Recherche PDF


Cet outil permet de trouver un fichier parmi les documents publics partagés par les utilisateurs de Fichier-PDF.fr.
Dernière mise à jour de la base de données: 18 septembre à 23:09 - Environ 390000 fichiers indexés.

Afficher résultats par page

Réponses pour «med27»:



Total: 2 résultats - 0.042 secondes

ColloqueBoukhariAbdellaoui 100%

‫الجمهىريت الجسائريت الذيمقراطيت الشعبيت‬ ‫وزارة التعليم العالي والبحث العلمي‬ ‫الملتقى‬ ‫اشكالٌةالملتقى‬ ‫اشكالٌة‬ ‫إن احلديث عن الفكري الفلسفي يف اجلزائر يرتبط بقضايا‬ ‫جامعة معسكر‬ ‫قسم الفلسفة وبالتعاون مع‬ ‫مخبر البحوث‬ ‫االجتماعٌة والتارٌخٌة‬ ‫ٌنظم‬ ‫ملتقى وطنٌا بعنوان‬ ‫وإشكاليات متنوعة‪ ،‬طرحها سلتلف ادلهتمني بالشأن الفلسفي يف اجلزائر‪ ،‬والذي ارتبط‬ ‫بشخصيات فلسفية جزائرية ّورثوا كتبا وأفكارا ألجيال اليوم‪ ،‬واليت تضمنت مواضيع‬ ‫عدة تتعلق بالقضايا احمللية واإلقليمية أحيانا‪ ،‬ومبسائل كونية يف أحايني أخرى‪ ،‬ميتزج‬ ‫فيها الرتبوي مع الثقايف واالجتماعي والسياسي‪...‬‬ ‫والتفلسف‪ ،‬وسامهت يف بناء صرح الفلسفة يف الثانويات واجلامعات واشتغلت بقضايا‬ ‫زلمد والبخاري محانة‪ ،‬الذين بذال رلهودات فكرية إلرساء الفلسفة يف رلتمعنا منذ‬ ‫محمد عبد الالوي‬ ‫والبخاري حمانة‬ ‫‪ ‬التعرف على التٌارات وأهم المدارس التً ساهمت‬ ‫فً تكوٌن المفكرٌن‪.‬‬ ‫‪ ‬وظٌفة الفلسفة فً منظور المفكرٌن‪.‬‬ ‫‪ ‬التعرف على أهم االنجازات الفكرٌة والفلسفٌة لدي‬ ‫المفكرٌن‬ ‫الملتقى‬ ‫محاورالملتقى‬ ‫محاور‬ ‫ومن الشخصيات الفلسفية اجلزائرية اليت صنعت أجيال اليوم يف ميدان الفلسفة‬ ‫الفكر يف مناحيو ادلختلفة‪ ،‬اإلسالمية والسياسية والثقافية‪ ،‬ادلفكرين‪ :‬عبد الالوي‬ ‫األعمال الفكرٌة‬ ‫لألستاذٌن‬ ‫أهداف الملتقى‬ ‫كونا أجياال‬ ‫مرحلة ما بعد االستقالل إىل يومنا ىذا‪ ،‬حيث اىتما بالشأن الفلسفي و ّ‬ ‫سامهت يف نشر الفلسفة على ادلستوى الوطين‪.‬‬ ‫انطالقا شلا سبق‪ ،‬ومبناسبة مرور‬ ‫عشر سنوات على إنشاء قسم الفلسفة جبامعة‬ ‫مصطفى اسطمبويل مبعسكر‪ ،‬فقد ارتأى القسم أن خيصص ملتقى وطنيا هبذه ادلناسبة‬ ‫تكرميا ذلما دلا قدماه يف رلال الفكر الفلسفي‪ ،‬إذ يعد ادلفكرين من األوائل الذين‬ ‫المحور األول‪ :‬السٌرة الذاتٌة للمفكرٌن‬ ‫المحور الثاني‪:‬االنتاج الفكري لألستاذ محمد عبد الالوي‬ ‫المحور الثالث‪ :‬االنتاج الفكري لألستاذ البخاري حمانة‬ ‫المحور الرابع‪ :‬استشراف آفاق الفلسفة فً الجزائر وفً‬ ‫العالم العربً فً منظور المفكرٌن‪.‬‬ ‫الفلسف وتحدٌات والراهن‪.‬‬ ‫ة‬ ‫المحور الخامس‪:‬‬ ‫المحور السادس‪ :‬شهادات حول المفكرٌن‪.‬‬ ‫أسسوا خلطاب فلسفي مس العديد من اجملاالت الفلسفية‪ ،‬حيث ترافقا معا يف فتح‬ ‫قسم الفلسفة جبامعة وىران سنة ‪.1983‬‬ ‫ويف ىذا االطار سيسعى ادللتقى الوطين إىل التعريف بعلمني بارزين يف‬ ‫ٌومً ‪ 08 -07‬نوفمبر ‪2016‬‬ ‫بجامعة مصطفى اسطمبولً‬ ‫معسكر‬ ‫الفكر الفلسفي يف اجلزائر بالعودة إىل سريتيهما وأفكارمها ومؤلفاهتا ونصوصهما‬ ‫وشلارستهما الفلسفية يف الداخل واخلارج ‪ ،‬لكي تستفيد منها أجيال اليوم يف بناء‬ ‫تفكري فلسفي فعال من شأنو أن ميكننا من مواكبة حتديات الراىن‪ ،‬وإرساء التنوير يف‬ ‫ثقافتنا اجلزائرية‪.‬‬ ‫وتتمحور إشكالية ادللتقى يف‪ :‬كيف ميكن أن نستفيد من انتاجهما‬ ‫الفكري يف إرساء دعائم فكر فلسفي ميكن أن تدرسو أجيال اليوم وتستفيد منو يف‬ ‫مواجهة حتديات الراىن؟‬ ‫يييييل‬ ‫رئٌس الملتقى‪ :‬د‪ .‬نابً بوعلً‬ ‫المنسق العام للملتقى‪:‬د‪ .‬كرد محمد‬ ‫رئٌس اللجنة العلمٌة‪ :‬د‪ .‬خلٌفً بشٌر‬ ‫اللجنة العلمٌة للملتقـــــى‬ ‫اللجنة التنظٌمٌة للملتقـــــى‬ ‫ د رباوي الحاج‬‫د‪ -‬خذيم أسماء‬ ‫د ـ به عىدة آمىت‬ ‫أ‪ .‬الذكتىر‪ :‬طيبي غماري (جامعت معسكر)‬ ‫أ‪ -‬جفال عبذ اإلله‬ ‫أ‪.‬الذكتىر‪ :‬بىداود عبيذ(جامعت معسكر)‬ ‫‪-‬أ مطالسي حمي وىر الذيه‬ ‫أ‪.‬الذكتىر‪:‬بىغفالت ودان(جامعت معسكر)‬ ‫أـ قذار سميرة‬ ‫أ‪.‬الذكتىر‪ :‬بىعرفت عبذ القادر(جامعت وهران ‪)2‬‬ ‫أ ـ اليسيذ جميلت‬ ‫أ‪.‬الذكتىر‪ :‬الساوي حسيه (جامعت وهران ‪)2‬‬ ‫د ـ سىالميت وىريت‬ ‫أ‪.‬الذكتىر‪ :‬محمذ جذيذي (جامعت قسىطيىت)‬ ‫شروط المشاركة فً الملتــــقى‬ ‫الذكتىر‪:‬مخلىف سيذ أحمذ (جامعت سيذي بلعباش)‬ ‫الذكتىر‪:‬أحمذ براهيم (جامعت مستغاوم)‬ ‫الذكتىر‪:‬عذالت عبذ القادر (جامعت معسكر)‬ ‫الذكتىر‪:‬مسي عبذ القادر (جامعت بشار)‬ ‫الذكتىر‪:‬حمادي هىاري (جامعت معسكر)‬ ‫الذكتىرة‪:‬بلحىافي جىهر (جامعت معسكر)‬ ‫‪ ‬أن ٌكون البحث متعلقا ً بمحاور الم لتقى‪.‬‬ ‫‪ ‬أن ٌتصف البحث بالج َّدٌة واألصالة‬ ‫العلمٌة فً ظل منهجٌة محكمة وتوثٌق متكامل‬ ‫للمراجع والمصادر‪.‬‬ ‫‪ ‬أال ٌكون البحث قد سبق نشره أو قدم فً‬ ‫ملتقٌات سابقة‪.‬‬ ‫‪ ‬أن يكون البحث ممبوعا ً على برنامج‬ ‫(‪)MicrosoftWord‬بخم(‪)Simplifie Arabic‬‬ ‫حجم(‪ )14‬نقمة وأن ٌكون بٌن ‪10‬و‪15‬‬ ‫صفحة(‪.)A4‬‬ ‫‪ ‬التقٌد بالمواعٌد المحددة لتقدٌم الملخصات‬ ‫والبحوث‪.‬‬ ‫مواعٌد مهمــة‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫آخر أجل الستالم ملخصات البحوث مع‬ ‫استمارة المشاركة ‪2016/05/30‬‬ ‫وٌخضع الملخص للتحكٌم العلمً‪.‬‬ ‫التبلٌغ بالقبول المبدئً للمشاركة‪:‬‬ ‫‪2016/06/05‬‬ ‫آخر أجل الستالم المداخالت كاملة‬ ‫‪2016/08/10‬‬ ‫ترسل الملخصات والمداخالت على‬ ‫االلكترونً‬ ‫البرٌد‬ ‫التالً‪k.med27@gmail.com:‬‬ ‫‪‬‬ ‫‪ ‬لالستفسار أو االستعالم ٌمكنكم االتصال‬ ‫الهاتف‪0661271278 :‬‬

https://www.fichier-pdf.fr/2016/04/21/colloqueboukhariabdellaoui/

21/04/2016 www.fichier-pdf.fr

Mascara-Colloque-2016-Philo (1) 95%

‫الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية‬ ‫وزارة التعليم العالي والبحث العلمي‬ ‫جامعة مصطفى اسطمبولي‬ ‫معسكر‬ ‫مخبر البحوث‬ ‫االجتماعية والتاريخية‬ ‫قسم الفلسفة وبالتعاون مع مخبر البحوث‬ ‫االجتماعية والتاريخية‬ ‫ينظم‬ ‫الملتقى الدولي األول حول‬ ‫القراءات الفلسفية للدين‬ ‫( المفاهيم ‪ -‬اآلليات – الرهانات)‬ ‫يومي ‪ 23 -22‬نوفمبر ‪2016‬‬ ‫بجامعة معسكر‬ ‫إشكالية الملتقى‬ ‫هذه األحداث المتأخرة التي عرفها العالم‪ ،‬كانت‬ ‫لقد حظي الدين منذ القديم باهتمام الفالسفة‪ ،‬حيث كانت‬ ‫األساطير الشرقية القديمة تؤكد تالحما كبيرا بين الحكمة‬ ‫والدين‪ ،‬حين تضمنت إشكاليات فلسفية متنوعة حول‬ ‫قضايا األلوهية‪ ،‬الخلق‪ ،‬المصير ‪ ...‬والحكم نفسه ينطبق‬ ‫على الفكر اليوناني بالرغم من طابعه العقالني التجريدي‪،‬‬ ‫ألنه غالبا ما شكل ثورة على المعتقدات الشعبية وتطلعا‬ ‫إلى عالم ما بعد الموت كما يظهر في الفلسفة السقراطية‬ ‫واألفالطونية‪ .‬إضافة إلى وجود عالقة وطيدة بين الدين‬ ‫والفلسفة في العصر الوسيط السيما مع تبلور وتطور‬ ‫التأويل الملحق بنصوص الديانات السماوية (التوراة‬ ‫واإلنجيل والقرآن الكريم) وبالتالي يعكس الفكر القديم‬ ‫عالقة وثيقة بين الفلسفة والدين‪.‬‬ ‫في الفترة الحديثة والمعاصرة عرف العالم‬ ‫مجموعة من األحداث والتغيرات لعل أهمها‪ :‬ثورة العلم‬ ‫والتقنية والحرية في شتى الميادين السياسية واالجتماعية‬ ‫والثقافية والفكرية‪ ،‬حيث تولد عن هذه الثورات واقعا‬ ‫جديدا تبلورت مالمحه منذ عصر النهضة أكد على‬ ‫مركزية اإلنسان في الكون‪ ،‬عرفت فيه العالقة بين الدين‬ ‫والفلسفة تشكالت جديدة غيرت مسار الطرح الفلسفي‬ ‫للدين محورها نقد الخطاب الديني في إطار العدمية‬ ‫والفلسفات اإللحادية حيث عرفت الفلسفة تهجما كبيرا من‬ ‫طرف أنصار النزعة الدينية‪ ،‬وفي مقابل ذلك تبلورت‬ ‫بوضوح معالم فرع جديد يسعى ويطمح إلى عقلنة الدين‬ ‫أطلق عليه ما يعرف بفلسفة الدين‪ ،‬يعتبر ذو‬ ‫أهمية كبرى في محاولة فهم التحديات المتأخرة‬ ‫التي عرفها العالم والتي تتخذ طابعا دينيا‪ ،‬وعلى‬ ‫رأسها اإلرهاب‪ ،‬التطرف الديني واإلسالموفوبيا‪...‬‬ ‫وثيقة الصلة بالدين والممارسة الدينية‪ ،‬ونتيجة‬ ‫لتطور آليات القراءة في الفترة المعاصرة كأدوات‬ ‫جديدة‬ ‫لفهم‬ ‫الدين‬ ‫في‬ ‫ظل‬ ‫المتغيرات‬ ‫والمستجدات‪ ،‬مما نتج عنه قراءات عقالنية‬ ‫تهدف إلى فهمه فهما موضوعيا مواكبا للتحديات‬ ‫الراهنة مستفيدا من اآلليات المعاصرة‪.‬‬ ‫ومن هنا نتساءل‪ :‬كيف تطورت العالقة بين‬ ‫الفلسفة والدين من الفكر القديم إلى الفكر‬ ‫المعاصر لتتوج بتأسيس فرع فلسفي قائم بذاته‬ ‫يطمح إلى تأسيس فهم موضوعي للدين ويعمل‬ ‫على تحريره من هيمنة اإليديولوجي ويجعله‬ ‫فعاال في مواجهة اإلفرازات والتحديات الخطيرة‬ ‫التي عرفها الدين مؤخرا؟‬ ‫أهداف الملتقى‬ ‫فهم التطور الحاصل في إشكالية العالقة بين‬ ‫‪‬‬ ‫الفلسفة والدين ‪.‬‬ ‫إدراك العالقة بين أدوات القراءة والنصوص‬ ‫‪‬‬ ‫الدينية‪.‬‬ ‫إدراك العالقة بين الذات القارئة والنصوص‬ ‫‪‬‬ ‫الدينية‪.‬‬ ‫دور الفلسفة في طرح وفهم الدين وتحديات‬ ‫‪‬‬ ‫الراهن‪.‬‬ ‫محاور الملتقى‬ ‫‪1‬ـ فلسفة الدين‪( :‬مفهومها‪ ،‬موضوعها‪ ،‬جذورها‪ ،‬مناهجها‪،‬‬ ‫غاياتها‪)...‬‬ ‫‪2‬ـ آليات القراءة الفلسفية الكالسيكية للدين‪ - :‬في الفكر الشرقي‬ ‫القديم‪ .‬في الفلسفة اليونانية‪ -‬في الفلسفات الوسيطية‪ :‬الفلسفة‬ ‫اليهودية – في الفلسفة المسيحية ‪ -‬في الفلسفة اإلسالمية (عند‬ ‫الفقهاء‪ ،‬عند المتكلمين‪ ،‬عند المتصوفة)‪.‬‬ ‫‪3‬ـ آليات قراءة الفلسفة الحديثة والمعاصرة للدين‪ :‬الفلسفة الحديثة‬ ‫والدين‪ ،‬الفلسفة الوضعية والدين‪ ،‬الفلسفة الوجودية والدين‪،‬‬ ‫الفلسفة البراغماتية والدين‪...‬المناهج المعاصرة والدين‪:‬‬ ‫الهرمينوطيقا‪ ،‬الفينومينولوجيا‪ ،‬التفكيك‪ ،‬العلوم اإلنسانية‬ ‫واالجتماعية والدين‪...‬‬ ‫‪4‬ـالقراءة الفلسفية للدين وتحديات الراهن والمستقبل‪ :‬التحديات‬ ‫السياسية‪ ،‬االجتماعية‪ ،‬الثقافية‪ ،‬الهوية‪ ،‬الفتوى‪ ،‬التطرف‪،‬‬ ‫اإلسالموفوبيا‪ ،‬البيوتيقا ‪....‬‬ ‫رئـيـس الملـتـقـى‪ :‬د‪ .‬نابـي بـوعـلـي‬ ‫المنسق العام للملتقى‪ :‬د‪ .‬كرد محمد‬ ‫رئيس اللجنة العلمية‪ :‬د‪ .‬خليفي بشير‬ ‫اللجنة العلمية للملتقى‬ ‫شروط المشاركة في الملتقى‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫‪‬‬ ‫أ‪.‬الدكتور‪:‬طـيـبـي غمـاري(جامعــة معسكــــر)‬ ‫أ‪.‬الدكتور‪ :‬بـوغفالة ودان (جامعـــة معسكــــر)‬ ‫أ‪.‬الدكتور‪ :‬بـوداود عــبيـد(جامعـــة معسكــــر)‬ ‫أ‪.‬الدكتور‪:‬بوعرفة عبد القادر(جامعة وهران)‬ ‫أ‪.‬الدكتور‪:‬الحسيـن الـزاوي(جامعـة وهــران)‬ ‫أ‪.‬الدكتور‪ :‬مناد طالب (جامـعــة الجزائر‪) 2‬‬ ‫أ‪.‬الدكتور‪ :‬محـمـد جديدي(جامعـة قسنطينـة)‬ ‫الدكتور‪ :‬عدالة عبد القادر(جامعــة معسكــــر)‬ ‫الدكتور‪ :‬رباني الحاج (جامعــة معسكــــر)‬ ‫الدكتورة‪ :‬خديم أسماء (جامعـــة معسكــــر)‬ ‫الدكتور‪ :‬حمادي هواري(جامعـــة معسكــــر)‬ ‫الدكتور‪:‬أحمد ابراهيم (جامعـة مستغانم)‬ ‫رئيس اللجنة التنظيمية‪ :‬د‪ .‬رباني الحاج‬ ‫اللجنة التنظيمية للملتقى‬ ‫الدكتورة‪ :‬بن عودة أمينة (جامعـــة معسكــر)‬ ‫الدكتورة‪ :‬سوالمية نورية (جامعـة معسكــر)‬ ‫أ ـ مطالسي حمي نور الدين (جامعـة معسكر)‬ ‫أ ـ جفال عبد االله (جامعـة معسكـــــــر)‬ ‫أ ـ قدار سميرة (جامعـة معســكــــــــــر)‬ ‫أ ـ اليزيد جميلة (جامعـة معسكـــــــــر)‬ ‫‪‬‬ ‫أن يكون البحث متعلقا ً بمحاور الملتقى‪.‬‬ ‫أن يتصف البحث بالجدَّية واألصالة العلمية في ظل‬ ‫منهجية محكمة وتوثيق متكامل للمراجع والمصادر‪.‬‬ ‫أال يكون البحث قد سبق نشره أو قدم في ملتقيات‬ ‫سابقة‪.‬‬ ‫أن يكون البحث مطبوعا ً على برنامج‬ ‫(‪)MicrosoftWord‬‬ ‫بخط(‪Arabic‬‬ ‫‪)Simplifie‬‬ ‫حجم(‪ )16‬نقطة وأن يتراوح بين ‪ 15‬و‪20‬‬ ‫صفحة(‪.)A4‬‬ ‫‪ ‬التقيد بالمواعيد المحددة لتقديم الملخصات والبحوث‪.‬‬ ‫مواعيد مهمة‬ ‫آخر أجل الستالم الملخصات‪2016/06/30:‬‬ ‫الرد على الملخصات المقبولة‪2016/07/15:‬‬ ‫آخر أجل الستالم المداخالت‪2016/10/15:‬‬ ‫الرد على المداخالت المقبولة‪2016/10/20:‬‬ ‫أيام انعقاد الملتقى‪2016/11/23-22:‬‬ ‫‪ ‬ترسلللل الملخصلللات والملللداخالت عللللى البريلللد‬ ‫االلكتروني التالي‪k.med27@gmail.com:‬‬ ‫‪ ‬لالستفسار أو االستعـالم يمكنكم االتصال على رقم‬ ‫الهاتف التالي‪)00213(0661271278:‬‬

https://www.fichier-pdf.fr/2016/05/03/mascara-colloque-2016-philo-1/

03/05/2016 www.fichier-pdf.fr