Fichier PDF

Partage, hébergement, conversion et archivage facile de documents au format PDF

Partager un fichier Mes fichiers Convertir un fichier Boite à outils PDF Recherche PDF Aide Contact



AIHR IADH Human rights Press Review 2013.12.13 .pdf



Nom original: AIHR-IADH-Human rights Press Review- 2013.12.13.pdf
Titre: UNITED NATIONS
Auteur: USER

Ce document au format PDF 1.5 a été généré par Microsoft® Office Word 2007, et a été envoyé sur fichier-pdf.fr le 13/12/2013 à 07:18, depuis l'adresse IP 197.0.x.x. La présente page de téléchargement du fichier a été vue 532 fois.
Taille du document: 2.1 Mo (11 pages).
Confidentialité: fichier public




Télécharger le fichier (PDF)









Aperçu du document


‫‪ARAB INSTITUTE‬‬
‫‪For Human Rights‬‬

‫‪INSTITUT ARABE‬‬
‫‪des droits de l’homme‬‬

‫‪The Human Rights Daily Press Review- 2013-12.13‬‬
‫‪http://www.aihr-iadh.org‬‬
‫‪Multimedia‬‬

‫‪Information‬‬

‫‪Ressources‬‬

‫‪EVENTS‬‬

‫الدليل الجديد لحماية المدافعين‬
‫عن حقوق اإلنسان‬

‫األستاذ عبد الباسط بن حسن رئيس المعهد العربي لحقوق اإلنسان في‬
‫حول وضع حقوق ‪'' ''Express Fm '' ,‬مداخلة على ''راديو اكسبرس‬
‫اإلنسان في تونس بعد الثورة بمناسبة الذكرى ‪ 56‬لإلعالن العالمي لحقوق‬
‫‪.‬اإلنسان‬

‫‪Human Dignity and‬‬
‫‪Judicial Interpretation of‬‬
‫‪Human Rights‬‬

‫زيارة الموقع >>>‬

‫حفل تسليم جوائز مسابقة‪" :‬لنضع حدا للعنف ضد الفتيات والنساء في‬
‫"تونس‬

‫اليوم الدولي للتضامن مع‬
‫الشعب الفلسطيني‬

‫– ‪UNDP Arab States‬‬
‫برنامج األمم المتحدة اإلنمائي‬

‫التقرير العربي‬

‫‪Navi Pillay, Human‬‬
‫‪Rights Day 2013 - 20‬‬
‫‪Years Work working for‬‬
‫‪your rights‬‬

‫‪ 29‬نوفمبر ‪2102‬‬

‫في إطار حملة ‪ 61‬يوما لمناهضة العنف ضد المرأة من ‪ 52‬من تشرين الثاني ‪/‬نوفمبر وإلى‬
‫‪ 61‬من كانون األول‪ /‬ديسمبر‪ ،‬ينظم المعهد العربي لحقوق اإلنسان بالتعاون مع صندوق‬
‫األمم المتحدة للسكان وهيئة األمم المتحدة للمساواة بين الجنسين والمفوضية السامية‬
‫لحقوق اإلنسان ومجموعة العمل للتربية على المواطنة‪ ،‬حفل تسليم جوائز مسابقة "لنضع‬

‫مداخلة االستاذ عبد الباسط بن‬
‫حسن رئيس المعهد العربي‬
‫لحقوق اإلنسان في جلسة أفتتاح‬
‫المؤتمر العاشر لجمعية النساء‬
‫‪.‬الديمقراطيات ببورصة الشغل‬

‫لألهداف اإلنمائية لأللفية‬

‫التقرير السنوي ألنشطة المعهد‬
‫العربي لحقوق االنسان‬
‫‪ 2013‬لسنة‬

‫حدا للعنف ضد المرأة والفتيات والنساء" وذلك يوم ‪ 61‬من كانون األول‪/‬ديسمبر ‪ 5162‬في‬
‫‪.‬نزل "قرطاج طاالسو" بمدينة قمرت‬
‫وتتمحور المسابقة‪ ،‬التي تندرج ضمن أنشطة مشروع ينفذه المعهد العربي لحقوق اإلنسان‬
‫ووزارة التربية في إطار اتفاقية شراكة بينهما‪ ،‬حول موضوع العنف ضد النساء والفتيات‬
‫‪.‬وانعكاسه على الصحة وتوازن األفراد واألسرة والمجتمع بأسره‬
‫وتهدف هذه المسابقة إلى تشجيع التالميذ‪ ،‬من فتيات وفتيان‪ ،‬على العمل الفني اإلبداعي‬
‫‪.‬عن طريق الكتابة والرسم واللعب الدرامي‬
‫وتشارك في مسابقة التعبير الفني واإلبداعي النوادي السبعة النموذجية للتربية على‬
‫المواطنة وحقوق اإلنسان التي تم إنشاؤها في ثالث مدارس ابتدائية (المالسين وقليبية‬
‫والكاف)‪ ،‬ومدرستين إعداديتين (غمراسن وصفاقس) ومعهدين ثانويين (توزر‬
‫‪).‬والفصرين‬

‫‪25 November‬‬
‫‪International Day for the‬‬
‫‪Elimination of Violence‬‬
‫‪against Women‬‬

‫تقرير اليونيسف‪ :‬واحد من كل ثالثة أطفال ال وجود له رسميا‬

‫عقوبة اإلعدام‬
‫عقوبة اإلعدام تمثل انتهاكا‬
‫للحق في الحياة‬
‫تقييم أنشطة التدريب في مجال‬
‫حقوق اإلنسان‪ :‬دليل للمعلمين‬

‫‪World Programme for‬‬
‫‪Human Rights Education‬‬
‫في عيد اليونيسف السابع والستين‪ ،‬أطلقت المنظمة اليوم تقريرا جديدا يظهر أنه لم يتم‬
‫تسجيل والدة ما يقرب من ‪ 521‬مليون طفل دون سن الخامسة‪ ،‬بمعدل طفل من كل ثالثة‬
‫‪.‬أطفال دون سن الخامسة في جميع أنحاء العالم‬
‫وقالت غيتا راو غوبتا‪ ،‬نائبة المدير التنفيذي لليونيسف "إن تسجيل الميالد ليس مجرد‬
‫حق‪ .‬إنه الطريقة التي تعترف بها المجتمعات بهوية الطفل ووجوده‪ .‬وإن تسجيل الميالد هو‬
‫أيضا المفتاح لضمان عدم نسيان األطفال أو حرمانهم من حقوقهم أو استبعادهم من التقدم‬
‫‪".‬المحرز في بلدانهم‬
‫ويضم التقرير الجديد‪" ،‬حق كل طفل في تسجيل الميالد‪ :‬التفاوتات واإلتجاهات في تسجيل‬
‫المواليد"‪ ،‬تحليال إحصائيا يغطي ‪ 616‬بلدا ويقدم أحدث البيانات والتقديرات القطرية‬
‫‪.‬المتاحة حول تسجيل المواليد‬

‫الح ّرية النقابية للنساء العامالت‬
‫في مناطق تجهيز الصادرات‪:‬‬
‫دليل‬

‫الرئيس المصري يحدد موعد االستفتاء على الدستور في خطاب تلفزيوني‬
‫يوم السبت‬
‫عدالة اجتماعية لحقبة عربية‬
‫جديدة‪ :‬تعزيز الوظائف‬
‫والحماية والحوار في منطقة‬

‫كل المعلومات عن أنشطة‬
‫المعهد من خالل هذا‬
‫الرابط‬
‫يوجه الرئيس المصري المؤقت‪ ،‬المستشار عدلي منصور‪ ،‬كلمة إلى الشعب يوم السبت‬
‫المقبل الموافق ‪ 01‬ديسمبر الحالي‪ ،‬من مقر رئاسة الجمهورية‪ ،‬يحدد فيها موعد‬

‫موقع اليوم العالمي إلنهاء‬
‫اإلفالت من العقاب‬
‫برنامج منظمة العفو الدولية‬

‫المؤلف من اثنتي عشرة نقطة‬
‫لمنع التعذيب‬

،‫ اللواء محمد إبراهيم‬،‫ في وقت شدد فيه وزير الداخلية‬،‫االستفتاء على الدستور الجديد‬
‫على تصديه لمحاولة جماعة اإلخوان المسلمين «إرباك المشهد قبل االستفتاء على‬
‫»الدستور وتعطيل الدراسة بالجامعات‬.
‫ويوجه الرئيس كلمته أمام أعضاء اللجنة التأسيسية (لجنة الخمسين) األساسيين‬
،‫ وبحضور رئيس مجلس الوزراء‬،)‫ وأعضاء لجنة الصياغة (لجنة العشرة‬،‫واالحتياطيين‬
‫ وممثل عن البابا تواضروس الثاني (الموجود حاليا خارج‬،‫واإلمام األكبر شيخ األزهر‬
،‫ والوزراء ومستشاري الرئيس وأعضاء المجلس األعلى للهيئات القضائية‬،)‫البالد‬
‫وآخرين‬.
HUMAN RIGHTS EDUCATION

UN and democracy
building publications

Material Resources
What is Human Rights Education?
How to get started with Human Rights Education
This is My Home – A Minnesota Human Rights Education
Experience

‫التعليم في مجال حقوق‬
‫اإلنسان‬

New! Close the Gap Video and Curriculum Resources!






Democracy and
Development: The
Role of the UN,
Democracy and
Gender Equality:
The Role of the UN
and
Democracy and
Human Rights: The
Role of the UN

The 5-part Close the Gap documentary series on race, class,
and place disparities was created by the Twin Cities Public
television (tpt) in close partnership with the Itasca Project and
Twin Cities Compass & Wilder Research. The University of
Minnesota Human Rights Center designed two companion
guides to foster dialogue on ways to recognize and eliminate
these race, class, and place disparities in our schools and
communities.
The Educator Guide provides curriculum resources for
engaging youth in grades 8-12.
The Community Guide offers key discussion activities for
Human Rights Commissioners, community leaders, and other
interested individuals to better understand these disparities and
their causes, as well as to work to overcome them.
More: >>> http://ow.ly/pexjw

Human rights education
and training

Guidelines on Human Rights Education for Human Rights
Activists

Millennium Development
Goals as human rights
learning: building the
capacities of the claim
holders through learning
as empowerment
[french]

These guidelines present approaches to be adopted when
planning or implementing education programmes for human
rights activists, related to six key areas: the human rights-based
approach to human rights education; core competencies;
curricula; teaching and learning processes; evaluation; and
development and support for trainers. The guidelines also offer
a list of key resources to assist in planning, implementing and
evaluating human rights education for human rights activists.
Download the document (511.4 KB)
A resolution on a World Programme for Human Rights
Education is adopted by HRC24 without a vote. 27 sept.
‫ البرنامج العالمي للتثقيف في مجال حقوق اإلنسان قرار الجمعية‬

E A 5009 ‫ يوليو‬11 ‫ بتاريخ‬B111/95 ‫العامة رقم‬
UN: World Plan of Action for Education on Human Rights
and Democracy

Draft Declaration on
Human Rights
Education

‫‪TUNISIA‬‬

‫منظمات حقوقية في رسالة إلى الرباعي‪ :‬المطالبة بان يكون الدستور‬
‫التونسي نموذجا لحماية التعبير‬

‫وجهت حوالي ‪ 66‬منظمة غير حكومية‪ ،‬محلية وإقليمية ودولية‪ ،‬ومنظمات نقابية رسالة‬
‫مفتوحة عبر االئتالف المدني للدفاع عن حرية التعبير إلى الرباعي الراعي للحوار للتعبير‬
‫عن أملها في أن يكون الدستور التونسي المنتظر نموذجا في مجال حماية حرية التعبير‬
‫‪.‬بالمنطقة العربية‬
‫وقد أعربت هذه المنظمات عن عميق قلقها إزاء عدم توفق المجلس الوطني التأسيسي بعد‬
‫أكثر من عامين من المناقشات في تقديم مشروع للدستور يحمي الحق في حرية التعبير‬
‫وفق التزامات تونس باحترام القانون الدولي وخاصة المادة ‪ 01‬من العهد الدولي الخاص‬
‫‪.‬بالحقوق المدنية والسياسية‬
‫وذكرت هذه المنظمات أن النسخة الرابعة األخيرة من مشروع الدستور والمعلن عنها يوم‬
‫‪ 0‬جوان ‪ 2102‬لم ترتق بدورها إلى االلتزام بالمعايير الدولية لحرية التعبير وتضمنت‬
‫‪.‬بالمقابل مخاطر على الصحافة المستقلة‬

‫المرصد التونسي الستقالل القضاء يندد بتدخل وزارة العدل في تسمية‬
‫المكلفين باالعالم في المحاكم‬

‫; ‪Ju‬‬
‫اعتبر المرصد التونسي الستقالل القضاء‪ ،‬في بيان له اليوم ان مبادرة وزارة العدل‬
‫بتسمية أعضاء النيابة العمومية كمكلفين باإلعالم لدى المحاكم واعتبارهم من ضمن‬
‫التركيبة اإلعالمية للوزارة يتناقض مع استقالل المحاكم وحياد القضاء‪ .‬دعا المرصد وزير‬
‫‪.‬العدل في اإلطار ذاته وزير العدل إلى التراجع عن هذه القرارات‬

‫»الرئيس المرزوقي يهاجم اإلعالم على «الجزيرة نت‬
‫جزء من االعالم بيد الثورة المضادة ويفتقد للمهنية والحياد‬

‫أكــد رئـــيس الجمهــورية المؤقت المنــصف المرزوقـي في مقال نشره موقع «الجـزيرة‬

‫نت» أول أمس الثالثاء بعنوان «حقوق االنسان بين موقع النضال وموقع المسؤولية» ان‬
‫‪.‬جزءا من االعالم في تونس بيد الثورة المضادة‬
‫وشدد المرزوقي على ان وسائل االعالم هذه تشكل عنصر تهديد للوحدة الوطنية والسلم‬
‫‪.‬المدني وتفتقد لقيم الموضوعية والنزاهة واحترام الحقيقة‬
‫وقال المرزوقي‪« :‬جزء من االعالم يرفض اليوم التقيد بقاعدة الخبر مقدس والتعليق حر‬
‫بل قلب هذه القاعدة رأسا على عقب واصبح شعاره الخبر حر والتعليق مقدس» واعتبر‬
‫ان االرتقاء بوضع االعالم والخروج به من مستنقع االجندات وخدمة االشخاص مسؤولية‬
‫االعالميين المهنيين وهيئة االعالم مؤكدا في المقابل ان واجب الدولة عدم السقوط في فخ‬
‫‪.‬المنع والقمع‬
‫‪Le livre noir de la présidence officiellement interdit de‬‬
‫‪diffusion‬‬

‫‪Le juge d’instruction du 12ème bureau près du Tribunal de‬‬
‫‪première instance de Tunis a officiellement interdit la diffusion‬‬
‫‪du Livre noir de la présidence de la République et de tout‬‬
‫‪document relatif aux malversations à l’ATCE.‬‬
‫‪Ce juge s’occupe du dossier de l’ATCE et la publication de ces‬‬
‫‪documents enfreint l’article 47 du code pénal. Le décret 115‬‬
‫‪relatif à la presse interdit, par ailleurs, la publication de tout‬‬
‫‪document relatif à une instruction déjà en cours. Il y a lieu de‬‬
‫‪considérer cela comme étant une violation du secret de‬‬
‫‪l’instruction.‬‬
‫‪La présidence de la République aurait dû, légalement,‬‬
‫‪présenter ces documents de l’ATCE au juge chargé de l’affaire.‬‬
‫‪ARAB WO LD/UNITED NATIONS‬‬

‫القضاء السعودي يقضي بسجن شاب لمدة سنتين بدون اتهامات واضحة‬
‫‪Human Rights Watch‬‬
‫‪Daily Brief‬‬

‫أدانت الشبكة العربية لمعلومات حقوق اإلنسان‪ ،‬اليوم‪ ،‬الحكم الذي أصدرته محكمة‬
‫سعودية بحق شاب من المنطقة الشرقية والقاضي بسجنه لمدة عامين وتغريمه بتهم غير‬
‫استمرارا لألحكام القاسية والمسيسة التي يصدرها القضاء‬
‫محددة وواضحة‪ ،‬وذلك‬
‫ً‬
‫‪.‬السعودي غير المستقل بحق النشطاء وأصحاب الرأي باألراضي السعودية‬

‫وكانت المحكمة الجزائية المتخصصة بالقطيف قد أصدرت يوم اإلثنين الماضي التاسع من‬
‫ديسمبر حك ًما يقضي بسجن الشاب محمد علي محمد المزرع ‪ ,‬من بلدة العوامية لمدة‬
‫‪.‬سنتين وتغريمه ‪ 61‬ألف لاير سعودي‪ ،‬بدون اتهام واضح ومحدد‬

‫الكويت ‪ -‬المحكمة الدستورية توجه ضربة لحرية التعبير‬
‫تأييد نصوص تقييدية تستخدم ضد الصحفيين‬
‫قالت هيومن رايتس ووتش اليوم إن المحكمة الدستورية في الكويت وجهت ضربة إلى‬
‫حرية التعبير يوم ‪ 2‬ديسمبر‪/‬كانون األول ‪ 2102‬في قضية تتعلق بتغريدات ألحد‬
‫الصحفيين على تويتر‪ .‬رفضت المحكمة طعنا ً على المادة ‪ 26‬من قانون العقوبات‪ ،‬والتي‬
‫تقضي بالسجن لمدة تصل إلى ‪ 6‬سنوات لكل من "طعن‪ ...‬في حقوق األمير وسلطته أو‬
‫‪.‬عاب في ذات األمير" علنا‬
‫في ‪ 21‬نوفمبر‪/‬تشرين الثاني ‪ ،2102‬قام المسؤولون بتوجيه االتهام إلى عياد خالد‬
‫الحربي‪ ،‬وهو صحفي يعمل في موقع "سبر"‪ ،‬وهو موقع إلكتروني كويتي مستقل ينشر‬
‫األخبار ومقاالت الرأي‪ ،‬بانتهاك المادة ‪ 26‬من خالل تعليقات تنتقد األمير على تويتر‪ .‬طعن‬
‫محامي الحربي على الحكم حيث دفع بأن المادة ‪ 26‬تنتهك النص على حرية التعبير في‬
‫‪.‬الدستور الكويتي‪ ،‬ووصلت القضية إلى أعلى محكمة في البالد‬

‫السعودية‬
‫الناشط موسى العسيف تنتهك حقوقه اإلنسانية عبر محاكمات فاقدة ألصول‬
‫العدالة والمعايير القانونية‬
‫تتصاعد وتيرة المحاكمات الصورية بتهم اإلرهاب الملفقة ضد النشطاء الحقوقيين‬
‫والسياسيين في السعودية وتواصل السلطات في الرياض حملة قاسية ضد كافّة النشطاء‬
‫‪.‬في مجال الحريات والحقوق في مختلف مناطق البالد‬
‫قد ت ّم في العاصمة السعودية صباح األربعاء ‪ 2102/00/22‬محاكمة الشاب موسى بن‬
‫عبد الجبار العسيف من أهالي منطقة القطيف شرق العربية السعودية بتهم (األفتيات على‬
‫ولي األمر وعدم االلتزام بالمواطنة الصالحة من خالل تشويه واتالف الممتلكات العامة‬
‫والخاصة للمواطنين ومنع الناس من استخدام الطريق من خالل المشاركة في التظاهرات‬
‫السلمية) بحسب نص الئحة االنهام المقدمة من قبل مندوب هيئة التحقيق واالدعاء العام‪,‬‬
‫التي طالبت بتنفيذ الحد األعلى للعقوبة المنصوص عليها في المادة “‪ ″5‬من قانون نظام‬
‫مكافحة الجرائم المعلوماتية الخطير والمبهم في الغموض في تحديد نوعية وماهية الجرائم‬
‫‪.‬المعلوماتية‬

‫مسؤول بارز باألمم المتحدة يعرب عن قلقه إزاء عمليات الهدم االسرائيلية‬
‫وتهجير عشرات الفلسطينيين‬

‫أعرب جيمس راولي‪ ،‬منسق األمم المتحدة للشؤون اإلنسانية في األراضي الفلسطينية‬
‫المحتلة عن قلقه إزاء قيام اسرائيل بهدم ثالثين منزال للفلسطينيين في غور األردن يوم‬
‫العاشر من الشهر الجاري مما أدى إلى تشريد ‪ 10‬شخصا‪ ،‬من بينهم ‪ 21‬طفال‪ ،‬ودعا إلى‬
‫‪.‬وقف عمليات الهدم على الفور‬
‫وقال السيد راولي "أشعر بالقلق إزاء تدمير المبانى الفلسطينية في وادي األردن أمس‪،‬‬
‫مما أدى إلى اإلخالء القسري وتشريد وتهجير الفلسطينيين الضعفاء‪ .‬مثل هذه األعمال‬
‫تتسبب في معاناة اإلنسان‪ .‬و تتعارض مع القانون الدولي"‪ .‬وقد تضررت كل من أسر‬

‫الالجئين وغير الالجئين جراء هدم ‪ 21‬مبنى يمتلكها الفلسطينيون‪ ،‬وفقا لبيان صحفي‬
‫صادر عن مكتب األمم المتحدة لتنسيق الشؤون اإلنسانية (أوتشا)‪ .‬ونزحت بعض األسر‬
‫للمرة الثانية هذا الشهر‪،‬‬

‫في غياب قانون رادع‪ ..‬جرائم الشرف الفلسطينية في ازدياد‬

‫عقابا (الضفة الغربية) ـ من نوح براونينج ـ يقف بستان زيتون مزدهر في قرية فلسطينية‬
‫بالضفة الغربية المحتلة شاهدا على جريمة شرف تنطوي على حساسية مفرطة تجعل‬
‫‪.‬األهالي يتهامسون بشأنها‬
‫في ليلة من ليالي آخر أيام شهر تشرين الثاني‪/‬نوفمبر تعرضت فلسطينية تدعى رشا أبو‬
‫عرة (‪ 22‬عاما) إلى ضرب أفضى إلى الموت وعلقت جثتها على فرع شجرة حفاظا على‬
‫‪“”.‬شرف العائلة‬
‫كانت خطيئتها المزعومة هي الزنا‪ .‬وقالت مصادر أمنية لـ”رويترز‪ ″‬إن القاتل ربما كان‬
‫‪.‬شقيقها أو زوجها واالثنان محبوسان على ذمة التحقيق‬
‫وبقتلها ارتفع عدد النساء الالئي قتلن في ظروف مشابهة في مناطق يديرها الفلسطينيون‬
‫إلى ‪ 22‬هذا العام وفقا لجماعات حقوقية أي أكثر من ضعف عدد ضحايا جرائم الشرف‬
‫‪.‬العام الماضي‬

‫محكمة ليبية تؤجل محاكمة سيف اإلسالم القذافي إلى ‪ 21‬فبراير‬

‫سيف اإلسالم القذافي‬
‫طرابلس‪( -‬د ب أ)‪ :‬أجلت محكمة الزنتان االبتدائية الخميس محاكمة سيف اإلسالم القذافي‬
‫‪.‬إلى العشرين من شباط‪ /‬فبراير القادم بناء على طلب الدفاع‬
‫وأوضحت وكالة األنباء الليبية (وال) أن طلب الدفاع جاء بسبب عدم حضور بقية‬
‫المتهمين في القضية‪ ،‬وبينهم محامية أسترالية‪ ،‬والذين قاموا بتسريب وثائق للمتهم‬
‫‪.‬الرئيسي في القضية أثناء زيارتهم له في سجنه بمدينة الزنتان‬
‫وقد تال االدعاء في جلسة الخميس‪ ،‬الئحة االتهامات الموجهة للمتهمين جميعا‪ ،‬وبعد‬
‫‪.‬مداوالت قصيرة رفع القاضي الجلسة إلى العشرين من شباط‪ /‬فبراير‬

Iraqi Kurdistan establishes committee to monitor
investigations into murder of journalist
International Federation of Journalists
The International Federation of Journalists (IFJ) has welcomed
the news that the government of the Kurdistan Region of Iraq
(KRG) has established a committee to monitor investigations
into the killing of the journalist Kawa Mohamed Ahmed
Garmyani.
According to IFJ affiliate, the Kurdistan Journalists' Syndicate
(KJS), the prime minister of the KRG, Nechirvan Barzani, has
set up a Coordination and Monitoring Committee to oversee
investigations into the brutal murder of Garmyani, who was shot
dead outside his house in the town of Kalar in east Kurdistan
last Thursday night, 5 December.
Human rights lawyer Razan Zaitouneh and 3 colleagues
abducted in Syria

An illustration of human rights lawyer Razan Zaitouneh who was
abducted in Syria on 9 December 2013

The following is a joint public statement signed by 16 NGOs:
Abducted human rights lawyer Razan Zaitouneh and her
three colleagues must be released unharmed
11 December 2013
Four Syrian activists abducted in the Damascus suburbs,
apparently in relation to their human rights and humanitarian
work, must be released immediately and unconditionally, 16
human rights organizations said today (11 December 2013).
(IFEX)
UN SECURITY COUNCIL
Arria Formula Meeting on Protecting Journalists
Today (13 December) Security Council members will hold an
Arria formula meeting on the protection of journalists that will be
co-chaired by Ambassador Gérard Araud (France) and
Ambassador Gert Rosenthal (Guatemala). Arria formula
meetings are informal gatherings which enable Council
members to interact with civil society and NGOs to exchange
views within a flexible procedural framework.
Rosenthal is expected to open the meeting with some
introductory remarks, followed by presentations by six speakers:
Irina Bokova, Director-General of UNESCO; Fatou Bensouda,
Prosecutor of the ICC; David Rohde, investigative journalist for
Thomson Reuters; Christophe Deloire, Director General of
Reporters Without Borders; Frank La Rue, Special Rapporteur
on the Right to Freedom of Opinion and Expression; and AnneMarie Capomaccio, Head of the Office of Radio France
Internationale in Washington. Following these presentations,
Council members, other member states and NGOs will have the
opportunity to make brief interventions. If sufficient time is

‫‪available, there may also be an opportunity for the panelists to‬‬
‫‪respond to any questions posed by member states and NGOs‬‬
‫‪during their interventions. Araud is expected to make closing‬‬
‫‪remarks.‬‬
‫‪VIEWPOINTS/ANALYSIS/OPED/DOCUMENTS‬‬

‫لماذا ينبغي على فلسطين أن تلتمس العدالة في المحكمة الجنائية الدولية‬
‫بيل فان إسفلد ‪By‬‬
‫على مدار ما يقرب من العام‪ ،‬منذ ترقية وضع فلسطين في األمم المتحدة‪ ،‬كان لدى القيادة‬
‫الفلسطينية في رام هللا فرصة لكي تفتح الباب أمام العدالة تجاه الجرائم الدولية الخطيرة‬
‫‪.‬التي تم ارتكابها في األراضي الفلسطينية‬
‫يمكن للقيادة الفلسطينية أن تغتنم هذه الفرصة لردع االنتهاكات المستقبلية غدا بمنح‬
‫‪.‬الوالية القضائية للمحكمة الجنائية الدولية‬
‫لقد تقدمت فلسطين بأول إعالن تطلب فيه منح الوالية القضائية للمحكمة الجنائية الدولية‬
‫في أواخر يناير‪/‬كانون الثاني ‪ ،2111‬بعد النزاع المروع الذي استمر ‪ 22‬يوما في غزة‪،‬‬
‫والذي كان قد اندلع في ديسمبر‪/‬كانون األول‪ .‬وفي أبريل‪/‬نيسان ‪ ،2102‬أوقف المدعي‬
‫العام للمحكمة الجنائية الدولية آنذاك النظر في اإلعالن الفلسطيني‪ ،‬مشيرا إلى أنه ال‬
‫‪.‬يستطيع أن يقرر ما إذا كانت فلسطين "دولة"‪ ،‬وهو شرط ضروري للوالية القضائية‬

‫االنتهازية كظاهرة اجتماعية‬
‫د‪ .‬فايز رشيد‬
‫االنتهازية مرض خطير يساهم في أفول الظاهرة التي يتغلغل فيها‪ ،‬بالتالي فهي العامل‬
‫األبرز المتوجب خشيته أ ّيا ً كانت األشكال التي تبدو فيها الظاهرة‪ ،‬سواء كانت مؤسسة‬
‫وظيفية أو حكومة أو قيادة أو حزبا ً‪ .‬االنتهازية تتناقض مع الجوانب األخالقية والقِيم‬
‫والمبادئ‪ ،‬وترتبط بالنفاق والمهادنة والشعور غير الحقيقي في ذهنية الشخص االنتهازي‪.‬‬
‫ومع انحسار القيم والمبادئ بدأ اتساع هذه الظاهرة التي أصبح اإلنسان يواجهها كثيراً في‬
‫حياته‪ .‬االنتهازية كانت منذ فجر التاريخ‪ ،‬وبروزها جاء مع تقسيم العمل‪ .‬ووفقا ً لتعريفها‬
‫في الموسوعة الحرة فإنها‪ ،‬السياسة والممارسة الواعية لالستفادة األنانية من الظروف‪،‬‬
‫مع االهتمام الضئيل بالمبادئ أو العواقب التي ستعود على اآلخرين‪ .‬إن أفعال الشخص‬
‫‪.‬االنتهازي هي أفعال نفعية‪ ،‬تحركها بشكل أساسي دوافع المصلحة الشخصية‬
‫‪VISITZ ETREJOIGNEZ LE COMPTE TWITTER DE‬‬
‫‪L'INSTITUT ARABE DES DROITS DE L'HOMME.‬‬
‫‪https://twitter.com/ARABINSTITUT‬‬

‫‪NEWSLETTERS‬‬

Click to subscribe to
newsletter of AIHR

January – February 2013
(24 pages-Arabic)
January – February 2013
(24 pages-English)

Click to subscribe to
newsletter of FIDH

Click to subscribe to
newsletter of Human
Rights Watch

‫كل الصحف المصرية والمواقع االخبارية‬
http://egynews.ucoz.com/enp.html
Tous les médias internationaux en ligne :
http://www.mediaonline.net/fr
Les médias dans les pays arabes francophones
Algérie
Liban
Maroc
Tunisie

MEETINGS AND EVENTS

‫الدورة الحادية والخمسون ‪/‬لجنة مناهضة التعذيب‬
‫من‪ 52 :‬تشرين األول‪/‬أكتوبر ‪ 5162‬إلى‪ 55 :‬تشرين الثاني‪/‬نوفمبر ‪5162‬‬
‫الدورة األولى ‪/‬الفريق العامل المعني باالختفاء القسري أو غير الطوعي‬
‫بعد المائة‬
‫من‪ 1 :‬تشرين الثاني‪/‬نوفمبر ‪ 5162‬إلى‪ 62 :‬تشرين الثاني‪/‬نوفمبر ‪5162‬‬
‫الدورة الخامسة ‪/‬اللجنة المعنية باالختفاء القسري‬
‫من‪ 1 :‬تشرين الثاني‪/‬نوفمبر ‪ 5162‬إلى‪ 62 :‬تشرين الثاني‪/‬نوفمبر‬
‫الدورة الحادية ‪/‬اللجنة المعنية بالحقوق االقتصادية واالجتماعية والثقافية‬
‫والخمسون‬
‫من‪ 1 :‬تشرين الثاني‪/‬نوفمبر ‪ 5162‬إلى‪ 52 :‬تشرين الثاني‪/‬نوفمبر‬
‫الدورة الحادية والعشرون ‪/‬اللجنة الفرعية المعنية بمنع التعذيب‬
‫من‪ 66 :‬تشرين الثاني‪/‬نوفمبر ‪ 5162‬إلى‪ 62 :‬تشرين الثاني‪/‬نوفمبر‬

‫اآلراء الواردة في هذه النشرة ال تمثل بالضرورة وجهة نظر المعهد العربي لحقوق اإلنسان‪ .‬ولنسخ أو استخدام هذه النشرة يجب طلب اإلذن‬
‫من المعهد‬
‫‪The views expressed in this Press Review are those of the author(s) and do not necessarily represent‬‬
‫‪those of the Arab Institute for Human Rights. Permission to copy or otherwise use such information‬‬

‫‪must be obtained from the author.‬‬
‫‪Les opinions exprimées dans cette revue de presse sont celles de l'auteur (s) et ne reflètent pas‬‬
‫‪nécessairement celle de l'Institut arabe des droits de l’homme. La permission de copier ou d'utiliser‬‬
‫‪autrement les informations qui y sont contenues doivent être obtenues auprès de l'auteur.‬‬
‫‪©Arab Institute for Human Rights 2013‬‬


Documents similaires


masteau the au re sume 2017
letter for saudi king salmane al saoud
syria
samir dilou
beyond 2015 red flags final oct 2014 final
mali 2015 anglais bac serie ll lv1


Sur le même sujet..