AIHR IADH Human rights Press Review 2013.11.20 .pdf



Nom original: AIHR-IADH-Human rights Press Review- 2013.11.20.pdfTitre: UNITED NATIONSAuteur: USER

Ce document au format PDF 1.5 a été généré par Microsoft® Office Word 2007, et a été envoyé sur fichier-pdf.fr le 20/11/2013 à 07:15, depuis l'adresse IP 41.226.x.x. La présente page de téléchargement du fichier a été vue 492 fois.
Taille du document: 3.2 Mo (22 pages).
Confidentialité: fichier public


Aperçu du document


‫‪ARAB INSTITUTE‬‬
‫‪For Human Rights‬‬

‫‪INSTITUT ARABE‬‬
‫‪des droits de l’homme‬‬

‫‪The Human Rights Daily Press Review- 2013-11.20‬‬
‫‪http://www.aihr-iadh.org‬‬
‫‪Multimedia‬‬

‫‪Information‬‬

‫‪Ressources‬‬

‫‪EVENTS‬‬

‫الدليل الجديد لحماية المدافعين‬
‫عن حقوق اإلنسان‬

‫زيارة الموقع >>>‬

‫– ‪UNDP Arab States‬‬
‫برنامج األمم المتحدة اإلنمائي‬

‫األردن يتقدم رسميا بطلب الترشح للمقعد غير الدائم في مجلس األمن‬
‫الدولي‬

‫أكد مكتب المتحدث باسم األمين العام لألمم المتحدة اليوم‪ ،‬قرار األردن التقدم رسميا‬
‫بطلب الترشح للمقعد غير الدائم في مجلس االمن الدولي عن مجموعة دول آسيا‬
‫‪ .‬والمحيط الهادئ للفترة ‪4102- 4102‬‬
‫ووفقا لألنباء‪ ،‬وجه األردن رسالة خطية لبان كي مون بشأن ذلك‪ ،‬وطلبوا من األمين‬
‫العام لألمم المتحدة السير في اإلجراءات المطلوبة لترشيح االردن وفقا للقواعد‬
‫‪.‬اإلجرائية المعمول بها في منظمة االمم المتحدة‬
‫ويأتي قرار األردن اثر اعتذار المملكة العربية السعودية عن توليها لهذا المقعد عن‬
‫نفس المجموعة‪ .‬وقد تولى االردن هذا المقعد غير الدائم مرتين منذ انضمامه الى‬
‫‪.‬منظمة االمم المتحدة عام ‪0522‬‬

‫‪25 November‬‬
‫‪International Day for the‬‬
‫‪Elimination of Violence‬‬
‫‪against Women‬‬

‫إعالن منظمة العمل الدولية‬
‫بشأن العدالة االجتماعية من‬
‫أجل عولمة عادلة‬

‫بان كي مون يتوقع انعقاد مؤتمر جنيف الثاني في منتصف الشهر القادم‬

‫التقرير العربي‬

‫رجح األمين العام لألمم المتحدة‪ ،‬بان كي مون انعقاد مؤتمر جنيف الثاني في منتصف‬
‫كانون األول ديسمبر المقبل‪ ،‬وذلك في ظل تساؤالت عديدة عن الموعد المحدد‬
‫‪.‬النعقاده‬
‫وفي هذا الشأن‪ ،‬قال السيد بان إنه سيعلن عن موعد المؤتمر عندما يكون متأكدا‬
‫بذلك‪ ،‬مشيرا إلى أنه هو الجهة الداعية إلى انعقاد المؤتمر الدولي‪ ،‬وهو يعمل بشكل‬
‫وثيق مع الممثل المشترك لألمم المتحدة والجامعة العربية األخضر االبراهيمي لتحديد‬
‫الموعد‪ ،‬فضال عن وزيري خارجية أمريكا وروسيا وغيرهم من الدول األعضاء‬
‫‪.‬والجهات الفاعلة اإلقليمية ووفدين من الحكومة السورية وقوات المعارضة‬

‫‪‬‬

‫الحرية النقابية للنساء العامالت‬
‫ّ‬
‫في مناطق تجهيز الصادرات‪:‬‬
‫دليل‬

‫لألهداف اإلنمائية لأللفية‬

‫هوالند ‘يطلب الوقف الكامل والنهائي لالستيطان’وبجعل القدس عاصمة‬
‫للدولتين االسرائيلية والفلسطينية‬

‫‪International Day of‬‬
‫‪Solidarity with the‬‬
‫‪Palestinian People‬‬
‫‪29 November 2013‬‬

‫التقرير السنوي ألنشطة المعهد‬
‫العربي لحقوق االنسان‬
‫‪ 2013‬لسنة‬

‫عقوبة اإلعدام‬
‫عقوبة اإلعدام تمثل انتهاكا ً‬
‫للحق في الحياة‬
‫تقييم أنشطة التدريب في مجال‬
‫حقوق اإلنسان‪ :‬دليل للمعلمين‬

‫رام هللا ‘القدس العربي’‪ :‬طلب الرئيس الفرنسي فرنسوا هوالند في مؤتمر صحافي في‬
‫رام هللا امس االثنين االوقف الكامل والنهائيب لالستيطان االسرائيلي في االراضي‬
‫‪.‬المحتلة‬
‫وقال الرئيس الفرنسي في المؤتمر الصحافي المشترك مع رئيس السلطة الفلسطينية‬
‫محمود عباس اللتوصل الى اتفاق (سالم اسرائيلي فلسطيني)‪ ،‬تطلب فرنسا الوقف‬
‫‪’.‬الكامل والنهائي لالستيطان‬
‫وقال هوالند ان ااالستيطان يعقد المفاوضات (السالم) ويجعل حل الدولتين صعبا’‪،‬‬
‫‪.‬داعيا الى احل واقعيب لالجئين الفلسطينيين‬
‫ودعا الرئيس الفرنسي فرنسوا هوالند االثنين في خطاب امام البرلمان االسرائيلي‬
‫‪(.‬الكنيست) الى تقاسم القدس لتكون عاصمة للدولتين االسرائيلية والفلسطينية‬
‫وقال هوالند اموقف فرنسا معروف‪ .‬تسوية عن طريق التفاوض تتيح لدولتي اسرائيل‬
‫‪’.‬وفلسطين التعايش بسالم وامن‪ ،‬مع القدس عاصمة للدولتين‬

‫عدالة اجتماعية لحقبة عربية‬
‫جديدة‪ :‬تعزيز الوظائف‬
‫والحماية والحوار في منطقة‬

‫‪ICC: Support Justice, Reject Immunity‬‬
‫‪Affirm Core Principles of Accountability, Independence‬‬
‫‪at Annual Meeting‬‬

‫موقع اليوم العالمي إلنهاء‬
‫اإلفالت من العقاب‬

‫كل المعلومات عن أنشطة‬
‫المعهد من خالل هذا‬
‫الرابط‬

‫‪United Nations Division‬‬
‫‪for Palestinian Rights‬‬
‫‪The entrance of the International Criminal Court (ICC).© 2011 Reuters‬‬

‫)‪Member countries of the International Criminal Court (ICC‬‬
‫‪should reject efforts to provide immunity from prosecution to‬‬
‫‪sitting government leaders, Human Rights Watch said today.‬‬
‫‪The court’s 122 member countries are expected to take part‬‬

‫‪Special Rapporteur on‬‬
‫‪the situation of human‬‬
‫‪rights in the Palestinian‬‬
‫‪territories occupied since‬‬
‫‪1967, Richard Falk,‬‬
‫‪presented his report to‬‬

the General Assembly

The United Nations
Special Rapporteur on
transitional justice, Pablo
de Greiff

in the annual session of the Assembly of States Parties,
which begins on November 20, 2013, in The Hague.
At the request of the African Union (AU), a special segment
of the meeting will discuss the indictment of heads of state in
office and its impact on peace and stability. In October the
AU called for immunity from prosecution for sitting national
leaders, and for the suspension of the ICC’s cases against
President Uhuru Kenyatta and Deputy President William Ruto
of Kenya. On November 14, an AU-endorsed request to
suspend the cases against Kenyatta and Ruto failed to obtain
enough votes in the United Nations Security Council for
passage. (HRW)

>>> Read the full report by
the Special Rapporteur
(Arabic, English, French)

Forum on Minority Issues - Sixth session of the Forum
on Minority Issues
World Programme for
Human Rights
Education

‫برنامج منظمة العفو الدولية‬
‫المؤلف من اثنتي عشرة نقطة‬
‫لمنع التعذيب‬
HUMAN RIGHTS EDUCATION

UN and democracy
building publications

Material Resources
What is Human Rights Education?
How to get started with Human Rights Education
This is My Home – A Minnesota Human Rights Education
Experience

New! Close the Gap Video and Curriculum Resources!






Democracy and
Development: The
Role of the UN,
Democracy and
Gender Equality:
The Role of the UN
and
Democracy and
Human Rights: The
Role of the UN

‫التعليم في مجال حقوق‬
‫اإلنسان‬

The 5-part Close the Gap documentary series on race,
class, and place disparities was created by the Twin Cities
Public television (tpt) in close partnership with the Itasca
Project and Twin Cities Compass & Wilder Research. The
University of Minnesota Human Rights Center designed two
companion guides to foster dialogue on ways to recognize
and eliminate these race, class, and place disparities in our
schools and communities.
The Educator Guide provides curriculum resources for
engaging youth in grades 8-12.
The Community Guide offers key discussion activities for
Human Rights Commissioners, community leaders, and other
interested individuals to better understand these disparities
and their causes, as well as to work to overcome them.
More: >>> http://ow.ly/pexjw

Human rights education
and training

Guidelines on Human Rights Education for Human
Rights Activists
These guidelines present approaches to be adopted when
planning or implementing education programmes for human
rights activists, related to six key areas: the human rights-

Draft Declaration on
Human Rights

‫‪Education‬‬

‫‪based approach to human rights education; core‬‬
‫;‪competencies; curricula; teaching and learning processes‬‬
‫‪evaluation; and development and support for trainers. The‬‬
‫‪guidelines also offer a list of key resources to assist in‬‬
‫‪planning, implementing and evaluating human rights‬‬
‫‪education for human rights activists.‬‬
‫)‪Download the document (511.4 KB‬‬
‫‪A resolution on a World Programme for Human Rights‬‬
‫‪Education is adopted by HRC24 without a vote. 27 sept.‬‬
‫‪ ‬البرنامج العالمي للتثقيف في مجال حقوق اإلنسان قرار الجمعية‬

‫العامة رقم ‪ B111/95‬بتاريخ ‪ 11‬يوليو ‪E A 5009‬‬
‫‪UN: World Plan of Action for Education on Human‬‬
‫‪Rights and Democracy‬‬

‫‪TUNISIA‬‬

‫‪IN VIDEO‬‬

‫الغنوشي إثر لقائه الرباعي‪ :‬أحرزنا تقدما في المسار التأسيسي وقريبا‬
‫سنختار رئيس الحكومة‬

‫عبد المجيد الشرفي‪" :‬ال نجد أي‬
‫"مبدع أو مفكر في حركة النهضة‬

‫»!?‪«Terrorist‬‬

‫‪Il s'agit d'une vidéo se‬‬
‫‪basant sur des séquences‬‬
‫‪réelles d'actes de‬‬
‫‪violence émis par des‬‬
‫‪policiers tunisiens à‬‬
‫‪l'encontre d'un‬‬
‫‪journaliste.‬‬

‫أكد رئيس حركة النهضة اثر لقائه بالرباعي الراعي مساء امس حصول تقدم في‬
‫المفاوضات خاصة بالنسبة للتعديالت التي ادخلت على النظام الداخلي للتأسيسي‪،‬‬
‫مشيرا الى التوجه الى إمضاء بيان شرف بين الكتل الرئيسية لضمان استمراره‬
‫وقال الغنوشي في ندوة عقدها مباشرة اثر اللقاء «لقد ساد اللقاء جو من التفاهم‬
‫وتداولنا الرأي خالله حول القضايا االساسية التي يدور حولها الحوار الوطني سواء‬
‫التعطل في المسار االنتخابي المتعلق بالهيئة االنتخابية او المسار التأسيسي او المسار‬
‫‪».‬الحكومي‬

‫الحبيب صقرة يتحول الى حارس شخصي للغنوشي ضد الصحفيين؟‬

‫استنكر الصحفيون الحاضرون في الندوة الصحفية التي عقدها رئيس حركة النهضة‬
‫عشية اليوم التدخل الذي قام به أحد المديرين في االتحاد النقابي لعمال المغرب العربي‬
‫المدعو حبيب صقرة حيث حاول منع احد الصحفيين من العمل ثم تهجم على الباقين‬
‫بعد انتهاء الندوة الصحفية بعبارة "ماكمش متربيين"‪ .‬وقد استنكرت الجمعية الوطنية‬

‫‪Millennium Development‬‬
‫‪Goals as human rights‬‬
‫‪learning: building the‬‬
‫‪capacities of the claim‬‬
‫‪holders through learning‬‬
‫‪as empowerment‬‬
‫]‪[french‬‬

‫للصحفيين الشبان وصفته بالسلوك الدخيل على التقاليد العريقة للمنظمة الشغيلة كما‬
‫دعت قيادة االتحاد للتصدي الى صاحب هذا السلوك تكريسا لمبادئ ونضاالت االتحاد‬
‫‪.‬ومنخرطيه وقياداته من أجل حرية التعبير وحصانة الصحفي‬

‫خالل الثالثي الثالث من سنة ‪ :4102‬تواصل ارتفاع عدد العاطلين عن‬
‫العمل ونسبة البطالة تبلغ ‪٪ 02.1‬‬

‫أفرزت نتائج المسح الوطني حول السكان والتشغيل للثالثي الثالث من السنة الجارية‬
‫للمعهد الوطني لإلحصاء‪ ،‬تقدير عدد العاطلين عن العمل بـ‪ 641.6‬ألف عاطل من‬
‫مجموع السكان النشطين البلغ عددهم ‪ 2560.3‬ألف‪،‬‬
‫وبذلك تقدر نسبة البطالة بـ‪ 02.1%‬مقارنة مع الثالثي الثاني لسنة ‪ 4102‬فقد‬
‫انخفضت هذه النسبة بـ‪ 1.4‬نقطة حيث قدرت نسبة البطالة خالل الثالثي الثاني من‬
‫‪.‬السنة الجارية بـ ‪ 02.5%‬في حين قدّرت في الثالثي األول نسبة البطالة بـ‪06.2%‬‬
‫تقدر نسب البطالة في الثالثي الثالث لسنة ‪ 4102‬وفق المسح نفسه الذي صدر‬
‫مؤخرا لدى الذكور بـ‪ 02.0%‬ولدى اإلناث بـ‪ 44.2%‬مقابل ‪ 02.2%‬و‪ 42.1%‬في‬
‫الثالثي الثاني لسنة ‪.4102‬أما احداثات الشغل فقد تم تقديرها بحوالي ‪ 42.5‬الف‬
‫موطن شغل في الثالثي الثالث لسنة ‪ 4102‬مقارنة بالثالثي الثاني من نفس السنة ‪،‬‬
‫ويقدر عدد السكان العاملين في الثالثي الثالث لسنة ‪ 4102‬بـ ‪ 2220.4‬الف ناشط‬
‫مشتغل منهم ‪ 4252.2‬الف ناشط مشتغل من الذكور و‪ 322.5‬الف من االناث‬
‫وبالمقارنة مع نتائج مسح الثالثي الثاني لسنة ‪ 4102‬فان العدد الصافي لمواطن‬
‫الشغل التي تم إحداثها لدى الرجال يقدر بـ ‪ 04.5‬الف موطن شغل مقابل ‪ 02.1‬الف‬
‫‪.‬موطن شغل لدى النساء‬
‫‪Grève des magistrats‬‬
‫‪Non à la mise au pas de la justice‬‬

‫‪Débrayage des magistrats, le 19 et 20 novembre, sur tout le‬‬
‫‪territoire de la République. Un mouvement de protestation‬‬
‫‪contre l’instrumentalisation politique de la justice par‬‬
‫‪l’exécutif.‬‬
‫‪Le SMT (Syndicat des magistrats tunisiens) s’est joint à‬‬
‫‪l’AMT (Association des magistrats tunisiens) pour décréter‬‬
‫‪hier une grève de deux jours, les 19 et 20 novembre. Cela‬‬
‫‪«pour l’intérêt général de la justice et de la nécessité d’unifier‬‬

et d’unir les rangs des magistrats en cette période cruciale où
le pouvoir judiciaire subit une offensive contre son
indépendance».
Rappelons que le SMT a appelé, samedi dernier, à une
grève de deux jours suite aux «graves développements
annonciateurs d’une volonté d’assujettir le pouvoir judiciaire à
l’exécutif».
Cette grève a été maintenue malgré la rencontre entre le
ministre de la Justice, Nadhir Ben Ammou, et le bureau
exécutif de l’AMT. «Lors de cette rencontre, nous avons,
relate Mme Raoudha Karafi, vice-présidente de l’AMT,
exposé la situation de crise au ministre en lui réitérant notre
refus de toute instrumentalisation politique du corps de la
magistrature. Nous lui avons rappelé que le mouvement de
grève du 7 novembre représente un signal fort, tant il a été
suivi par tous les magistrats du pays, tous postes et grades
confondus. Ce qui montre manifestement qu’il y a un vrai
problème inhérent à la tutelle».
Hichem Djaït parle de la troïka, des laïcs et de l’Islam
politique

Hichem Djaït. Dans une longue interview au journal Assabah,
accordée à Assia Atrous, Hichem Djaït, penseur, historien et
islamologue tunisien, livre son analyse sur les concepts de
démocratie, de liberté, de l’Islam politique, du salafisme et de
la violence. Il exprime son opinion sur le paysage politique
tunisien, la troïka et la notion de l’Etat. Dans cette interview
publiée sur deux parties le dimanche 27 janvier, et le mardi
29 janvier, Hichem Djaït exprime son attachement à son
indépendance : "je resterai indépendant dans ma pensée,
mes recherches, mes centres d’intérêts et mes études
académiques". Celui qui a été nommé le 17 février 2012 à la
tête de l'Académie tunisienne des sciences, des lettres et des
arts, Beït El Hikma, est l’auteur de plusieurs ouvrages dont
"La personnalité et le devenir arabo-islamiques", "l'Europe et
l'islam", "Mohamed le prophète", "la crise de la culture
islamique", "la fondation du Maghreb islamique" , et "La vie
de Mohamed. Le parcours du Prophète à Médine et le
triomphe de l'islam"…Ci-après de larges extraits de cette
interview traduits par Gnet.

‫‪ARAB WO LD/UNITED NATIONS‬‬

‫‪Human Rights Watch‬‬
‫‪Daily Brief‬‬

‫ليبيا‪ :‬مكتب حقوق االنسان يدين استخدام العنف ضد المتظاهرين‬
‫السلميين‬

‫رافينا شمداساني‬
‫أعرب مكتب المفوضية السامية لحقوق اإلنسان اليوم عن قلقه الشديد إزاء حوادث‬
‫العنف في العاصمة الليبية طرابلس والتي خلفت أكثر من ‪ 21‬قتيال ومئات الجرحى‪،‬‬
‫‪.‬وحث السلطات على تقديم المسؤولين عنها إلى العدالة‬
‫وقالت رافينا شمداساني‪ ،‬المتحدثة باسم المفوضية للصحفيين في جنيف "هذه هي‬
‫أكثر الحوادث دموية تشهدها طرابلس منذ نهاية النزاع في ‪ ."4100‬وأشارت‬
‫المفوضية إلى أن معظم الوفيات الناجمة عن إطالق النار على المتظاهرين أثناء‬
‫احتجاجهم سلميا على وجود كتائب مسلحة من مصراتة في طرابلس حدثت في ‪02‬‬
‫تشرين ثاني‪/‬نوفمبر‪ .‬وكانت بعثة األمم المتحدة للدعم في ليبيا يونسميل‪ ،‬قد أكدت‬
‫خالل زيارة للمستشفيات أن ‪ 21‬شخصا قتلوا مضيفة أنه "من المتوقع أن يرتفع‬
‫العدد"‪ .‬ودعت المفوضية أيضا السلطات الليبية إلى إجراء تحقيق " فوري ونزيه‬
‫ومستقل" في حوادث العنف وضمان تقديم أولئك الذين تثبت مسؤوليتهم عن عمليات‬
‫‪.‬القتل غير القانونية وغيرها من انتهاكات حقوق اإلنسان إلى العدالة‬

‫الكويت‪ :‬سجن مدون لمدة خمس سنوات علي خلفية تدوينه على‬
‫اإلنترنت‬

‫أدانت الشبكة العربية لمعلومات حقوق اإلنسان‪ ،‬اليوم‪ ،‬الحكم الصادر من محكمة‬
‫كويتية والذي يقضي بسجن مدون لمدة خمس سنوات على خلفيات تدوينه له اعتبرتها‬
‫‪”.‬المحكمة مسيئة للرسول “ص‬
‫وكانت محكمة الجنايات الكويتية قد أصدرت في جلستها المنعقدة في الثامن عشر من‬
‫نوفمبر‪ ،‬حكما يقضي بسحن المدون “مصعب شمساه” لمدة خمس سنوات مع الشغل‬
‫والنفاذ بتهمة التطاول واإلساءة والتحقير لمقام الرسول (ص) ومصادرة هاتفه‬
‫المحمول‪ ،‬على خلفية تدوينه له على موقع التدوين القصير تويتر اعتبرتها المحكمة‬

‫‪Unemployment in North‬‬
‫‪Africa:‬‬

‫‪1. Tunisia: 15.9%‬‬
‫‪2. Egypt: 13.4%‬‬
‫‪3. Libya: 12%‬‬
‫‪4. Sudan: 9.6%‬‬
‫‪5. Algeria: 9.3%‬‬
‫‪6. Morocco: 8.8%‬‬

‫‪.‬تتضمن إهانة للرسول‬
‫وكانت قوات األمن الكويتية قد قامت في الخامس من مايو ‪ 4102‬باعتقال المدون‬
‫مصعب شمساه علي خلفية البالغ التي تقدم بها المحامي “دويم المويزري” لقسم‬
‫شرطة الزهراء وحمل رقم ‪ ،4102 / 56‬واتهم من خالله المدون بإهانة الرسول‬
‫“ص”‪ ،‬ومثل المدون أمام النيابة العامة في السادس من مايو‪ ،‬والتي قررت حبسه‬
‫لمدة ‪ 01‬أيام علي ذمة التحقيقات‪ ,‬قبل أن تخلي النيابة سبيل المدون في التاسع من‬
‫‪.‬مايو بكفالة مالية قدرها ‪ 4111‬دينار كويتي ومنعه من السفر‬

‫سوريا – منظمات حقوق اإلنسان تطالب الحكومة السورية بتنفيذ قرار‬
‫األمم المتحدة‬

‫يجب على الحكومة السورية وبشكل فوري إطالق سراح مازن درويش وحسين غرير‬
‫وهاني الزيتاني‪ ،‬المدافعين عن حقوق اإلنسان وأعضاء المركز السوري لإلعالم‬
‫‪.‬وحرية التعبير‪ ،‬وإسقاط التهم الموجهة إليهم كافة‬
‫ففي الثامن عشر من تشرين الثاني ‪ 4102‬تم عرضهم مرة أخرى أمام محكمة مكافحة‬
‫اإلرهاب في دمشق بدعوى تهم اإلرهاب الموجهة إليهم من قبل المخابرات الجوية‬
‫السورية الحكومية‪ ،‬وأكدت التقارير تأجيل محاكمتهم إلى ‪ 41‬كانون األول ‪4102‬‬
‫‪.‬بطلب من النيابة العامة التي فشلت في إثبات التهم الموجهة إليهم‬

‫البحرين‪ :‬أطلقوا سراح أبرز المدافعين عن حقوق اإلنسان نبيل رجب‬
‫‪.‬المسجون ظلما‪ ،‬والمؤهَل لحصوله على اإلفراج المبكر‬

‫إن مركز الخليج لحقوق اإلنسان‪ ،‬مركز البحرين لحقوق اإلنسان‪ ،‬فرونت الين‬
‫ديفندرز‪ ،‬الشبكة العربية لمعلومات حقوق اإلنسان ومعهد القاهرة لدراسات حقوق‬
‫اإلنسان يدعون الحكومة البحرينية بااللتزام بالقوانين البحرينية وباإلفراج المشروط‬
‫عن المدافع عن حقوق اإلنسان نبيل رجب‪ .‬فوفقا للقانون البحريني‪ ،‬فهو مؤهال‬
‫‪.‬لإلفراج عنه بتاريخ ‪ 45‬تشرين الثاني ‪4102‬‬
‫إن رجب‪ ،‬مدافع رائد عن حقوق اإلنسان وهو رئيس مركز البحرين لحقوق اإلنسان‬
‫واألمين العام لمركز الخليج‪ ،‬وتم سجنه ظلما منذ ‪ 5‬تموز ‪ 4104‬لممارسة حقوقه‬
‫المشروعة في حرية التعبير وحرية التجمع – حيث قامت حكومة البحرين بتجريمها‬
‫وأسمتها “تجمعات غير قانونية”‪ ،‬ولقد تم حبسه ما يقارب الثالثة أشهر في السجن‬
‫‪.‬لتغريده عن رئيس وزراء البحرين قبل إبطال الحكم في ‪ 42‬آب ‪4102‬‬

‫السلطات المصرية تحكم على ‪ 04‬طالب إلى ‪ 01‬عاما في السجن‬

‫الشرطة تعتقل الطالب في جامعة األزهر بعد االحتجاجات الطالبية في القاهرة يوم ‪21‬‬
‫‪ REUTERS/Mohamed Abd El Ghany‬أكتوبر ‪4102‬‬
‫تدين المنظمات الموقعة على هذا البيان بأشد العبارات الحكم الصادر عن محكمة جنح‬
‫الجمالية “حضوريا”‪ ،‬في القضية رقم ‪ 1224‬لسنة ‪ 4102‬بتاريخ ‪ 04‬نوفمبر‪،‬‬
‫بمعاقبة إثني عشر طال َبا بجامعة األزهر‪ ،‬بحبس كل منهم سبعة عشر عاما وكفالة‬
‫‪.‬أربعة وستون ألف جنيه مصري إليقاف تنفيذ الحكم‬
‫كان قد تم القبض على هؤالء الطالب أثناء تظاهرهم أمام مشيخة األزهر في ‪21‬‬
‫أكتوبر الماضي‪ ،‬احتجاجا منهم على إلقاء القبض على عدد من زمالئهم الطالب‪،‬‬
‫وللتعبير عن رفضهم للسلطة الحالية التي يعتبرونها غير شرعية‪ .‬وأثناء تظاهرهم قام‬
‫أفراد األمن التابعين لمشيخة األزهر بالتعدي على المتظاهرين باألسلحة البيضاء‪،‬‬
‫والقبض على عدد منهم واحتجازهم داخل مقر المشيخة قبل تسليمهم لقسم شرطة‬
‫الجمالية‪ ،‬الذي حرر محضرا بالواقعة‪ ،‬واستدعى النيابة العامة التي باشرت التحقيق‬
‫‪.‬مع الطالب داخل ديوان القسم‬

‫فلسطين تستخدم حق التصويت في األمم المتحدة ألول مرة‬

‫رياض منصور يقوم بالتصويت في األمم المتحدة‬
‫رياض منصور يقوم بالتصويت في األمم المتحدة‬
‫نيويورك‪ -‬األناضول‪ :‬استخدمت فلسطين حق التصويت في األمم المتحدة ألول مرة في‬
‫‪.‬تاريخها‪ ،‬بعد الحصول على حقها في كونها دولة “مراقب غير عضو”‪ ،‬العام الماضي‬
‫وشاركت فلسطين اإلثنين‪ ،‬في التصويت على اختيار قضاة محكمة الجنايات الدولية‪،‬‬
‫التي تقوم بالتحقيق في أعمال انتهاك حقوق اإلنسان منذ ‪ ،0550‬في يوغسالفيا‬
‫‪(.‬قديما)‪ ،‬وذلك في الجمعية العمومية لألمم المتحدة‬
‫ويسمح للدول المراقبة غير األعضاء باستخدام حق التصويت في اختيار واحد من‬
‫‪.‬ثالثة قضاة تنافسوا على الدخول في عضوية المحكمة الدولية‬
‫وصوت الممثل الدائم لدولة فلسطين في األمم المتحدة “رياض منصور”‪ ،‬في عملية‬

‫‪.‬االقتراع‪ ،‬وبذلك تكون فلسطين قطعت خطوة هامة في المحفل الدولي‬

‫شبح الجوع يخيم على العاصمة السودانية بعد تفاقم أزمة الدقيق‬

‫الخرطوم ـ من نازك شمام ـ تعاني العاصمة السودانية الخرطوم من أزمة حادة في‬
‫‪.‬الخبز أغلقت على إثرها أغلب المخابز أبوابها في وجه المواطنين‬
‫وعادت الى السطح ظاهرة تكدس المواطنين امام المخابز وانتظارهم في صفوف‬
‫‪.‬ألوقات طويلة من أجل الحصول على الخبز‬
‫وكشف عدد من أصحاب المخابز عن وجود ازمة حادة في الدقيق تفاقمت بعد تناقص‬
‫‪%.‬الكميات الممنوحة من الوكالء الى المخابز بنسبة ‪21‬‬
‫وقال صاحب مخبز بمنطقة الصحافة الواقعة شرق الخرطوم ـ فضل حجب اسمه – إن‬
‫ازمة الدقيق بدأت منذ ما يقارب الشهرين بعد ان قام وكالء الدقيق بانقاص الكميات‬
‫الممنوحة الى المخابز بنسبة ‪ %42‬ثم الى ‪ %21‬قبل يومين مما أدى الى ظهور‬
‫‪.‬االزمة‬

‫القبائل والتيارات السياسية في موريتانيا أكبر مستفيد من تحرير اإلعالم‬
‫إذاعة وثمانية تلفزيونات تتنافس على عدد محدود من المشاهدين ‪13‬‬

‫)»برنامج إخباري على قناة الساحل الموريتانية («الشرق األوسط‬
‫على عكس التوقعات‪ ،‬جاءت نتائج تحرير اإلعالم المسموع والمرئي في موريتانيا‬
‫مفاجئة‪ ،‬من حيث العدد الكبير من اإلذاعات والقنوات‪ ،‬ومن حيث محتواها‪ ،‬وتوجهها‬
‫العام؛ فمنذ أغسطس (آب) ‪ ،4112‬تاريخ اإلطاحة بالرئيس األسبق معاوية ولد‬
‫الطايع‪ ،‬وموريتانيا تشهد تعديل وإحداث قوانين منظمة لحرية اإلعالم‪ ،‬وشهدت الفترة‬
‫ما بين ‪ 4112‬و‪ 4113‬حالة من االنفتاح اإلعالمي لم يعرفها البلد منذ استقالله عن‬
‫فرنسا عام ‪ ،0561‬حيث فُتحت اإلذاعة والتلفزيون الحكوميان أمام مختلف األطراف‬
‫السياسية‪ ،‬كما أن مضمون وسائل اإلعالم الحكومية‪ ،‬بما فيها الوكالة الموريتانية‬
‫‪.‬لألنباء‪ ،‬وجريدة الشعب الرسمية‪ ،‬صار مختلفا عما عهده الموريتانيون لعقود‬

Les domestiques, autres travailleurs esclaves au Qatar
Dans un rapport sur les conditions de travail au Qatar,
l'ONG Amnesty International pointe du doigt la situation
des employés de maison qui ne sont pas protégés par le
Code du travail.

Deux femmes indonésiennes en partance pour le Qatar, où elles seront
employées de maison. REUTERS/Beawiharta

A mesure que les travaux pour la Coupe du monde 2022
avancent au Qatar, les observations sur les conditions de
travail se multiplient. L'ONG de défense des droits de
l'homme Amnesty International publie un rapport sur les
conditions de travail des immigrés dans l'Emirat. Celles des
employés de maison, majoritairement des femmes, ne sont
même pas régies par le Code du travail qatari.
Au Qatar, les travailleurs migrants -Philippins, Pakistanais,
Indonésiens ou Bangladais- sont entre 1,2 et 1,4 million, soit
94% de la main d'oeuvre du pays. Parmi eux, on compte
environ 130 000 employés de maison dont 80 000 femmes.
Amnesty International constate que l'exclusion du Code du
travail, l'isolement par rapport à d'autres travailleurs et une loi
sur le parrainage les mettent à la merci de leurs employeurs.
(lexpress.fr)
Arab reporters meet in Jordan to exchange expertise and
to discuss professionalism in the journalistic coverage
of elections

Reporters from Tunis, Egypt, Palestine, Lebanon, Iraq and
Jordan have met in Amman at a debate forum to exchange
their experience and identify measures to improve their work
during electoral processes. The forum is part of the Media

and Elections Project, implemented by UNESCO Amman
Office throughout 2013 and funded by the European Union.
"This is a unique event, as for the first time in Jordan
reporters from diverse backgrounds and with variable media
expertise, openly discuss a very specific aspect of media
coverage, which is related directly to elections. (UNESCO
Amman)
Adapting technology to local needs in Egypt

Siwan women taking literacy lessons on the tabluter, a customized
computer set-up. (UNDP Egypt)

Fatma Ibrahim, a poor mother of six, has been illiterate all her
life. As a child her hardworking parents made simple
handicrafts and sold them to make ends meet.
Like many girls growing up in Siwa, the largest oasis in
Egypt’s western desert, Ibrahim was deprived of an
education due to her family’s poverty and a community
tradition biased against girls’ education. These factors, in
addition to the oasis’ harsh living conditions, resulted in an
illiteracy rate reaching 40 percent among women there, who
make up half of Siwa’s population of 23,000. (UNDP Egypt)
Soulaliyate Movement empowers rural women in
Morocco
Morocco's Soulaliyate Movement has been gaining
ground since 2007. On a daily basis, these women fight
the absurdity of archaic laws and men whom they
consider to be their enemies. The following are details of
a meeting with this movement.

‫‪A Moroccan woman walks past the Hassan II mosque in Casablanca,‬‬
‫)‪Feb. 24, 2011. (photo by REUTERS/Pascal Rossignol‬‬

‫‪It's a Tuesday morning just like any other in the town of‬‬
‫‪Oulad Benrahma. About 10 miles from Kenitra, this little town‬‬
‫‪in the province of Sidi Slimane lives to the rhythm of the‬‬
‫‪improvised markets along roadsides congested with cars,‬‬
‫‪mules and school children. Malika recognizes a few faces,‬‬
‫‪greets them politely and carries on.‬‬
‫‪VIEWPOINTS/ANALYSIS/OPED/DOCUMENTS‬‬

‫محاماة التونسية ومأساة سيزيف‬
‫األستاذ إسماعيل بن فرحات المحامي‬

‫تروي األسطورة اإلغريقية أن آلهة الموت غضبت من خداع سيزيف لها فعاقبته و‬
‫حكمت عليه بأن يقضي األبدية وهو يحاول رفع صخرة ثقيلة إلى قمة جبل شديد‬
‫االنحدار وما أن يكاد يصل هدفه ويظن أنّ خالصه قد انتهى حتى تنفلت الصخرة من‬
‫‪.‬يديه و تتدحرج إلى أسفل الجبل مرة أخرى‬
‫تذكرت أحداث هذه المأساة‪ ،‬و أنا أشارك زمالئي المحامين الوقفة االحتجاجية التي‬
‫جدت بساحة قصر العدالة بالعاصمة يوم األربعاء ‪ 02‬نوفمبر ‪ ،4102‬تنفيذا لإلضراب‬
‫عن العمل الذي أقرته هياكل المهنة لالحتجاج على عمليات الهرسلة الممنهجة التي‬
‫تتعرض لها المحاماة التونسية أفرادا وهياكل‪ ،‬و التي كانت آخرها عملية االختطاف و‬
‫االحتجاز القسري التي تعرض لها األستاذ صالح الدين الحجري المحامي من قبل‬
‫بعض أعوان األمن و مساعد لوكيل الجمهورية تعذر بتوقيعه على بطاقة اإليقاف دون‬
‫اإلطالع على صفة المحامي لألستاذ الحجري رغم أن بطاقة هذا األخير المهنية كانت‬
‫‪.‬مظروفة بالملف في هتك صارخ للقانون و هضم واضح لحقوق الدفاع‬

‫تحوالت العالقة بين السياسي والديني في السعودية‬
‫د‪ .‬مضاوي الرشيد‬
‫منذ نشوء الدولة السعودية الحديثة كانت العالقة بين السياسي والديني مخولة الن تمر‬
‫بمراحل هدوء ووئام ثم اضطراب وتشنج لسبب بسيط هو الصراع االزلي والحتمي بين‬
‫‪.‬منظومتين تحاوالت الهيمنة المطلقة على الشأن العام‬
‫فمن جهة يحاول السياسي ان يكون صاحب القرار االول واالخير في ادارة هذا الشأن‬
‫حسب المصالح السياسية المتأرجحة ومن جهة اخرى يحاول الديني ان يكون هو‬
‫المرجع االول واالخير لسياسة الدولة‪ .‬فنشأ عن ذلك تعايش قوتين قد تتفقان او‬

‫‪.‬تختلفان حسب الظروف التاريخية‬
‫واعتقدت السلطة السياسية أنها تستطيع احتواء المنظومة الدينية بجعلها الوصي على‬
‫المجتمع والشأن االجتماعي العام بينما هي تنفرد في صناعة القرار السياسي وفرضه‬
‫على المجتمع وبدت منظومة توزيع االدوار وكأنها قابلة لالستمرارية اال انها تعرضت‬
‫دوما لخلل وتشنج ينطلق من عدم امكانية رسم حدود فاصلة وواضحة بين ما هو‬
‫‪.‬مجتمعي وما هو سياسي‬

‫المحكمة الجنائية الدولية‬

‫موقف الدول العربية من‬
‫المحكمة الجنائية الدولية‬

‫وصالت خارجية‬
‫الموقع الرسمي‬
‫للمحكمة الجنائية الدولية‬
‫‪‬‬
‫نظام روما األساسي‬
‫للمحكمة الجنائية‬
‫الدولية من موقع‬
‫األمم المتحدة‬
‫‪‬‬
‫موقع غير رسمي‬
‫لتحالف للمحكمة‬
‫الجنائية الدولية‬
‫‪‬‬
‫المحكمة الجنائية‬
‫الدولية ‪ -‬اللجنة‬
‫الدولية للصليب‬
‫األحمر‬
‫‪‬‬
‫اللجنة الدولية‬
‫للصليب األحمر‬
‫ومحكمة الجنايات‬
‫الدولية‪ :‬نهجان‬
‫منفصالن لكنهما‬
‫متكاملين لضمان‬
‫احترام القانون‬
‫الدولي اإلنساني‬
‫المحاكم الدولية األخرى‬
‫والمحاكم ذات الطابع الدولي‬
‫المحكمة الجنائية الدولية‪..‬‬
‫تأسيسها واختصاصاتها‬
‫برنامج األدوات القانونية‬
‫للمحكمة الجنائية الدولية التابع‬
‫للمركز النرويجي لحقوق‬
‫اإلنسان ومشروع األدوات‬

‫التحالف األردني لدعم المحكمة‬
‫الجنائية الدولية‬

‫‪‬‬

‫تأسست سنة ‪ 4114‬كأول محكمة قادرة على محاكمة األفراد المتهمين بجرائم اإلبادة‬
‫الجماعية والجرائم ضد اإلنسانية وجرائم الحرب وجرائم االعتداء‪ .‬تعمل هذه المحكمة‬
‫على إتمام األجهزة القضائية الموجودة‪ ،‬فهي ال تستطيع أن تقوم بدورها القضائي ما‬
‫لم تبد المحاكم الوطنية رغبتها أو كانت غير قادرة على التحقيق أو االدعاء ضد تلك‬
‫القضايا‪ ،‬فهي بذلك تمثل المآل األخير‪ .‬فالمسؤولية األولية تتجه إلى الدول نفسها‪ ،‬كما‬
‫تقتصر قدرة المحكمة على النظر في الجرائم المرتكبة بعد ‪ 0‬يوليو‪/‬تموز ‪،4114‬‬
‫‪.‬تاريخ إنشائها‪ ،‬عندما دخل قانون روما للمحكمة الجنائية الدولية حيز التنفيذ‬
‫وهي منظمة دولية دائمة‪ ،‬تسعى إلى وضع حد للثقافة العالمية المتمثلة في اإلفالت من‬
‫العقوبة – وهي ثقافة قد يكون فيها تقديم شخص ما إلى العدالة لقتله شخصا واحدا‬
‫أسهل من تقديمه لها لقتله مئه ألف شخص مثال‪ ،‬فالمحكمة الجنائية الدولية هي أول‬
‫هيئة قضائية دولية تحظى بوالية عالمية‪ ،‬وبزمن غير محدد‪ ،‬لمحاكمة مجرمي الحرب‬
‫‪.‬ومرتكبي الفضائع بحق اإلنسانية وجرائم إبادة الجنس البشري‬
‫بلغ عدد الدول الموقعة على قانون إنشاء المحكمة ‪ 040‬دولة حتى ‪ 0‬يوليو ‪4104‬‬
‫"الذكرى السنوية العاشرة لتأسيس المحمكمة"‪ ،‬وقد تعرضت المحكمة النتقادات من‬
‫عدد من الدول منها الصين والهند وأمريكا وروسيا‪ ،‬وهي من الدول التي تمتنع عن‬
‫‪.‬التوقيع على ميثاق المحكمة‬
‫تعد المحكمة الجنائية هيئة مستقلة عن األمم المتحدة‪ ،‬من حيث الموظيفين والتمويل‪،‬‬
‫وقد تم وضع اتفاق بين المنظمتين يحكم طريقة تعاطيهما مع بعضهما من الناحية‬
‫‪.‬القانونية‬
‫وقد فتحت المحكمة الجنائية تحقيقات في أربع قضايا‪ :‬أوغندة الشمالية وجمهورية‬
‫الكونغو الديمقراطية والجمهور ية األفريقية الوسطى ودارفور‪ .‬كما أنها أصدرت ‪5‬‬
‫‪].‬مذكرات اعتقال وتحتجز اثنين مشبه بهما ينتظران المحاكمة[‪0‬‬
‫يقع المقر الرئيس للمحكمة في [[هوالندا لكنها قادرة على تنفيذ إجراءاتها في أي‬
‫مكان‪ .‬وقد يخلط البعض ما بين المحكمة الجنائية الدولية ومحكمة العدل الدولية والتي‬
‫تدعى اختصارا في بعض األحيان المحكمة الدولية (وهي ذراع تابع لألمم المتحدة‬
‫يهدف لحل النزاعات بين الدول)‪ ،‬لذلك البد من التنويه إلى أنهما نظامان قضائيان‬
‫‪.‬منفصالن‬
‫المدعي العام للمحكمة هو فاتو بنسودا حاليا[‪ ]4‬وسابقا كان المحامي االرجنتيني‬
‫لويس مورينو اوكامبو‬

‫مشروع القانون العربي ‪‬‬
‫النموذجي للجرائم التي تدخل في‬
‫اختصاص المحكمة الجنائية‬
‫الدولية الصادر عن جامعة الدول‬
‫العربية‬

‫دراسات وأبحاث‬
‫دراسة ‪ :‬محاكمة ومعاقبة‬
‫مرتكبي الجرائم الكبرى أمام‬
‫القضاء الدولي‬

‫مقارنة بين المحاكم الجنائية‬
‫الدولية الدائمة والمؤقتة‬
‫تقرير غولدستون ‪ :‬تقرير بعثة‬
‫األمم المتحدة لتقصي الحقائق‬
‫بشأن النزاع في غزة‬
‫)حرب غزة (‪9002/9002‬م‬
‫المحكمة الجنائية الدولية‪..‬‬
‫معلومات وأسئلة‬
‫)‪(FIDH‬‬
‫المحكمة الجنائية الدولية ‪2002‬‬
‫‪ : 2002 -‬عشر سنوات وعشر‬

‫توصيات من أجل محكمة جنائية‬
‫دولية‬

‫القانونية للمحكمة الجنائية‬
‫الدولية األوسع نطاقًا‬

‫)‪(Amnesty‬‬

‫‪Situations and cases‬‬
‫‪20 cases in 8‬‬
‫‪situations have been‬‬
‫‪brought before the‬‬
‫‪International Criminal‬‬
‫‪Court.‬‬

‫اختصاصات المحكمة‬
‫االختصاص الموضوعي‬
‫‪:‬الجرائم التي تخضع الختصاص المحكمة الجنائية الدولية هي‬

‫اإلبادة الجماعية‬
‫‪The States Parties to the‬‬
‫‪Rome Statute‬‬

‫تعني بالتحديد أي فعل من األفعال المحددة في نظام روما (مثل القتل أو التسبب بأذى‬
‫شديد) ترتكب بقصد إهالك جماعة قومية أو أثنية أو عرقية أو دينية‪ ،‬بصفتها هذه‪،‬‬
‫إهالكا كليا أو جزئيا‬
‫‪.‬‬

‫الجرائم ضد اإلنسانية‬

‫‪122 countries are States‬‬
‫‪Parties to the Rome‬‬
‫‪Statute of the‬‬
‫‪International Criminal‬‬
‫‪Court. Out of them 34‬‬
‫‪are African States, 18 are‬‬
‫‪Asia-Pacific States, 18 are‬‬
‫‪from Eastern Europe, 27‬‬
‫‪are from Latin American‬‬
‫‪and Caribbean States,‬‬
‫‪and 25 are from Western‬‬
‫‪European and other‬‬
‫‪States.‬‬

‫‪Tunisia‬‬
‫‪Ratification and‬‬
‫‪Implementation Status:‬‬
‫‪Tunisia deposited its‬‬
‫‪instrument of accession of‬‬
‫‪the Rome Statute on 24‬‬
‫‪June 2011.‬‬

‫‪Jordan‬‬
‫‪Signature status:‬‬
‫‪Jordan signed the Rome‬‬

‫تعني بالتحديد أي فعل من األفعال المحضورة والمحددة في نظام روما متى ارتكبت في‬
‫إطار هجوم واسع النطاق أو منهجي موجه ضد أية مجموعة من السكان المدنيين‬
‫وتتضمن مثل هذه األَفعال القتل العمد‪ ،‬واإلبادة‪ ،‬واالغتصاب‪ ،‬والعبودية الجنسية‪،‬‬
‫واإلبعاد أو النقل القسري للسكان‪ ،‬وجريمة التفرقة العنصرية وغيرها‪ .‬اإلبادة‬
‫الجماعية والجرائم ضد اإلنسانية عرضة للعقاب بصرف النظر عن ارتكابها وقت‬
‫"السالم" أَو الحرب‬
‫‪.‬‬
‫جرائم الحرب‬
‫تعني الخروقات الخطيرة التفاقيات جنيف ‪ 0525‬وانتهاكات خطيرة أخرى لقوانين‬
‫الحرب‪ ،‬متى ارتكبت على نطاق واسع في إطار نزاع مسلح دولي أو داخلي‪ .‬إن إدراج‬
‫سنوات‬
‫النزاعات الداخلية يتواءم مع القانون الدولي العرفي ويعكس الواقع بأنه في ال َ‬
‫إلـ ‪ 2٠‬الماضية حدثت أكثر االنتهاكات خطورة لحقوق اإلنسان داخل الدول ضمن‬
‫‪.‬النزاعات الدولية‪.‬هناك غلط كبير في الحقائق‬
‫إن الجرائم الثالث األولى معرفة بالتحديد في نظام روما األساسي لتفادي أي غموض‬
‫أو التباس‬

‫جرائم العدوان‬
‫فيما يتعلق بهذه الجريمة فانه لم يتم تحديد مضمون وأركان جريمة العدوان في النظام‬
‫األساسي للمحكمة كباقي الجرائم األخرى‪ .‬لذلك فان المحكمة الجنائية الدولية تمارس‬
‫اختصاصها على هذه الجريمة وقتما يتم إقرار تعريف العدوان‪ ،‬والشروط الالزمة‬
‫‪.‬لممارسة المحكمة لهذا االختصاص‬

‫االختصاص اإلقليمي‬
‫خالل مفاوضات نظام روما‪ ،‬حاولت الكثير من الدول جعل المحكمة ذات سلطة عالمية‪.‬‬
‫لكن هذا االقتراح فشل بسبب معارضة الواليات المتحدة‪ .‬وتم التوصل إلى تفاهم يقضي‬
‫‪:‬بممارسة المحكمة لسلطتها فقط ضمن الظروف المحدودة التالية‬
‫إذا كان المتهم بارتكاب الجرم مواطنا إلحدى الدول األعضاء (أو إذا قبلت دولة‬
‫‪).‬المتهم بمحاكمته‬
‫إذا وقع الجرم المزعوم في أراضي دولة عضو في المحكمة (أو إذا سمحت الدولة‬
‫‪).‬التي وقع الجرم على أراضيها للمحكمة بالنظر في القضية‬
‫‪.‬أو إذا أحيلت القضية للمحكمة من قبل مجلس األمن‬

‫االختصاص الزماني‬
‫تستطيع المحكمة النظر فقط في القضايا المرتكبة في أو بعد ‪ 0‬يوليو ‪ .4114‬وبالنسبة‬
‫للدول التي انضمت الحقا بعد هذا التاريخ‪ ،‬تقوم المحكمة آليا بممارسة سلطتها‬

‫العدالة الدولية‬
‫نناضل من أجل العدالة‪،‬‬
‫والحقيقة‪ ،‬وتقديم التعويض‬
‫‪.‬للضحايا‬

‫‪Statute on 7 October 1998.‬‬
‫‪Ratification and‬‬
‫‪Implementation Status:‬‬
‫‪Jordan deposited its‬‬
‫‪instrument of ratification of‬‬
‫‪the Rome Statute on 11‬‬
‫‪April 2002.‬‬

‫‪ICC Weekly Update‬‬

‫‪.‬القضائية في هذه الدول بعد‪61‬يوم من تاريخ مصادقتها على االتفاقية‬

‫االختصاص التكميلي‬
‫الغرض من المحكمة أن تكون محكمة مالذ أخير‪ ,‬فتحقق وتحاكم فقط في حالة فشل‬
‫المحاكم الوطنية في القيام بذلك‪ .‬المادة ‪ 01‬من نظام روما األساسي تنص على أن‬
‫‪:‬القضية ترفض في الحاالت التالية‬
‫إذا كانت تجري التحقيق أو المقاضاة في الدعوى دولة لها اختصاص عليها‪ ،‬ما لم‬
‫تكن الدولة حقا غير راغبة في االضطالع بالتحقيق أو المقاضاة أو غير قادرة على‬
‫ذلك؛‬
‫إذا كانت قد أجرت التحقيق في الدعوى دولة لها اختصاص عليها وقررت الدولة‬
‫عدم مقاضاة الشخص المعني‪ ،‬ما لم يكن القرار ناتجا عن عدم رغبة الدولة أو عدم‬
‫قدرتها حقا على المقاضاة؛‬
‫إذا كان الشخص المعني قد سبق أن حوكم على السلوك موضوع الشكوى‪ ،‬وال‬
‫يكون من الجائز للمحكمة إجراء محاكمة طبقا للفقرة ‪ 2‬من المادة ‪41‬؛‬
‫‪.‬إذا لم تكن الدعوى على درجة كافية من الخطورة تبرر اتخاذ المحكمة إجراء آخر‬
‫الفقرة ‪ 2‬من المادة ‪ ،41‬تنص على أن‪ ،‬الشخص الذي يكون قد حوكم أمام محكمة‬
‫أخرى عن سلوك يكون محظورا أيضا بموجب المادة ‪ 6‬أو المادة ‪ 1‬أو المادة ‪ 3‬ال‬
‫يجوز محاكمته أمام المحكمة فيما يتعلق بنفس السلوك إال إذا كانت اإلجراءات في‬
‫‪:‬المحكمة األخرى‬
‫قد اتخذت لغرض حماية الشخص المعني من المسئولية الجنائية عن جرائم تدخل‬
‫في اختصاص المحكمة؛‬
‫أو لم تجر بصورة تتسم باالستقالل أو النزاهة وفقا ألصول المحاكمات المعترف بها‬
‫بموجب القانون الدولي‪ ،‬أو جرت‪ ،‬في هذه الظروف‪ ،‬على نحو ال يتسق مع النية إلى‬
‫‪.‬تقديم الشخص المعني للعدالة‬
‫كماال تستطيع النظر (تطبيقا لمبداء التكامل الذي تتص علية) لتجريم األفعال دون ‪-‬‬
‫النظر لوصف التجريم في القوانين الداخلية أو الوصف الذي يدخل في اختصاصها في‬
‫حالة تمت المحاكمة على الفعل من قبل القضاء الوطني مسبقا‪ .‬تيري بيري‬
‫يحتاج تقديم دعوه للمحكمة ‪ 011111‬تصديق من اشخاص وقعت عليهم جرائم‬
‫عنصريه او ابادة جماعية او اضطهاد عرقي او مذهبي او جرائم مشابهه== مواضيع‬
‫== ذات صلة‬
‫جرائم ضد اإلنسانية‬
‫جرائم الحرب‬
‫اإلبادة الجماعية‬
‫لويس مورينو اوكامبو‬
‫كارال ديل بونتي‬
‫مبداء التكامل الذي ينص عليه ميثاق المحكمة‬

‫أخبار‬

‫إفريقيا والمحكمة الجنائية الدولية ‪ :‬توعية البلدان الفرنكوفونية ودول‬
‫شمال إفريقيا‬

‫مؤتمر رفيع المستوى حول موضوع ‪" :‬إفريقيا والمحكمة الجنائية الدولية ‪ :‬توعية‬
‫‪ "Africa‬البلدان الفرنكوفونية ودول شمال إفريقيا" ينظم هذا المؤتمر منظمة‬
‫بالتعاون مع المعهد العربي لحقوق اإلنسان و "منظمة محامون بال " ‪Legal Aid‬‬
‫حدود"‪ ،‬وذلك أيام ‪ 02‬و‪ 02‬نوفمبر بنزل أفريكا بتونس العاصمة‪ .‬وقد تم إختيار‬
‫تونس الستضافة هذا المؤتمر باعتبارها اول الدول والوحيدة في شمال إفريقيا التي‬
‫صادقت على النظام األساسي للمحكمة الجنائية الدولية وهي أيضا الدولة األولى التي‬
‫اندلعت منها شرارة الحراك العربي‬

‫"الجمهورية التونسية و المحكمة الجنائية الدولية"‬
‫تونس في ‪ 03‬أكتوبر ‪ :4102‬إفتتح صباح اليوم وزير العدل األستاذ نذير بن ع ّمو‬
‫الندوة الدّولية "الجمهورية التونسية والمحكمة الجنائية الدولية" المن ّظمة من قبل‬
‫المؤسسة األلمانية للتعاون القانوني الدولي وجمعية القانون الجنائي الدولي والمحكمة‬
‫الجنائية الدولية بالتعاون مع وزارة العدل بحضور سفير جمهورية ألمانيا اإلتحادية‬
‫بتونس الس ّيد جانس بلوتنر وثلة من القضاة والخبراء التونسيين واألجنبيين وخاصة‬
‫‪.‬القاضي بالمحكمة الجنائية الدولية الس ّيد هانز بيتر كاول‬

‫تونس تنضم رسميا إلى المحكمة الجنائية الدولية‬
‫)‪(26.06.2011‬‬
‫وقعت تونس على الوثائق الالزمة لالنضمام رسميا الى المحكمة الجنائية الدولية‪،‬‬
‫لتصبح بذلك الدولة رقم ‪ 006‬التي توقع على نظام روما األساسي‪ ،‬الذي أسس أول‬
‫محكمة دائمة في العالم لجرائم الحرب ومقرها الهاي‪ .‬وذكرت وكالة «رويترز» ان‬
‫تونس أصبحت طرفا في االتفاقية ابتداء من أول سبتمبرالمقبل ‪ ،‬وهو ما سيخضعها‬
‫للسلطة القضائية للمحكمة‪ .‬بذلك تكون تونس ‪-‬التي ألهمت ثورتها الشعبية في جانفي‬
‫الماضي انتفاضات ما أصبح يعرف بـ»الربيع العربي»‪ -‬أول دولة في شمال أفريقيا‬
‫تنضم إلى المحكمة الجنائية الدولية‪ .‬وجاء انضمام تونس إلى المحكمة الجنائية الدولية‬
‫في مراسم أقيمت في مقر األمم المتحدة بمدينة نيويورك األمريكية‪ .‬من جهتها رحبت‬
‫المحكمة في موقعها على اإلنترنت بانضمام تونس إلى «جهود المجتمع الدولي إلنهاء‬
‫الحصانة لمرتكبي أخطر الجرائم إثارة للقلق الدولي‪ ،‬وهي اإلبادة الجماعية وجرائم‬
‫الحرب والجرائم التي ترتكب في حق اإلنسانية والعدوان»‪ .‬وأضافت أن تونس هي أول‬
‫دولة في شمال إفريقيا ورابع دولة في الجامعة العربية تنضم إلى المحكمة الجنائية‬
‫الدولية بعد جيبوتي وجزر القمر واألردن‪ .‬الى ذلك قال دبلوماسيون إن مصر هي أيضا‬
‫بين الدول العربية األخرى التي تفكر في االنضمام إلى المحكمة‬

‫في تقرير لألمم المتحدة المحكمة الجنائية الدولية تطلب دعم مجلس‬
‫األمن لفرض القرارات‬
‫طلبت المحكمة الجنائية الدولية في تقرير إلى الجمعية العامة لألمم المتحدة‪ ،‬الدعم من‬
‫‪.‬مجلس االمن الدولي‬

‫المحكمة الجنائية الدولية تؤجل بدء محاكمة اوهورو كينياتا المتهم‬
‫بارتكاب جرائم ضد اإلنسانية في كينيا إلى فبراير المقبل‬
‫أشارت المحكمة الجنائية الدولية في قرارها الصادر اليوم إلى أن كال من الدفاع‬
‫والمدعي العام اتفقا على تأجيل موعد محاكمة اوهورو مويغاي كينياتا المتهم بارتكاب‬
‫جرائم ضد اإلنسانية تشمل القتل والترحيل أو النقل القسري واالغتصاب واالضطهاد في‬
‫‪.‬كينيا حتى الخامس شباط‪/‬فبراير عام ‪4102‬‬

‫"المحكمة الجنائية الدولية "لم تستهدف مطلقا أي بلد افريقي‬
‫أعلن رئيس المحكمة الجنائية الدولية القاضي الكوري سانغ‪-‬هيون سونغ الخميس أن‬
‫المحكمة "لم تستهدف مطلقا أي بلد افريقي"‪ ،‬واصفا االنتقادات الحادة لبعض الرؤساء‬
‫‪".‬االفارقة بانها "مؤسفة‬
‫وفي تصريح لـ"فرانس برس" خالل مؤتمر حول المحكمة الجنائية الدولية نظمته‬
‫وزارة الخارجية الرومانية‪ ،‬قال سونع "يجب اال تؤاخذ المحكمة الجنائية الدولية على‬
‫‪".‬شيء لم تفعله‪ .‬ولم نتسلط على اي بلد افريقي‬

‫قمة إفريقية لمناقشة العالقة مع المحكمة الجنائية الدولية‬
‫بدأت في أديس أبابا أعمال قمة استثنائية لالتحاد اإلفريقي حول دراسة مشروع قرار‬
‫يطلب من المحكمة الجنائية الدولية إرجاء اإلجراءات المفتوحة ضد مسؤولين‬
‫‪.‬يمارسون مهامهم‬
‫وتأتي القمة قبل يوم من إعالن وزير خارجية أثيوبيا تيدروس أدهانوم توصل الدول‬

‫اإلفريقية إلى اتفاق على ضرورة عدم مقاضاة المحكمة الجنائية الدولية لرؤساء الدول‬
‫‪.‬اإلفريقية أثناء وجودهم في السلطة‬

‫قرار المحكمة الجنائية الدولية بتوقيف البشير يثير قلقا عربيا ويوحد‬
‫الجهود تجاهه‬
‫شهدت جامعة الدول العربية مشاورات مكثفة لتحديد كيفية التعاطى العربى مع طلب‬
‫المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية توقيف الرئيس السودانى عمر البشير التهامه‬
‫‪ .‬بالتورط في" اعمال ابادة جماعية" في دارفور‬

‫االتحاد األفريقي يدعو المحكمة الجنائية إلرجاء مالحقة مسؤولين‬
‫أفارقة‬
‫دعا القادة األفارقة في قمة طارئة لالتحاد األفريقي‪ ،‬المحكمة الجنائية الدولية إلرجاء‬
‫مالحقة مسؤولين أفارقة خالل ممارسة مهامهم‪ ،‬كرئيس كينيا أوهورو كينياتا ونائبه‬
‫‪.‬وليام روتو‬

‫االتحاد األفريقي يرفض مثول الرئيس الكبني أمام المحكمة الجنائية‬
‫الدولية‬
‫قال الزعماء األفارقة يوم السبت إنه يجب تأجيل محاكمة الرئيس الكيني أمام المحكمة‬
‫الجنائية الدولية المقررة في نوفمبر تشرين الثاني القادم وفي حالة عدم التأجيل ال‬
‫ينبغي مثوله أمام المحكمة‬

‫رئيس وزراء إثيوبيا يطالب المحكمة الجنائية الدولية بمراعاة المخاوف‬
‫األفريقية‬
‫طالبت إثيوبيا المحكمة الجنائية الدولية بأن تأخذ بعين االعتبار المخاوف اإلفريقية‬
‫‪.‬بشأن طريقة عملها‬

‫ليبيا تتجاهل المحكمة الجنائية الدولية‬
‫السلطات تخفق في تسليم نجل القذافي للمحكمة الجنائية الدولية رغم ُحكمها‬
‫قالت هيومن رايتس ووتش اليوم إن على ليبيا التعجيل بتسليم سيف اإلسالم القذافي‬
‫إلى المحكمة الجنائية الدولية في الهاي‪ .‬سيف اإلسالم‪ ،‬وهو أحد أبناء معمر القذافي‪،‬‬
‫‪.‬مطلوب على ذمة جرائم ضد اإلنسانية‬

‫دعم الشرعية يفشل فى تدويل قضيته أمام الجنائية الدولية ضد السيسى‬
‫‪..‬وقانونيون‪ :‬مبارك ومرسى رفضا التوقيع على االتفاقية‬
‫سوريا‪:‬لفدرالية الدولية لحقوق اإلنسان تطالب من مجلس األمن أن‬
‫يتحمل مسؤوليته ويٌفعل اختصاص المحكمة لسوريا‬
‫تسليم السنوسي إلى طرابلس يحبط الجهود الدولية لمحاكمته عن جرائم‬
‫ضد اإلنسانية‬
‫الحجب عن المساءلة ‪ :‬عدم رغبة إسرائيل في التحقيق ومالحقة الجرائم‬
‫الدولية‬
‫عالمية العدالة ال تنتهي عند الحدود اإلسرائيلية\ الفلسطينية‬
‫‪ICC Pre-Trial Chamber I decides that the Al-Senussi case‬‬
‫‪is to proceed in Libya and is inadmissible before the ICC‬‬
‫‪Darfur Situation: Trial Chamber IV terminates‬‬
‫‪proceedings against Saleh Jerbo‬‬
‫‪President Intelmann sends letter to the African Union‬‬

ICC Presidency responds to letter from African Union,
clarifies legal procedures under the Rome Statute and
encourages mutual cooperation
Al Bashir case: ICC Judges invite the US to arrest the
suspect and surrender him to the Court
ICC Appeals Chamber rejects the Libyan authorities’
request to suspend the surrender of Saif Al-Islam
Gaddafi to the Court
“Victims now have a voice”: UN High Commissioner for
Human Rights Navi Pillay commemorates International
Criminal Justice Day
ICC Pre-Trial Chamber I rejects Libyan challenge to the
admissibility of the case against Saif Al Islam Gaddafi
ICC Prosecutor announces the appointment of
Mohammed Ayat as Special Adviser on regional
cooperation with MENA
Libya: ICC Prosecutor Briefs Security Council

Les présidents africains contestent la Cour pénale
internationale
Union africaine versus Cour pénale internationale, quand
le politique tient le judiciaire en l’état (CPI, Affaire Le
Procureur c. William Samoei Ruto)
Kofi Annan : un retrait de la CPI serait une "honte" pour
les pays africains

L'ancien secrétaire général des Nations unies Kofi Annan, le 7 octobre
2013 en Afrique du Sud. © AFP

Le Ghanéen, ancien secrétaire général des Nations unies, a
estimé lundi que ce serait "une marque de honte" pour
l'Afrique si ses dirigeants votaient un retrait de leurs pays de
la Cour pénale internationale (CPI) lors du prochain sommet
de l'UA, prévu en fin de semaine à Addis-Abeba.
Après Kofi Annan, Desmond Tutu appelle les africains à
ne pas quitter la CPI
Le prix Nobel de la paix sud-africain Desmond Tutu a exhorté
les pays africains à ne pas quitter la Cour pénale
internationale (CPI), disant que cela ferait du monde "un
endroit plus dangereux", accusant le Kenya et le Soudan.
VISITZ ETREJOIGNEZ LE COMPTE TWITTER DE
L'INSTITUT ARABE DES DROITS DE L'HOMME.
https://twitter.com/ARABINSTITUT

NEWSLETTERS

Click to subscribe to
newsletter of AIHR

January – February 2013
(24 pages-Arabic)
January – February 2013
(24 pages-English)

Click to subscribe to
newsletter of FIDH

Click to subscribe to
newsletter of Human
Rights Watch

‫كل الصحف المصرية والمواقع االخبارية‬
http://egynews.ucoz.com/enp.html
Tous les médias internationaux en ligne :
http://www.mediaonline.net/fr
Les médias dans les pays arabes francophones
Algérie
Liban
Maroc
Tunisie

MEETINGS AND EVENTS

‫الدورة الحادية والخمسون ‪/‬لجنة مناهضة التعذيب‬
‫من‪ 42 :‬تشرين األول‪/‬أكتوبر ‪ 4102‬إلى‪ 44 :‬تشرين الثاني‪/‬نوفمبر‬
‫‪4102‬‬
‫الدورة األولى ‪/‬الفريق العامل المعني باالختفاء القسري أو غير الطوعي‬
‫بعد المائة‬
‫من‪ 2 :‬تشرين الثاني‪/‬نوفمبر ‪ 4102‬إلى‪ 02 :‬تشرين الثاني‪/‬نوفمبر‬
‫‪4102‬‬
‫الدورة الخامسة ‪/‬اللجنة المعنية باالختفاء القسري‬
‫من‪ 2 :‬تشرين الثاني‪/‬نوفمبر ‪ 4102‬إلى‪ 01 :‬تشرين الثاني‪/‬نوفمبر‬
‫الدورة ‪/‬اللجنة المعنية بالحقوق االقتصادية واالجتماعية والثقافية‬
‫الحادية والخمسون‬
‫من‪ 2 :‬تشرين الثاني‪/‬نوفمبر ‪ 4102‬إلى‪ 42 :‬تشرين الثاني‪/‬نوفمبر‬
‫الدورة الحادية والعشرون ‪/‬اللجنة الفرعية المعنية بمنع التعذيب‬
‫من‪ 00 :‬تشرين الثاني‪/‬نوفمبر ‪ 4102‬إلى‪ 01 :‬تشرين الثاني‪/‬نوفمبر‬

‫اآلراء الواردة في هذه النشرة ال تمثل بالضرورة وجهة نظر المعهد العربي لحقوق اإلنسان‪ .‬ولنسخ أو استخدام هذه النشرة يجب طلب اإلذن‬
‫من المعهد‬
‫‪The views expressed in this Press Review are those of the author(s) and do not necessarily represent‬‬
‫‪those of the Arab Institute for Human Rights. Permission to copy or otherwise use such information‬‬

‫‪must be obtained from the author.‬‬
‫‪Les opinions exprimées dans cette revue de presse sont celles de l'auteur (s) et ne reflètent pas‬‬
‫‪nécessairement celle de l'Institut arabe des droits de l’homme. La permission de copier ou d'utiliser‬‬
‫‪autrement les informations qui y sont contenues doivent être obtenues auprès de l'auteur.‬‬
‫‪©Arab Institute for Human Rights 2013‬‬


AIHR-IADH-Human rights Press Review- 2013.11.20.pdf - page 1/22
 
AIHR-IADH-Human rights Press Review- 2013.11.20.pdf - page 2/22
AIHR-IADH-Human rights Press Review- 2013.11.20.pdf - page 3/22
AIHR-IADH-Human rights Press Review- 2013.11.20.pdf - page 4/22
AIHR-IADH-Human rights Press Review- 2013.11.20.pdf - page 5/22
AIHR-IADH-Human rights Press Review- 2013.11.20.pdf - page 6/22
 




Télécharger le fichier (PDF)


AIHR-IADH-Human rights Press Review- 2013.11.20.pdf (PDF, 3.2 Mo)

Télécharger
Formats alternatifs: ZIP



Documents similaires


aihr iadh human rights press review 2013 11 20
aihr iadh human rights press review 2013 11 22
aihr iadh human rights press review 2013 11 26
j int criminal justice 2015 brody jicj mqv005
14middleeastandnorthafrica2017 1
socle commun amcp en

Sur le même sujet..