AIHR IADH Human rights Press Review 2013.12.03 .pdf



Nom original: AIHR-IADH-Human rights Press Review- 2013.12.03.pdfTitre: UNITED NATIONSAuteur: USER

Ce document au format PDF 1.5 a été généré par Microsoft® Office Word 2007, et a été envoyé sur fichier-pdf.fr le 03/12/2013 à 08:13, depuis l'adresse IP 197.2.x.x. La présente page de téléchargement du fichier a été vue 481 fois.
Taille du document: 2.1 Mo (14 pages).
Confidentialité: fichier public


Aperçu du document


‫‪ARAB INSTITUTE‬‬
‫‪For Human Rights‬‬

‫‪INSTITUT ARABE‬‬
‫‪des droits de l’homme‬‬

‫‪The Human Rights Daily Press Review- 2013-12.03‬‬
‫‪http://www.aihr-iadh.org‬‬
‫‪Multimedia‬‬

‫‪Information‬‬

‫‪Ressources‬‬

‫‪EVENTS‬‬

‫الدليل الجديد لحماية المدافعين‬
‫عن حقوق اإلنسان‬

‫‘‘وزير الثقافة يؤدي زيارة إلى فضاء’’دار السيدة لحقوق اإلنسان‬

‫اليوم الدولي للتضامن مع‬
‫الشعب الفلسطيني‬
‫‪ 29‬نوفمبر ‪2102‬‬

‫مداخلة االستاذ عبد الباسط بن‬
‫حسن رئيس المعهد العربي‬
‫لحقوق اإلنسان في جلسة أفتتاح‬
‫المؤتمر العاشر لجمعية النساء‬
‫أدى السيد المهدي مبروك‪ ،‬وزير الثقافة صباح اليوم زيارة إلى فضاء ’’دار السيدة لحقوق‬
‫الفضاء ‪.‬الديمقراطيات ببورصة الشغل‬
‫اإلنسان‘‘ بشارع ‪ 9‬أفريل بتونس العاصمة لإلطالع على تطورات أشغال تهيئة هذا‬

‫زيارة الموقع >>>‬

‫‪.‬وبحث آفاق التعاون مع المؤسسة‬
‫وقدم األستاذ عبد الباسط بن حسن‪ ،‬رئيس المعهد العربي لحقوق اإلنسان خالل الزيارة‬
‫مختلف الفضاءات التي يضمها المركز والتي ال يزال جزء منها في مرحلة الترميم‬
‫والتهيئة ومشاريع الفضاء باإلضافة إلى تقديم لمحة عن األنشطة التي انطلق المقر في‬
‫‪.‬احتضانها منذ افتتاحه في شهر سبتمبر المنقضي‬
‫وقد أكد األستاذ المهدي مبروك على أهمية هذا الفضاء واستعداد وزارة الثقافة لدعم هذه‬
‫‪.‬المؤسسة التثقيفية بمكتبة متخصصة‬

‫‪25 November‬‬
‫‪International Day for the‬‬
‫‪Elimination of Violence‬‬
‫‪against Women‬‬

‫زيارة دراسية لطلبة معهد الصحافة وعلوم اإلخبار إلى مقر المعهد العربي‬
‫لحقوق اإلنسان‬
‫– ‪UNDP Arab States‬‬
‫برنامج األمم المتحدة اإلنمائي‬

‫التقرير العربي‬

‫استقبل األستاذ عبد الباسط بن حسن‪ ،‬رئيس المعهد العربي لحقوق اإلنسان‪ ،‬بمقر المعهد‬
‫وفدا من معهد الصحافة وعلوم األخبار‪ ،‬في إطار زيارة دراسية‪ ،‬ضم كال من األستاذ منير‬
‫‪).‬الشرفي ومجموعة من طلبة السنة الثالثة من اإلجازة التطبيقية( نظام إمد‬

‫‪SEEKING SECURITY:‬‬
‫‪PUBLIC OPINION‬‬
‫‪SURVEY IN LIBYA‬‬

‫وقد قدم األستاذ عبد الباسط بن حسن للطلبة لمحة حول المعهد العربي لحقوق اإلنسان‬
‫ والتي‬،‫ونشاطه كما أشار إلى برامج المؤسسة واألنشطة التي ينظمها المعهد حول اإلعالم‬
‫تشمل قضايا تنظيم القطاع وكذلك دعم قدرات اإلعالميين والمدونين‬.

‫لألهداف اإلنمائية لأللفية‬

Human Rights Day 2013 – 20 years of working for your
rights

‫التقرير السنوي ألنشطة المعهد‬
‫العربي لحقوق االنسان‬
‫ لسنة‬2013

‫إعالن منظمة العمل الدولية‬
‫بشأن العدالة االجتماعية من‬
‫أجل عولمة عادلة‬



‫الحرية النقابية للنساء العامالت‬
ّ
:‫في مناطق تجهيز الصادرات‬
‫دليل‬

International Day of
Solidarity with the
Palestinian People
29 November 2013

Human Rights Day this year marks the 20th anniversary of the
UN Human Rights Office and will be celebrated with events
around the world throughout the week, including a day of
discussions on 5 December in Geneva on a range of pressing
human rights issues.
Sir Tim Berners-Lee, the inventor of the World Wide Web and
founder of the World Wide Web Foundation, will join UN High
Commissioner for Human Rights Navi Pillay in a discussion
over access to the Web and the balance between security and
privacy online. Sir Tim Berners-Lee has been working to ensure
that the World Wide Web is made freely available to all, and to
establish the Web as a global public good and a basic right. The
discussion will be moderated by prominent TV presenter Tim
Sebastian, former host of the BBC’s Hardtalk programme.
The High Commissioner and the President of the Human Rights
Council, Remigiusz Achilles Henczel will also deliver speeches
at the opening of the event.
The full programme and biographies of the participants can be
found on http://at20.ohchr.org/events.html

‫عقوبة اإلعدام‬
ً ‫عقوبة اإلعدام تمثل انتهاكا‬
‫للحق في الحياة‬
‫تقييم أنشطة التدريب في مجال‬
‫ دليل للمعلمين‬:‫حقوق اإلنسان‬

Write for Rights – Amnesty International’s main campaign
starts on 6 December

Write for Rights is one of Amnesty International’s major global campaigns

“Write for Rights” is one of Amnesty International’s major global
campaigns. AI is capable of getting its own outreach and does
not need my blog but I want to refer to it anyway as it is such a

‫كل المعلومات عن أنشطة‬
‫المعهد من خالل هذا‬
‫الرابط‬

quintessential human rights action model. From 6 to 17
December, people from more than 80 countries all over the
world will campaign on behalf of 12 individuals and communities
suffering human rights abuses. They will name, shame and
make specific calls to the offending governments. Amnesty
expects more than two million letters, faxes, emails, tweets and
text messages to be sent during the course of the campaign.

‫عدالة اجتماعية لحقبة عربية‬
‫ تعزيز الوظائف‬:‫جديدة‬
‫والحماية والحوار في منطقة‬

‫موقع اليوم العالمي إلنهاء‬
‫اإلفالت من العقاب‬

United Nations Division
for Palestinian Rights

Egyptian Constitution
In Egypt Charter, New Rights, but No Great Change
On paper, a draft Egyptian Constitution — which was made
publicly available in its entirety for the first time over the
weekend — appears to afford citizens important new rights,
including by criminalizing torture and human trafficking and
requiring that the state protect women from violence.
But experts say the draft text also gives privileged status to
institutions that have repeatedly thwarted change during Egypt’s
years of revolutionary turmoil, including the police, seen as the
main instigator of abuses. And, in recent days, discussion about
the Constitution has been overwhelmed by reports of growing
unrest that have highlighted the gap between official rhetoric
about human rights and the state’s longstanding repressive
tactics. (Nytimes)
UNESCO Forum on Global Citizenship Education:
Preparing learners for the challenge of the 21st Century
2-4 December 2013

Special Rapporteur on
the situation of human
rights in the Palestinian
territories occupied since
1967, Richard Falk,
presented his report to
the General Assembly

Building on the outcomes from the Seoul meeting, this
expanded meeting with a larger group of stakeholders will be
held at the first international UNESCO Forum on Global
Citizenship Education. The Forum, organized in support of the
Global Education First Initiave (GEFI), will seek to ensure
greater clarity to this emerging perspective on the areas of
policy, research and practice. It will gather constituencies from
government, development partners and civil society, research

World Programme for
Human Rights
Education

‫برنامج منظمة العفو الدولية‬
‫المؤلف من اثنتي عشرة نقطة‬
‫لمنع التعذيب‬

and academia. Innovation and latest trends will be highlighted,
discussed and documented, with opportunities facilitated for
networking, the sharing of experiences and ideas, and to
develop and prioritise actions for supporting greater
implementation of Global Citizenship Education (GCE) at the
country level.
HUMAN RIGHTS EDUCATION

UN and democracy
building publications

Material Resources
What is Human Rights Education?
How to get started with Human Rights Education
This is My Home – A Minnesota Human Rights Education
Experience

‫التعليم في مجال حقوق‬
‫اإلنسان‬

New! Close the Gap Video and Curriculum Resources!






Democracy and
Development: The
Role of the UN,
Democracy and
Gender Equality:
The Role of the UN
and
Democracy and
Human Rights: The
Role of the UN

The 5-part Close the Gap documentary series on race, class,
and place disparities was created by the Twin Cities Public
television (tpt) in close partnership with the Itasca Project and
Twin Cities Compass & Wilder Research. The University of
Minnesota Human Rights Center designed two companion
guides to foster dialogue on ways to recognize and eliminate
these race, class, and place disparities in our schools and
communities.
The Educator Guide provides curriculum resources for
engaging youth in grades 8-12.
The Community Guide offers key discussion activities for
Human Rights Commissioners, community leaders, and other
interested individuals to better understand these disparities and
their causes, as well as to work to overcome them.
More: >>> http://ow.ly/pexjw

Human rights education
and training

Guidelines on Human Rights Education for Human Rights
Activists

Millennium Development
Goals as human rights
learning: building the
capacities of the claim
holders through learning
as empowerment
[french]

These guidelines present approaches to be adopted when
planning or implementing education programmes for human
rights activists, related to six key areas: the human rights-based
approach to human rights education; core competencies;
curricula; teaching and learning processes; evaluation; and
development and support for trainers. The guidelines also offer
a list of key resources to assist in planning, implementing and
evaluating human rights education for human rights activists.
Download the document (511.4 KB)
A resolution on a World Programme for Human Rights
Education is adopted by HRC24 without a vote. 27 sept.
‫ البرنامج العالمي للتثقيف في مجال حقوق اإلنسان قرار الجمعية‬

E A 5009 ‫ يوليو‬11 ‫ بتاريخ‬B111/95 ‫العامة رقم‬
UN: World Plan of Action for Education on Human Rights
and Democracy

Draft Declaration on
Human Rights
Education

‫‪TUNISIA‬‬

‫‪IN VIDEO‬‬

‫الجزء الثالث من مداخلة‬
‫األستاذ عبد الباسط بن حسن‬
‫رئيس المعهد العربي لحقوق‬
‫اإلنسان حول ''العنف السياسي‬
‫و اإلرهاب محاولة للخروج من‬
‫"أجندة اإلنتقال السياسي‬

‫العباسي ‪:‬تونس دخلت مرحلة االنهيار‬
‫تانيت برس‬

‫قال االمين العام لالتحاد العام التونسي للشغل حسين العباسي "إن األزمة في تونس هي‬
‫أزمة سياسية بامتياز و و اننا دخلنا مرحلة الخطر واالنهيار و في صورة تواصل الوضع‬
‫فإن شبح اإلرهاب والعنف والفوضى واإلفالس سيخيم على البالد"وأضف العباسي خالل‬
‫اشرافه على فعاليات مؤتمر االتحاد الجهوي للشغل بسليانة أن نسبة الثقة في الحوار‬
‫الوطني من طرف الشعب التونسي قد ارتفعت لتصل إلى ‪ ٪ 77‬وإن العديد من أصدقاء‬
‫تونس عبروا عن استعدادهم لمساعدتها شريطة حل األزمة السياسية‬

‫نحو تنقيح قانون الهيئة العليا المستقلة لالنتخابات بإدراج السلم التقييمي‪:‬‬
‫المحكمة االدارية تضع شروطا للتنقيح وترفض مقترحي الرباعي‬

‫بعد تبني الرباعي الراعي للحوار اثر اجتماعه بالنواب المنسحبين ‪ 3‬مقترحات للخروح‬
‫من أزمة الهيئة العليا المستقلة لالنتخابات على غرار اجتماع لجنة الفرز مؤخرا التي‬
‫تبنت بدورها مقترحا من بين الثالثة مقترحات الرامي الى تنقيح أو اصدار‬
‫قانون جديد للهيئة مع ادراج السلم التقييمي صلب القانون‪ .‬رصدت «المغرب» حيثيات‬
‫المقترحات بين كل من المحكمة االدارية وخبراء قانونيين قصد توضيح الحل االنسب‬
‫‪.‬للخروج من المأزق‬
‫مباشرة إثر اجتماع الرباعي الراعي للحوار بالنواب المنسحبين تمت مناقشة ‪ 3‬مقترحات‬
‫للخروج من أزمة الهيئة العليا المستقلة لالنتخابات دون االنحراف عن قرارات المحكمة‬
‫االدارية وهو ما أكدته لجنة الفرز في اجتماعها األخير حيث جاء مقترح تعديل بعض‬
‫فصول قانون الهيئة واعتماد السلم التقييمي بالتنصيص عليه داخل قانون الهيئة مشتركا‬
‫بين اللجنة والرباعي الراعي للحوار‪ ،‬لكن في المقابل مازالت لجنة الفرز تبحث عن كيفية‬
‫إجراء هذا التنقيح حتى ال يتعارض مع قرارات المحكمة االدارية بإجراء بعض المشاورات‬
‫مع قضاة من المحكمة االدارية وخبراء قانونيين ليكون يوم غد الفيصل لإلعالن الرسمي‬
‫عن المقترح الذي سيقع اعتماده خالل الندوة الصحفية التي سيعقدها رئيس المجلس‬
‫‪.‬الوطني التأسيسي مصطفى بن جعفر‬
‫‪Livre noir des journalistes‬‬
‫‪Levée de boucliers‬‬

Deux juristes soulignent que les personnes qui se sentent
lésées peuvent recourir à la justice
Il n’est pas encore sorti, on en connaît des bribes, et pourtant,
le «livre noir» des journalistes, a d’ores et déjà fait couler
beaucoup d’encre dans les médias. Cette levée de boucliers n’a
pas pour ambition de protéger des corrompus, comme le
souligne le Syndicat national des journalistes, mais c’est plutôt
une interrogation sur les conditions d’une telle publication, et
surtout l’arrière-pensée politique d’une telle action. La
présidence de la République a-t-elle le droit de disposer à sa
guise des archives qui se trouvaient au Palais de Carthage à la
suite de la fuite du président déchu ? Et les journalistes
accusés, à tort ou à raison, dans le document peuvent-ils s’en
remettre à la justice ?
«C’est une question très délicate et d’une extrême gravité. C’est
d’ailleurs la première du genre depuis la révolution, avance
prudemment Ahmed Rahmouni, président de l’Observatoire
tunisien pour l’indépendance de la justice». «J’attends d’en
savoir un peu plus sur cette publication avant de donner une
opinion», ajoute-t-il.
Plusieurs noms, dont la plupart ne figuraient pas dans le livre,
circulent en effet sur les réseaux sociaux, histoire de régler
quelques comptes. Mais le livre pourrait n’être finalement qu’un
feu de paille.
ARAB WO LD/UNITED NATIONS

‫ الشبكة العربية تطالب السلطات اليمنية بفتح تحقيق فوري في واقعة‬:‫اليمن‬
‫اعتداء أفراد أمن علي مصور صحفي أثناء ممارسة عمله‬

‫ استمرار االنتهاكات واالعتداءات‬،‫ اليوم‬،‫أدانت الشبكة العربية لمعلومات حقوق اإلنسان‬
‫ على خلفية ممارستهم لعملهم المهني في ظل‬،‫التي يتعرض لها الصحفيين واإلعالميين‬
‫ األمر ساهم في زيادة وتصاعد حدة هذه‬،‫صمت السلطات اليمنية على هذه االنتهاكات‬
‫االنتهاكات‬.
‫وكانت قوات مكافحة الشغب التابعة لقوات األمن الخاصة (األمن المركزي سابقا) قد‬

Human Rights Watch
Daily Brief

‫أعتدت يوم السبت ‪ 31‬نوفمبر بالضرب المبرح بالعصي والهراوات علي رأس وانحاء‬
‫متفرقة من جسد “يحيى عرهب” مصور الوكالة األوروبية للصور االخبارية في شارع‬
‫الزبيري مع تقاطع شارع الستين بمنطقة منطقة عصر بالعاصمة صنعاء ومصادرة‬
‫كاميراته أثناء تغطيته لمظاهرة احتجاجية ألصحاب الدراجات النارية الرافضين إلجراءات‬
‫اللجنة األمنية العليا بمنع حركة الدراجات النارية في صنعاء خالل الفترة القادمة‪ ،‬علي‬
‫‪.‬خلفية تكرار استخدامها في عمليات االغتياالت في اليمن‬

‫المملكة العربية السعودية ‪ -‬عنف مصاحب للحملة المشددة على العمال‬
‫عمال إثيوبيون يزعمون تعرضهم لل ُمداهمة واالحتجاز في ظروف سيئة‬
‫إن ُعماالا إثيوبيين وافدين قد وقعوا ضحايا العتداءات بدنية‪ ،‬كان بعضها مميتا‪ ،‬في‬
‫المملكة العربية السعودية‪ ،‬عقب حملة أمنية حكومية ضد العمال األجانب‪ .‬يجري احتجاز‬
‫الكثير من ال ُعمال الذين يسعون إلى العودة إلى بالدهم في مراكز احتجاز مؤقتة دون طعام‬
‫‪.‬أو مأوى ُمالئمين‬
‫تحدثت هيومن رايتس ووتش إلى خمسة من ال ُعمال اإلثيوبيين الوافدين في المملكة‬
‫العربية السعودية‪ .‬قال أربعة إثيوبيين في مدينة الرياض لـ هيومن رايتس ووتش إن‬
‫الهجمات ضدهم قد بدأت بعد يوم ‪ 4‬نوفمبر‪/‬تشرين الثاني ‪ ،2103‬عندما استأنفت‬
‫السلطات حملة إللقاء القبض على العمال األجانب الذين تزعم انتهاكهم لقوانين العمل‪.‬‬
‫كانت قوات األمن قد قامت بالقبض على عشرات اآلالف من العمال‪ ،‬وترحيل عدد منهم‪.‬‬
‫وقال مسؤولون سعوديون لوسائل اإلعالم التي تسيطر عليها الدولة إن العمال الوافدين‬
‫مسؤولون أيضا ا عن أعمال عنف‪ ،‬من بينها الهجمات على مواطنين سعوديين‪ ،‬في أعقاب‬
‫‪.‬الحملة األمنية‬

‫مصر ـ إخفاء قسري لمساعدي مرسي السابقين‬
‫ما زال مكانهم مجهوالا بعد انقضاء ‪ 051‬يوما ا‬
‫الجيش المصري يحتجز خمسة أفراد من إدارة الرئيس السابق محمد مرسي في مكان غير‬
‫معلوم بدون إجراءات قضائية وبأقل القليل من االتصال بالعالم الخارجي‪ ،‬وذلك منذ ‪3‬‬
‫يوليو‪/‬تموز ‪ .2103‬وبعد مرور ما يقرب من خمسة أشهر‪ ،‬لم تعترف الحكومة حتى اآلن‬
‫‪.‬رسميا ُ باحتجازهم وال كشفت عن مصيرهم أو مكانهم‪ ،‬وهو ما يعتبر إخفا اء قسريا ا‬
‫تجري الحكومة حملة قمعية ممنهجة بحق اإلخوان المسلمين‪ ،‬وقد قبضت الشرطة على‬
‫اآلالف من قادة التنظيم‪ ،‬وأفراده‪ ،‬ومن تتصور أنهم يتعاطفون معه‪ .‬وثقت هيومن رايتس‬
‫ووتش أدلة كثيرة على اعتقاالت تعسفية‪ ،‬واستهداف انتقائي لألنشطة واألفراد ال يستند‬
‫‪.‬إلى شيء سوى أهدافهم السياسية‪ ،‬وانتهاكات جسيمة لسالمة اإلجراءات القضائية‬

‫من أجل وضع حد للجرائم واالنتهاكات بحق الصحفيين واإلعالميين في‬
‫سورية‬

‫لها‪ ،‬اعتبرت منظمة مراسلون بال حدود سوريا بأنها “البلد األكثر خطورة في العالم‬
‫بالنسبة للصحفيين“‪ .‬إن الصحفيين السوريين‪ ،‬المستهدف األول من النظام وشبيحته منذ‬
‫‪.‬عام ‪ ،2100‬يواجهون تهديداا جديداا متزايد وقاتل منذ عام ‪ ،2103‬وهو الجهاديين‬
‫على الرغم من التهديد والترهيب المتعدد‪ ،‬ألول مرة تتحد وسائل اإلعالم السورية معا ا‬
‫‪.‬وتطالب بوقف االنتهاكات والجرائم ضد جميع الصحفيين‬
‫أدناه‪ ،‬البيان المشترك الذي وقعته وسائل اإلعالم السورية والمنظمات غير الحكومية‬
‫السورية والمنظمات غير الحكومية الدولية وكذلك جمع من السياسيين وشخصيات‬
‫‪.‬المجتمع المدني‬
‫التوقيع على العريضة‬

‫ندوة تناقش قضايا الزواج والمراهقة‪ ...‬في الدول العربية‬

‫تشهد الدوحة اليوم ندوة دولية هي األولى من نوعها‪ ،‬ينظمها «معهد الدوحة الدولي‬
‫صون في شؤون السكان‪ ،‬ونخبة‬
‫لألسرة»‪ ،‬ويشارك فيها ‪ 051‬خبيراا دوليا ا وإقليمياا‪ ،‬ومخت ّ‬
‫‪.‬من واضعي السياسات وباحثين‪ ،‬وفق ما أعلن المنظمون‬
‫وستناقش الندوة على مدى يومين‪ ،‬التغيرات السكانية والديموغرافية وتأثيرها في األسرة‬
‫‪.‬العربية‪ ،‬وتقويم تأثير السياسات المتخذة في تلك المتغيرات‬
‫وتركز محاور الندوة على قضايا «الزواج وتكوين األسرة‪ ،‬واالتجاهات واألنماط في‬
‫الخصوبة وعدد األبناء‪ ،‬وتأثير الهجرة السكانية في األسرة‪ ،‬والمراهقة في األسرة‬
‫العربية‪ ،‬وتأثير قضايا الفجوة بين األجيال والنوع في تماسك األسرة»‪ .‬وسيشهد اليوم‬
‫األول حواراا حول السياسات في هذا الشأن‪ ،‬إضافة إلى مناقشة تأثير المتغيرات السكانية‬
‫في األسرة العربية وتأثيرات السياسات في هذه المتغيرات‪ .‬وسيتدارس المشاركون في‬
‫اليوم الثاني أبحاثا ا وصفت بأنها «عالية الجودة عن األسرة العربية» وتتناولها محاور‬
‫وجه «معهد الدوحة الدولي لألسرة» دعوة إلى طالب الجامعات‬
‫الندوة الخمسة‪ .‬وقد ّ‬
‫وطالباتها في الدوحة «للتطوع والمشاركة في هذا الحدث اإلقليمي الفريد من نوعه»‪ ،‬كما‬
‫‪.‬قال منظمون‬

‫الرقابة في الكويت اشتدت بعد تحريرها عام ‪0990‬‬
‫حمزة عليان يتتبع تاريخ «ممنوع من النشر» منذ ما قبل االستقالل‬

‫صحيح أن كتاب «ممنوع من النشر» الصادر حديثا عن «ذات السالسل» لمؤلفه حمزة‬
‫عليان يرصد تاريخ الرقابة في الكويت‪ ،‬إال أنه أيضا ومن خالل هذه المتابعة‪ ،‬يرسم‬
‫الصورة الرديفة‪ ،‬وبشكل غير مباشر‪ ،‬لمسيرة الصحافة والنشر في دولة الكويت‪ ،‬التي‬
‫أعطت هذا البلد نكهة مضافة ومميزة لنظامه الديمقراطي‪ ،‬وتألقت مع تألقه حتى غدت‬
‫‪.‬منافسة لعاصمتي الثقافة العربية بيروت والقاهرة خالل فترة قصيرة‬
‫المؤلف من خالل خبرته الصحافية الطويلة‪ ،‬وتحديدا في مجال التوثيق والبحث‪ ،‬أجاد في‬
‫العرض والبحث والتبويب‪ ،‬فجاء الكتاب يسيرا على الباحث والقارئ معا‪ ،‬الالفت أيضا‬
‫يمكن مالحظته في حجم وتعدد الوثائق التي ضمها الكتاب توثيقا للوقائع وشرحا لها‪ ،‬وهو‬
‫‪.‬جهد ال يمكن إغفاله للمؤلف في رحلته المهنية الطويلة‬

Rapporteuse spéciale sur l’extrême pauvreté et les droits
humains (ONU)
Travail domestique non rémunéré et droits des femmes,
l’apport des droits humains

Dans un rapport présenté en octobre dernier à l’Assemblée
générale des Nations Unies, la rapporteuse spéciale sur
l’extrême pauvreté et les droits humains, Mme Magdalena
Sepúlveda Carmona analyse les liens entre travail domestique
non rémunéré et droits des femmes. Pour la première fois, le
travail domestique non rémunéré est traité comme une question
relevant des droits fondamentaux. Mettant l’accent sur la
situation des femmes au foyer, notamment les plus pauvres, la
Rapporteuse spéciale montre que les lourdes responsabilités et
tâches inégalement réparties qui leur incombent constituent un
obstacle considérable à l’exercice de leurs libertés et à l’égalité
des sexes. Elle souligne que, dans nombre de cas, cette
situation condamne les femmes à la pauvreté.
Why does the world ignore violence against Arab women in
public spaces?
Anti-violence 16-day campaign overlooks lax security that
leaves women at risk from militias and police unable to
protect them

Volunteers form a safe zone between men and women to prevent sexual
harassment during a protest in Cairo, Egypt. Photograph: Amr Nabil/AP

One morning, Enas Abdel Wanis was about to leave home to go
to work at the National Council for Civil Liberties and Human
Rights (NCCHR) in Benghazi, in Libya, when she discovered
her car had been burnt. Her crime had been to advocate for
better security for civilians and the disarmament of militias that

had been terrorising her city. Since then, Wanis has had to
comply with the security restrictions set by her family: to do her
job (document and monitor human rights violations), she now
has to be chaperoned by her father on field visits.
It is the same story in Yemen, where Morooj Alwazir, co-founder
of SupportYemen, says: "It is a struggle to even be part of
society, it is a struggle to speak your mind, to feel safe in your
own neighbourhood, your only safe space is your bedroom."
(The Guardian)
UNDP Arab region: Need to address water challenges as
scarcity reaches alarming levels

Water challenges must be addressed if the Arab region is to
achieve the Millennium Development Goals, attain prosperity,
and reach a future of sustainable human development, a United
Nations Development Programme (UNDP) report launched
today in Bahrain indicated.
Addressing water challenges now can also help strengthen
resilience by managing the risk of potential crises that could
result from inaction: such as unplanned migration, economic
collapse, or regional conflict, according to the report entitled:
“Water Governance in the Arab Region: Managing Scarcity and
Securing the Future”.
International Crisis Group | The Monthly Conflict Situation
Report

In Lebanon a suicide bomb attack on the Iranian embassy
claimed by the al-Qaeda-linked Abdullah Azzam Brigade, aimed
at forcing “Iran’s Hizbollah [to] withdraw from Syria”, left 26
people killed and scores injured. Attacks against Alawites
continued to multiply in Tripoli, including an incident in which
Sunni militiamen beat and shot passengers riding on a bus
transporting Alawite workers. Sectarian tensions were further
inflamed after Internal Security Forces issued a search warrant
for Alawite Arab Democratic Party (ADP) members, including
General Secretary Ali Eid, charged with aiding a suspect in the
August Tripoli bombings. Intensifying fighting in Syria’s

‫‪Qalamoun region threatened to deepen the war’s spillover into‬‬
‫‪Lebanon, forcing over 10,000 Syrian refugees to cross the‬‬
‫‪border (see our recent report on the impact of the Syria confict‬‬
‫‪on Lebanon's stability).‬‬
‫‪Violence between Huthis and various adversaries intensified in‬‬
‫‪Yemen’s northern provinces, leaving over a hundred dead in‬‬
‫‪the first half of November. Fighting was concentrated around‬‬
‫‪the Dammaj Salafi religious institute in the Zaydi heartland,‬‬
‫‪which Salafis claim fell victim to an unprovoked Huthi attack.‬‬
‫‪Huthis claim self-defence, particularly against an influx of‬‬
‫‪foreign fighters. Despite mediation efforts, an enduring ceasefire‬‬
‫‪has proven elusive. In an ominous sign that fighting may‬‬
‫‪continue or spread, a Huthi-affiliated MP participating in the‬‬
‫‪National Dialogue was assassinated in Sanaa on 22 November.‬‬
‫‪Days later, Southern Conference leader Mohammed Ali Ahmed‬‬
‫‪withdrew from the talks. Though the dialogue is drawing to a‬‬
‫‪close there has as yet been no agreement on the structure of‬‬
‫‪the state, nor on the specifics of implementing dialogue‬‬
‫‪outcomes and moving forward with a transition beyond‬‬
‫‪February 2014. (See our recent report and commentary on‬‬
‫‪the question of Southern secession).‬‬
‫‪VIEWPOINTS/ANALYSIS/OPED/DOCUMENTS‬‬

‫!العراق‪ :‬فازت األحزاب الدينية فخسر المجتمع حريته‬
‫كريم عبد‬
‫في النظام الديمقراطي ال تهبط علينا العدالة فجأ اة‪ ،‬بل تحتاج لمن يصنعها إداريا ا وحقوقياا‪،‬‬
‫وفرصة تحقيق العدالة متاحة رغم الصعوبات‪ ،‬لكنها تحتاج لعمل أجيال متتالية من‬
‫الناشطين إعالميا ا وسياسياا‪ ،‬أكثرها صعوبة ما يفعله الجيل األول إذ يتوجب عليه دحض‬
‫المقوالت الزائفة ال ُمك َّرسة تاريخيا ا لتبرير الطغيان وتسويغ نهب المال العام حيث تحل‬
‫اإليديولوجيا الحزبية أو العقيدة المقدسة محل برامج التصنيع والتعليم المهني وقوانين‬
‫‪.‬حماية االقتصاد الوطني‪ ،‬وهذا ما هو حادث في عراق األحزاب الدينية‬
‫إن دحض المقوالت الزائفة يحتاج إلى تشخيص الظواهر واألدوار التي يؤديها الالعبون‬
‫على مسرح السياسة سلبا ا وإيجاباا‪ ،‬داخل الدولة وخارجها‪ .‬ويقترن ذلك بترسيخ المضمون‬
‫االجتماعي للديمقراطية‪ ،‬فالشعوب ال تختار الديمقراطية من أجل اإلنتخابات بحد ذاتها‪ ،‬بل‬
‫‪.‬من أجل المضمون االجتماعي للديمقراطية‪ ،‬أي تحقيق العدالة‬

‫ظالمة الفتيات المصريات‬
‫ديانا مقلد‬
‫أن يحكم على ‪ 04‬فتاة مصرية‪ ،‬بينهن قاصرات‪ ،‬بالسجن ‪ 00‬عاما؛ ألنهن خرجن في‬
‫‪..‬مظاهرة احتجاجية‪ ،‬فذلك يردنا إلى عهود اعتقدنا أننا تجاوزناها‬
‫أن يفلت من المحاسبة كل القتلة من رجال األمن الذي أطلقوا النيران على المتظاهرين‬
‫فأردوا مئات منهم‪ ،‬فيما يحكم بالسجن على فتيات حملن بالونات واحتججن‪ ،‬فتلك استدارة‬
‫‪..‬صادمة إلى الخلف‬
‫ما معنى أن يقبض األمن المصري على عالء عبد الفتاح الناشط والمدون الذي سبق أن‬
‫سجن في عهد الرئيس حسني مبارك والمشهود له بالمصداقية والنزاهة‪ ،‬ألنه دعا إلى‬
‫‪..‬التظاهر عبر صفحات اإلنترنت‬
‫وفق هذا المعيار في االعتقال‪ ،‬فإن الزنازين المصرية لن تتسع لكل من دعا إلى التظاهر؛‬
‫‪.‬إذ تزخر صفحات «تويتر» و«فيس بوك» بهم‬
‫‪..‬الذهول وعدم التصديق هو أقل ما يصيبنا إزاء المهزلة الحاصلة في مصر‬

‫ فما جرى في األيام األخيرة من قمع للتظاهر‬،‫دعنا من زجليات مروحة واسعة من اإلعالم‬
‫ رفع حملة االستهداف‬،‫وقتل واعتقال وتعذيب متظاهرين سلميين وسجن هؤالء الفتيات‬
‫الحاصلة في مصر إلى مستويات جديدة‬.
L’indispensable consensus
Par Mohamed ENNACEUR

Après la lueur d’espoir qui a suivi la signature de la feuille de
route par la plupart des partis politiques, le Dialogue national
est de nouveau bloqué à l’occasion de la mise en œuvre du
premier point de l’agenda, à savoir la désignation du chef du
gouvernement pour la gestion de ce qui reste de la période
transitoire avant les prochaines élections.
A ce propos, je rappelle que plusieurs partis politiques
participant au Dialogue national ont proposé ma candidature
pour cette haute mission, sans que je l’aie sollicitée. J’ajoute
que je suis fier de la confiance que ces partis m’ont accordée et
de l’appui massif qu’ils ont apporté à cette candidature ! Je tiens
à leur exprimer, ici, mes plus sincères remerciements.
Aujourd’hui que je me sens libéré de l’obligation de réserve à
l’égard des promoteurs de ma «candidature», je voudrais
intervenir en tant que citoyen, préoccupé par l’avenir de son
pays et désireux d’apporter sa contribution au débat portant sur
la nécessité de surmonter la crise que nous vivons, et d’aboutir
à une transition démocratique durable. (La Presse)
VISITZ ETREJOIGNEZ LE COMPTE TWITTER DE
L'INSTITUT ARABE DES DROITS DE L'HOMME.
https://twitter.com/ARABINSTITUT

NEWSLETTERS

Click to subscribe to
newsletter of AIHR

January – February 2013
(24 pages-Arabic)
January – February 2013
(24 pages-English)

Click to subscribe to
newsletter of FIDH

Click to subscribe to
newsletter of Human
Rights Watch

‫كل الصحف المصرية والمواقع االخبارية‬
http://egynews.ucoz.com/enp.html
Tous les médias internationaux en ligne :
http://www.mediaonline.net/fr
Les médias dans les pays arabes francophones
Algérie
Liban
Maroc
Tunisie

‫‪MEETINGS AND EVENTS‬‬

‫الدورة الحادية والخمسون ‪/‬لجنة مناهضة التعذيب‬
‫من‪ 82 :‬تشرين األول‪/‬أكتوبر ‪ 8102‬إلى‪ 88 :‬تشرين الثاني‪/‬نوفمبر ‪8102‬‬
‫الدورة األولى ‪/‬الفريق العامل المعني باالختفاء القسري أو غير الطوعي‬
‫بعد المائة‬
‫من‪ 4 :‬تشرين الثاني‪/‬نوفمبر ‪ 8102‬إلى‪ 02 :‬تشرين الثاني‪/‬نوفمبر ‪8102‬‬
‫الدورة الخامسة ‪/‬اللجنة المعنية باالختفاء القسري‬
‫من‪ 4 :‬تشرين الثاني‪/‬نوفمبر ‪ 8102‬إلى‪ 01 :‬تشرين الثاني‪/‬نوفمبر‬
‫الدورة الحادية ‪/‬اللجنة المعنية بالحقوق االقتصادية واالجتماعية والثقافية‬
‫والخمسون‬
‫من‪ 4 :‬تشرين الثاني‪/‬نوفمبر ‪ 8102‬إلى‪ 82 :‬تشرين الثاني‪/‬نوفمبر‬
‫الدورة الحادية والعشرون ‪/‬اللجنة الفرعية المعنية بمنع التعذيب‬
‫من‪ 00 :‬تشرين الثاني‪/‬نوفمبر ‪ 8102‬إلى‪ 01 :‬تشرين الثاني‪/‬نوفمبر‬

‫اآلراء الواردة في هذه النشرة ال تمثل بالضرورة وجهة نظر المعهد العربي لحقوق اإلنسان‪ .‬ولنسخ أو استخدام هذه النشرة يجب طلب اإلذن‬
‫من المعهد‬
‫‪The views expressed in this Press Review are those of the author(s) and do not necessarily represent‬‬
‫‪those of the Arab Institute for Human Rights. Permission to copy or otherwise use such information‬‬

‫‪must be obtained from the author.‬‬
‫‪Les opinions exprimées dans cette revue de presse sont celles de l'auteur (s) et ne reflètent pas‬‬
‫‪nécessairement celle de l'Institut arabe des droits de l’homme. La permission de copier ou d'utiliser‬‬
‫‪autrement les informations qui y sont contenues doivent être obtenues auprès de l'auteur.‬‬
‫‪©Arab Institute for Human Rights 2013‬‬


AIHR-IADH-Human rights Press Review- 2013.12.03.pdf - page 1/14
 
AIHR-IADH-Human rights Press Review- 2013.12.03.pdf - page 2/14
AIHR-IADH-Human rights Press Review- 2013.12.03.pdf - page 3/14
AIHR-IADH-Human rights Press Review- 2013.12.03.pdf - page 4/14
AIHR-IADH-Human rights Press Review- 2013.12.03.pdf - page 5/14
AIHR-IADH-Human rights Press Review- 2013.12.03.pdf - page 6/14
 




Télécharger le fichier (PDF)


AIHR-IADH-Human rights Press Review- 2013.12.03.pdf (PDF, 2.1 Mo)

Télécharger
Formats alternatifs: ZIP



Documents similaires


aihr iadh human rights press review 2013 12 03
01152015 fiw 2015 final
aihr iadh human rights press review 2013 11 28
aihr iadh human rights press review 2013 11 27
aihr iadh human rights press review 2013 12 04
aihr iadh human rights press review 2013 11 26

Sur le même sujet..