‬

‫تسك الظروف‪ ،‬وفض هذه النالا كما جاء فض المادي ‪ 327‬م مدو ا اادري‪" :‬ينكم طمو المف ود‬
‫فض نالا ادتث ائيا يحسإ عسيه فيها الهالك طلد مضض د ا م تاريخ اليأع م الوقوف عس خبر‬
‫نياته أو مماته" (‪.)6‬‬
‫إ‪ -‬التن ق م نياي الوارث طلد الموروث –ولو لسنظا ‪ -‬ن ي ا أو نكما‪ ،‬فالنمل يلتبر موجودا‬
‫نكما ا ه م تظر الوجود‪ ،‬ويرث مت ولد نيا‪.‬‬
‫‪ -‬اللسم بجها اإلرث وهض الزوجيا وال راطا‪" ،‬فال و مثال‪ :‬ي فال ا أخو المي ‪ ،‬بل ال بد أ‬

‫لرف‬

‫هل هو أخ ش يق‪ ،‬أو اإ أو ام‪ ،‬ا لكل واند له نكم‪ ،‬فأندهم يرث طالفر ‪ ،‬واآلخر‬
‫طالتلصيإ‪ ،‬وطلضهم ينجإ وطلضهم ال ينجإ وهكذا (‪.)7‬‬
‫موانع اإلرث‪( :‬المواد ‪ 328‬و‪ 331‬و‪ 332‬و‪ 333‬من مدونة األسرة)‬
‫‪Copyright © 2016 Marocdroit.com‬‬
‫‪4‬‬

‫‪ISSN2028-8107‬‬

‫موا ع اإلرث ع د الف هاء دطلا موا ع ويرمز يليها ط ولهم‪" :‬عش لك رزق" لإلشاري يل كل ما ع طنرف‬
‫ملي ؛ (فاللي ) عدم ادتهال المولود طصراخ‪( ،‬والشي ) الشك فض الدبإ أو الشرط‪( ،‬والالم) السلا ‪،‬‬
‫(والكاف) الكفر واختالف الدي ‪( ،‬والراء) الرق‪( ،‬والزاي) الز ا‪( ،‬وال اف) ال تل اللمد‪ ،‬غير أ مدو ا‬
‫اادري أورد‬

‫م هذه الموا ع دتا م ها الشك الذي تضم ته المادي ‪":328‬يذا ما‬

‫عدي أفراد‪ ،‬وكا‬

‫طلضهم يرث طلضا‪ ،‬ولم يتوصل يل ملرفا الدابق م هم‪ ،‬فال ادتن اق اندهم فض تركا اآلخر‪ ،‬دواء‬
‫كا‬

‫الوفاي فض نادث واند أم ال" وقد أشار مدو ا اادري يل‬

‫وع واند (ف ط) م الشك وهو الشك فض‬

‫ترتيإ المو (‪ .)8‬وم ها ما تضم ته المادي ‪ 331‬وهو عدم ادتهال المولود طصراخ‪ ،‬د عس ذلك ما‬
‫جاء ع ألريق مفهوم المخالفا ندإ مدردا ااصوليا ع د الجمهور؛ "ال يدتنق اإلرث‪ ،‬يال يذا ثبت‬
‫نياي المولود طصراخ أو رضاع و نوهما" فإذا لم يثب‬

‫م المولود صراخ أو رضاع فال توارث‪ ،‬وم ها ما‬

‫تضم ته المادي ‪ 332‬وهض ثالثا موا ع؛ الكفر أو اختالف الدي ‪ ،‬والسلا ‪ ،‬والز ا؛ "ال توارث بي مدسم‬
‫وغير مدسم (الكفر)‪ ،‬وال بي م‬

‫ف الشرع دطه (السلا والز ا)" وما تضم ته المادي ‪ 333‬وهو ما ع ال تل‬

‫اللمد؛ "م قتل موروثه عمدا‪ ،‬وا أت طشبها لم يرث م ماله‪ ،‬وال ديته‪ ،‬وال ينجإ وارثا"‪ ،‬أما الرق فسم‬
‫يرد فض أي مادي م مواد مدو ا اادري‪ ،‬ا الواقع رفله‪ ،‬والتشريع يت ز ندإ وقائع ال اع وأنوالهم‪،‬‬
‫فماذا ع هذه الموا ع؟‬
‫الما ع ااو ‪ :‬عدم ادتهال المولود‪ ،‬أي عدم صراخه طلد ا فصاله ع أمه‪ ،‬ا ه مشلر بوالدته ميتا‪ ،‬مما‬
‫يل ض ا تفاء شرط م شروط اإلرث‪.‬‬
‫الما ع الثا ض‪ :‬الشك‪ ،‬دواء كا شكا فض الدبإ أو فض الشرط‪ ،‬فااو مثل الشك فض جها ال راطا‪ ،‬كم‬
‫عرف أ ه عم المي ‪ ،‬وتلذر ملرفا الم صود طاللم‪ ،‬النتما أ يكو ام وهو ال يرث‪ ،‬أو هو اللم‬
‫ااقرإ أم غيره‪ ،‬والشك فض الشرط مثل الشك فيم ت دم موته ع اآلخر‪ ،‬كااقارإ أو اازواج الذي‬
‫يموتو بهدم أو نادثا دير‪ ،‬فال توارث بي هم‪.‬‬
‫الما ع الثالث‪ :‬السلا ‪ ،‬قا هللا تلال فض دوري ال ور اآليا‬
‫يك لهم شهداء يال أ فدهم فشهادي أندهم أراع شهادا‬

‫(‪" :)9 ،8 ،7 ،6‬والذي يرمو أزواجهم ولو‬

‫طاهلل ي ه لم الصادقي ‪ ،‬والخامدا أ لل ا هللا‬

‫عسيه ي كا م الكاذبي ‪ ،‬ويد أر ع ها اللذاإ أ تشهد أراع شهادا‬

‫طاهلل ي ه لم الكاذبي ‪ ،‬والخامدا أ‬
‫‪Copyright © 2016 Marocdroit.com‬‬

‫‪5‬‬

‫‪ISSN2028-8107‬‬

‫غضإ هللا عسيها ي كا م الصادقي "‪ .‬والسلا يمي الزوج عس ز زوجته أو فض ولدها‪ ،‬ويمي‬
‫الزوجا عس تكذيطه‪ ،‬وي تهض السلا يل عدم توارث الزوجي المتالع يي بتمام للا الزوجا‪ ،‬ويسنق ولد‬
‫السلا طأمه فترثه ويرثها دو أبيه وأقاراه م جها ااإ‪.‬‬
‫الما ع الراطع‪ :‬الكفر أو اختالف الدي ‪ ،‬روى أداما ع زيد ع ال بض صس هللا عسيه ودسم أ ه قا ‪( :‬ال‬
‫يرث المدسم الكافر وال الكافر المدسم)‪.‬‬
‫الما ع الخامع‪ :‬الرق‪ ،‬ال توارث بي نر وعبد‪.‬‬
‫الما ع الدادع‪ :‬الز ا‪ ،‬قا ردو هللا صس هللا عسيه ودسم‪( :‬الولد لسفراش ولسلاهر النجر) رواه الشيخا‬
‫أي لس از ض الخيطا والنرما ال غير‪.‬‬
‫الما ع الداطع‪ :‬ال تل اللمد‪ ،‬روى مالك فض الموألأ وأنمد واب ماجا ع عمر قا دمل‬

‫ال بض صس هللا‬

‫عسيه ودسم‪( :‬ليع ل تل ميراث)‪ ،‬لذلك قا الف هاء م تلجل اامر قبل أوا ه عوقإ طنرما ه‪.‬‬
‫القسم الثالث‪ :‬الوارثون من الذكور واإلناث وأنواعهم‪( :‬المادة ‪ 334‬من مدونة األسرة)‬
‫"الورثا أرالا أص اف‪ :‬وارث طالفر‬

‫ف ط‪ ،‬ووارث طالتلصيإ ف ط‪ ،‬ووارث بهما جملا‪ ،‬ووارث بهما ا فرادا"‬

‫أي دو الجمع بي هما‪ ،‬كما ديأتض بيا ه عس ال نو التالض‪:‬‬
‫الوارثون بالفرض وحده‪( :‬المادة ‪ 337‬من مدونة األسرة)‬
‫"الوارث بالفرض فقط‪ ،‬ستة‪ :‬األم والجدة والزوج‪ ،‬والزوجة واألخ لألم واألخت لألم" وهم حسب التفصيل‬
‫التالي‪:‬‬
‫الزوج‪ ،‬له نالتا ‪( :‬المادي ‪ 342‬و‪ 343‬م مدو ا اادري)‬
‫(أ) ال صف ي لم يك لزوجته ولد وارث وا دفل؛ ذك ار كا أم أ ث ؛ م ه أو م غيره‬
‫(إ) الراع فض نالا وجود فرع وارث‬
‫الزوجا‪ ،‬لها نالتا ‪( :‬المادي ‪ 343‬و‪ 344‬م مدو ا اادري)‬
‫‪Copyright © 2016 Marocdroit.com‬‬
‫‪6‬‬

‫‪ISSN2028-8107‬‬

‫(أ) الراع ع د عدم وجود فرع وارث لسزوج‬
‫(أ) الثم ع د وجوده‪ ،‬وا تلدد‬

‫الزوجا‬

‫اقتدم الراع أو الثم‬

‫اام‪ ،‬لها نالتا ‪( :‬المادي ‪ 346‬و‪ 347‬م مدو ا اادري)‬
‫(أ) الثسث ي لم يك ملها فرع وارث لسهالك‪ ،‬أو متلدد م اإلخوي أو ااخوا‬

‫اث ا فأكثر‪.‬‬

‫(إ) الددع ي وجد ملها م ذكر‬
‫اإلخوي لألم‪ ،‬لهم نالتا ‪( :‬المادي ‪ 346‬و‪ 347‬م مدو ا اادري)‬
‫(أ) الددع طشرط أ يكو واندا ذك ار كا أو أ ث وطشرط ا فراده أو ا فرادها ع الجد وااإ والولد وولد‬
‫االب ذك ار كا أو أ ث ‪.‬‬
‫(إ) الثسث يذا تلددوا‪ ،‬وطشرط ا فرادهم ع الجد وااإ والولد وولد االب ذك ار كا أو أ ث‬
‫الجدي‪ ،‬لها نالا واندي‪( :‬المادي ‪ 347‬م مدو ا اادري)‬
‫ميراثها الددع يذا ا فرد ‪ ،‬وت تدمه مع ااخرى ي وجد‬

‫طشرط تداويهما فض ال رإ والطلد‪ ،‬أما يذا كا‬

‫الجدي ال را م جها اام فإ ها تنجإ الطلدى م جها ااإ‪.‬‬
‫الوارثون بالفرض والتعصيب مع إمكانية الجمع بينهما‪:‬‬
‫ااإ‪ ،‬له ثالث ناال ‪( :‬المادي ‪ 347‬و‪ 349‬و‪)353‬‬
‫(أ) الددع طالفر‬
‫(إ) الددع طالفر‬

‫ونده مع وجود فرع وارث مذكر‬
‫وما ط ض طالتلصيإ‪ ،‬يذا كا مله فرع وارث مؤ ث‬

‫(ج) التلصيإ ونده‪ ،‬يذا لم يك لسهالك فرع وارث‪ ،‬يأخذ جميع الما يذا ا فرد‪ ،‬أو ما ط ض ع ذوي‬
‫الفرو‬

‫فض نالا وجودهم‪.‬‬

‫الجد‪ ،‬له فع أنوا ااإ‪ ،‬ويزيد عسيه نالتي ‪( :‬المواد ‪ 346‬و‪ 347‬و‪ 349‬م مدو ا اادري)‬
‫‪Copyright © 2016 Marocdroit.com‬‬
‫‪7‬‬

‫‪ISSN2028-8107‬‬

‫ااول ‪ :‬يذا وجد مله الم فرد أو المتلدد م اإلخوي أو ااخوا‬

‫دواء كا وا أش اء أو اإ‪ ،‬ا الجد مخير‬

‫بي أخذ الثسث يذا كا أفضل له‪ ،‬وم ادما اإلخوي كأ ه واند م هم‪.‬‬
‫الثا يا‪ :‬يذا اجتمع الجد مع اإلخوي وغيرهم م ذوي الفرو‬
‫جميع الما التركا‪ ،‬أو الثسث الطاقض ع ذوي الفرو‬

‫فيأخذ اافضل م أند أمور ثالثا‪ :‬ددع‬

‫‪ ،‬أو م ادما اإلخوي كأ ه واند م هم‪.‬‬

‫الوارثون بالفرض والتعصيب دون إمكانية الجمع بينهما‪:‬‬
‫الب ‪ ،‬لها ثالث ناال ‪( :‬المادي ‪ 342‬و‪ 345‬و‪ 351‬م مدو ا اادري)‬
‫(أ) ال صف يذا ا فرد‬

‫ع ولد الصسإ ذك ار أو أ ث ‪.‬‬

‫(إ) الثسثا يذا تلدد ‪( .‬اث تا فأكثر)‬
‫(ج) التلصيإ مع ش ي ها‪ ،‬لسذكر مثل نظ اا ثيي ‪.‬‬
‫ب‬

‫االب ‪ ،‬لها فع ناال‬

‫الب‬

‫لها فض الدرجا‪ ،‬وتزيد عس الب‬
‫فض نالا اجتماعها مع الب‬
‫ااخ‬

‫فض نالا عدم وجودها‪ ،‬وترث طالتلصيإ مع أخيها واب عمها المداوي‬
‫نالا واندي وهض‪( :‬المادي ‪ 347‬م مدو ا اادري) الددع تكمسا لسثسثي‬

‫الواندي‪ ،‬ا الب ا‬

‫ال يرث أكثر م الثسثي ‪.‬‬

‫الش ي ا‪ ،‬لها خمع ناال ‪( :‬المواد ‪ 342‬و‪ 345‬و‪ 351‬و‪ 352‬و‪ 354‬م مدو ا اادري)‬

‫(أ) ال صف يذا ا فرد ‪.‬‬
‫(إ) الثسثا يذا تلدد ‪.‬‬
‫(ج) التلصيإ مع ش ي ها لسذكر مثل نظ اا ثيي ‪.‬‬
‫(د) م ادما الجد‪ ،‬يذا كا‬
‫(ه) تلصيبها مع الب‬

‫الم ادما أفضل له‪.‬‬
‫وا‬

‫االب ‪.‬‬

‫‪Copyright © 2016 Marocdroit.com‬‬
‫‪8‬‬

‫‪ISSN2028-8107‬‬

‫ااخ‬

‫اإ‪ ،‬لها فع ناال‬

‫الددع تكمسا لسثسثي يذا كا‬

‫االخ‬

‫الش ي ا‪ ،‬وتزيد نالا داددا‪( :‬المادي ‪ 347‬م مدو ا اادري)‬
‫الش ي ا‪.‬‬

‫مع ااخ‬

‫الوارثون بالتعصيب وترتيبهم‬
‫اللصطا فض السحا مأخوذ م اللصإ‪ ،‬وهو الشدي وال وي‪ ،‬أي يشتد بهم أزر الرجل ضد عدوه‪ .‬أو مأخوذي‬
‫م التلصيإ ومل اه اإلناألا‪ ،‬فهم ينيألو طه لنمايته م المكروه‪ ،‬والتلصيإ فض عسم الفرائ‬

‫‪ :‬هو‬

‫أخذ كل الميراث ع د عدم وجود صانإ فر ‪ ،‬أو أخذ ما فضل ع ه ع د وجوده‪ ،‬فإذا ادتحرق‬

‫الفرو‬

‫التركا فإ ه ال يط‬

‫لسلصطا شضء‪.‬‬

‫أنواع العصبة‪( :‬المادة ‪ 348‬من مدونة األسرة)‬
‫اللصطا ثالثا أ واع‪ :‬عصطا طال فع‪ ،‬وعصطا طالحير‪ ،‬وعصطا مع الحير‪.‬‬
‫العاصب بنفسه‪( :‬المادي ‪ 349‬م مدو ا اادري) وهو الذي ليع فض ناجا يل م ي ويه‪ ،‬وينوز الما‬
‫كسه ع د ا فراده‪ ،‬أو ي دمه مع غيره‪ ،‬أو ينوزه طلد أخذ ذوي الفرو‬
‫لم تبق الدهام شيئا م التركا؛ وي درج تن‬

‫فروضهم‪ ،‬أو ال ينوز أي شيئ يذا‬

‫هذا ال وع‪ )1 :‬الجد وا عال طشرط ا فراده ‪ )2‬ااإ طشرط‬

‫ا فراده كذلك ‪ )3‬االب ‪ )4‬اب االب وا دفل ‪ )5‬ااخ الش يق أو اإ ‪ )6‬اب ااخ الش يق أو اإ وا‬
‫دفل ‪ )7‬اللم الش يق أو اإ ‪ )8‬اب اللم الش يق أو اإ دفل أو عال كلم ااإ أو الجد ‪ )9‬بي‬

‫الما‬

‫نيث تتول الدسألا المكسفا طأمالك الدولا نيازي الميراث‪.‬‬
‫العاصب بغيره‪( :‬المادي ‪ 351‬م مدو ا اادري) هض كل أ ث يلصبها ذكر‪ ،‬نيث كا‬
‫فنولها وجود الذكر يل عاصطا طحيرها‪ .‬وي درج تن‬
‫‪ )3‬ااخ‬

‫الش ي ا ‪ )4‬ااخ‬

‫اا ثيي ‪ ،‬وتزيد ااخ‬

‫هذا ال وع أراع عاصطا‬

‫‪ )1‬الب‬

‫دترث طالفر ‪،‬‬
‫‪ )2‬ب‬

‫االب‬

‫لألإ‪ .‬فكل واندي يلصبها أخوها‪ ،‬وترث مله عس قاعدي لسذكر مثل نظ‬

‫الش ي ا أو اإ طكو ها يلصبها الجد‪ ،‬ويكو كأخ ملها‪ ،‬وتزيد ب‬

‫االب طكو ها‬

‫يلصبها اب عمها المداوي لها فض الدرجا‪.‬‬
‫العاصب مع غيره‪( :‬المادي ‪ 352‬م مدو ا اادري) هض اا ث التض تصير عاصطا طدبإ اجتماعها مع‬
‫أخرى وي نصر هذا ال وع فض ااخوا‬

‫الش ي ا‬

‫أو اإ مع الب ا‬

‫نيث ال أصل وال فرع ذكر‪ ،‬فااخ‬
‫‪Copyright © 2016 Marocdroit.com‬‬

‫‪9‬‬

‫‪ISSN2028-8107‬‬

‫الش ي ا أو اإ تصير عاصطا مع الب‬

‫أو ب‬

‫االب وا‬

‫زل‬

‫عس أداع ااخوا‬

‫مع الب ا‬

‫يصر‬

‫عصطا ‪.‬‬
‫ترتيب العصبة‪( :‬المادة ‪ 349‬من مدونة األسرة)‬
‫المراد طالترتيإ ت ديم عاصإ عس غيره ا ه أول م ه وأقرإ يل الهالك‪ ،‬والملتمد فض هذا الت ديم هو‬
‫ال ظر فض ثالثا أدع‪( :‬الجها – الدرجا – ال وي)‪.‬‬
‫(أ) الت ديم طالجها‪ :‬يذا تلدد اللصطا طال فع‪ ،‬فترجيح أندهم عس اآلخر يتم طالجها‪ :‬الب وي‪ ،‬ثم اابوي‪ ُ،‬م‬
‫ااخوي‪ ،‬ثم اللموما‪.‬‬
‫(إ) الت ديم طالدرجا‪ :‬يذا تلدد اللصطا طال فع واتندوا فض الجها فإ الترجيح يتم بدرجا قراهم م الهالك‪،‬‬
‫في دم مثال االب عس اب االب ‪ ،‬وااخ اإ عس اب ااخ الش يق وهكذا‪.‬‬
‫(ج) الت ديم طال وي‪ :‬يذا اتند اللصطا فض الجها والدرجا يتم الترجيح ط وي ال راطا‪ ،‬فم أدل ط رابتي ي دم‬
‫عس م أدل ط راطا واندي مثاله‪ :‬ي دم ااخ الش يق عس ااخ اإ‪ ،‬واللم الش يق عس اللم لألإ‪.‬‬
‫تعريف الحجب وأنواعه‪( :‬المادتان ‪ 355‬و‪ 356‬من مدونة األسرة)‬
‫تعريف الحجب‪( :‬المادة ‪ 355‬من مدونة األسرة)‬
‫النجإ فض السحا هو الم ع والدتر‪ ،‬وفض االصألال م ع الشخص الذي قام طه دبإ اإلرث م ميراثه‬
‫كسه أو طلضه لوجود شخص آخر‪ .‬أما النرما فهو م ع الشخص الذي قام طه دبإ اإلرث م الميراث‬
‫التصافه بوصف م اق‬

‫للالقا الميراث كال تل والردي‪ .‬والفرق بي النجإ والنرما أ الشخص‬

‫المنروم ال يؤثر فض غيره م الورثا ع د جمهور الف هاء‪ ،‬فض ني أ الشخص النجوإ موجود ويؤثر‬
‫فض غيره ع د الميراث طنجبهم نجطا كسيا أو نجطا جزئيا (‪ .)9‬جاء فض المادي ‪ 355‬م مدو ا اادري‬
‫"النجإ م ع وارث ملي م كل الميراث أو طلضه ط ريإ آخر"‪.‬‬
‫أنواع الحجب‪( :‬المادة ‪ 356‬من مدونة األسرة)‬

‫‪Copyright © 2016 Marocdroit.com‬‬
‫‪10‬‬

‫‪ISSN2028-8107‬‬

‫"النجإ وعا ‪ )1 :‬نجإ ل م نصا اإلرث يل أقل م ها‪ )2 .‬نجإ اإلد اط م الميراث"‪ .‬فالنجإ‬
‫يما م ع كسض ويدميه الفرضيو نجإ اإلد اط؛ ويل ض م ع الوارث م ميراثه كسيا رغم توفره عس أهسيا‬
‫اإلرث‪ ،‬لوجود شخص أول م ه طالميراث‪ ،‬أو لوجود عدي أشخاص تدتحرق فروضهم أصل المدألا‪،‬‬
‫ويدم نجإ االدتحراق‪ .‬ويتلر‬
‫والب‬

‫جميع الورثا لنجإ اإلد اط يال دتا وهم‪ :‬اابوا ‪ ،‬والزوجا ‪ ،‬واالب‬

‫لسصسإ‪ .‬وقد يكو النجإ م لا جزئيا‪ ،‬ويدميه الفرضيو نجإ ص‪ .‬ويل ض م ع الوارث م‬

‫ميراثه جزئيا ال كسيا طدبإ وجود وارث آخر‪ .‬وصور هذا ال وع م النجإ ندإ التفصيل التالض‪:‬‬
‫(أ) طأ يشترك مع الوارث غيره م أمثاله فض فر‬

‫أو تلصيإ في ص صيطه ع ما يدتن ه لو‬

‫ا فرد‪ ،‬كاشتراك الجدتي فض الددع‪.‬‬
‫(إ) واما ب ل الوارث م فر‬

‫يل فر‬

‫آخر أ ص م ه؛ كا ت ا الزوج طالولد م ال صف‬

‫يل الراع‪.‬‬
‫(ج) واما ب سه م تلصيإ يل فر‬
‫التلصيإ يل فر‬
‫(د) واما ب سه م فر‬

‫أ ص م ه‪ ،‬كما فض ا ت ا ااإ والجد طاالب م‬

‫الددع ف ط‪.‬‬
‫يل تلصيإ أ ص م ه كما فض ا ت ا الب‬

‫الواندي طاالب م فر‬

‫ال صف يل التلصيإ طه‪.‬‬
‫الوارثون الذين ال ينالهم حجب إسقاط‪ :‬المادة (‪ )357‬من مدونة األسرة‪.‬‬
‫"نجإ يد اط ال ي ا دتا م الوارثي وهم‪ :‬االب ‪ ،‬والب ‪ ،‬وااإ‪ ،‬واام‪ ،‬والزوج‪ ،‬والزوجا‪.‬‬
‫الورثة الذين يلحقهم حجب اإلسقاط‪ :‬المادة (‪ )358‬من مدونة األسرة‪.‬‬
‫ينجإ نجإ يد اط‪:‬‬
‫‪ -1‬اب االب ينجطه االب خاصا وال ريإ م ذكور النفدي ينجإ الطليد م هم‪.‬‬
‫‪ -2‬ب‬

‫االب ينجبها االب فوقها مألس ا‪ ،‬أو ب تا فوقها يال أ يكو ملها فض درجتها أو أدفل م ها‬

‫فيلصبها‪.‬‬
‫‪ -3‬الجد ينجطه ااإ الخاصا والجد ال ريإ ينجإ الجد الطليد‪.‬‬
‫‪Copyright © 2016 Marocdroit.com‬‬
‫‪11‬‬

‫‪ISSN2028-8107‬‬

‫‪ -4‬ااخ الش يق والش ي ا ينجبها ااإ واالب واب االب ‪.‬‬
‫‪ -5‬ااخ لألإ وااخ‬
‫‪ -6‬ااخ‬

‫لألإ ينجبهما الش يق وم ينجطه وال تنجبهما الش ي ا‪.‬‬

‫لألإ تنجبها الش ي تا يال يذا وجد ملها أخ لألإ‪.‬‬

‫‪ -7‬اب ااخ الش يق ينجطه الجد وااخ لألإ وم نجطه‪.‬‬
‫‪ -8‬اب ااخ لألإ ينجطه اب ااخ الش يق وم ينجطه‪.‬‬
‫‪ -9‬اللم الش يق ينجطه اب ااخ لألإ وم نجطه‪.‬‬
‫‪-10‬‬

‫اللم لألإ ينجطه اب اللم الش يق وم نجطه‪.‬‬

‫‪-11‬‬

‫اب اللم الش يق ينجطه اللم لألإ وم نجطه‪.‬‬

‫‪-12‬‬

‫اب اللم لألإ ينجطه اب اللم الش يق وم نجطه‪.‬‬
‫ااخ لألم وااخ‬

‫‪-13‬‬

‫لألم ينجبهما االب والب‬

‫واب االب وا‬

‫االب وا دفل وااإ‬

‫والجد وا عال‪.‬‬
‫‪-14‬‬

‫الجدي لألم تنجبها اام خاصا‪.‬‬

‫‪-15‬‬

‫الجدي لألإ ينجبها ااإ واام‪.‬‬

‫‪-16‬‬

‫الجدي ال را م جها اام تنجإ الجدي الطلدى م جها ااإ‪.‬‬

‫الورثة الذين يلحقهم حجب نقل‪( :‬المادة ‪ 359‬من مدونة األسرة)‬
‫ينجإ نجإ ل‪:‬‬
‫‪ -1‬اام‪ :‬ي سها م الثسث يل الددع االب واب االب والب‬
‫اإلخوي وااخوا‬

‫دواء كا وا أش اء أو لألإ أو لألم وارثي أو منجواي ‪.‬‬

‫‪ -2‬الزوج‪ :‬ي سه االب واب االب والب‬
‫‪ -3‬الزوجا‪ :‬ي سها االب واب االب والب‬
‫‪ -4‬ب‬

‫وا‬

‫االب واث ا فأكثر م‬

‫االب ‪ :‬ت سها الب‬

‫االب م ال صف يل الراع‪.‬‬

‫وا‬
‫وا‬

‫االب م الراع يل الثم ‪.‬‬

‫الواندي م ال صف يل الددع‪ ،‬كما ت ل اث تي فأكثر م ب ا‬

‫االب م الثسثي يل الددع‪.‬‬

‫‪Copyright © 2016 Marocdroit.com‬‬
‫‪12‬‬

‫‪ISSN2028-8107‬‬

‫‪ -5‬ااخ‬

‫لألإ‪ :‬ت سها الش ي ا م ال صف يل الددع وت ل اث تي فأكثر م الثسثي يل‬

‫الددع‪.‬‬
‫‪ -6‬ااإ‪ :‬ي سه االب واب االب م التلصيإ يل الددع‪.‬‬
‫‪ -7‬الجد‪ :‬ع د عدم ااإ ي سه االب واب االب م التلصيإ يل الددع‪.‬‬
‫‪ -8‬الب‬

‫االب ‪ ،‬وااخ‬

‫وا‬

‫الش ي ا وااخ‬

‫لألإ ي ل كل واندي م ه فأكثر أخوها ع‬

‫فرضها ويلصبها‪.‬‬
‫‪ -9‬ااخوا‬

‫الش ائق وااخوا‬

‫لألإ تلصبه الب‬

‫فأكثر أو ب‬

‫االب فأكثر م الفر‬

‫يل‬

‫التلصيإ‪.‬‬
‫تأصيل الفريضة وتصحيحها وعولها‪:‬‬
‫التأصيل‪:‬‬
‫لحا التأديع وهو وضع ااصل‪ ،‬وهو ما ب ض عسيه غيره‪ ،‬واصألالنا‪ :‬تنصيل أقل عدد يخرج م ه فر‬
‫المدألا‪ ،‬أو فرضها طال كدر‪.‬‬
‫األمر األول‪ :‬في كيفية التأصيل إذا لم يكن في المسألة فروض‪.‬‬
‫يذا لم يك فض المدألا فرو‬

‫‪ ،‬طأ كا الورثا كسهم عصطا جلل أصل المدألا م عدد رؤوع الورثا‪،‬‬

‫يذا كا وا ذكو ار ف ط كا أصل المدألا هو عددهم‪ ،‬أما يذا كا وا ذكو ار وا اثا كا أصل المدألا بجلل‬
‫الذكر ع أ ثيي ‪.‬‬
‫األمر الثاني‪ :‬في كيفية التأصيل إذا لم يكن في المسألة إال فرض واحد‪.‬‬
‫يذا لم يك فض المدألا يال فر‬

‫واند‪ ،‬جلل أصل المدألا يال فر‬

‫واند‪ ،‬جلل أصل المدألا م ام ذلك‬

‫الفر ‪.‬‬
‫األمر الثالث‪ :‬في كيفية التأصيل إذا كان في المسألة أكثر من فرض‪.‬‬

‫‪Copyright © 2016 Marocdroit.com‬‬
‫‪13‬‬

‫‪ISSN2028-8107‬‬

‫يذا كا فض المدألا أكثر م فر ‪ ،‬ظر بي م اما‬

‫الفرو‬

‫طاا ظار اارالا وهض‪ :‬التماثل‪،‬‬

‫والتداخل‪ ،‬والتوافق‪ ،‬والتطاي ‪ .‬فماذا ع هذه اا ظار اارالا؟‬
‫‪ ‬التماثل عطاري ع مداواي عدد آلخر كدتا ودتا والنكم فيه طاالكتفاء طأند اللددي ‪ ،‬وجلسه أصل‬
‫المدألا‪.‬‬
‫‪ ‬والتداخل عطاري ع عددي أكبر وأصحر‪ ،‬ااصحر يف ض ااكبر فض مرتي أو م ار كالدتا‬
‫والثالثا‪ ،‬فإ الثالثا تف ض الدتا مرتي ‪ ،‬والنكم فيه طاالكتفاء طأكبر اللددي وجلسه أصال‬
‫لسفريضا‪.‬‬
‫‪ ‬والتوافق عطاري ع اتفاق اللددي فض أقل دطا كال صف‪ ،‬ومثاله دتا وأرالا‪ ،‬والنكم فيه أ‬
‫أصل الفريضا يكو م خارج ضرإ وفق ( صف) أند اللددي فض كامل اآلخر‪.‬‬
‫‪ ‬والتطاي عطاري ع عددي لم يتف ا فض أي دطا‪ :‬كالثالثا واارالا‪ ،‬والنكم فيه أ أصل الفريضا‬
‫يكو م خارج ضرإ كامل أندد اللددي فض كامل اآلخر (‪.)10‬‬

‫التصحيح‪:‬‬
‫التصنيح لحا تفليل م الصنا ضد الد م‪ ،‬أو يزالا الد م‪ ،‬وفض االصألال ‪ :‬تنصيل أقل عدد ي دم‬
‫عس الورثا طال كدر‪ ،‬وه ا يألر الدؤا التالض‪ :‬ماهض ألري ا وكيفيا تصنيح المدائل؟‪:‬‬
‫اامر ااو ‪ :‬كيفيا التصنيح يذا كا اال كدار عس فريق واند‪.‬‬
‫‪ )1‬ي ظر بي الرؤوع واي دهامها طم ظاري وهما‪ :‬التوافق والتطاي ف ط‪ ،‬فإذا تطاي‬
‫الرؤوع‪ ،‬وا تواف‬

‫أثب‬

‫أثبت‬

‫جميع‬

‫وف ها كما ت دم فض اا ظار اارالا‪.‬‬

‫‪ )2‬تضرإ المدألا فض جزء الدهم وهو المثب‬

‫م الرؤوع‪.‬‬

‫‪ )3‬يضرإ صيإ كل فريق م المدألا فض جزء دهمها‪.‬‬
‫‪ )4‬ي دم صيإ كل جماعا عسيهم‪.‬‬
‫اامر الثا ض‪ :‬كيفيا التصنيح يذا كا اال كدار عس أكثر م فريق‪.‬‬
‫‪Copyright © 2016 Marocdroit.com‬‬
‫‪14‬‬

‫‪ISSN2028-8107‬‬

‫‪ )1‬ي ظر بي الرؤوع واي التوافق أو التطاي ف ط‪ ،‬فإذا تطاي‬
‫أثب‬

‫أثبت‬

‫جميع الرؤوع‪ ،‬وا تواف‬

‫وف ها كما مر مل ا فض اا ظار اارالا‪.‬‬

‫‪ )2‬ي ظر بي المثبتا‬

‫م الرؤوع طاا ظار اارالا‪.‬‬

‫‪ )3‬تضرإ المدألا فض جزء الدهم‪ ،‬وهو ناصل ال ظر بي الرؤوع مع طلضها‪.‬‬
‫‪ )4‬يضرإ صيإ كل فريق م المدألا فض جزء دهمها‪.‬‬
‫‪ )5‬ي دم صيإ كل جماعا عسيهم (‪.)11‬‬
‫العول‪:‬‬
‫اللو لحا يألسق عس ملا م ها‪ :‬الزيادي واالرتفاع‪ ،‬ي ا ‪ :‬عا الماء يذا زاد وارتفع‪ ،‬والميل‪ ،‬ي ا ‪ :‬عا‬
‫المي از يذا ما ‪ ،‬والجور‪ ،‬وم ه قو هللا تلال فض دوري ال داء اآليا ‪( 11‬ذلك أد‬
‫وغيرها‪ ،‬وفض االصألال ‪ :‬زيادي فض الدهام و ص فض اا صطاء أو زيادي فرو‬
‫الزيادي فض عدد دهام المدألا وهو ال يكو يال يذا زاد‬

‫طمل‬

‫طاللو قيما اا صطاء عس‬

‫دهام الفرو‬

‫أال تلولوا) أي تجوروا‬
‫المدألا ع أصسها‪،‬‬

‫ع أصل المدألا وت ص‬

‫دبته (‪.)12‬‬

‫وي ع اللو ع د الفرضيي فض ثالثا أصو ف ط وهض‪:‬‬
‫‪ )1‬الدتا‪ ،‬وتلو طالفرد والزوج يل‬
‫‪ )2‬اإلث‬

‫عشر‪ ،‬وتلو طالفرد يل‬

‫هايا اللشري‪ ،‬أي يل ‪.10-9-8-7‬‬
‫هايا الدطلا عشر‪ ،‬أي يل ‪.17-15-13‬‬

‫‪ )3‬اارالا واللشرو ‪ ،‬وتلو مري واندي يل ‪.27‬‬
‫الرد‪:‬‬
‫الرد لحا‪ :‬يألسق عس ملا م ها اإلرجاع والم ع‪ ،‬ت و ردد‬

‫اللدوا يذا م لته‪ ،‬وردد‬

‫المبيع يذا‬

‫أرجلته‪ ،‬واصألالنا‪ :‬يلرف طأ ه زيادي فض اا صطاء و ص فض الدهام‪ ،‬عكع اللو ‪.‬‬
‫شروط الرد‪:‬‬
‫‪ .1‬أال تدتحرق الفرو‬

‫المدألا ا ها يذا ادتحرق‬

‫لم يبق طاقض واذا فال رد‪.‬‬
‫‪Copyright © 2016 Marocdroit.com‬‬

‫‪15‬‬

‫‪ISSN2028-8107‬‬

‫‪ .2‬عدم وجود الملصإ ا ه يذا وجد أخذ الطاقض واذا فال رد (‪.)13‬‬
‫فيم يرد عسيه‪ :‬وفض ذلك مذهطا ‪،‬‬
‫المذهإ ااو ‪ :‬أ ه يرد عس جميع أصناإ الفرو‬

‫دوى الزوجي ‪ ،‬وهذا مذهإ جمهور ال ائسي طالرد‪.‬‬

‫المذهإ الثا ض أ ه يرد عس جميع أصناإ الفرو‬

‫نت الزوجي ‪ ،‬وهذا مذهإ جماعا م اللسماء كاب‬

‫تيميا‪.‬‬

‫المسائل الخاصة (المادة ‪ 360‬إلى المادة ‪ )368‬من مدونة األسرة‪:‬‬
‫مدألا الملادي‪( :‬المادي ‪ 360‬م مدو ا اادري)‪.‬‬
‫الملادي‪ :‬م اللد أي النداإ‪ ،‬والمراد طمدائل الملادي؛ المدائل التض يجتمع فيها ااش اء واإلخوي اإ مع‬
‫الجد‪ ،‬فيلد فيها اإلخوي ااش اء اإلخوي اإ عس الجد ع د الم ادما ليم لوه م كثري الميراث ‪ ..‬فألخ‬
‫الش يق ينادإ الجد طااخ لألإ ع د الم ادما‪ ،‬ثم يلود فيما ي وإ ااخ لألإ‪ ،‬ا ه ينجطه‪ ،‬يال يذا كا‬
‫ش ي ا واندي فض المدألا فإ ها تأخذ ال صف‪ ،‬فإذا ط ض شضء فهو لإلخوي م ااإ لسذكر مثل نظ اا ثيي‬
‫(‪ ،)14‬مثاله‪ :‬توفض رجل ع (أم‪ ،‬وجد‪ ،‬وأخ ش يق‪ ،‬وأخ اإ)‪ ،‬النل الفرضض‪ :‬الددع لألم والطاقض بي‬
‫الجد واإلخوي طالتداوي‪ ،‬وطلد أ يأخذ الجد دهامه م الطاقض طلد اام يدتنوذ الش يق عس دهم ااخ‬
‫اإ لد وأله طه (‪.)15‬‬

‫مدألا ااكدريا والحراء‪( :‬المادي ‪ 361‬م مدو ا اادري)‪.‬‬
‫وتدم الحراء‪ ،‬هذه المدألا خرج‬

‫ع ال اعدي اللاما فض ميراث الجد‪ ،‬وهض مذهإ زيد وعسيه دار‬

‫اائما الف هاء مالك والشافلض وأنمد‪ ،‬ومذهإ زيد ال يجلل ااخ‬

‫الش ي ا أو اإ صانطا فر‬

‫الجد طنيث يجلسها مع عصطا يال فض هذه المدألا‪ ،‬فإ ه جلسها مله صانطا فر‬
‫بي هما لسذكر مثل نظ اا ثيي وعس دبيل اللو فض الجميع‪ ،‬مثاله‪ :‬توفي‬

‫مع‬

‫ثم تنصل ال دما‬

‫امرأي ع (زوج‪ ،‬وأم‪ ،‬وجد‪،‬‬

‫‪Copyright © 2016 Marocdroit.com‬‬
‫‪16‬‬

‫‪ISSN2028-8107‬‬

‫وأخ‬
‫ااخ‬

‫ش ي ا) لسزوج ال صف ولألم الثسث ولسجد الددع وهو ما ط ض وأقل نظ له‪ ،‬يال أ مذهإ زيد أ‬
‫دتد ط م الميراث دو موجإ إلد األها ففر‬

‫لها ال صف ثم جمع بي‬

‫صفها وددع الجد‬

‫والناصل بي هما لسذكر مثل نظ اا ثيي (‪.)16‬‬
‫مدألا المالكيا‪( :‬المادي ‪ 362‬م مدو ا اادري)‬
‫دمي‬

‫هذه المدألا طالمالكيا ا اإلمام مالك خالف فيها مذهإ زيد ب ثابتأ وصورتها توف‬

‫وترك ‪ :‬زوجا‪ ،‬وأما‪ ،‬وجدا‪ ،‬واخوي ام‪ ،‬أخ اإ‪ ،‬فمذهإ زيد ب ثاب‬

‫زوجا‬

‫لسزوج ال صف واام الددع‪ ،‬ولسجد‬

‫أيضا الددع‪ ،‬والطاقض لألخ اإ‪ ،‬وال شضء لإلخوي لألم‪ ،‬غير أ اإلمام مالك كما ص‬

‫المادي ‪ 362‬م‬

‫مدو ا اادري جلل لسزوج ال صف‪ ،‬واام الددع‪ ،‬ويأخذ الجد الثسث الطاقض ع هما‪ ،‬وال شضء لألخ اإ‬
‫واإلخوي لألم‪" ،‬ووجه خروج المدألا ع ال اعدي‪ :‬يد اط ااخ لألإ بدو ناجإ ن ي ض‪ ،‬ا الجد ليع له‬
‫أ ينجإ يال اإلخو لألم ويأخذ فرضهم" (‪.)17‬‬
‫مدألا شطه المالكيا‪( :‬المادي ‪ 363‬م مدو ا اادري)‪.‬‬
‫دمي‬
‫مات‬

‫طشطه المالكيا ا لها فع صوري المالكيا وتختسف ملها فض ااخ اإ وهض عس الشكل التالض‪:‬‬
‫زوجا وترك‬

‫زوجا وأما وجدا وأخا ش ي ا وأخوا ‪ ،‬فالجد يأخذ ما ط ض طلد ذوي الدهام دو اإلخوي‬

‫ا الجد ينجبهم‪" ،‬وعمل هذه المدألا ال يختسف ع عمل المدألا الداط ا يال طدتبدا ااخ اإ طااخ‬
‫الش يق" (‪.)18‬‬
‫مدألا الخرقاء‪( :‬المادي ‪ 364‬م مدو ا اادري)‬
‫دمي‬

‫طالخرقاء لكثري اختالف الصناطا فيها‪ ،‬كأ ااقوا خرقتها أو خرق‬

‫وهو مذهإ زيد فض الفرائ‬
‫الثسث‪ ،‬والجد وااخ‬

‫وطه قال‬

‫المدو ا؛ وصورتها ما‬

‫أصسها‪ ،‬ومذهإ اإلمام مالك‬

‫وترك أما وجدا وأختا ش ي ا أو إلإ فسألم‬

‫الش ي ا أو اإ عصطا لسذكر مثل نظ اا ثيي (‪.)19‬‬

‫مدألا المشتركا‪( :‬المادي ‪ 365‬م مدو ا اادري)‪.‬‬

‫‪Copyright © 2016 Marocdroit.com‬‬
‫‪17‬‬

‫‪ISSN2028-8107‬‬

‫دمي‬

‫طالمشتركا الشتراك اإلخوي ااش اء مع اإلخوي لألم فض الثسث‪ ،‬وقد أثر أ عمر رضض هللا ع ه‬

‫قض أو اامر فض ميراث زوج وأم واخوي لألم واخوي أش اء طال صف لسزوج والددع لألم والثسث لإلخوي‬
‫لألم ولم يتبق لإلخوي ااش اء شضء‪" ،‬فانتج اإلخوي ااش اء أمام ديد ا عمر ط ولهم‪ :‬هإ أ أطا ا كا‬
‫يما‪ ،‬أو نجرا‪ ،‬أو نمارا‪ ،‬أليد‬

‫اام تجمل ا؟ وكا هذا االنتجاج مدعاي لس ظر يل الوصف الثا ض وهو‬

‫م جها ااموما‪ ،‬ف ض عمر بتوريثهم مع اإلخوي لألم‪ ،‬وأشركهم جميلا فض الثسث" (‪ ،)20‬ودار عس‬
‫هذا المذهإ م الف هاء مالك‪ ،‬والشافلض والثوري‪.‬‬
‫مدألا الحراوي ‪( :‬المادي ‪ 366‬م مدو ا اادري)‬
‫دمي‬

‫طالحراوي لشبهها طحري الفرع لشهري هاتي المدألتي فض عسم الفرائ‬

‫‪ ،‬ودمي‬

‫طاللمريتي‬

‫دطا‬

‫للمر رضض هللا ع ه الذي قض فيهما لألم ثسث الطاقض ال ثسث الما الواجإ لها صا وصورتهما ذكرتا‬
‫فض المادي ‪ 366‬م مدو ا اادري‪( :‬الصوري ااول ) "يذا اجتمل‬

‫زوجا وأبوا فسسزوجا الراع ولألم ثسث‬

‫ما ط ض وهو الراع ولألإ ما ط ض" (الصوري الثا يا) فإذا اجتمع زوج وأبوا فسسزوج ال صف ولألم ثسث ما‬
‫ط ض وهو الددع وما ط ض لألإ"‪.‬‬
‫مدألا المطاهسا‪( :‬المادي ‪ 367‬م مدو ا اادري)‬
‫دمي‬

‫طالمطاهسا ل و اب عطاع رضض هللا ع ه‪ :‬م شاء طاهسته طأ المدائل ال تلو ‪ .‬وهذه المدألا أو‬

‫مدألا عال‬

‫فض اإلدالم‪ ،‬وقد وقل‬

‫فض زم عمر ب الخألاإ رضض هللا‪ ،‬وال لسم اليوم قائال طمذهإ‬

‫اب عطاع‪ ،‬كما ال لسم خالفا بي الف هاء فض ال و طاللو ‪ ،‬جاء فض المادي ‪ 367‬م مدو ا اادري‪" :‬يذا‬
‫اجتمع زوج وأم وأخ‬

‫ش ي ا أو اإ كا لسزوج ال صف وااخ‬

‫وتلو يل ثما يا لسزوج ثالثا ولألخ‬

‫ال صف ولألم الثسث أصسها م دتا‬

‫ثالثا ولألم اث ا "‪.‬‬

‫مدألا الم بريا‪( :‬المادي ‪ 368‬م مدو ا اادري)‪.‬‬

‫‪Copyright © 2016 Marocdroit.com‬‬
‫‪18‬‬

‫‪ISSN2028-8107‬‬

‫دمي‬

‫طالم بريا ا عسيا رضض هللا ع ه كا عس الم بر فدئل ع ها فأجاإ ب ص المادي ‪ 368‬م‬

‫مدو ا اادري‪" :‬يذا اجتمل‬

‫زوجا وا تا وأبوا صن‬

‫فريضتهم م أرالا وعشري وتلو يل دطلا‬

‫وعشري لسب تي الثسثا (‪ )16‬ولألبوي الثسث (‪ )8‬ولسزوجا الثم (‪ ،)3‬ويصير ثم ها تدلا"‬
‫قائما المصادر والمراجع‪:‬‬
‫‪ .1‬أنكام المواريث والوصايا فض الف ه اإلدالمض‪ /‬الدكتور منمد أنمد دراج‪ ،‬ص‪ 7‬وما طلدها‬
‫بتصرف‪.‬‬
‫‪ .2‬الشافلض فض شر مدو ا اادري‪ /‬اادتاذ عبد الكريم شهبو ‪ ،‬ص ‪.270‬‬
‫‪ .3‬كتاإ الصنا تاج السحا وصنا اللرايا‪ /‬لسجوهري‪ ،‬ص ‪.133‬‬
‫‪ .4‬أنكام المواريث والوصايا فض الف ه اإلدالمض ص ‪.21‬‬
‫‪ .5‬الذخيري لس رافض الجزء الثالث عشر ص ‪.14‬‬
‫‪ .6‬أنكام الفرائ‬

‫عبد الدالم الزيا ض ص ‪ 22‬وما طلدها بتصرف‬

‫‪ .7‬الرجع الدابق ص ‪.28‬‬
‫‪ .8‬أنكام المواريث‪ /‬منمد ريا‬

‫ص ‪.61‬‬

‫‪ .9‬أنكام المواريث والوصايا فض الف ه اإلدالمض ص ‪.135‬‬
‫‪ /‬الدكتور عبد الكريم الالنم ص‪ 16‬بتصرف‪.‬‬

‫‪.10‬‬

‫الفرائ‬

‫‪.11‬‬

‫المرجع الدابق ص ‪.24‬‬

‫‪.12‬‬

‫المرجع الدابق ص ‪.46‬‬

‫‪.13‬‬

‫المرجع الدابق ص ‪.123‬‬

‫‪.14‬‬

‫أنكام الفرائ‬

‫‪.15‬‬

‫أصو عسم المواريث‪ /‬الراجض رنما راه الجواد ص ‪.55‬‬

‫‪.16‬‬

‫‪ /‬عبد الدالم الزيا ض ص ‪.106‬‬

‫أنكام المواريث منمد ريا‬

‫‪.17‬‬

‫أنكام الفرائ‬

‫‪.18‬‬

‫المرجع الدابق ص ‪.116‬‬

‫‪.19‬‬

‫أنكام المواريث منمد ريا‬

‫ص ‪ 139‬وما طلدها‪.‬‬

‫‪ /‬عبد الدالم الزيا ض ص ‪.141‬‬
‫ص ‪.141‬‬
‫‪Copyright © 2016 Marocdroit.com‬‬

‫‪19‬‬

ISSN2028-8107

.100 ‫المرجع الدابق ص‬

.20

Copyright © 2016 Marocdroit.com
20


Documents similaires


Fichier PDF fichier pdf sans nom
Fichier PDF almakssa
Fichier PDF fichier pdf sans nom
Fichier PDF fichier pdf sans nom 6
Fichier PDF fichier pdf sans nom 10
Fichier PDF fichier sans nom 1


Sur le même sujet..