‎⁨ « ملحق الفيصل الشهري العد15جانفي 2020 »⁩.pdf


Aperçu du fichier PDF ------15-2020.pdf

Page 1 2 3 4 5 6 7 8




Aperçu texte


‫الفيصل ***‪*** www.elfaycal.com‬الفيصل‪ *** www.elfaycal.com‬الفيصل ***‪*** www.elfaycal.com‬الفيصل‪ *** www.elfaycal.com‬الفيصل‬
‫رأي مواطن عربي ‪:‬‬

‫اﳌﺮأة اﻟﻌﺮاﻗﻴﺔ‬
‫( اﻟﻨﺎﺻﺮﻳﺔ)‪ :‬ﺻﺮﺧﺔ‬
‫ﻣﺪوﻳﻪ ﰲ ﺳﺎﺣﺎت اﻟﺘﻈﺎﻫﺮ‬
‫ﺗﻬﺰ ﻋﺮوش اﻟﻔﺎﺳﺪﻳﻦ !‬
‫صقيع‬
‫قالدة بلورية‬
‫حواف السطوح‬
‫‪...‬‬
‫صقيع‬
‫ترتجف األطراف‬
‫لذكر اسمك‬
‫‪...‬‬
‫صقيع‬
‫في البلور املتصلب‬
‫ينحت حروفها‬
‫‪...‬‬
‫صقيع‬
‫بقع جليدية‬
‫تتفرقع تحت األقدام‬
‫‪...‬‬
‫جو بارد‬
‫لتخفيف الوطء‬
‫كأس البابونج الساخن‬
‫‪...‬‬
‫اليانسون والكمون‬
‫يعيدني إلى ذكريات‬
‫طفولتي األولى‬
‫‪...‬‬
‫تذكرة باردة‬
‫في املعطف القديم‬
‫رحلة الجامعة األولى‬
‫‪...‬‬
‫منظر مؤثر‬
‫تدمع له العيون‬
‫أمسح النظارة‬
‫‪....‬‬
‫غريبة اليوم‬
‫توحي بالبرد القارص‬
‫أشكال الغيوم‬
‫‪...‬‬
‫عام جديد_‬
‫معا"يغزو الثلج‬
‫فروة الرؤوس‬
‫‪....‬‬
‫رياح_‬
‫تصبو النفس‬
‫شهوات مجنونة‪.‬‬
‫‪...‬‬
‫منايا_‬
‫دون ضجيج‬
‫ينطفىء لهب الشمعة‪.‬‬
‫‪....‬‬
‫خلف الزجاج‬
‫حتى الحمام يعاقب‬
‫نقر على الرأس‬
‫‪....‬‬
‫خالدة أبوخليف‪/‬سورية‪.‬‬

‫بقلم‪ :‬محمود البرعصي ـ ليبيا‬

‫حسني داخل‬
‫الفضلي | العراق‬

‫زﻳﺖ ﻛﺒﺪ اﳊﻮت‪ -‬ﺑﲔ‬
‫اﻟﻔﻮاﺋﺪ واﻷﺿﺮار‪:‬‬
‫ﺣﺪﻳﺚ اﻷﺳﺎﻃﻴﺮ‬
‫كتب‪ :‬د‪.‬فتحي عبد العال ـ مصر | د‪.‬مني كيال‬
‫ـ سوريا‬

‫شموخ قلم‪...‬‬

‫دعني أحلم ‪.‬‬
‫ولتغمرني السحب ‪.‬‬
‫ترحل بي ‪.‬‬
‫ترسلني قطرا ‪.‬‬
‫تعبث بأمنياتي ‪.‬‬
‫تخفي ألوانها ‪.‬‬
‫تزيدها إشراقا ‪.‬‬
‫تحملها إلى قلب يشبه قلبي ‪.‬‬
‫لتحل ربيعا بزهر آخر ‪.‬‬
‫كلمات من حالم ‪.‬‬
‫بلغة ال تحتاج ترجمة ‪.‬‬
‫هي فقط ترسم بالفرح أمنيات للغد ‪.‬‬
‫استكثرتم علينا أن نحلم ‪.‬‬
‫وعشتم كابوسا من الوهم ‪.‬‬
‫وابحتم تلك الدهاليز ‪.‬‬
‫مساحات بيننا مظلمة ‪.‬‬
‫متاهة دارت حولها األشباح ‪.‬‬
‫فحلقنا حلما من أجل خيوط النور ‪.‬‬
‫تنسج فرحا نعيد به ثوب اإلنسانية ‪.‬‬
‫إلى جيل يتطلع فرحا وإن كان حلما ‪..‬‬
‫‪...‬‬

‫محمود البرعصي يناير ‪:2020‬‬

‫ال تكونوا كالقردة!‬
‫ارتجال‪....‬عن صفقة القرن‬
‫تلكم املعنية‬
‫بالثورة واإلقدام‬

‫‪ ----------------------------------‬ــــ‬

‫‪)----------------‬املقام ِ( بقلم الكاتب‬‫في املوسيقى‪ ،‬التزا ُم‬
‫*********** يُسمُّ ونَه حسني داخل الفضلي‬
‫جمهورية العراق‬
‫عفْقْ«‬
‫بالــ» َ‬

‫و)تَشبيعُ( النغمات‬
‫ن‬
‫*********** يَصفو َ‬
‫صاحِ •بَ ُه باملاهِر الــ»حَ ِذقْ«‬
‫هناك‬
‫َ‬
‫الشعر‪ ،‬فليس‬
‫أمَّا في ِّ‬
‫أجملْ وال أو َقعْ ***********‬
‫الـ»صدْق«‬
‫ِ‬
‫من‬
‫عج•بًا لقل•م ٍ يَهي ُم عِشق•ا ً‪ ،‬يُجي ُد‬
‫َ‬
‫نَظْمً ا*********** َل ِك ْن ال‬
‫يَكتبُ أبدًا كلمة »حَ قْ«‬
‫ن‬
‫إنِّي أس•تَغرِب‪ :‬كيفَ يكو ُ‬
‫الحُ ُّر أسيرًا *********** ثم‬
‫تُراهُ ح•تَّى ال »يَأبَقْ«‬
‫ن‬
‫اللص‪ ،‬للتموي ِ‬
‫ُّ‬
‫كيفَ يَصي ُر‬
‫وزيرا ً *********** وهو‬
‫اليعرفُ الخيار من الـ‬
‫»سجُ قْ«‬
‫ُ‬
‫ن كليم•ا ً‪ ،‬لك ْن‬
‫ن امل ُفتِي يَكو ُ‬
‫إ َّ‬
‫في عُرف الحكم العربي هو‬
‫طقْ‬
‫أخرس‪ ،‬ال يَ•نْ ِ‬
‫ْ‬
‫ن حيٌّ‪ ،‬يَلهو‪،‬‬
‫الشع َر كَيا ٌ‬
‫ن ِّ‬
‫إ َّ‬
‫يَتحر َّْك‪ ،‬يتم َّردْ‪ ،،،‬لك ْن في‬
‫مف•تُوقً فَ•تْـقْ‬
‫بَلدي‪َ ،‬‬
‫حِ برٌ‪ :‬لونُه ال يَتغيَّر‪ ،‬جِ س ٌم‬
‫ِي ال يَ•تَعرَّق… مُقارن ًة‬
‫بَشر ٌّ‬
‫بامليِّت‪ ،،‬ما الفرقْ؟!‬
‫الحرفُ رِسالة‪ ،‬والك•لِ ُم أمانة‪،‬‬
‫ْشى‬
‫والقل ُم الشامخُ‪ ،‬ال يَخ َ‬
‫الش•نْقْ‬
‫دَومًا تَهدي َد َّ‬
‫ـــــ‬

‫د‪.‬محمود عبد الكريم ـ‬

‫تعد املرأة العراقيه رمزا خالدا وسفرا مشعا وسدا منيعا في امللمات‬
‫بتاريخ العراق القديم والحديث واملعاصر عبر دورها الريادي النضالي‬
‫التليد ‪ .‬إنها رساله انسانيه عبر عطائها امليداني الفاعل لبناء العراق‬
‫الصابر املجاهد حتى أثبتت أنها )ثورة وليست عورة( هذا بوجه عام‬
‫للمرأة العراقيه الرائده في البناء املجتمعي والرافضة للقيود التي خلفها‬
‫االستعمار الثقافي االستيطاني املقيت‪....‬‬
‫ناهيك اليوم املرأة في مدينة الناصريه )ذي قار ( طرزت التاريخ‬
‫بأحرف من نور ومن خالل دورها الفاعل والحيوي في مجاالت شتى ‪،‬‬
‫بدليل انها حفيدة شبعاد السومريه التي أبت أن ال ترضخ والتهادن‬
‫واال تساوم على مبادئها وطموحاتها وقيمها ومستقبلها مهما بلغت‬
‫التضحيات‪. .‬‬
‫املرأة في الناصريه كاخواتها العراقيات وقفت بجانب الرجل في‬
‫سوح الوغى و العمل وساحات التظاهر مما شكلت طودا شامخا يشار‬
‫لها بالبنان ‪..‬‬
‫ومن خالل الحقبة الزمنيه املاضيه التي عاشتها املرأة ال ذي قارية من‬
‫تحديات إقصاء وتهميش وظلم وجور وهضم للحقوقها املشروعة وما‬
‫عاشته من حروب رعناء وحصار ظالم وإهمال ‪ ،‬واستبشرت هذه املرأه‬
‫خيرا في عصر التغيير الذي أطاح بأكبر طاغية في العالم ‪ ،‬وعبر ستة‬
‫عشر عام من تعاقب حكومات فاسده جرت البلد إلى أطراف متناحره‬
‫حول استحواذ الكعكه الدسمه التي سال لعاب الفاسدين عليها وتركوا‬
‫بناء البلد الجريح وجعلوه يدور في دوامة ال معنى لها مما أصاب‬
‫البلد من فساد ودمار ‪ ،‬على هذه الضروف املره الجمه صرخت املرأه في‬
‫الناصريه عبر ميدان ساحات التظاهر ومنها ))ساحة الحبوبي(( الظهير‬
‫املساند والرديف لساحة التحرير في بغداد ‪ .‬التي هزت عروش الطغاة‬
‫الفاسدين املارقني في املنطقة الخضراء‪. .‬‬
‫وصوت املرأه في الناصريه فاق حدوده في مجال الناشط املدني ولها‬
‫حضور مميزا في متابعة الوضع العام العراقي والخاص في محافظة‬
‫ذي قار وعينا رقابية ما يدور في املحافظة حتى باتت رقما صعبا بني‬
‫االوساط الشعبيه ومنظمات املجتمع املدني‪. .‬‬
‫لذلك انطلق صوتها صوتا مدويا يرعب خفافيش الفساد واملفسدين‬
‫النتزاع حقوقها املشروعه وحقوق شعبها بأرداة التلني ‪.‬‬
‫بهذا التفاعل الثوري املنشود باالصرار والصبر واملصابره والعمل‬
‫الدؤب املرأة في مدينة الناصريه جعلت لها حيزا مشرفا ومشرقا تتباها‬
‫ليست بنات جنسها فحسب ال بل‬
‫الرجال النها األم و العامله املنتجه واملجاهده واالنسانه املربيه التي‬
‫رفدت فيالقا من قرابني الشهداء دفاعا و فداء عن األرض والعرض‬
‫واملقدسات‪.. .‬‬

‫حظيت األسماك منذ فجر التاريخ باهتمام اإلنسان‪ ،‬فكانت‬
‫مصدر أساسي لطعامه‪ ،‬كما كانت في بعض الحضارات جزءا ً‬
‫من عباداته و رمزا ً للخصوبة والثراء‪ ،‬حيث كان لها بعدا ً‬
‫ميثولوجي™ا ً واحتلت مرتبة كبيرة في األساطير القديمة‪.‬‬
‫ففي الهندوسية كانت السمكة هي اإلله ماتسيا وفيها يتجسد‬
‫اإلله فشنو لينقذ اإلنسان األول )مانو(‪ ،‬وفي الطقوس السومرية‬
‫كانت قربانا لآللهة عشتار وتموز‪ .‬وفي مصر القديمة حرمت بعض‬
‫أنواع األسماك بعدما أكلت إحداها عضو الخصوبة لإلله‬
‫اوزوريس! ‪...‬‬
‫حكاية كل بيت ‪:‬‬
‫عاد استخدام زيت كبدالحوت إلى الواجهة‪ ،‬بعد معرفة خواصه‬
‫الكيميائية وغناه بالعناصر الغذائية‪ ،‬التي تفسر خواصه العالجية‬
‫والوقائية املعروفة على مر العصور‪.‬‬
‫كانت جداتنا تقدّمن ملعقة الزيت الذهبي لتقوية األطفال ومعالجة‬
‫قلة الشهية والضعف‪ ،‬وكانت االستجابة السريعة لهذه الوصفة‬
‫السحرية تؤكد فوائدها الجمة؛ مما جعل هذه النصيحة تنتقل من‬
‫جيل إلى جيل‪ ،‬إنه زيت كبد سمك الق ّد أو الحوت‪.‬‬
‫من عصر أبقراط )أبو الطب( الذي نصح باستخدام زيت كبد‬
‫الدلفني لعالج األمراض الجلدية وآالم الجسم‪ ،‬وصوالً إلى الطبيب‬
‫االنجليزي توماس بيرسيفال لعالج التهاب املفاصل‪ ،‬فضالّ عن‬
‫استخدامه للزيت كمرهم لعالج تلني العظام )مرض الكساح(؛‬
‫احتل زيت كبد الحوت مكان™ا ً مميزا ً في الصيدلية العالجية‪.‬‬
‫وإذا عدنا إلى عصر النبوة‪ ،‬نجد أحاديث تتحدث عن أن ضيافة‬
‫أهل الجنة أول دخولهم لها هي " زيادة كبد حوت "‪ ،‬وذلك أن‬
‫حبرا ً من أحبار اليهود جاء يسأل النبي ‪ :‬فما تحفتهم يوم يدخلون‬
‫الجنة؟ قَالَ صلى اهلل عليه وسلم‪ِ :‬زيَا َدةُ َك ِب ِد ال™ن ُّونِ ‪..‬إلى آخر‬
‫الحديث ( رواه مسلم‪ .‬قال اإلمام النووي رحمه اهلل ‪ " :‬أما النون‬
‫فهو الحوت باتفاق العلماء‪ ..‬وأما زائدة الكبد فهي القطعة املنفردة‬
‫املتعلقة في الكبد ‪ ،‬وهي أطيبها "‬

‫مصر‬
‫استنفروا الهمم‬
‫فوائد تحتاج لتفسيرات علمية‪:‬‬
‫كونوا سباقني‬
‫في البداية لم يكن لدى العلماء تفسيرا ً لهذا النجاح الذي يحققه‬
‫زيت كبد الحوت في مرضى الكساح والتهاب املفاصل وأمراض‬
‫جالدوا وال تتخاذلوا‬
‫الجلد‪ ،‬لكن مع الوقت تبني أن السبب يرجع إلى غناه بفيتاميني أ‬
‫فما خلقتم إال لهذا‬
‫و د‪ .‬وبينما يساعد فيتامني د على امتصاص الكلسيوم‪ ،‬يساعد‬
‫فيتامني أ في الحفاظ على صحة الجلد والعني‪ ،‬كما له دور مقاوم‬
‫ال تستكينوا وانفروا‬
‫للتأكسد يحمي القلب والدماغ‪ .‬وهو يتميز عن زيوت السمك‬
‫األخرى بكميات أعلى من فيتامني أ و د وكميات أقل نسبي™ا ً من‬
‫الحرب ليست نزهة!‬
‫خفافا وثقاال‬
‫األوميجا ‪ .٣‬وبسبب طعمه ورائحته السمكية يضاف لزيت كبد‬
‫الحوت مادة منكهة‪.‬‬
‫فلن تطلع الشمس عليكم‬
‫———————‬‫مكونات زيت كبد الحوت وفوائده الصحية ‪:‬‬
‫في مدن املنافي‬
‫إال وأنتم أحرار‬
‫نشتري الفرح من زقزقات العصافير ‪..‬‬
‫ونخزن النور من ضوء شمس الصباح ‪ ..‬يختلف الزيت املستخرج من كبد الحوت عن زيوت السمك العادية‬
‫جاهدوا ‪ ....‬جاهدوا‬
‫املستخرجة من أنسجة أسماك التونه والسلمون وغيرها‪ ،‬بينما‬
‫اصبحنا غرباء ‪،‬‬
‫هذا الزيت يستخرج حصرا ً من كبد الحيتان‪.‬‬
‫بماض او مستقبل ‪..‬‬
‫ٍ‬
‫فالنفكر‬
‫ستسقط األقنعة‬
‫الستائر تخفي‬
‫بعض‪ ،‬مالمح الصباح ‪ ..‬يحتوي زيت كبد الحوت على ثالث عناصر غذائية مهمة‪ :‬الفيتامني‬
‫وينجلي الخوف‬
‫فبيتنا اليشبه البيوت‬
‫أ‪ ،‬الفيتامني د‪ ،‬واألحماض الدهنية بما فيها األوميغا‪ ،‬ويقدر‬
‫والحرب صالت وجالت به‬
‫أخذتهم‪..‬تلك الحروب ‪ ..‬محتوى امللعقة الواحدة )‪٥‬مل(‪ ٨٩٠ :‬غرام من دهون األوميغا ‪،٣‬‬
‫وينقشع الذل‬
‫كثيرون من أهلي‬
‫وحوالي ‪ ٩٠‬باملئة من حاجتنا اليومية من فيتامني د وأكثر بقليل‬
‫نجوى األمير ـ الجزائر‬
‫الحرب ليست نزهة‬
‫كالقردة‬
‫ال تكونوا‬
‫من حاجتنا اليومية من فيتامني أ‪.‬‬
‫تذكرت ذلك ‪،‬االن ‪..‬‬
‫ففي طفولتي‬
‫يصفقون للكل‬
‫زيت كبد الحوت والتهاب املفاصل الروماتيزمي‬
‫كنت أمسك بكمي ّ أبي عند التحاقه‬
‫من العابرين من يعبرون مجالنا األثيري ‪ ،‬بعضهم يحتل‬
‫في دراسة اجريت على ‪ ٤٣‬مريض مصاب بالتهاب املفاصل‬
‫بجبهة القتال ‪..‬‬
‫عيثوا فيها فسادا‬
‫افكارنا ‪ ،‬بعضهم نحمله في أعيننا و بعضهم اآلخر يسكن أخذت ْ منا كثيرا ًواليحق لنا‬
‫الرثواني‪ ،‬فإن تناول ‪ ١‬غرام من زيت كبد القد ملدة ثالثة أشهر‪،‬‬
‫لقد أفسدوا عنكم راحة البال‬
‫قلوبنا ‪ ،‬منهم من يمأل فراغنا و منهم من يمأل أوراقنا ‪..‬كما اإلعتراض ‪..‬‬
‫أدى إلى تخفيف التيبس الصباحي بنسبة ‪ ٥٢،٤‬باملئة والتورم‬
‫‪..‬‬
‫ونمضي‬
‫جراحنا‬
‫على‬
‫الضماد‬
‫نضع‬
‫بنسبة ‪ ٤٠‬باملئة‪ ،‬وشدة األلم بنسبة ‪ ٦٧،٥‬باملئة‪ .‬وفي دراسة‬
‫أنه منهم من يحتل كل ذلك ‪...‬‬
‫اخلعوا عباءة الرعب‬
‫أخرى أجريت على ‪ ٥٨‬مريض™ا ً‪ ،‬كانت النتائج مشابهة واستطاع‬
‫نمضي الى حيث املجهول ‪..‬‬
‫لكن هنالك أيضا من لم يمروا على أي من ذلك لكنهم‬
‫فال إبليس يعلن توبته‬
‫‪ ٣٩‬باملئة املرضى تخفيف جرعات األدوية املضادة لاللتهاب‪.‬‬
‫وامتشقوا حسام الشرف‬
‫الطير‬
‫تتخطف‬
‫كما‬
‫‪..‬يتخطفونها‬
‫أرواحنا‬
‫منا‬
‫يسرقون‬
‫‪..‬‬
‫معنا‬
‫هدنتها‬
‫تعلن‬
‫الحرب‬
‫وال‬
‫ويعتقد أن الخواص املضادة لاللتهاب للحموض الدهنية بما فيها‬
‫طعامها ‪..‬تسوقنا إليهم أقدارنا أو أنهم هم من تسوقهم‬
‫أين تموت اآللهة ؟‬
‫االوميغا ‪ ٣‬يمكن أن تساعد في تخفيف االلتهابات املفصلية‬
‫ارموا مصالحكم‬
‫إلينا األقدار ‪..‬هؤالء ال تنطبق عليهم قواعد الخلق و ال‬
‫وتحمي املفصل من العطب‪.‬‬
‫كيف تكون النار مستعرة ؟‬
‫كيف تكف الرمال عن الحركة‬
‫يخضعون ألي من قوانني الوجود ‪ ..‬هم خارج التصنيف ‪،‬‬
‫واجمعوا رأيكم‬
‫زيت كبد الحوت وصحة العني‬
‫واالرض عن الدوران ؟!‬
‫خارج النص ‪ ..‬بل كأنهم هم من يكتبون النص فهم مجمل‬
‫القصة و تفصيلها ‪..‬حالة نادرة ‪ ،‬طفرة تكوينية أو ربما هم تلك خياالت ‪..‬‬
‫فما ضاع حق‬
‫فقد تكسرت سفينتي عند أول مرسى ‪ ..‬في دراسة أجريت على ‪ ٣٥٠٢‬مريض بعمر ‪ ٥٥‬فما فوق‪ ،‬وجد أن‬
‫األصل في التكوين ‪..‬أال يكونون مالكنا الحارس ‪ ،‬أو‬
‫املرضى الذين تناولوا حاجتهم اليومية من فيتامني أ من زيت كبد‬
‫يطالب به صاحب‬
‫طيفنا وانتهى العرض‬
‫الحوت كان لديهم نسبة أقل من االصابة بداء الزرق‪ .‬كما أن‬
‫رغبتنا‬
‫هي‬
‫ربما‬
‫أو‬
‫؟‪..‬‬
‫بعيد‬
‫من‬
‫اآلتي‬
‫صوتنا‬
‫أو‬
‫‪،‬‬
‫اللصيق‬
‫واستفاق املجنون ‪..‬‬
‫حمادي أحمد آل حمزة‬
‫أقضت ْ مضجعه تلك الكوابيس ‪ ..‬زيوت األوميغا مع الفيتامني أ تساعد على الوقاية من الضمور‬
‫العميقة تتحقق أو وهمنا الذي صدقناه ؟ ‪ ..‬أم أنهم‬
‫بعد ان ّ‬
‫البقعي‪.‬‬
‫فيصحو على صوت قطرات املطر ‪..‬‬
‫نسختنا البديلة في العالم املوازي ‪ ،‬أو من حياة سابقة أو‬
‫الجزائرفي ‪2020/01/30‬‬
‫حتى أزمنة لم تسبق ‪ ... !.‬هؤالء يملكون مفاتيح خزائننا و وهي تودع الغيمة في األعالي ‪..‬‬
‫زيت كبد الحوت وصحة القلب‬
‫بعد ان تطرق زجاج نافذته ‪..‬‬
‫ــــ‬
‫أدراجنا و كل مخابئنا ‪...‬كتابنا املفتوح ؟‪..‬أسراررنا‬
‫‪،‬‬
‫صارخة‬
‫تساعد دهون االوميغا ‪ ٣‬على خفض الشحوم الثالثية و رفع‬
‫الدفينة ؟ ‪..‬مخاوفنا التي تالحقنا ؟‪..‬أم أنهم السفينة التي‬
‫إسراء ببكاء الوداع ‪،‬‬
‫الكولسترول املفيد وخفض ضغط الدم املرتفع ومنع تشكل‬
‫أنتظرتها أرواحنا لتنطلق في رحلة التواجد ؟ ‪ ...‬بني‬
‫وصورة االشالء في رأسه تمزق خوالجه ‪ ..‬الصفائح العصيدية املسببة لتضيق الشرايني والتي تؤدي لحدوث‬
‫و معراج ندرك أنها أفلتت منا ‪ ،‬غادرت أعشاشها ‪..‬هل‬
‫يصرخ ويصرخ ‪،‬‬
‫الجلطات القلبية والسكتات الدماغية‪ .‬كما أن لفيتامني أ دور‬
‫حتى خرج منه مارد غاضب ‪،‬‬
‫هاجرت بإرادتها أم كانت مجبرة ؟ ‪..‬أرواحنا ما عادت‬
‫مضاد لألكسدة‪ ،‬تبطل عمل الجذور الحرة املؤكسدة‪.‬‬
‫كسر كل ما حوله ‪..‬‬
‫ّ‬
‫تطاوعنا ‪..‬تمردت ‪ ،‬أسقطت الجدران ‪ ،‬تركت القصر ‪ ،‬تركت‬
‫فوائد لتحسني أعراض االكتئاب والقلق‬
‫مازلت أنا أبتسم لضوء الصباح ‪..‬‬
‫الزنزانة ‪ ،‬تركت الجحر ‪...‬هل تولد األرواح مزدوجة ؟‪..‬لها‬
‫بثغر الفاتح املنتصر ‪..‬‬
‫توأمها ؟ تسكن األولى الجسد و تنطلق األخرى إلى‬
‫في دراسة كبيرة أجريت على ‪ ٢١٨٣٥‬شخص‪ ،‬وجدت أن‬
‫ماض‬
‫ٍ‬
‫طويتُ كل‬
‫امللكوت ‪ ،‬حتى إذا مرت الطليقة بأجواء السجينة‬
‫األشخاص الذين تناولوا زيت كبد الحوت بانتظام‪ ،‬كان لديهم‬
‫تحت سرير الذكريات ‪..‬‬
‫أعراض أقل من االكتئاب والقلق‪ .‬ويعزى الباحثون هذه الفوائد‬
‫لإلقتران‬
‫أيقظتها ‪...‬أرواحنا تنادينا ‪..‬تنادي بعضها ‪..‬تتوق‬
‫بدأت ُ بقصائد الربيع ‪..‬‬
‫إلى التأثيرات االيجابية لفيتامني د واالوميغا ‪ ٣‬على األعصاب و‬
‫اشتريت أوراقا وأقالما ً‪،‬‬
‫مجددا ‪..‬ألن تتعانق ‪..‬ألن تترافق في سبحاتها ‪..‬لتمتزج‬
‫______________________‬
‫وظائف الدماغ‪.‬‬
‫ألدون من جديد الذكريات ‪..‬‬
‫زرعتها على ببعضها بعضا و ترجع روحا واحدة ؟ ‪ ....‬هل هم نحن ؟‬
‫غراس اللو ِز الصغير ِة التي‬
‫ُ‬
‫نسيت أن أشتري الورق ملون™ا ً‬
‫نجوى األمير ‪2020/01/29 /‬‬
‫ولكن ال يخلو األمر من مضار!!‬
‫كتفِ دفاتري املدرسي ِة أطلتْ ضاحك ًة‬
‫لتكون القصائد ملونة ‪..‬‬
‫بعباءتها الربيعي ِة ‪ ،‬تسألني التفات ًة‬
‫والقصص بلون الورد ‪..‬‬
‫و رغم أن تناول ملعقة صغيرة من الزيت يومي™ا ً يعتبر آمن™ا ً‪ ،‬يجد‬
‫فهي تستهوي الجميالت ‪..‬‬
‫ن غديرها األشهى‪ ،‬وهي‬
‫خضرا َء لغزال ُ‬
‫بعض األطباء صعوبة في وصف جرعات معينة من زيت كبد‬
‫اللواتي يعشقن َ الربيع ‪..‬‬
‫الندي‬
‫ِّ‬
‫تحملُ أطباقَ الزه ِر وعبقَ الطفول ِة‬
‫الحوت‪ ،‬كون املكونات يمكن أن تختلف من نوع آلخر‪ ،‬ويمكن أن‬
‫وبصفقة مع طيور النورس‬
‫تحتوي امللعقة الصغيرة كميات من فيتامني أ تتجاوز الجرعة‬
‫ال أدري كيفَ اقتحمتْ هضابي الخريفي ِة‬
‫سأصنع ُ حريتي ‪..‬‬
‫املوصى بها‪ ،‬مما يمكن أن يسبب تراكمه في الكبد على املدى‬
‫وهزَّت جذعي األسم َر فتناثرتْ رطبُ‬
‫أعطها بعضا ً من أغنياتي التي ألفتها الطويل‪ ،‬وحدوث أعراض التسمم بالفيتامني أ‪ .‬كما أن محتواه من‬
‫ن نخلتي ‪ ،‬ومألتْ‬
‫الذكرياتِ من أغصا ِ‬
‫في املنفى ‪..‬‬
‫دهون األوميغا ‪ ٣‬قد ال تكفي الحاجة اليومية‪ ،‬مع وجود خطر في‬
‫ساللي الفارغ َة ومخازني العقيم َة‬
‫جناحيها‬
‫فتعيرني‬
‫حال رفع الجرعة عن الحد املسموح به‪.‬‬
‫ألحلق في رحاب الفضاء‬
‫نوارس الطفول ِة البيضا ِء عادتْ إلى‬
‫ُ‬
‫إن عدم اتباع الجرعات اآلمنه املوصى بها من زيت كبد الحوت‪،‬‬
‫نحو الحب ‪..‬‬
‫أصائص الحبقِ‬
‫ُ‬
‫ضفافي وبني يديها‬
‫يمكن أن يؤدي أيض™ا ً إلى زيادة فيتامني د‪ ،‬مما قد ينتج عنه زيادة‬
‫فسبحان من خلق الحب فينا سجية ‪..‬‬
‫ع وتراقصتْ كفراشاتِ نه ِر بني‬
‫والنعنا ِ‬
‫مستويات الكالسيوم في الدم وتكلس االنسجة وتشكل حصيات‬
‫إنه املعقول‬
‫ضلوعي ‪،‬فهدلتْ حمامتي الوديع ُة و‬
‫الكلية‪ .‬كما ما ال ينصح بتناوله للمرأة الحامل حيث أن الجرعات‬
‫يروي عطش الفقراء ‪..‬‬
‫بطقوس البساط ِة و تتزي ُن‬
‫ِ‬
‫هي تتوشحُ‬
‫العالية من فيتامني أ يمكن أن تؤذي الجنني‪.‬‬
‫حبنا هلل في الناس ‪..‬‬
‫بأقراطِ الحيا ِء‬
‫كم تمنيت ُ املوت‬
‫ويمكن أن يتداخل زيت كبد الحوت مع التأثيرات الدوائية ألدوية‬
‫ماأبهاكِ ياكرو َم اللو ِز على مقاع ِد‬
‫لكن املوت اليأتي بالتمني ‪..‬‬
‫الضغط واملميعات‪ ،‬لذا يجب أخذ استشارة الطبيب منع™ا ً من‬
‫انه أجل فوق األمنيات ‪.‬‬
‫دراستي ! كيفَ قفزتِ إليَّ رغم امتدا ِد‬
‫حدوث آثار جانبية كهبوط الضغط أو النزوف وغيرها‪ .‬لذلك فان‬
‫جفت األبتسامة كما جفت الدموع‪..‬‬
‫الجليد و انحسا ِر أمواجِ الدف ِء ؟ ماذا‬
‫استشارة الطبيب والتقيد بالجرعات املوصى بها وعدم تجاوزها‬
‫فالحياة ال تعطي كل شيء ‪.‬‬
‫أغراكِ في ضفافي بعد هذا الغيابِ‬
‫ــ خلود الحسناوي أمر شديد األهمية‪.‬‬
‫‪..............‬‬
‫عطش‬
‫َ‬
‫القاسي ؟ أجئتِ لتبلِّلي بالندى‬
‫الدروبُ املتفرع ُة من شفي ِر اللظى يملؤها ال َدبَا يصد ُر عن عنيٍ حمئ ٍة ال‬
‫ويبقى زيت كبد الحوت مصدرا ً طبيعي™ا ً لكثير من العناصر‬
‫ضلوعي لبساتني الحبِّ أم أتيتِ‬
‫ع‬
‫تلك الشجرةُ تنز ُ‬
‫انبجاس األس™ن ّ ِة وارتداد الصدى ‪ ،‬متمردة َ‬
‫َ‬
‫ينتظ ُر‬
‫الغذائية املهمة‪ ،‬ويمكننا أن نتناوله من وقت آلخر إلغناء نظامنا‬
‫ع‬
‫ُ‬
‫التشب‬
‫ك طفلة‬
‫لتضمِّ يني إلى أراجيح ِ‬
‫وتفتتِ‬
‫ي‬
‫ٍ‬
‫أل‬
‫د‬
‫َ‬
‫بع‬
‫األرض‬
‫غ‬
‫َ‬
‫نس‬
‫به‬
‫بُ‬
‫تخص‬
‫ِّ‬
‫ً‬
‫ا‬
‫™‬
‫ج‬
‫أجا‬
‫ً‬
‫ا‬
‫™‬
‫ح‬
‫مل‬
‫ترتشفُ‬
‫لحاءها‬
‫الغذائي‪.‬‬
‫من اللعبِ والجري ؟‬
‫أ َوصال الندى ‪ ،‬جرع ُة زفي ٍر أخرى تختالُ رئ َة اللي ِل تزي ُد من غرب ِة‬
‫الشارع املنسي تراو ُد املجرات بقبل ٍة استباقي ٍة تنتزعها من خ ِّد القم ِر‬
‫أيتها اليمام ُة القادم ُة من قرى الحبِّ‬
‫ُرى‬
‫قبلَ أ ْن يبلغَ السيلُ أقصىٰ الدركِ األسف ِل من شهقاتِ الوجعِ ‪ ،‬ت ٰ‬
‫وسهولِ التواصعِ ‪ ،‬تغلغلي نقا ًء في‬
‫سورَة ٍبلهاء !؟ لها من جعجع ِة الرحى خوافق‬
‫ط اللثا َم عن َ‬
‫م ْن يمي ُ‬
‫مساماتي ‪ ،‬وذوِّبي في شراييني سكركِ‬
‫س ُدم ِ القَنا تلعقُ أصابعَ الفج ِر الندي تصعقُ الشحنات‬
‫تصطلي من ُ‬
‫الفائق الحالوة ‪ ،‬فأنا أحبُّ أن‬
‫ع بقصائ َد بحرية تمو ُج في الشرايني‬
‫أشربَ من السالب َة من أيوناتِ النها ِر تصد ُ‬
‫ك زنبق َة‬
‫ك العذبةِ‪ ،‬و أعو َد إلي ِ‬
‫جداول ِ‬
‫ط أردانها برحي ِق الدم ِ والعل ِق املسال إن هي إالّ قنبل ٌة موقوت ٌة تنتظ ُر‬
‫تخ ّ‬
‫سالم ٍ ‪.‬‬
‫هزةً ارتدادي ًة من أقصى اليسا ِر لتنع َم بهجوعِها األ َخير ‪.‬‬
‫____________‬
‫خلود الحسناوي ـ بغداد‬
‫كَامِل عبد الحُ سني ال َك ْعبِي‬
‫مرام عطية‬
‫العِ راقُ _ بَغْدا ُد‬

‫هل تولد األرواح مزدوجة؟!‬

‫قالت نلتقي ‪...‬‬
‫قالت‪..‬‬
‫نلتقي املساء‬
‫قلت اهال‬
‫ا حبذا هذا‬
‫املساء جميال‬
‫وكم اتقنت‬
‫فيكم لهفتي‬
‫عل الحنني مع‬
‫االنني رسوال‬
‫لو تعلمني انك‬
‫جل خواطري‬
‫وان املنى هذا‬
‫املساء جليال‬
‫ستقبلني ونور‬
‫الفجر يحملك‬
‫سنابل النور في‬
‫لقياك قنديال‬
‫افيئي علي بعطف‬
‫كنت ارقبه‬
‫عل العطاف على‬
‫االشواق تسهيال‬
‫يا منية القلب‬
‫يا عظيم مودتي‬
‫بجمالك األخاذ‬
‫قد عدوت قتيال‬
‫ان الذي احيا‬
‫الفؤاد واثلجه‬
‫يحيي الصريع‬
‫بنظرة فذبوال‬
‫فيك اخالق‬
‫النساء تجمعت‬
‫اال يكفيك‬
‫قداسة وبتوال‬
‫بصدفة العشق‬
‫كانت لوعتي‬
‫فهل االحسان‬
‫منك بات قليال‬

‫بقلم‪/‬محمد رشدي روبي‬
‫فلسطني‬

‫مرام عطية | سوريا‬

‫‪4‬‬

‫ﻛﺮوم اﻟﻄﻔﻮﻟﺔ ﺗﺴﺄﻟﻨﻲ اﻟﺘﻔﺎﺗﺔً‬

‫اﺳْﺘِﻄﺎرَة ‪..‬‬

‫ملحق الفيصل الشهري قابل للنسخ ـ جانفي ‪2020‬‬

‫كل مواد هذه الصفحة منشورة في موقع‪:‬‬

‫‪www.elfaycal.com‬‬